أكثر الدول إنتاجًا للموز في العالم

قد ترغب في التعرف على أكثر الدول إنتاجًا للموز.. حيث إن لكل دولة خاصية معينة تميزها عن الأخرى، وتجعلها موضع جدل في الوقت ذاته.. لذا سنخبرك بترتيب تلك الدول من الأقل إنتاجًا إلى الأكثر عبر السطور القادمة.

قائمة الدول حسب إنتاج الموز

البلد حجم الإنتاج (طن) المساحة (هكتار)
الهند 29,124,000 21.792
الصين 13,324,337 9.559
إندونيسيا 7,007,125 26.44
البرازيل 6,764,324 32.283
الإكوادور 6,529,676 382.6
الفلبين 5,829,142 54.781
أنغولا 3,858,066 131.9
غواتيمالا 3,775,150 218.19
تنزانيا 3,559,639 65.677
رواندا 3,037,962 253.14
كوستاريكا 2,409,543 481.582
المكسيك 2,384,778 19.118
كولومبيا 2,043,668 40.931
فيتنام 1,941,935 20.515
مصر 1,341,478 13.759
كينيا 1,288,588 25.291
بابوا غينيا الجديدة 1,224,553 143.075
الكاميرون 1,187,547 49.909
الدومينيكان 1,079,781 105.179
تايلاند 1,075,251 15.542
بوروندي 911,193 85.308
السودان 910,110 22.308
بنغلاديش 798,012 4.833
لاوس 796,200 114.377
هندوراس 707,120 78.462
أوغندا 582,839 15.013
إثيوبيا 538,302 5.006
موزمبيق 517,500 17.93
فنزويلا 470,594 14.785
مالاوي 441,797 24.638
إسبانيا 378,120 8.104
مدغشقر 373,896 14.237
أستراليا 354,241 14.142
بيرو 343,203 10.987
المغرب 333,820 9.6
كوت ديفوار 330,946 13.288
الكونغو الديمقراطية 311,087 3.825
جنوب أفريقيا 310,117 5.372
ماليزيا 309,508 9.478
تركيا 305,926 3.786
بوليفيا 299,580 26.494
كوبا 298,081 26.564
هايتي 264,528 23.804
بنما 258,891 62.252
تايوان 257,559 10.924
نيبال 236,195 8.084
غينيا 212,874 17.913
الأرجنتين 175,692 3.949
مالي 163,871 8.576
كمبوديا 140,610 8.75
ليبيريا 138,455 31.594
اليمن 136,271 4.713
إسرائيل 136,000 15.267
إیران 129,687 1.586
باكستان 128,171 0.635
جمهورية أفريقيا الوسطى 112,809 23.812
نيكاراجوا 106,437 16.936
زيمبابوي 104,032 7.006
لبنان 93,143 15.286
غانا 87,505 2.955

دولة الهند

دولة الهند

وصل إجمالي الإنتاج من الموز في دولة الهند إلى 29.124.000 طن.. فيما وصل العائد الخاص بتلك الدولة من إنتاج الفاكهة ذاتها إلى 34.425.5 كيلو جرام لكل هكتار.

إلى جانب ذلك فزراعة تلك الثمار عادةً ما تتم في ولاية ماهاراشترا وولاية غوجارات.. بالإضافة إلى العديد من الأماكن الأخرى التابعة إلى الهند، والتي تتمثل في ولاية تاميل نادو وآسام وولاية كيرالا.. فضلًا عن ولاية كارناتاكا والبنغال الغربية.

اقرأ أيضًا:  أكثر الدول إنتاجًا للتمر في العالم

الصين

بلغ الإنتاج السنوي من الموز بدولة الصين ما يعادل الـ 13.32.337 طن.. لذا فقد احتلت تلك الدولة المرتبة الثانية على مستوى العالم من حيث أكثر الدول المنتجة له.

تجدر الإشارة إلى أن هذا الأمر كان له الأثر الإيجابي على صادرات الدولة.. علاوة على أنه ساهم بالطبع في النهوض بالمستوى الاقتصادي الخاص بها في مقابل الدول الأخرى.

من هنا نشير إلى أن زراعة الموز في الصين تحتاج إلى المناخ الاستوائي.. الذي يمتاز بتوفير القدر الكافي من الرطوبة، وهي من المواصفات التي تنطبق على بعض المناطق مثل جزيرة هاينان التابعة إلى دولة الصين.

دولة إندونيسيا

بالنسبة إلى معدل إنتاج دولة إندونيسيا من الموز.. فقد وصل إلى 7.007.125 طن على مستوى العام الواحد؛ ما نتج عنه زيادة الطلب على شراء تلك الفاكهة.. وبالتالي التقدم على المستوى الاقتصادي للدولة.

حيث تمتاز دولة إندونيسيا بوجود العديد من الأماكن ذات المناخ المعتدل.. والمناسبة تمامًا لزراعة الموز والعديد من الفواكه والثمار الأخرى، ناهيك عن تلك الجزر الإندونيسية التي تميز هذه الدولة.

البرازيل

البرازيل

واحدة من أكثر الدول اللاتينية إنتاجًا للموز على مستوى العالم.. ومن هنا نشير إلى أن الإحصائيات تفيد بأن معدل الإنتاج السنوي الخاص بها قد وصل إلى 6.764.324 طن؛ ما ترتب عليه النهوض بمستواها الاقتصادي وتصدير الكميات الفائضة عن الحاجة إلى الدول الأخرى.

بالإضافة إلى ذلك فهناك العديد من الأماكن في دولة البرازيل التي تختص بزراعة تلك الثمار.. نظرًا إلى أن البيئة والظروف المناخية لتلك المنطقة مناسبة لزراعته.

من تلك المناطق ولاية ساوباولو.. حتى أن هناك العديد من الدول التي تستورد الموز من البرازيل، والتي تتمثل في الأرجنتين وبيرو وأوروجواي.. وأخيرًا دولة بوليفيا.

دولة الإكوادور

من بين الدول الأكثر إنتاجًا للموز تتجلى دولة الإكوادور.. حيث بلغ معدل الإنتاج السنوي الخاص بها نحو الـ 6.529.676 طن، وهو ما انعكس بالإيجاب على المستوى الاقتصادي الخاص بالدولة مع مرور الوقت.

تشير بعض الآراء إلى أن الكثرة في إنتاج الموز في تلك المنطقة على وجه الخصوص.. تعود في الأساس إلى زيادة طلب سوق الموز في نصف الكرة الغربي.

ما ترتب عليه أن أصبحت تلك الدولة واحدة من أكثر الدول المنتجة له.. على الرغم من أن عدد سكان البرازيل يفوقون عدد سكانها بما يعادل الـ 12 مرة على أقل تقدير.

الفلبين

واحدة من أكثر الدول التي تنتج ثمار الموز على مستوى العالم أجمع.. حتى أن معدل الإنتاج السنوي لها قد وصل إلى 52.829.142 طن من إجمالي الإنتاج الخاص بتلك الفاكهة على مستوى العالم.

إلى جانب ذلك فمن المتعارف عليه أن هناك بعض الأماكن التي تشتهر بزراعته وإنتاجه.. والتي تتمثل في مقاطعة دافاو وشمال مينداناو، فضلًا عن مقاطعة بوكيدنون ومنطقة لاكتان وسابا وكافنديش.

دولة أنجولا

دولة أنغولا

وصل معدل إنتاج الدولة من الموز إلى ما يعادل 3.858.066 طن.. وهو ما أدى إلى التأثير الإيجابي على مستواها الاقتصادي ومستوى المعيشة بالنسبة إلى الأفراد كذلك.

نظرًا إلى الزيادة في إنتاج تلك الثمار.. فقد أطلق عليها الشعب الأنجولي اسم الذهب الأخضر، والجدير بالذكر أن حجم المبيعات في محيط كاكسيتو المروي قد وصل إلى 100 مليون دولار على مستوى العام الواحد.

كما أن العديد من السيدات تعتمد على العمل في البساتين وزراعة الموز في الحقول.. حتى يتسنى لهن إمكانية الحصول على نفقات الحياة، والحصول على المواد الغذائية الأخرى بخلافه.

اقرأ أيضًا:  معلومات عن الإنتاج الحيواني

غواتيمالا

تحتل المراكز الأولى بين الدول الأكثر إنتاجًا للموز على مستوى العالم.. وبالنظر إلى أحدث الإحصائيات نتبين أن نسبة الإنتاج قد وصلت في تلك الدولة إلى ما يعادل الـ 3.775.150 طن من الموز.

مع مرور الوقت فقد تم حصلت تلك الدولة على لقب جمهورية الموز.. والسبب في ذلك يعود إلى أنها تنتج كميات هائلة منه، ولكن على الرغم من ذلك فمن الملاحظ أن تلك النسبة بدأت تنخفض مع مرور الوقت.

الجدير بالذكر أن هناك العديد من المزارع التي تم إنشاؤها في الدولة خصيصًا لاستيعاب الموز الذي سيتم إنتاجه.. حتى لا يكون أكثر عرضة إلى التلف؛ بما يعود بالخسائر على المستوى الاقتصادي للدولة المنتجة.

دولة تنزانيا

تجدر الإشارة إلى أن دولة تنزانيا تأتي ضمن الدول التي تمتاز بإنتاجها لثمار الموز.. حتى أنها احتلت المراتب المتقدمة بين الدول الأخرى لكونها تنتج 3.559.639 طن من الموز بصورة سنوية.. وهو ما أدى إلى ازدهار الجانب الاقتصادي الخاص بها؛ نتيجة لعمليات التصدير والبيع المتكررة.

يذكر أن هناك العديد من المناطق التي تنتمي إلى دولة تنزانيا.. والتي تختص في الأساس بزراعة الموز، والتي تتنوع ما بين كيجوما وموروجورو.. بالإضافة إلى مارا وأروشا، والعديد من المناطق الأخرى التي تمتاز بجوها المعتدل والمناسب لزراعة تلك الثمار.

رواندا

رواندا

قد وصل الإنتاج السنوي من الموز في تلك الدولة إلى نحو 3.037.962 طن.. إلا أن هذا لا ينفي أن تلك النسبة كانت السبب في النهوض بالجانب الاقتصادي بالدولة، ناهيك عن الشهرة الواسعة التي حصلت عليها في مقابل الدول الأخرى على مستوى العالم.

كما تختص تلك الدولة بزراعة العديد من المنتجات الأخرى.. والتي تتمثل في قصب السكر والتفاح والأناناس، علاوة على زراعة العنب المخصص للنبيذ.. ناهيك عن زراعة البرتقال والكاكاو؛ وهو ما يفسر المكانة الاقتصادية الهامة التي تحتلها تلك الدولة بين الدول الأخرى المنتجة للموز على مستوى العالم أجمع.

دولة كوستاريكا

بالنسبة إلى الإنتاج السنوي لدولة كوستاريكا من الموز.. فقد وصل إلى ما يعادل الـ 2.409.543 طن، وعلى الرغم من ذلك إلا أن تلك النسبة لا يستهان بها.. وتوجد العديد من الدول الأخرى التي تلي تلك الدولة من حيث إنتاج الموز والفواكه الأخرى كذلك.

كما أن إنتاج الدولة للموز من الأمور الهامة للغاية.. نظرًا لأنها تمكنت من تصدير الكميات الكبيرة منه إلى الخارج؛ ما ترتب عليه أن حصلت على المزيد من الأموال في المقابل.. وهو ما ساهم في تقدمها بين الدول الأخرى.

دولة المكسيك

تعد المكسيك واحدة من أشهر الدول التي تنتج الموز بكميات كبيرة على مستوى العالم.. وتجدر الإشارة إلى أن حجم الإنتاج السنوي الخاص بها يعادل الـ 2.384.778 طن.

الجدير بالذكر أن دولة المكسيك تختص بزراعة الموز ذو اللون الأحمر.. كما أن هذا الأمر عادةً ما يتم في المناخ الاستوائي والمناخ شبه الاستوائي؛ لأنه يعاون الموز على أن ينضج في أقل وقت ممكن.

كولومبيا

كولومبيا

من الدول التي تنتج الموز بكثرة.. لذا فقد وصل معدل إنتاجها السنوي من تلك الفاكهة لما يعادل الـ 2.043.668 طن، وهو ما كان له دور هام في الارتقاء بالمكانة الاقتصادية الخاصة بالدولة على مستوى العالم.

تجدر الإشارة إلى أن أحد المعلومات المنتشرة على منصات التواصل الاجتماعي.. هو وجود نوع من الفطريات التي تفشت في المحاصيل وأدت إلى تدهور معدل إنتاج الدولة من الموز، إلا أنه جاري العمل على حل تلك المشكلة.. لأن هذه الفاكهة تعد مصدر أساسي لزيادة الدخل والإنتاج في الدولة؛ فلا يمكن التخلي عنها.

دولة فيتنام

من الدول التي نالت شهرتها من إنتاج الموز.. حيث وصل معدل الإنتاج السنوي لتلك الدولة إلى 1.941.935 طن، وهو ما جعلها في مكانة مميزة بين الدول الأخرى.

كما تشتهر تلك الدولة بزراعة الموز ذو اللون المائل إلى الأخضر بعض الشيء.. كما تهتم بتصدير الكميات المناسبة إلى الدول الأخرى؛ حتى تتلقى الأرباح المالية في المقابل، ناهيك عن أن إنتاجية تلك الدولة من المحاصيل الزراعية بشكل عام لا بأس بها.

إلى جانب ذلك فقد وصل متوسط صادرات الدولة من الموز إلى 1971.5 دولار للطن الواحد.. وهي نسبة لا يمكن الاستهانة بها في مقابل نسبة الصادرات التي تمنحها الدول الأخرى المنتجة لنفس النوع من الفاكهة.

اقرأ أيضًا: بحث حول الإنتاج والإنتاجية

جمهورية مصر العربية

واحدة من الدول العربية التي تنتج كميات لا بأس بها من الموز.. وتجدر الإشارة إلى أن معدل الإنتاج السنوي لمصر من الموز قد وصل إلى 1.341.478 طن، من إجمالي حجم الإنتاج على مستوى العالم أجمع.

بالاستناد إلى أحدث التقارير نجد أن زراعة الموز في مدينة النوبارية المصرية.. ومنطقة غرب طريق القاهرة ـ الإسكندرية الصحراوي، قد وصل معدل زراعة الموز بها إلى ما يعادل الـ 20 ألف فدان.

بينما النسبة المتبقية التي يتم استغلالها في زراعة الموز كذلك.. فتتنوع ما بين محافظة مطروح ومحافظة الوادي الجديد، بالإضافة إلى محافظة سيناء وتحديدًا في الأراضي القديمة.. نظرًا لأنها ستكون مناسبة من حيث المناخ والتربة لزراعة هذا المحصول.

من هنا نشير إلى أن هناك العديد من الأماكن الأخرى التي يمكن استغلالها في جمهورية مصر العربية لزراعة تلك الفاكهة.. والتي تتمثل في محافظة المنوفية والأقصر وقنا، علاوة على محافظة القليوبية ومحافظة البحيرة.

تلك المناطق السابق الإشارة إليها عادةً ما يبلغ معدل المساحة المنزرعة بتلك الفاكهة حوالي 65%.. من إجمالي الإنتاج الكلي الصادر عن جمهورية مصر العربية.

على الرغم من أن زراعة هذا المنتج من الفواكه ينبغي أن تتم في المناطق ذات المناخ الاستوائي أو المناخ شبه الاستوائي.. إلا أنه في بعض الأحيان قد يتم إدخال بعض المواد الكيميائية على المحاصيل المزروعة بغرض تعزيز الإنتاج وزيادة المعدل، مع العلم أن تلك المواد يمكنها أن تؤثر بالسلب على الصحة العامة للإنسان.

مما سبق تعرفنا على أكثر الدول المنتجة للموز على مستوى العالم.. كما أشرنا إلى ترتيب تلك الدول، ومعدل إنتاجها؛ لكي تتمكن من الإلمام بكافة التفاصيل الخاصة بهذا الشأن.

  • محمد حسني
  • منذ 6 أشهر
  • الزراعة وتربية الحيوان

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.