ما هي أكبر الطيور المحلقة في العالم؟

في بعض الأحيان يرغب العلماء والباحثين في معرفة أسماء أكبر الطيور المحلقة في العالم.. لكي يتمكنوا من دراسة دورة حياتها بشكل أكثر دقة، وليتعرفوا على كل التفاصيل المتوفرة بخصوصها.. وإليكم أهم ما ورد بهذا الشأن في الفقرات اللاحقة.

الطيور طول الجناحين
القطرس الجوال 3.7 متر
البجعة البيضاء الكبيرة 3.7 متر
البجع الدالماسي 3.5 متر
كندور الأنديز 3.3 متر
أبو سعن الأفريقي 3.2 متر
النسر الأسود الأوراسي 3.1 متر
التم البواق 3.1 متر
نسر الهيمالايا 3.1 متر
كندور كاليفورنيا 3.0 متر
النسر أبو ذقن 3.0 متر

القطرس الجوال أكبر الطيور المحلقة

القطرس الجوال

تم تصنيف هذا الطائر على أنه الأكبر على مستوى الطيور التي توجد في العالم.. حيث يصل طول جناحيه لما يتراوح بين الـ 2.5 متر وحتى 3.5 متر، وبمتوسط يصل إلى 3.1 متر.

البعض الآخر يشير إلى أن طول الجناحين الخاصين به قد يصل لما يعادل الـ 3.7 متر.. وفي بعض الحالات النادرة قد تجدها تعادل الـ 4.2 متر، والجدير بالذكر أن هذا النوع من الطيور الطائرة يقضي معظم حياته في التحليق عاليًا.

نظرًا لهذا الطول الهائل الذي يملكه في جناحيه.. فإنه يتمكن من التحليق لأعلى ارتفاع ممكن في السماء، ولفترات طويلة دون أن يشعر بالتعب أو الإرهاق.. كما أنه يمكنه البقاء عاليًا لوقت طويل دون أن يرفرف.

اقرأ أيضًا: أسماء الطيور المغردة

البجعة البيضاء الكبيرة

البجعة البيضاء الكبيرة

تجدر الإشارة إلى أن البجعة البيضاء الكبيرة من أنواع البجع التي تتخذ من قارة أفريقيا الموطن الأساسي لها، إلا أن هذا لا ينفي أنها توجد في بعض المناطق المتفرقة من قارة أوروبا وقارة آسيا على حدٍ سواء.

كما أن البعض يشير إلى هذا النوع من البجع باسم البجع الوردي.. أو البجع الأبيض؛ نظرًا إلى مظهره الذي يجمع بين كلا اللونين في بعض الأحيان.. ومن جهة أخرى يُشار إلى أن طول جناحي هذا الطائر يتراوح بين 2.2 متر وحتى 3.6 متر على أقصى تقدير.

فيما يبلغ ارتفاعه عن سطح الأرض حوالي 1.7 متر تقريبًا.. أما عن وزنه فيتراوح ما بين 9 – 15 كيلو مترات، وفي الأغلب نجد أن وزن الذكر من تلك الطيور يكون أكثر بعض الشيء في مقابل وزن الأنثى منها.

البجع الدالماسي من أكبر الطيور المحلقة

البجع الدالماسي

يحتل هذا النوع من الطيور الطائرة المرتبة الثالثة من حيث الوزن وطول الجناحين.. كما أن الموطن الأصلي له هو أوراسيا، وفي بعض الأحيان قد تجده يتنقل محلقًا إلى بعض الأجزاء من شمال شرق أفريقيا.

حيث يفضل التواجد في المستنقعات والبحيرات الضحلة.. بينما يتراوح طوله بين 1.6 متر وصولًا إلى 1.8 متر على أقصى تقدير، إلى جانب ذلك فإن وزنه يصل إلى 7.2 كيلو جرام وفي بعض الأحيان قد تجد وزنه يعادل الـ 15 كيلو جرام.

أما عن طول جناحي البجع الدالماسي فإنها تتراوح بين 3.0 متر.. وصولًا إلى 3.5 متر، وهو من الطيور التي يمكنها أن تحلق إلى مسافات مرتفعة للغاية في السماء.

كندور الأنديز

كندور الأنديز

من أشهر الطيور التي تتنوع ألوانها بين الأسود واللون المائل إلى الرمادي بعض الشيء.. كما أن البعض يشير إليه باسم الكندور الأنديزي، ومن هنا نجد أنه يسكن بعض المناطق في قارة أمريكا الجنوبية.. إلا أنه ينتمي إلى فصيلة نسور العالم الجديد؛ مما يفسر المظهر الخارجي الذي يتشابه معهم بعض الشيء.

تجدر الإشارة إلى أن هذا الطائر قد نال مكانه ضمن أكبر الطيور الموجودة على مستوى العالم.. نظرًا لأن طول جناحيه قد وصل إلى ما يعادل الـ 3.2 متر، كما أنه يمتاز بالبنية الجسدية القوية.

مما يجعله يتمكن من التحليق في الهواء لأطول مسافة ممكنة.. ومن المرجح أن تلك الطيور عادةً ما تفضل التواجد في الهواء وتحديدًا في المناطق التي تملك القدر الكافي من الرياح العاتية؛ نظرًا لأن عملية الطيران في تلك الحالة ستكون أقل جهدًا من ذي قبل.

كما أن هذا الطائر ينتمي في الأساس إلى فصيلة الحبليات.. والبعض يشير إلى أنه حيوان قمام، وبالنسبة للمظهر الخارجي الخاص به فيغلب عليه اللون الأسود.. ويطوق عنقه القليل من اللون الأبيض، فيما يخالط لون جسده القليل من اللون الأحمر الباهت؛ مما يجعله مميزًا في مقابل الطيور الأخرى.

أبو سعن الأفريقي

أبو سعن الأفريقي

من الطيور ذات الحجم الكبير.. ناهيك عن الجناحين الكبيرين من حيث الحجم اللذان يميزانه، حيث إنه من الطيور التي تنتمي إلى عائلة اللقلق الشهيرة.. كما يولد في أفريقيا، وتحديدًا في منطقة جنوب الصحراء الكبرى.. التي تنتمي في الأساس إلى تلك الأراضي الرطبة والأراضي القاحلة كذلك، فهي البيئة المناسبة لحياة تلك الطيور.

الجدير بالذكر أن هذه الطيور عادةً ما تفضل البقاء على مقربة من البشر.. والسبب في ذلك لا يعود إلى حبها لهم كما يظن البعض، بل نظرًا لأنها تفضل أن تتغذى على النفايات التي يخلفونها.

من هنا نشير إلى أن تلك الطيور يطلق عليها كذلك اسم متعهد الدفن.. حيث إنها تملك أجنحة عملاقة يغلب عليها اللون الأسود تبث الرعب في القلوب بمجرد النظر لها، ناهيك عن ريشها المتطاير الذي يتخذ شكل العباءة.. وتلك السيقان النحيلة التي تميزها دونًا عن سائر الطيور الأخرى.

ورد في بعض الدراسات والأبحاث أن طول تلك الفصيلة من الطيور قد يصل إلى 150 سم.. فيما يصل وزنها إلى ما يعادل الـ 9 كيلو جرام أو أكثر، كما تمتاز بتلك الأجنحة العملاقة التي تميزها عن غيرها.

كما أنها لا تتغذى فقط على المخلفات والنفايات.. لأنها في بعض الأحيان قد تتناول السمك والزواحف، ومن هنا نشير إلى أنها تأكل كذلك الحشرات الكبيرة وبيض التماسيح.. بالإضافة إلى إمكانية تناولها إلى السلاف والطيور الأخرى مثل التنوط وصغار النسور والحمام وفراخ البجع والغاق.

حتى أنه يمكنها أن تتناول طيور النحام.. في حال أن شعرت بالجوع وأُتيحت لها الفرصة لذلك الأمر، والمميز في هذا الطائر هو أنه يستطيع إزالة الأتربة والشوائب جيدًا من الطعام المتاح له قبل البدء بتناوله.

اقرأ أيضًا:  معلومات عن عالم الطيور

النسر الأسود الأوراسي

النسر الأسود الأوراسي

على الرغم من أنه يُطلق على هذا الطائر اسم النسر الأسود الأوراسي.. إلا أنه يملك لون يميل للبني، كما يعرف كذلك باسم النسر الأسود أو النسر الراهب أو النسر الرمادي.

حيث إن بإمكانه تتبع رتبة الجوارح وهو من الفصيلة البازية.. علاوة على أنه من فصائل النسور التي تنتمي في الأساس إلى العالم القديم، وبالنسبة إلى اسمه الشائع هذا فقد حصل عليه في 1766.

حين أطلق عليه هذا الاسم العالم كارولوس لينيوس.. والسبب في ذلك الأمر يعود إلى أنه يتسم بالصلع، كما يحيط عنقه بعض الريش الذي يجعله مميزًا عن العديد من الأنواع الأخرى من النسور.. ومن ثم فهو يميل إلى شكل قلنسوة الراهب؛ مما يفسر سبب تسميته بهذا الاسم.

إلى جانب ذلك فهذا النوع من النسور لا تجمع بينه وبين نسور العالم الجديد علاقة وطيدة.. بالإضافة إلى أنه لا توجد أي علاقة بينه وبين النسر الأسود الأمريكي كما يظن البعض، على الرغم من التشابه الكبير في مظهر كلًا منهما.

من هنا نجد أن الموطن الأصلي لهذا الطائر هو أوراسيا.. كما يمكنك أن تلاحظ وجوده بصورة متقطعة في اليونان وتركيا وأواسط آسيا، وبالنسبة للأماكن التي تتكاثر بها تلك الطيور فهي تتمثل في شمال الصين ومنوريا ومنغوليا.. بالإضافة إلى كوريا كذلك، ويمكنها أن تزور شمال أفريقيا في الشتاء.. على الرغم من أنها تعشش عادةً في المغرب والجزائر.

أما عن الموطن الأساسي للنسر الرمادي.. فتجده يتواجد في المناطق التي تمتاز بوجود عدد كبير من الهضاب والجبال، حيث يفضل التواجد في المناطق شبه الجافة.. فهي تمثل له البيئة الأفضل على الإطلاق.

التم البواق من أكبر الطيور المحلقة

التم البواق

من الطيور العملاقة التي تتسم بلونها الأبيض الناصع.. كما أن هذا الطائر يشبه كثيرًا البجع من حيث المظهر، علاوة على أنه الأكبر على مستوى أمريكا الشمالية بشكل خاص.

تم تصنيفه على أنه الأكبر من حيث الطول والوزن.. كما يعد الأكبر دونًا عن الطيور المائية الحية على سطح الأرض بشكل عام، ومن هنا نشير إلى أنه يأتي في النظير الشمال أمريكي للتم الناعق الأوروبي.

تجدر الإشارة إلى أن هذا الطائر يوجد في منطقة صغيرة في شرق أمريكا الشمالية.. يتخذ منها الموطن الأساسي له، وتقع تلك المنطقة بين كندا والولايات الأمريكية.

إلى جانب ذلك فهذا الطائر يصل طول جناحيه إلى ما يعادل الـ 3.1 متر.. أي أنه يشبه طائر النسر الأسود الأوراسي السابق الإشارة إليه من حيث طول الجناحين، وهو ما يجعل من كليهما أحد الطيور العملاقة على مستوى العالم.

نسر الهيمالايا

نسر الهيمالايا

واحد من أشهر الطيور في العالم القديم.. حيث يحتل رتبة الجوارح من الطيور، وينتمي كذلك إلى الفصيلة البازية.. بالإضافة إلى أنه يعد من الطيور القريبة جينيًا من النسر الأسمر الأوروبي.

كما أن هذا الطائر يعد واحد من سلالات النسر الأسمر.. وبالنسبة إلى سبب التسمية فيعود إلى أنه يتخذ من جبال الهيمالايا الموطن الأساسي له، كما يتواجد بصورة ملحوظة في هضبة التبت المجاورة للجبال السابق الإشارة إليها.

من هنا نشير إلى أن هذا النسر يعد واحد من أكبر فصائل النسور التي تتنوع بين نسور العالم القديم والطيور الجارحة كذلك.. ناهيك عن الحجم والوزن الهائل الذي يميز تلك الفصيلة من الطيور دونًا عن الطيور الأخرى.

حيث يملك هذا الطائر عنق يميل إلى اللون البني الفاتح.. علاوة على تلك الأشرطة ذات اللون الأبيض التي تميزه، كما يملك بعض الريش المتطاير والقبة الخاصة به يعلوها جزء من الجلد يميل إلى اللون الأزرق الفاتح.

ناهيك عن ذلك المنقار الصغير الذي يأخذ اللون الأصفر.. وتلك السيقان التي تظهر باللون الزهري، وحين يعلو السماء يبدأ بفتح جناحيه لتبقيه على أعلى ارتفاع ممكن.. والجدير بالذكر أن حجمه قريب بعض الشيء من حجم النسر الأسود.

مما يجعل بعض الأشخاص يخلطون بين كلا الجنسين من الطيور الضخمة.. أما عن وزنه فقد وصل إلى ما يعادل الـ 9 كيلو جرام، فيما يتراوح المدى الخاص به بين 8 كيلو جرام و12 كلو جرام.

كندور كاليفورنيا

كندور كاليفورنيا

البعض يشير إلى هذا النوع من الطيور أيضًا باسم الكندور الكاليفورني.. فهو من النسور التي تنتمي إلى العالم الجديد، ومن هنا نشير إلى أنه يعد الأكبر من حيث الحجم والجناحين.. حيث إنه قادر على الطيران والتحليق لمسافات طويلة وبعيدة داخل نطاق أمريكا الشمالية.

أما عن الموطن الأصلي له فيتواجد في شمال ولاية أريزونا وجنوب يوتا.. كما يتواجد بالقرب من منطقة الوادي العظيم ومتنزه صهيون الوطني، علاوة على إمكانية مشاهدته في جبال وسط وجنوب كاليفورنيا الساحلية وشمال ولاية باها كاليفورنيا المكسيكية.

يُذكر أن هذا الطائر هو النوع الحي الوحيد الذي ينتمي إلى جنس غيمنوغيبس.. وهو من حيوانات القمام التي تتغذى على كميات كبيرة من الجيف، ناهيك عن هذا اللون الأسود الذي يميز ريشه.. مع العلم أن هذا الريش يتخلله اللون الأبيض في بعض الأحيان.

كما يمتاز هذا الطائر بذلك الرأس الأصلع.. وبالنسبة للون جلده فهو يميل إلى اللون الرمادي بعض الشيء، إلى جانب ذلك فإن فراخ هذا الطائر العملاق قد تستغرق زمن يتراوح بين 5 – 6 سنوات لكي تكتسي بالريش وتنمو.. ومن ثم فهي تنمو بمعدل بطيء للغاية في مقابل العديد من الطيور الأخرى مختلفة الأنواع.

بالإضافة إلى أن هذا النوع من الطيور لا يمكنه أن يتناسل سوى عقب بلوغ عمر الـ 6 سنوات.. لذا فإن الأنثى تضع أول بيضة لها كل عامين، ولا يمكنها أن تضع البيضة الثانية إلا عقب زوال الأولى.

اقرأ أيضًا: الطيور المائية

النسر أبو ذقن من أكبر الطيور المحلقة

النسر أبو ذقن

يملك هذا الطائر جناحين عملاقين للغاية.. حتى أن طول تلك الأجنحة قد وصل إلى 3.0 متر تقريبًا، كما يُلقبه البعض بالعديد من المسميات.. والتي تتنوع بين البلح أو الستل، بالإضافة إلى النسر أبو ذقن أو كاسر العظام.. وأخيرًا يعرف أيضًا باسم النسر الملتحي، وتجدر الإشارة إلى أن هذا النوع من النسور هو في الأساس واحد من الطيور اللاحمة ذات الحجم الكبير.

كما ينتمي كذلك إلى نسور العالم القديم.. علاوة على أنه يفضل البقاء في المناطق المرتفعة، وتحديدًا في غرب ووسط آسيا وشمال وشرق قارة أفريقيا.. لأنه يجد في تلك المناطق البيئة المناسبة له.

أما عن مظهره فنجد أن طوله يتجاوز الـ 0.95 متر وصولًا إلى 1.25 متر.. كما يملك رأس يغطيه الريش، علاوة على أنه يملك ريش يشبه اللحية السوداء بعض الشيء.. والتي تقع في المنطقة السفلية للمنقار.

فيما يتراوح وزنه بين 4.5 كيلو جرام و7.5 كيلو جرام.. بالإضافة إلى أنه يملك تدرجًا في الألوان لا مثيل له، يدخل بينها اللون البرتقالي ليضيف إلى مظهره المزيد من الجمال والتناسق.. بالإضافة إلى أن باقي جسده يعد بمثابة مزيج رائع بين اللون الأسود واللون البني الداكن.

من حيث التغذية فهو يشبه باقي الفصائل الأخرى من النسور.. التي تعتمد على الجيف كغذاء أساسي لها، ولكن المميز في هذا النوع من النسور هو أنه الوحيد الذي يعتمد على العظام كغذاء رئيسي له.. مما يفسر سبب التسمية التي حصل عليها والتي تعرف باسم كاسر العظام.

حيث يبتلع تلك العظام دون أن تواجهه عقبات.. كما يتزاوج في الفترة ما بين ديسمبر وفبراير ويمكنه أن يضع بيضة أو بيضتين فقط، ويستغرق مدة تصل إلى 58 يومًا لكي يفقس هذا البيض.

من خلال ما سبق نجد أن دورة حياة أكبر الطيور المحلقة في العالم مختلفة بعض الشيء عن غيره من الطيور.. حيث إن لكل طائر سمات خاصة تميزه عن غيره، مما يجعل من السهل دراستها عن كُثب.

  • محمد حسني
  • منذ 4 أشهر
  • حيوانات وطيور

اسئلة شائعة

  • ما هي أكبر الطيور المحلقة في العالم؟

    القطرس الجوال

  • ما هو أكبر طائر محلق في العالم من حيث الوزن؟

    البجع الدلماسي

  • هل يمكن أن يطير الطاووس؟

    نعم.. لكن ليس بنفس مهارة الطيور الأخرى

  • ما هو أسرع طائر في العالم؟

    صقر الشاهين

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.