هل الأسود تأكل البشر؟ وما أشهر سلالاتها؟

في بعض الأحيان قد ترغب في معرفة هل الأسود تأكل البشر أم لا؟ حيث إن هناك العديد من الآراء المتضاربة بخصوص هذا الأمر.. وعبر السطور التالية سنتعرف على حقيقة الأمر، بالإضافة إلى بعض المعلومات حول الأسود بشكل عام.

هل الأسود تأكل البشر؟ نعم
ماذا تأكل الأسود في البرية؟
  • الحمير الوحشية
  • الخنازير
  • وحيد القرن
  • أفراس النهر
  • الزرافات
أشهر أنواع الأسود
  1. الأسد البربري
  2. أسد جنوب غرب أفريقيا
  3. أسد شمال شرق الكونغو
  4. أسد الترنسفال
  5. أسد شرق إفريقيا

هل الأسود تأكل البشر؟

هل الأسود تأكل البشر

على الرغم من أن العديد من الحوادث المتعلقة بمقتل البشر المتسبب الرئيسي بها هم الأسود.. إلا أنها لا تُقدم على هذا السلوك إلا في حال الدفاع عن النفس، بغض النظر عن أنها عدوانية بطبيعتها.. لذا فبالفعل هي المتسبب في العديد من الحوادث.

أما عن الطعام الذي تتناوله الأسود في البرية.. فهي تحتاج إلى ما يعادل الـ 8 كيلو جرام من اللحم في اليوم الواحد، علاوة على أن تلك الكمية بإمكان الأسود تناولها.. في وقت يعادل الـ 4 ساعات فقط.

حيث تقضي الأسود قرابة الـ 20 ساعة من يومها في النوم والحصول على الراحة.. لذا فهي تتناول طعامها في الأربع ساعات المتبقية من اليوم، ومن هنا نشير إلى أن الأسود تعد من الحيوانات الآكلة للحوم.. إلا أن هذا لا ينفي أنها تتناول نظام غذائي متنوع.

من هنا نشير إلى أنها تتناول الحمير الوحشية ووحيد القرن.. وأفراس النهر، كما تأكل كذلك الخنازير والزرافات والجواميس والظباء.. كما بإمكانها تناول لحوم الأرانب والزواحف والقردة، وعلى الرغم من ذلك فإنها لا تجد أن البشر تعد من الفرائس المحتملة بالنسبة لها.

لكن هذا لا ينفي أنها قد تُقدم على تناول البشر في حال شعرت بالجوع الشديد.. والبعض يشير إلى أن السبب وراء الهجوم على البشر هو التقدم بالعمر أو فقدان الأسنان، مع العلم أنها تعجز عن تناول الفرائس السريعة والتي يأتي في مقدمتها الجواميس.

الجدير بالذكر أن أسود التسافو تعد من أشرس أنواع الأسود.. التي تتخذ من الإنسان الفريسة الأهم على الإطلاق؛ لذا فمن الخطر جدًا أن يقترب منها البشر.. وفي حال أن تواجدوا على مقربة منها فيجب عليهم توخي الحذر بما يكفي.

اقرأ أيضًا: الحيوانات آكلات الأعشاب والنباتات

أبرز حوادث تناول الأسود للبشر

أبرز حوادث تناول الأسود للبشر

بحلول عام 1898.. ورد في التقارير المُعلن عنها أن هناك أسدين من نوع تسافو الكينية قد هاجموا قرابة الـ 20 شخص من عمال السكة الحديدية.. والتي تربط بين كينيا وأوغندا، كما أن الأمر لم يقتصر حينها على مجرد الهجوم.. ولكن تناولوا أولئك البشر كذلك.

حيث كانت تلك الأسود تنتظر طوال الليل على مقربة من المنطقة التي تشتمل على العمال.. ومن ثم فقد قاموا بالتهامهم، وبدلًا من اتخاذ الإجراءات اللازمة وإبعاد العمال عن هذه المنطقة الخطيرة.. راح العمال يتوجهون إلى المنطقة ذاتها ومن ثم فقد تكرر الحادث مرة أخرى، حتى أن البعض يشير إلى أن هذه الحوادث تكررت بشكل شبه يومي.

في وقت معين صار من الصعب جدًا احتمال هذه الحوادث المتكررة.. وبدأ العمال في الابتعاد عن المنطقة برمتها، وكان المشروع المقام في هذا الوقت على وشك التعرض إلى الفشل.. وعليه فلم يكن هناك خيار أمام البريطانيين سوى حشد قوة مكونة من 20 جندي مسلح.

كما كانت تلك القوة بقيادة الضابط الإيرلندي ـ جون هنري باترسون.. وكان الغرض منها هو صيد الأسدين، وتجنب الحوادث التي يقومان بها.. والبعض يرجح أن السبب وراء شراسة تلك الأسود تمثل في تفشي الطاعون البقري، وأن الأسود أصبحت تعتاد تناول جثث البشر الساقطة من قوافل الرقيق التي كانت تمر من نهر تسافو.

اقرأ أيضًا: أنواع الحيوانات في العالم

أشهر أنواع الأسود

أشهر أنواع الأسود

بواسطة النقاط التالية سنتعرف على أهم أنواع الأسود التي تعيش في البرية.. والتي قد تجدها متواجدة في العديد من حدائق الحيوانات على مستوى العالم:

  1. الأسد البربري : البعض يشير إليه كذلك باسم الأسد النوبي أو أسد الأطلس.. كما أنه من أشهر سلالات الأسود التي انقرضت في البرية بالتزامن مع أوائل القرن العشرين، ومن هنا نشير إلى أن هذا النوع من الأسود كان يستوطن منطقة شمال إفريقيا.. وقد يزن الذكور منها قرابة الـ 600 رطل، فيما يصل وزن الإناث إلى 400 رطل تقريبًا.
  2. أسد جنوب غرب أفريقيا : هو الأسد السنغالي ومن الأسود التي تتخذ من السنغال موطنها الأصلي.. إلا أن الأعداد التي وصلت لها في الوقت الحالي تعادل الـ 850 أسد، وهي من الحيوانات التي باتت مهددة بالانقراض.. كما أن وزنها يتراوح ما بين 175 – 210 كيلو جرام، ناهيك عن العلاقة التي تجمع بينها وبين الأسود التي توجد في شمال أفريقيا.
  3. أسد شمال شرق الكونغو : يُشار إليه كذلك باسم أسد الكونغو.. كما أنه من نوعيات الأسود التي توجد في الكونغو البلجيكية والغربية، علاوة على أنه يتواجد في العديد من الأجزاء الشمالية الشرقية التي تقع على مقربة من أوغندا.
  4. أسد الترنسفال : أحد سلالات الأسود التي تسكن في جنوب شرق أفريقيا.. وتحديدًا في منطقة الترنسفال، كما يتواجد كذلك في متنزه كروغر الوطني.. مما أدى إلى حصوله على لقب أسد كروغر، وتجدر الإشارة إلى أن هذا النوع يتناول الجاموس البري والخنازير الوحشية.. بالإضافة إلى الزرافات والعديد من الحيوانات الأخرى.

اقرأ أيضًا:  ترتيب أذكى 10 حيوانات في العالم

أهم سلالات الأسود

أهم سلالات الأسود

في الآتي نستكمل معكم سرد بعض الأنواع المشهورة من الأسود.. والتي تتشابه من حيث الخصائص والسمات، على الرغم من أن المناطق التي تتوزع بها مختلفة:

  • الأسد الآسيوي : يعرف كذلك باسم الأسد الفارسي.. كما أن البعض يشير إليه باسم الأسد الهندي، والجدير بالذكر أنه من السلالات التي تهوى العيش بصورة منفردة.. أي أنه يتواجد في ولاية غوجارات الهندية، ويقول آخرين أن سلالته تمتد من اليونان وجنوب غرب آسيا.. وصولًا إلى الهند، وتختلف تلك الأسود عن أقاربها التي توجد في أفريقيا في العديد من الصفات.
  • أسد شرق أفريقيا : من الفصائل المفترسة من الأسود.. كما أنه من فصيلة السنوريات، ومن هنا نشير إلى أن شرق أفريقيا تمثل الموطن الأصلي لتلك الحيوانات.. كما تعرضت إلى الانقراض في إريتريا وجيبوتي، ومع بداية القرن العشرين تراجعت أعداد هذه الحيوانات بصورة ملحوظة للغاية.
  • أسد كاتنغا : يعيش هذا النوع من الأسود في أنجولا وزائير وزامبيا الغربية وزيمبابوي.. فضلًا عن أن حجمه ضخم ويتراوح طول الذكور من تلك الحيوانات ما بين 2.3 و3 متر، كما أن وزنها قد يصل في بعض الأحيان إلى 170 كيلو جرام، وهي من الحيوانات ذات الفراء الفاتح نسبيًا.. إن تمت مقارنتها مع الأسود الأخرى.

مما سبق تعرفنا على إجابة هل الأسود تأكل البشر؟ كما أشرنا إلى بعض التفاصيل حول الأسود.. في حال أن كنت من محبي الاطلاع على كل ما له علاقة بعالم الحيوان، كما أن هذه المعلومات ستعاونك على التعرف على كل ما له علاقة بالأسود.

  • محمد حسني
  • منذ شهرين
  • حيوانات وطيور

اسئلة شائعة

  • هل الأسود تأكل البشر؟

    نعم

  • هل المفترسات تأكل بعضها؟

    نعم

  • ماذا تأكل الأسود في البرية؟

    الحمير الوحشية - الخنازير - وحيد القرن - أفراس النهر - الزرافات.

  • أشهر أنواع الأسود؟

    الأسد البربري - أسد جنوب غرب أفريقيا - أسد الترنسفال.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.