أكياس سيلوفينا للتخسيس (Sylovina) بديل بالون المعدة وعمليات التكميم

أكياس سيلوفينا للتخسيس (Sylovina) هو المُكمل الغذائي الأبرز الذي يُقال إن له فوائد كبيرة ودور محوري في إنقاص الوزن، وبعض الحالات أكدت بالفعل كونه يصلح بديلًات لعمليات التكميم، تركيب بالون المعدة وغيرها من صور الإجراءات الجراحية وغير الجراحية التي تُساهم في إنقاص الوزن بشكل كبير.

المادة الفعالة: كروم ومستخلص نبات اذينة الحمل
تصنيف الدواء: مُستخلصات طبيعية.
الشركة المُنتجة: شركة راميدا للصناعات الدوائية والمُكملات الغذائية Rameda.
الشكل العقاري: أكياس حُبيبات بنكهة الأناناس.

لا يفوتك أيضًا:  دواعي استعمال دواء سيدوفاج 850 Cidophage والتخسيس

دواعي استخدام دواء Sylovina

سيلوفينا Sylovina

على الرغم من اقتصار هذا المُركب الدوائي والمُكمل الغذائي في المقام الأول على بعض الاستخدامات كما نصت الشركة المُصنعة إلا أن له فعالية كبيرة في علاج حالات أخرى كدواء رئيسي أو مُساعد، وذلك حسبما جاء في العديد من الحالات التي استعملت هذه الكبسولات وحظيت بتجربة رائعة معها، وبشكلٍ عام تتمثل دواعي استعمالها في كُل مما يلي:

  • الحد بشكل كبير من الشهية والقابلية أو الرغبة في تناول الطعام.
  • زيادة مُعدل حرق الجسم للدهون بشكل كبير.
  • مد الجسم بما ينقصه من ألياف.
  • تعزيز نسبة الكروم في الدم.
  • زيادة الإحساس بالشبع في سبيل إنقاص الوزن.
  • الحد من نسبة الكوليسترول والدهون الثُلاثية الضارة في الدم.
  • المُحافظة على مستوى السُكر عند الحد الطبيعي له في الجسم.
  • علاج الإمساك الذي ينتج عن الحميات الغذائية المُتبعة لإنقاص الوزن.
  • العمل على زيادة الكُتلة العضلية بالتزامن مع زيادة قُدرة الجسم على التخلص من النسيج الذي يُشكل الكُتلة الدُهنية.
  • تحسين الأداء الرياضي.
  • تعزيز الطاقة والقوة الجسدية.
  • المُساهمة رفقة غيره من العقاقير الطبية في علاج الاكتئاب، مُتلازمة تكيس المبايض عند النساء بالإضافة إلى مُتلازمة تيرنر.
  • المُساعدة في علاج البواسير، الشقوق الجراحية وتحسين الحالة الصحية بعد إجراء الجراحات الشرجية.
  • الحد بشكل كبير وملحوظ من الأعراض التي تُصاحب الإصابة بمُتلازمة القولون العصبي.
  • تطهير الأمعاء والحد من الاضطرابات التي قد تؤثر على الصحة المعوية.

الآثار الجانبية لاستخدام دواء سيلوفينا

يُعتبر سيلوفينا الدوائي آمن إلى حدٍ كبير، وذلك بسبب تكونه في المقام الأول من بعض المُركبات الطبيعية والمُستخلصات النباتية، ولكن هذا لا يعني عدم وجود بعض الأعراض الجانبية والآثار غير المرغوب فيها مُحتملة الحدوث حتى وإن كانت بسيطة، فقد تتسبب هذه الكبسولات في:

  • تغيير المزاج والميل إلى العصبية والانفعال غير المُبرر.
  • ظهور بعض الاضطرابات والمُشكلات الذهنية.
  • الشعور بالصُداع وآلام الرأس التي تتفاوت في حدتها بين متوسطة إلى حادة.
  • الإحساس بالغثيان.
  • الإسهال.
  • الإمساك.
  • السُعال.
  • آلام أسفل الظهر.
  • سيلان الأنف.

تُعتبر هذه الأعراض البسيطة والأكثر شيوعًا عند تناول Sylovina ، ولكن ظهورها ليس بالأمر الحتمي بكل تأكيد، فالغالبية العُظمى من الحالات المرضية لا تُعاني من أي اضطرابات على الإطلاق، كما أن هُناك بعض الأعراض النادرة بشكل أكبر والتي تمتاز بالخطورة مثل:

  • تورم الجسم.
  • احتباس الماء والبول.
  • الحكة الشديدة.
  • فقدان الوعي.
  • ألم الصدر.
  • احتقان الحلق.
  • التقيؤ.
  • صعوبة البلع.

لكن ثق تمامًا أن الطبيب المُختص لن يوصي بتناولك لعقارٍ طبي أو مُكمل غذائي إلا في حال ما كان يرى أن الفوائد التي ستعود عليك من تناول هذا المُركب تفوق بشكل كبير جانب السلبيات والأضرار.

موانع استعمال عقار Sylovina

في سبيل الاستعمال الآمن لهذا المُكمل الغذائي يُمنع على بعض الحالات استعماله، وهذا لكونه قد يتسبب لهم في مُضاعفات وأعراض جانبية تتخطى حاجز الفوائد بشكل كبير، ومن أبرز هذه الموانع:

  • الحمل، فكُل من الأم والجنين على حدٍ سواء حينها بحاجة إلى التغذية، ولن يكون إنقاص الشهية أو السعي في تقليل الوزن أمرًا آمنًا يزيد من احتمالية سلامة الجنين، بل قد يتسبب في الولادة المُبكرة وضعف المولود.
  • الرضاعة الطبيعية، فالمادة الفعالة الخاصة بهذا المُركب لها القُدرة بشكل كبير على النفاذية والتسرب عبر الغُدد اللبنية للأم إلى الجنين، كما أن إنتاج الحليب خلال هذه الفترة يحتاج إلى التغذية السليمة، وهو ما يحيل دونه هذا المُكمل الغذائي.
  • المُعاناة من فرط الحساسية تجاه المادة الفعالة الخاصة بالعقار.
  • الفشل الكلوي.
  • الأمراض الكبدية.

احتياطات استعمال عقار سيلوفينا

هُناك بعض صور التحذيرات والاحتياطات التي لا بُد من الإلمام بها، وذلك في سبيل تعزيز القُدرة الخاصة بهذا المُركب وتسريع عملية إنقاص الوزن بشكل كبير وملحوظ، ومن أبرز هذه الاحتياطات التي تُمثل نصائح في المقام الأول ما يلي:

الجرعة المُناسبة من عقار Sylovina

الطبيب المُختص هو المنوط دائمًا بوصف الجُرعات الآمنة من العقاقير الطبية والمُكملات الغذائية للمرضى، وذلك نتيجةً لعمله ودرايته بالحالة الصحية الخاصة بك نظرًا لقيامه بتشخيص ما تُعاني منه، ولكن بشكلٍ عام يُستعمل Sylovina دون وصفة طبية في الكثير من الأحيان، وتنص النشرة الداخلية الخاصة به على أن جُرعته وطريقة تناوله تأتي على النحو التالي:

  • تتمثل جُرعة التخسيس وإنقاص الوزن في كيس واحد من هذا المُكمل الغذائي مع 150 مل من الماء.
  • يتم تكرار الجُرعة من مرتين وحتى ثلاث مرات حسبما يوصي الطبيب المُعالج مُقدم الرعاية الطبية.
  • يجب تناول هذا المُكمل الغذائي قبل الطعام في سبيل تهيئة المعدة والجهاز الهضمي، ويتم أخذه قبل 15 دقيقة بحد أدنى من الوجبات بدايةً من الإفطار ومرورًا بوجبة الغداء الرئيسية، وفي بعض الأحيان يصل الاستخدام إلى ما قبل وجبة العشاء في حال ما رأى الطبيب حاجةً لذلك.
  • من الضروري تقليب المسحوق ومُحتوى الكيس جيدًا في المياه أثناء تحضيره، ويجب تناوله بشكل فوري بعد إعداده حتى لا تتناقص فاعليته.

لا يفوتك أيضًا:  كبسولات سليم سيف أورليستات (Slim Safe Orlistst) للتخسيس

الجرعة الزائدة من دواء سيلوفينا

يُعد الالتزام بما ينص عليه الطبيب المُختص من جُرعات أمرًا في غاية الأهمية، وذلك حتى لا تقع تحت خطر المُضاعفات التي قد تنتج عن تناول جُرعة مُضاعفة أو زائدة عن الحاجة من Sylovina ، والتي غالبًا ما تشتمل على كُل ما يلي:

  • اضطرابات الدم.
  • أمراض الكبد.
  • تلف الكلى
  • صعوبة التنفس.

لذا احرص على التوجه إلى مركز مُكافحة التسمم الدوائي والغذائي في حال ما أظهر جسدك ردود فعل تحسسية تُفيد كونه على أعتاب الإصابة بالتسمم الدوائي، ومن أبرز الأعراض التي تُشير إلى تحسس جسمك ما يلي:

  • انتفاخ اللسان.
  • صعوبة التنفس.
  • الشعور بالدوار والدوخة.
  • الغثيان.
  • التقيؤ.

كما يُمكن التواصل مع مُقدم الرعاية الطبية فور تناولك للجُرعة الزائدة عن الحد الآمن بقصد أو عن غير عمد في سبيل معرفة ما عليك القيام به واتباعه من إجراءات ونصائح.

التفاعل الدوائي لعقار Sylovina

كثيرًا ما يُشار إلى أن للمادة الفعالة الخاصة بهذا المُركب العلاجي القُدرة بشكل كبير على التفاعل والتداخل مع غيرها من المُركبات والمواد الفعالة الخاصة بالمُكملات الغذائية، العقاقير الطبية أو حتى أعشاب الطب البديل، لذا يُنصح بعدم استعمال هذا المُكمل بالتزامن مع كُل ما يلي:

  • الأنسولين.
  • عقاقير علاج اضطرابات الغُدة الدرقية مثل الليفوثيروكسين.
  • أدوية علاج الاختلاج ونوبات الصرع وغيرها من الحالات الناتجة عن ارتفاع الشحنات الكهربية في الدماغ.
  • أدوية الاكتئاب مثل الليثيوم.
  • مُميعات الدم مثل الوارفرين.

فتداخل هذه العقاقير الطبية مع بعضها البعض قد يتسبب في إنقاص مستوى السُكر في الدم بشكل كبير يحمل الخطورة، بالإضافة إلى إنقاص فاعلية العقار أو زيادة تركيز المادة الفعالة الخاصة به في الدم بشكل غير آمن.

آلية عمل دواء Sylovina

سيلوفينا Sylovina

تُساهم المادة الفعالة في سيلوفينا في تكوين طبقة غليظة تعمل على تبطين المعدة مما يزيد الشعور بالشبع، كما يُساهم في تحويل مجرى الدهون إلى الكبد في سبيل حرقها.

بدائل عقار سيلوفينا

تتعدد العقاقير الطبية والمُكملات الغذائية التي لها القُدرة على أن تحل محل هذا المُركب، ومن أبرز صور هذه البدائل كُل ما يلي:

  • روزيل ROZEL
  • راكسو RAXO
  • سيل SYLE.
  • ويتو WEETO.
  • فيروكرو VERO CRO.
  • سيلتاج SYLTAG.
  • كروميوم بيكولينات CHROMIUM PICOLINATE.

لا يفوتك أيضًا:  أدوية هامة تعمل على التخسيس

سعر دواء Sylovina

سيلوفينا يُعتبر مُنتشر وشائع الاستخدام في السوق المصري، فهو مُنتج محلي الصُنع ومُكمل غذائي يُباع في الصيدليات المصرية وغيرها من منافذ البيع الخاصة بالشركات وبعض المتاجر الإلكترونية، فيُمكن العثور عليه بالأسعار الآتي ذكرها:

أكياس سيلوفينا 20 كيس 5 مجم 150.00 جُنيهًا مصريًا.

موقع محتوي غير مسئول عن استخدام دواء سيلوفينا بدون استشارة الطبيب أو الصيدلي.

للاستفسار أو السؤال عن الأدوية نستقبل تعليقاتكم أسفل المقال عبر موقع muhtwa.com .

  • عمرو عيسى
  • منذ 6 أيام
  • دليل الأدوية

اسئلة شائعة

  • هل يتواجد سيلوفينا في السعودية؟

    لا، فهو مُنتج مصري محلي.

  • هل هُناك أقراص من سيلوفينا؟

    يأتي على هيئة أكياس فوار فقط.

  • ما هو مصدر الألياف في سيلوفينا؟

    قشور السيليوم.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.