ما هي النسبة المتوقعة لرفع الفائدة في مصر 2022

ما هي النسبة المتوقعة لرفع الفائدة في مصر خلال الشهر 2022، من بين الأخبار التي يتم البحث عنها خاصةً بعد التضخم الكبير في مصر، ويتوقع المحللين الاقتصاديين أن يقوم البنك المركزي برفع سعر الفائدة خلال هذا الشهر.

ما هي النسبة المتوقعة لرفع الفائدة في مصر خلال الشهر

توقع العديد من المحللين أن يقوم البنك المركزي المصري برفع سعر الفائدة بنسبة تتراوح بين 1% و2% وذلك يوم الخميس المقبل خلال اجتماعه الدوري وذلك للحفاظ على صورة جذابة للاستثمار الخارجي.

وقد قام البنك المركزي الأمريكي برفع سعر الفائدة بنسبة 0.5% في بداية شهر مايو الجاري، بالإضافة إلى ارتفاع نسبة التضخم بشكل كبير في مصر.

كما تم في مارس الماضي في اجتماع استثنائي رفع سعر الفائدة على الإيداع والإقراض وسعر العملة من قِبل البنك المركزي وذلك بنسبة 1%، حتى وصلت 9.25%، 10.25%، و9.75% بالترتيب.

وقد ارتفع معدل التضخم ليصل 14.9% في شهر أبريل مقابل 12.1% في شهر مارس الفارط، وقد أشارت البيانات المستخرجة من جهاز التعبئة العامة والإحصاء إلى ارتفاع نسبة التضخم ب 3.7% في بداية شهر مايو 2022.

وقد صرح الأستاذ محمد حسن عضو منتدب لدى شركة بلوم مصر للاستثمارات المالية أن نسبة التضخم فاقت جميع التوقعات وقال: “لذلك نتوقع زيادة سعر الفائدة بنسبة تتراوح بين 1% و2% على الأقل للسيطرة على التضخم وإعادته إلى نطاق المستهدفات”.

النسبة المتوقعة لرفع الفائدة

هل سيتم وقف شهادات الاستثمار بعائد 18%

قال محمد حسن أن خطوة رفع سعر الفائدة من البنك المركزي لن تكون سبب في توقف إصدار شهادات استثمار بنسبة 18% أو طرح أخرى بفائدة منها، وقد صرح أنه: ” سيستمر طرح شهادات الـ18% ولن تتوقف على المدى الزمنى القصير، لأن العائد عليها مرتفع ما يجعل الاقتصاد قادرًا على احتواء أي زيادات جديدة في معدلات التضخم”.

ويوافق أحمد معطي والمدير التنفيذي لشركة في أي للاستثمارات مع محمد حسن حيث لن يتوقف البنك عن طرح شهادات بفائدة أعلى من 18%، كما يتوقع البعض أن تصل الفائدة على الشهادات 20 أو 22%.

وقد تبين أن البنك المركزي مجبر على رفع معدل الفائدة بعد الارتفاع الذي تسبب فيه التضخم، وتكون هذه الزيادة 1% كحد أقصى.

توقعات زيادة الفائدة خلال مايو 2022

يُتوقع أن تزداد معدلات التضخم العالمية مما ينعكس على عوائد الأذون والسندات في السوق العالمية، لذلك من المهم رفع سعر الفائدة المحلية بنحو 1% مقارنة بمشروع الموازنة.

وقد صرحت رضوى السويفي رئيس قسم البحوث بشركة الأهلي فاروس أنه من المتوقع أن يصل معدل التضخم إلى 14 أو 15% خلال أغسطس القادم قبل أن يبدأ في الانحسار مرة أخرى خلال أبريل السنة القادمة.

وقد أضافت أن البنك المركزي سيرفع سعر الفائدة بقيمة 2% يوم 19 مايو حتى يتمكن من احتواء اتجاهات التضخم ومراعاة اتجاه الأسعار في الأسواق الناشئة، وذلك في مرحلة التوجه نحو التشديد النقدي في العالم.

وقالت شركة نعيم للوساطة خلال بحث لها أن البنك المركزي مطالب برفع معدل الفائدة أكثر من أي وقت سابق بسبب أرقام التضخم الكبيرة، وقد توقعوا أن ترتفع الفائدة ب1%.

كما توقعت شركة اتش سي أن البنك المركزي سيقوم برفع أسعار الفائدة 200 نقطة أساس خلال اجتماعه الذي سيتم عقده الخميس 19 مايو، وأضافت أن عوامل عديدة تسببت في ارتفاع معدلات التضخم منها الطلب الموسمي وانخفاض قيمة الجنيه المصري، وغلاء الأسعار العالمية نتيجة الحرب الروسية الأوكرانية، فيما تم التوقع من قِبل شركة بلتون المالية أن أسعار فائدة البنك المركزي المصري سترتفع ب 50 إلى 100 نقطة أساس.

أجابت توقعات الشركات المالية ما هي النسبة المتوقعة لرفع الفائدة في مصر خلال الشهر 2022 والتي أوضحت جميعها أنها ستكون بين 1 إلى 2% كحد أقصى وذلك لمجابهة التضخم وارتفاع الأسعار وتشجيعاَ للاستثمارات.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن ما هي النسبة المتوقعة لرفع الفائدة في مصر خلال الشهر 2022، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

  • Sarah Rezk
  • منذ شهر واحد
  • اخبار مصر اليوم

اسئلة شائعة

  • ما هي النسبة المتوقعة لرفع الفائدة في مصر؟

    ما بين 1 إلى 2 %

  • هل سيتم وقف شهادات الاستثمار بعائد 18% قريباً؟

    لا بل سوف تستمر

المراجع

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.