ما هي حالات انتهاء وتجديد عقد العمل 1444

ما هي حالات انتهاء وتجديد عقد العمل 1444، حيث يوجد بعض الشروط التي يجب أن يعرفها العامل، وكذلك صاحب العمل من أجل إنهاء أو تجديد عقد العمل في المملكة العربية السُعودية، حتى يكون الطرفين على علم بالحقوق الخاصة بهم عند فسخ العمل أو تجديده، ولا يتعدى أحد على حق غيره.

حالات انتهاء وتجديد عقد العمل 1444

يتم انتهاء عقد العَمل طبقاََ للمادة 74 من نظام العمل السعودي وذلك حسب الحالات التالية:

  • عندما يتفق طرفي العقد على إنهائه بشرط أن يوافق العامل بشكل مكتوب.
  • عند انتهاء المُدة المُسجلة في العقد، في حال ما لم يتم تجديد العقد بشكل صريح طبقاََ لأحكام النظام، فيَداوم على هذا الأمر حتى انتهاء العقد.
  • عندما يرغب أحد الطرفين في العقود بمدة غير مُحددة طبقاََ لما جاء في المادة 75 من نظام العَمل.
  • في حال وصل العامل إلى سن التقاعد، ما لم يقوم الطرفان بالاتفاق على الاستمرار في العَمل بعد ذلك، وذلك طبقاََ للعُقود غير مُحددة المدة، بينما العقود المُحددة المُدة؛ تستمر إلى أجلها.
  • فى حال وُجدت قوة جبارة أرغمت أحد الأطراف على فسخ مدة العقد.
  • عندما يتم إغلاق المنشأة نهائياً.
  • انتهاء النشاط الذي يداوم العامل فيه، في حال لم يتم الاتفاق على غير ذلك.

فسخ عقد العمل من غير إخبار العامل أو تعويضه

يستطيع صاحب العَمل فسخ العَقد دون إخبار العامل أو تعويضه في كافة الحالات التالية:

  • عندما يعتدي العامل على صاحب العمل خلال فترة العمل أو بسبب العمل، وأيضاً إذا وقع الاعتداء على أحد رؤساء العَامل.
  • عندما عدم قيام العامل بالتزاماته الأساسية التي تترتب على عقد العمل، أو لم يطبق الأوامر المشروعة، وكذلك عدم التزامه بتعليمات السلامة التي تم الإعلان عنها.
  • عندما يثبت اتباع العامل سلوكيات سيئة لارتكاب أعمال مُخلة بالشرف أو الأمانة.
  • عندما يلجأ العامل إلى التزوير، لكي يحصل على العَمل.
  • في حال كان العامل من ضمن المُعيني لفترة الاختبار.
  • عند صدور أي تقصير من العامل تسبب في خسائر في العمل.
  • عندما يُفشي العامل الأسرار الصناعية وكذلك التجارية المتعلقة بعمله.
  • استخدام وضعه الوظيفي بشكل غير قانوني، من أجل حصوله على مكاسب ونتائج شخصية.
  • عندما يَغيب العامل عن العمل دون سبب لمُدة عشرين يوم خلال السنة الواحدة، بشرط تقديم إنذار كتابي بعد فترة الغياب بمُدة 10 أيام.

حالات انتهاء وتجديد عقد العمل

ترك العمل من غير إشعار صاحب العمل مع الاحتفاظ بالتعويض

يستطيع العامل ترك العمل دون أي إشعار مسبق، مع الاحتفاظ بكافّة الحقوق التي كفلها نظام العَمل، وذلك طبقاََ للحالات التالية:

  • عند عدم وفاء صاحب العمل بكل الالتزامات سواء كانت العقدية أو النظامية الجوهرية تجاه العامل.
  • عندما يثبت إدخال صاحب العمل الغش على العامل عند إبرام العقد، وذلك طبقاََ لما يتعلق بشروط العَمل وظروفه.
  • عندما يُكلف العامل دون رغبته في عمل بعمل مختلف نهائياً عن الأعمال التي اُتفق عليها أثناء عمل العقد بشرط أن يُخالف لأحكام المادة 60 من نظام العَمل السعودي.
  • عندما يقع على العامل أو أي فرد من أفراد أسرته سلوك عنيف أو مُخل بالآداب من قِبل صاحب العَمل أو أفراد أسرته.
  • عندما يتم مُعاملة العامل بشكل بشع أو سيء بواسطة صاحب العَمل أو المُدير المسؤول.
  • عندما يدفع صاحب العمل العامل إلى فسخ العقد بنفسه عن طريق استخدام أساليب سلبية أو تخالف شروط العقد، أو ما يشبه ذلك.
  • عند وجود مخاطر كبيرة داخل مقر العَمل، تقوم بتهديد سلامة العامل أو صحته، بشرط معرفة صاحب العَمل هذه المخاطر الجسيمة دون أن يتخذ الإجراءات التي تقوم بإزالتها.

اقرأ أيضاً:  كيفية تقديم طلب استخراج عقد نهائي

تحميل نظام العمل السعودي الجديد 

يمكنك تحميل نظام العَمل السعودي عن طريق الخُطوات الآتية:

  • الذهاب إلى نظام العَمل عبر: laws.boe.gov.sa
  • النقر على زر الطباعة من أيقونة نص النظام.
  • يتم اختيار حفظ كملف PDF من قائمة الطابعات.
  • الضغط على حفظ ذات اللون الأزرق.
  • يتم اختيار المساق ثم الضغط على كلمة حفظ.

ينبغي على العامل بالمملكة العربية السُعودية أن يعرف نظام العمل بشكل جيد، حتى يضمن حقوقه بشكل كامل عندما يستمر العقد بعد انتهاء المدة، ولا يقوم صاحب العمل بظلمه وضغطه وإهدار حقه مخالفاََ بنود العقد بينهما.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن ما هي حالات انتهاء وتجديد عقد العمل 1444، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

  • Sarah Rezk
  • منذ شهر واحد
  • دليل السعودية

اسئلة شائعة

  • هل يجوز نقل العامل ذي الأجر الشهري إلى فئة عمال اليومية؟

    لا يجوز

  • هل يجوز تكليف العامل بعمل مختلف ن المتفق عليه في العقد؟

    لا يجوز ومن حق العامل إنهاء العقد

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.