أقراص أفالوكس (AVALOX) دواعي الاستخدام والجُرعة الفعالة

أقراص أفالوكس (AVALOX) يُعتبر من صور العقاقير الطبية التي تنحدر من عائلة الفلوروكونيولون الدوائية، وهي من العائلات التي تدخل في المقام الأول في تركيب علاجات الجهاز التنفسي، لذا يكثر وصفه في حالات التهاب الجهاز التنفسي العلوي والسُفلي على حدٍ سواء، ويختص بعلاج الالتهابات الميكروبية الناتجة عن إصابة هذه الأجهزة بالجراثيم المُسببة للالتهاب.

المادة الفعالة: موكسيفلوكساسين Moxifloxacin
تصنيف الدواء: مُضاد للجراثيم
الشركة المُنتجة: شركة باير الألمانية للصناعات الدوائية
الشكل العقاري: أقراص فموية بتركيز 400 مجم

دواعي استخدام عقار AVALOX

أفالوكس AVALOX دواعي الاستخدام والجُرعة الفعالة

من المعروف أن هذا العقار يُستعمل لعلاج عدد كبير من الحالات المرضية التي تُصيب الجهاز التنفسي، وذلك على الرغم من أنه يدخل في علاج صور أُخرى للالتهاب، وبشكلٍ عام تتمثل دواعي استعمال أفالوكس في الإصابة بكُل ما يلي:

  • التهاب الجيوب الأنفية الحاد من النوع الجُرثومي.
  • التهابات البطن الداخلية وغيرها من صور التهابات الجهاز الهضمي الحادة والمُعقدة.
  • الالتهابات الجلدية البسيطة غير المُعقدة.
  • التهابات الجلد المُعقدة الناتجة عن الجراثيم والميكروبات العنقودية “المُكورات”.
  • الالتهاب الرئوي الحاد والمُكتسب “من النوع غير الوراثي”.
  • الالتهاب المُزمن والوراثي للشُعب الهوائية.
  • التسمم الدموي.
  • التهاب الطاعون من النوع الرئوي.

وجب التنويه إلى كون كافة دواعي استعمال أفالوكس الدوائي تختص بالمقام الأول بصور الالتهابات البكتيرية فقط لا غير في شكليها الأساسي والثانوي كما هو الحال مع المُضادات الحيوية النشط.

ولكنه لن يُعالج أي نوع من أنواع الالتهاب ناتج عن الإصابة بالفيروسات مثل نزلات البرد، وذلك لاختلاف تركيب الخلايا الفيروسية مُقارنةً بنظيرتها البكتيرية.

لا يفوتك أيضًا:  دواء موكسيفلوكس (Moxiflox) مضاد حيوي واسع المجال

موانع استعمال دواء أفالوكس

على الرغم من الفعالية العالية لهذا العقار بالإضافة إلى مدى أمان استعماله إلا أن له جانب سلبي، وهذا الجانب يتمثل في كثرة صور الموانع الخاصة بالاستعمال والاستخدام، فمن المعروف أن هذا العقار يُمنع على كُل من الحالات التي تُعاني مما يلي ذكره:

  • حساسية مُفرطة من المادة الفعالة المُركبة لهذا الدواء، المواد التي تدخل في تصنيعه وغيرها من عناصر الموكسيفلوكساسين بالإضافة إلى المُضادات الحيوية الأخرى من عائلة فلوروكينولون مثل الليفوفلوكساسين.
  • انحدار وانخفاض مُستوى البوتاسيوم غير المُصحح في الدم بالإضافة إلى المغنيسيوم.
  • تاريخ مرضي أو عائلي وراثي مع الوهن العضلي.
  • قُصور عضلة القلب.
  • بطء مُعدل نبضات عضلة القلب.
  • اضطراب ضربات القلب بين التسارع والانخفاض كما هو الحال مع إطالة كيو تي، وخاصةً في حال ما كُنت تتناول العقاقير التي تُساهم في تنظيم هذه الضربات “فقد يتسبب ذلك في موت مُفاجئ قلبي بسبب المُعاناة من نوبة قلبية حادة”.
  • المُعاناة من التعرق الشديد وفقدان السوائل بشكل عام لأي سببٍ كان، والحديث هُنا عن التقيؤ، الإسهال والجفاف بصورة عامة.

الآثار الجانبية لدواء AVALOX

أفالوكس AVALOX دواعي الاستخدام والجُرعة الفعالة

لا يُوجد مُركب علاجي ودوائي واحد في العالم أجمع لا يشتمل استخدامه على احتمالية ظُهور بعض الأعراض الجانبية والآثار المُحتملة غير المرغوب في ظُهورها، والأمر سيان بالنسبة لهذا العقار لكونه من صور المُركبات الكيميائية في المقام الأول، وقد ظهر على مُستخدميه كُل ما يلي من علامات:

1- أعراض جانبية شائعة

  • اضطرابات الجهاز الهضمي بين الإسهال والإمساك.
  • الشعور بضيق في الصدر والتهاب في الحلق.
  • تورم الفم، اللسان والشفتين.
  • الرغبة في التقيؤ.
  • الميل إلى الغثيان، وغالبًا ما يأتي مصحوبًا بدوار ودوخة حادة.
  • المُعاناة من اضطرابات في السمع وتغييرات قد تصل في الحد الأقصى لها إلى مرحلة فقدان السمع.
  • آلام وضعف في العضلات.
  • الصُداع بكافة درجات الألم الخاصة به، وقد يأتي بنوعيه الأولي والثانوي غير المُباشر.
  • بحة وحشرجة في الصوت غالبًا ما تكون بشكل غير طبيعي زائد عن الحد.
  • آلام في الصدر.
  • زيادة الوزن بشكل تورمي غير مُعتاد.
  • آلام وتقلصات عضلية تُصيب عضلات البطن والمعدة في إشارة إلى عُسر الهضم.

2- علامات ثانوية نادرة الحُدوث

  • الهلوسة.
  • رؤية الكوابيس بوتيرة مُتصاعدة غير مسبوقة أو معهودة.
  • ظُهور بعض الكدمات غير المُبررة ناحية الأوتار، وقد يتزامن ذلك مع آلام، أوجاع بالإضافة إلى احمرار وتورم، ويُكلل كُل ذلك بضعف الأوتار.
  • ظُهور بُراز دموي أو المُعاناة من إسهال شديد يُحتمل أن يكون مُستمرًا.
  • انخفاض في وتيرة التبول اليومي، وقد تكون كميات البول أقل في كناية عن الجفاف أو احتباس البول في الجسم.
  • ظُهور حُروق الشمس على الجلد، وغالبًا ما تتراوح بين مُتوسطة أو مُعتدلة حتى شديدة.
  • المُعاناة من الأرق والشُعور بصعوبة بالغة في النوم.
  • تعب غير مُبرر وضعف عام في التعبير عن المُعاناة من الوهن العضلي والعصبي.
  • الميل إلى التفكير ببعض الأفكار الانتحارية.
  • ظُهور أعراض اضطرابات الكبد مثل البول بلونه الداكن والميل إلى فقدان الشهية، وهو ما قد يُصاحبه بُراز شاحب اللون بالتزامن مع اصفرار كُل من العينين والبشرة أو الجلد.
  • تغييرات واضطرابات مزاجية يُصاحبها حالات عقلية مثل القلق، الاضطراب النفسي، الارتباك، التوتر، جُنون العظمة بالإضافة إلى الاكتئاب والعصبية.

وجب التنويه إلى أنه وعلى الرغم من كثرة الأعراض الجانبية إلا أن الغالبية العُظمى من مُستخدمي ومُستعملي هذا العقار لم يُعاني من أي أعراضٍ تُذكر، كما أن الطبيب المُختص لن يقوم بوصف مُركب علاجي لك ما لم يرى أن كفة الإيجابيات الخاصة باستخدامه واستعماله تفوق السلبيات.

لا يفوتك أيضًا:  قطرة بلينك (Blink) دواعي الاستخدام والجُرعة الفعالة

الجرعة المُناسبة من عقار أفالوكس

يُعد الالتزام بما ينص عليه الطبيب المُختص فيما يخص الجُرعات المُناسبة أبرز ما يُعزز من عملية التعافي والتداوي، فتحديد ما يُعرف بالجُرعة الآمنة والفعالة وفقًا للحالة المرضية تُعد من الأمور التي لا يختص بها إلا الطبيب المُعالج مُقدم الرعاية الطبية، ولكن جاء في النشرة الداخلية أن هذه الجُرعة تأتي في مُتوسطها على النحو التالي:

جُرعة علاج التهاب الجُيوب الأنفية الحاد من النوع الجُرثومي
قُرص واحد بشكل فموي بتركيز 400 مجم يوميًا من 5 وحتى 10 أيام علاج.
جُرعة علاج التهاب الرئة المُكتسب غير الوراثي
قُرص واحد بشكل فموي بتركيز 400 مجم يوميًا من أسبوع وحتى أسبوعين علاج.
جُرعة علاج التهاب الشُعب الهوائية الحاد
قُرص واحد بشكل فموي بتركيز 400 مجم يوميًا ولمُدة 5 أيام من اليوم الأول للعلاج.
جُرعة علاج التهابات الجلد وبُنية الجلد
قُرص واحد بشكل فموي بتركيز 400 مجم يوميًا لمُدة 7 أيام بالنسبة للحالات غير المُعقدة.

يوميًا من 7 أيام وحتى 21 يوم للحالات المُعقدة.

جُرعة علاج التهابات البطن والجهاز الهضمي المُعقدة
قُرص واحد بشكل فموي بتركيز 400 مجم يوميًا ولمُدة تتراوح من 5 وحتى 14 يومًا.
جُرعة علاج التهابات الطاعون الرئوي والتسمم الدموي
قُرص واحد بشكل فموي بتركيز 400 مجم يوميًا من 10 وحتى 14 يومًا من العلاج.

التفاعل الدوائي لدواء AVALOX

كما هو الحال مع غيره من المُركبات والعقاقير الطبية يُعتبر هذا الدواء في المقام الأول من المُركبات الكيميائية التي تتفاعل في سبيل إعطاء الأثر الإيجابي الخاص بها، ولكن هذا التفاعل قد يتأثر في حال ما كان هُناك مُركبات أُخرى تداخلت معه سلبًا أو إيجابًا، لذا يُنصح بعدم تناول هذا العقار بالتزامن مع كُل مما يلي:

  • الزرنيخ.
  • الأميودارون، البروكاييناميد، الكينيدين، السوتالول وغيرها من المُركبات التي تُستخدم في تنظيم ضربات القلب.
  • فورسيميد، هيدروكلوروثيازيد والعقاقير الدوائية الأُخرى التي تنتمي إلى عائلة مُدرات البول.
  • الأريثوروميسين وأدوية المُضادات الحيوية الأُخرى.
  • الفينوثيازين مثل الثيوريدازين.
  • الكيوتيابين.
  • السياسابريد.
  • الكلوروكين.
  • الكلوزابين.
  • السيتالوبرام.
  • الكيتورولاك، الإيبوبروفين وغيرها من العقاقير المُسكنة غير الأفيونية المُضادة للالتهابات، فمن دورها أن تزيد من فُرص ظُهور الأعراض الجانبية وتزيد من حِدتها.
  • الوارفارين والعقاقير العلاجية الأُخرى التي تُساهم في زيادة سيولة الدم.
  • مابروتيلين.
  • الباليبيريدون.
  • البنتاميدين.
  • بيموزيد.
  • الكيوتابين.
  • الدروبيريدول.
  • الفلوكانازول.
  • المابروتيلين.
  • الميثادون.
  • البنتاميدين.
  • الأوندانسيترون.

من الجدير بالذكر أن التفاعلات الدوائية لا تختص بتفاعل المُركب مع علاجات وأدوية أُخرى، وإنما يشتمل أيضًا على الأعشاب العلاجية والوصفات المُستمدة من الطب البديل بالإضافة إلى المُكملات بنوعيها الطبي والغذائي مثل الفيتامينات والمعادن المُصنعة.

لا يفوتك أيضًا:  حقن الجونال (ALGONAL) دواعي الاستخدام والجُرعة الفعالة

الجرعة الزائدة لعقار أفالوكس

القيام بزيادة الجُرعة والعمل على تناول كمية دوائية تفوق الحد الأقصى الآمن الذي حدده الطبيب المُختص يُعد من الأمور التي تُعرضك بنسبة أكبر إلى خطر مُواجهة المُضاعفات وغيرها من صور الأعراض الجانبية الخطيرة، لذا في حال ما قُمت بتناول كمية كبيرة منه وظهرت عليك الأعراض الآتي ذكرها:

  • إبداء الجسم لأي رد فعل تحسسي.
  • ظُهور علامات الطفح الجلدي الحاك والبارز بسبب تورمه.
  • المُعاناة من ضيق التنفس وصُعوبة البلع بسبب التهاب الحلق غير المُبرر.
  • الوهن والخمول.
  • الشُعور بآلام في القلب والذراع اليُسرى.
  • التقيؤ بشكل مُستمر مع المُعاناة من الغثيان.
  • الدُوخة الشديدة والدوار.
  • الإغماء.

قُم بالتوجه على الفور إلى المركز الأقرب لمُكافحة التسمم الدوائي والغذائي، واحرص على التواصل مع مُقدم الرعاية الطبية في سبيل معرفة ما عليك القيام به والتوصل إلى ما إذا كان في الإمكان استئناف الجدول العلاجي والدوائي الخاص بك أم لا.

آلية عمل دواء AVALOX

فور القيام بتناول هذه العقاقير وابتلاعها تبدأ المادة الفعالة بالنشاط عند وصولها إلى المعدة، وهُناك تعمل المادة الفعالة على التفاعل والتداخل مع التوليف الخاص بالحمض النووي للميكروبات والجراثيم بشكليها موجب وسالب الجرام.

ذلك ما يتسبب بخلل كبير في التركيب الخلوي لها ويحد بشكل ملحوظ من قُدرة الجراثيم على التكاثر، ما يتسبب في موتها بسبب عدم قُدرتها على القيام بإنتاج البروتينات الأساسية التي تحتاجها في سبيل البقاء على قيد الحياة.

لا يفوتك أيضًا:  أمبولات فام Fam ampoules دواعي الاستخدام والجُرعة الفعالة

تحذيرات استعمال عقار أفالوكس

نصت النشرة الداخلية للعقار بين طياتها على كون أفالوكس الدوائي يشتمل على بعض التحذيرات والمخاطر التي لا بُدَّ من معرفتها في سبيل الوصول إلى فكرة الاستخدام والاستعمال الآمن.

والحد قدر المُستطاع من الإصابة بالأعراض الجانبية وغيرها من صور المُضاعفات، وجاء ضمن هذه التحذيرات كُل مما يلي:

  • أخبر طبيبك بكافة صور الحساسية التي تُعاني منها، فقد يشتمل العقار على بعض المُكونات الخاملة غير النشطة التي كثيرًا ما يتم اعتبارها من صور مؤرجات ومهيجات الحساسية.
  • قُم بإطلاع الطبيب المُختص على تاريخك المرضي مع السُكر.
  • لا تقُم بتناول هذا العقار دون استشارة الطبيب المُختص بشكلٍ عام، وخاصةً في حال ما كُنت تُعاني من:
    • مشاكل المفاصل.
    • التهاب الأوتار.
    • التهاب الجراب.
    • أمراض الكبد.
    • اضطرابات الجهاز التنفسي الحادة.
    • الوهن الذهني.
    • الوهن العضلي الرُبيلي.
    • مشاكل القلب كالنوبات القلبية الحادة.
    • إصابات الدماغ والرأس وخاصةً الأورام.
    • تصلب الشرايين الدماغي.
    • تمدد الأوعية الدموية.
    • انسداد الشريان الأورطي وغيرها من الأوعية الرئيسية الأُخرى.
    • المُعاناة من مُتلازمة مارفان، متلازمة إهلرز دانلوس وغيرها من الحالات الوراثية الاضطرابية.
    • الاعتلال العصبي المُحيطي.
    • نوبات الصرع والاختلاج والإصابات التي قد تُعزز من ظُهورها.
    • الاكتئاب النفسي.
    • إطالة كيو تي “نادرًا ما يكون تناول هذا العقار مع هذه الحالة المرضية مُميتًا”.
  • من الضروري الامتناع عن تناول أي نوع من أنواع المشروبات الروحية والكُحولية بالتزامن مع هذا النوع من العقاقير الطبية.
  • الأطفال وكبار السن أكثر عُرضة لمواجهة خطر المُضاعفات والآثار الجانبية، لذا لا يجب أن يقوموا بتناول هذا العقار إلا بعد الكشف الدقيق من الطبيب المُختص وتحديد الحد الأقصى الآمن والمُخفض من الجُرعات لهُم بما يتناسب مع حالتهم الصحية بشكلٍ عام.

أفالوكس والعمليات الجراحية

يتعارض أفالوكس العلاجي مع عدد كبير من المُركبات التي تدخل في عملية التخدير وتسكين الآلام، لذا يُنصح بإخبار الطبيب المُعالج قبل الخضوع إلى العمليات الجراحية وعلاجات الأسنان الأُخرى التي تتطلب تخديرًا موضعيًا أو كُليًا على قدم السواء.

أفالوكس والحمل

أفالوكس AVALOX دواعي الاستخدام والجُرعة الفعالة

حتى وقت كتابة هذا المقال لا يوُجد ما يكفي من بيانات وأبحاث بشرية مُتاحة تُفيد وجود مخاطر ترتبط باستعمال هذا العقار أثناء فترة الحمل أم لا.

لكن التجارب التي أُجريت على فئران وجرذان التجارب أثبتت تسببه بتسمم الأُم وانخفاض مُتوسط أوزان الأطفال حديثي الولادة، بالإضافة إلى تغيرات شملت اختلافات هيكلية في شكل الأضلاع والفقرات، ناهيك عن ارتفاع نسبة فقدان الجنين والإجهاض.

لذا لا بُدَّ من استشارة الطبيب المُختص والتعمق في المخاطر المُحتملة قبل الإقدام على تناول هذا العقار.

لا يفوتك أيضًا:  لونزيت Lonzet دواعي الاستخدام والجُرعة الفعالة

أفالوكس والرضاعة

لم تُثبت التجارب والاختبارات السريرية التي تم إجراؤها على السيدات الحوامل كون أفالوكس العلاجي له القُدرة على النفاذ والتسرب عبر الغُدد اللبنية للأُم إلى الجنين من عدمه، ولكن كما هو الحال مع الحمل أثبتت التجارب التي أُجريت على الفئران قُدرة المادة الفعالة على القيام بذلك.

لذا من الضروري على إثر ذلك العمل على الوصول إلى الآثار الضارة التي يُحتمل حُدوثها في حال ما تم ذلك، ويجب مُراعاة جانبي الفوائد والمخاطر قبل تناول هذا العقار.

بدائل عقار AVALOX

في حال ما لم يكُن هذا النوع من العقاقير الطبية مُتوافرًا أو مُلائمًا للحالة الصحية الخاصة بك حينها يُمكنك اللُجوء إلى مُركبات علاجية أُخرى تُمثل البدائل والمثائل.

فهي تشتمل على نفس المادة الفعالة أو غيرها من المواد التي لها القُدرة على تأدية نفس الغرض تقريبًا، ومن أبرز صور هذه العلاجات البديلة كُل من:

  • أيدلوكس IDELOX.
  • فلوكسيبسي FLOXEPCI.
  • موكسيفلوكساسين MOXIFLOXACIN.
  • ديزابيد DEZAPID.
  • أدفانكريب ADVANCRIB.
  • موكسيارو MOXYSEYARO.
  • موكساكيوا MOXAQUA.
  • إليوكوبان ELIOCUBAN.
  • مورتاب  MORTAPP.
  • راموكسيفلوكس ROWAMOXIFLOX.
  • موكسافيل MOXIFL.
  • موكساكين MOXACIN.
  • فيجاموكس VIGAMOX.
  • موكسيتركس MOXITRIX.

لا يفوتك أيضًا:  سيتراك (Cetrak) دواعي الاستخدام والجُرعة الفعالة

سعر دواء AVALOX

هذا العقار من صور المُركبات ألمانية الصُنع، وهو السبب الرئيسي وراء كونه مُنتشرًا في عدد كبير من الدُول العربية والأوربية، ومن أبرز الأسواق التي يشيع تواجده فيها هي الأسواق الدوائية في جُمهورية مصر العربية والمملكة العربية السُعودية، ويأتي بالأسعار المذكورة في الجدول أدناه:

سعر أفالوكس بتركيز 400 مجم 5 أقراص 90.00 جُنيهًا مصريًا
78.50 ريالًا سُعوديًا

موقع محتوي غير مسئول عن استخدام دواء AVALOX أفالوكس بدون استشارة الطبيب أو الصيدلي.

للاستفسار أو السؤال عن الأدوية نستقبل تعليقاتكم أسفل المقال عبر موقع muhtwa.com.

اسئلة شائعة

  • هل يُمكن أن يتسبب أفالوكس في فقر الدم؟

    نعم، يُعاني مُستخدمو هذا العقار من الأنيميا بشكل شائع وفقدان كُرات الدم والصفائح بشكل نادر.

  • هل لعقار أفالوكس علاقة بالفشل الكلوي؟

    في حالات نادرة جدًا تسبب هذا المُركب مُعاناة من يستخدموه من فشل كلوي والتهاب خلالي في الكلى.

  • هل يُلائم دواء أفالوكس الحالات التي تُعاني من أزمة ربوية حادة وأزيز في الصدر؟

    لا، فقد يزيد استعماله من هذه الحالات وشِدتها.

  • هل من المُمكن أن ينتج عن تناول أفالوكس تكون للحصوات في الكلى؟

    نعم، في بعض الحالات النادرة تظهر الحصوات في البول بسبب ارتفاع نسبة اليوريا والكرياتينين.

  • ما هي جُرعة أفالوكس التي تتسبب في التسمم الدوائي؟

    كثيرًا ما يُقال إنها 100 مجم لكل كيلو من وزن المريض، فهي جُرعة تزيد بشكل كبير عن الحد الأقصى الآمن.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.