معلومات عن عملية بالون المعدة و كم يستمر ألم بالون المعدة؟

معلومات عن عملية بالون المعدة تساعد الراغبين في إجرائها من أجل إنقاص الوزن يتطلعون إلى خطوات حدوثها، وكيفية التصرف بعدها، والنتائج المتوقعة عنها وما إذا كان لها مخاطر أو مضاعفات أم لا.

عملية بالون المعدة

معلومات عن عملية بالون المعدة

في بعض الأحيان قد لا يمكن التغلب على السمنة المُفرطة حتى وإن تم اتباع نظام غذائي قاسٍ أو تم ممارسة التمارين الرياضية باستمرار، لذلك يتجه البعض إلى التفكير في إجراء عمليات خسارة الوزن والتي من أبرزهم عملية بالون المعدة.

إلا أن ما يقف عائقًا أمامهم هو الخوف من عدم الحصول على النتائج المُرضية أو التعرض لأي مخاطر محتملة، ففي حقيقة الأمر إن عملية بالون المعدة من العمليات المضمونة والناجحة والتي تضمن التمتع بأسلوب حياة آمن وأكثر صحة.

فنظرًا لشيوعها في الآونة الأخيرة سنذكر لكم في السطور التالية أبرز المعلومات عن عملية بالون المعدة المفيدة في الوقاية من المشكلات الصحية المتعلقة بزيادة الوزن:

إن بالون المعدة عبارة عن إجراء غير جراحي يساعد على إنقاص الوزن بفاعلية، حيث يتم فيه إدخال بالون من السيليكون إلى المعدة مملوء بمحلول ملحي يعمل على الحد من مقدار الطعام الذي يمكن تناوله ويساهم في تعزيز الشعور بالشبع بشكل أسرع.

يتطلب بالون المعدة مثل الإجراءات الأخرى لخسارة الوزن أن يتم اتباع نمط حياة صحي لضمان الحصول على نجاح طويل الأمد، وذلك من خلال إجراء التغييرات الإيجابية على النظام الغذائي مع ممارسة التمارين الرياضية دائمًا.

من الجدير بالذكر أن هذه العملية مؤقتة حيث إن البالون يتم تركه في المعدة لمدة تراوح من 6 إلى 9 أشهر، ومن ثم يزال لكي يفقد الشخص وزنه الزائد بسهولة.

لا يفوتك أيضًا:  هل تخرج جرثومة المعدة مع البراز

الأشخاص المؤهلين للخضوع إلى بالون المعدة

سنذكر لكم فيما يلي المزيد من المعلومات عن عملية بالون المعدة، وذلك من خلال توضيح الشروط التي ينبغي توافرها حتى يتم الخضوع لهذه العملية، حيث إنها لا تكون خيارًا جيدًا إلا في الحالات الآتية:

مؤشر كتلة الجسم يتراوح بين 30 و 40
العمليات الجراحية عدم الخضوع لجراحة مسبقة في المعدة أو المريء

كما يجب أن يكون الشخص على أتم استعداد للالتزام بإجراء تغييرات صحية في نمط الحياة إلى جانب متابعة تعليمات الطبيب بانتظام والمشاركة في العلاج السلوكي.

خطوات إجراء بالون المعدة

قد تكون أهم معلومة على الإطلاق بالنسبة لمن يعانون من السمنة ويرغبون في معرفة معلومات عن عملية بالون المعدة، هي كيفية إجرائها، ففيما يلي سوف نوضح لكم خطوات العملية:

  1. يقوم الطبيب المختص بتمرير أنبوب رفيع به بالون من السيليكون الناعم يُعرف باسم قثطار في معدة المريض عبر الحلق.
  2. يدخل أيضًا أنبوب مرن مزود بكاميرا وهو المناظر أسفل الحلق إلى المعدة حتى تقوم الكاميرا بمراقبة البالون.
  3. عقب التحقق من نزول البالون في المعدة واستقراره يتم ملئه بالمحلول الملحي.

يُجدر بالإشارة إلى أن هذه العملية تستغرق نحو نصف ساعة فقط، حيث يمكن العودة عقب عدة ساعات من إجرائها إلى المنزل.

التصرف بعد الخضوع لإجراء بالون المعدة

استكمالًا لموضوعنا الذي يذكر لكم معلومات عن عملية بالون المعدة، فلا بد والإشارة إلى أنه ينبغي اتباع إرشادات الطبيب عقب الخضوع لهذه العملية حتى تنجح ولا يتم التعرض لأي مخاطر، ومن هذه الإرشادات ما يلي:

  • تناول كميات قليلة من السوائل وذلك عقب مرور 6 ساعات من وقت العملية.
  • الالتزام بالنظام الغذائي السائل إلى أن يتم بلوغ الأسبوع الثاني، حيث بعدها يمكن تناول الأطعمة الخفيفة.
  • البدء في الحصول على الطعام وتناوله بانتظام بعد إدخال بالون المعدة بنحو 3 أسابيع.
  • إجراء المراجعات المتكررة مع الأطباء والمتخصصين مثل اختصاصي التغذية وكذلك الأخصائي النفسي.

فكما أسلفنا ذكرًا بأن البالون يترك داخل المعدة لمدة تبلغ نحو 6 أشهر، لذا فإن هذه الإرشادات يتم الالتزام بها طول هذه المدة إلى أن يتم إزالة البالون بواسطة المنظار الداخلي.

أنواع بالون المعدة

أقرت إدارة الغذاء والدواء في الولايات المتحدة الأمريكية بأنه يوجد 3 أنواع لبالون المعدة وهم كالآتي:

أوربيرا (ORBERA)
ريشيب (RESHAPE)
أوبالون (OBALON)
  • أوربيرا، وهو الأكثر شيوعيًا، ويكون عبارة عن بالون يملأ بنحو 500 مل مكعب من المحلول الملحي مع قطرات قليلة من صبغة زرقاء، ويدخل إلى المعدة بواسطة المنظار الفموي، ويستقر فيها لمدة 6 أشهر.

يساعد هذا النوع في خسارة ما يعادل 43 كيلو جرام من الوزن.

  • ريشيب، ويتميز بأنه أمن ولا يتعرض للثقب بسهولة، كما أنه لا يخرج قبل موعده، ويملأ بالمحلول الملحي فقط.
  • أوبالون: وهو عبارة كبسولات صغيرة مملوءة بغاز النيتروجين يتم إدخالها في المعدة ومراقبتها بالأشعة السينية حيث تقوم بتقليص المعدة وإنقاص الوزن بمعدل 10%.

لا يفوتك أيضًا:  أفضل 10 علاجات لارتجاع المريء والتهاب المعدة في الصيدليات

النتائج المتوقعة لعملية بالون المعدة

أما عن المعلومات عن عملية بالون المعدة التي تخص نتائجها، فإنها تتمثل في الآتي:

  • إبطاء الوقت الذي تحتاجه المعدة لإفراغ محتوياتها.
  • تغير مستوى الهرمونات المسؤولة عن الشهية.
  • فقدان ما يعادل من 10 إلى 15% من الوزن خلال 6 أشهر عقب إدخال البالون في المعدة.

من الجدير بالذكر أن مقدار خسارة الوزن بعد إجراء هذه العملية يعتمد على مدى قدرة الشخص على تغير نمط حياته، فقد يزداد الوزن بدلًا من أن ينقص حتى وإن كانت العملية فعّالة نتيجة لعدم اتباع النمط الصحي.

فوائد عملية بالون المعدة

قد تكون المعلومات عن عملية بالون المعدة لدى البعض مقتصرة على مساهمتها في إنقاص الوزن فقط، ففي حقيقة الأمر إن هذه العملية تقي من المشكلات المرتبطة بالسمنة بفاعلية والتي من أبرزها ما يلي:

  • أمراض القلب.
  • السكتة الدماغية.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • توقف التنفس خلال النوم.
  • الداء السكري من النوع الثاني.
  • التهاب الكبد الدهنية اللاكحولي.
  • الجزر المعدي المريئي.
  • ارتفاع مستوى الكوليسترول الضار.
  • الالتهاب المفصلي العظمي.

مخاطر عملية بالون المعدة

قد يتعرض بعض الأشخاص بعد إدخال البالون في معدتهم إلى مخاطر هذه العملية والتي تتمثل في الآتي:

1- انثقاب البالون

قد يحدث في بعض الأحيان وينكمش البالون أو ينثقب ويفرغ محتوياته تلقائيًا قبل المدة المحددة لإزالته، فمن الممكن أن يشعر الشخص بهذا الأمر ومن الممكن ألا يشعر.

لذا فإن أغلب الأطباء يضيفون داخل البالون صبغة ملونة للتعرف إلى أي انثقاب فيه، حيث إن هذه الصبغة تعمل على تغير لون البول وتحوله إلى اللون الأزرق في حالة إن تسرب المحلول المحلي للبالون.

2- انسداد الأمعاء

هذه المشكلة نادرة الحدوث، وهي تنتج عندما ينكمش البالون ويحتبس داخل الأمعاء بدلًا من أن يمر من خلالها إلى خارج الجسم، وهي تتطلب التدخل الجراحي الفوري تجنبًا للتعرض للمضاعفات الخطيرة.

3- النمو البكتيري

من الوارد أن تنمو البكتيريا في المحلول الملحي الذي يتم ملء بالون المعدة به، فعند إزالة البالون وإحداث ثقب فيه قد يتسرب هذا السائل الملوث داخل الأمعاء مما يترتب عليه الإصابة بالعدوى والإسهال.

4- قرحة المعدة

قد يؤدي بالون المعدة إلى تكوين القرحة فيها مع الشعور بالألم الشديد أو ربما حدوث ثقب فيها، حيث إن هذه الحالة تتطلب التدخل الطبي على الفور أيضًا.

لا يفوتك أيضًا:  هل جرثومة المعدة معدية من شخص لآخر

مضاعفات إجراء بالون المعدة

معلومات عن عملية بالون المعدة

ما يعادل الثلث ممن يخضعون لعملية بالون المعدة من الممكن أن يعانون من الألم والغثيان عقب إجراء العملية لبضعة أيام، وذلك بسبب ربط المعدة، ولكن لا بأس فمن الممكن تقليل هذه الأعراض باستخدام المسكنات.

أو باستخدام الأدوية التي يصفها الطبيب حتى يتم تقليل إفرازات المعدة ومساعدتها على احتضان البالون بسهولة.

لا يتم وصف عملية بالون المعدة إلا لمن يكون مؤشر كتلة أجسامهم مرتفع وقادرين على اتباع النظام الصحي، حيث إنها لا تظهر فاعليتها في إنقاص الوزن وتعزيز الشعور بالشبع إلا بالتزام المريض بتعليمات الطبيب.

  • عمرو عيسى
  • منذ 3 أشهر
  • الصحة والطب

اسئلة شائعة

  • كيف يتم إزالة بالون المعدة عقب فقدان الوزن؟

    يتم إفراغ المحلول المحلي منه لكي ينكمش ثم يزال بالمنظار الهضمي.

  • هل يمكن للحامل إجراء بالون المعدة؟

    لا، فقد يؤدي إلى تعرضها للمخاطر الصحية.

  • ما مقدار الوزن الذي تقضي عليه هذه العملية؟

    نحو 40 كيلو مع الالتزام بالنظام الغذائي الصحي.

  • هل هناك طريقة للنوم وضع البالون في المعدة؟

    نعم، وهي عدم النوم على البطن مطلقًا.

  • هل تكلفة هذه العملية ثابتة في جميع الدول؟

    لا، ولكنها قليلة في مصر.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.