أسماء أكلات تسبب التهاب الزائدة الدودية

يجب عليك الامتناع عن أكلات تسبب التهاب الزائدة الدودية إذا كنت تعاني من هذه الحالة الصحية المزعجة، فاضطرابات المعدة والمشكلات المتعلقة بالجهاز الهضمي ومنطقة البطن بشكل عام، تجعلنا نفكر فيما نأكله حتى لا نشعر بالتعب بعد أي وجبة، لذلك فالمأكولات المناسبة لوضعك الصحي يجب أن تكون على أتم المعرفة بها.

أكلات تسبب التهاب الزائدة الدودية

أكلات تسبب التهاب الزائدة الدودية

لا توجد أكلات بعينها تسبب التهاب الزائدة الدودية ولكنها تزيد من احتمالية الإصابة به وكذلك الألم المصاحب لها، وتتمثل هذه الأطعمة فيما يلي:

الدهنيات البقوليات
الأطعمة المصنعة الأطعمة الحارة
الخضراوات التي تسبب الغازات السكريات
المشروبات الغازية مخبوزات الدقيق الأبيض
المشروبات الكحولية الكافيين
الفلفل والتوابل الشوكولاتة

لا يفوتك أيضًا:  الفرق بين علامات الزائدة الدودية والقولون

أكلات تقلل فرص الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية

هناك بعض الأطعمة التي تعمل على التقليل من فرص الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية، وتتمثل فيما يلي:

  • بذور الحلبة تساعد على الحد من إفرازات الأغشية المخاطية، مما تؤدي بدورها إلى التقليل من الالتهابات.
  • الثوم غني بمضادات البكتيريا التي تساعد على التقليل من فرص الإصابة بالالتهاب بشكل عام والزائدة الدودية بشكل خاص.
  • اللبن يساعد بشكل عام على الهضم بفعل البكتيريا النافعة بداخله المعروفة باسم البروبيوتيك التي تعمل على حماية الجهاز الهضمي.
  • الخضراوات الخضراء تحتوي على مضادات التهابات التي تقي الجسم من التهابات المختلفة.

ماذا يأكل مريض التهاب الزائدة الدودية

بعد التعرف على أكلات تسبب التهاب الزائدة الدودية يجب علينا أن نحدد قائمة بالأطعمة المُفضلة بالنسبة للمريض، والتي تعمل على تعزيز صحة الكبد والجهاز الهضمي بالإضافة إلى جهاز المناعة ومن أبرز هذه الأطعمة ما يلي:

  • الأطعمة الغنية بفيتامين A مثل الجزر والبطاطا الحلوة.
  • المأكولات الغنية بالزنك.
  • المصادر الغذائية لفيتامين C كالبرتقال والليمون والجوافة.
  • فيتامين D المتواجد بكميات مناسبة في الأجبان والبيض بالإضافة إلى السمك.

طرق علاج التهاب الزائدة الدودية

يفكر المريض في عدة أشياء خلال اليوم منها أكلات تسبب التهاب الزائدة الدودية، لذلك من الأفضل علاجها بشكل نهائي، وذلك بواسطة طرق العلاج التي تتمثل فيما يلي:

  • العلاج الفوري حتى لا تتعرض إلى خطر الإصابة بانفجار الزائدة الدودية.
  • الجراحة الفورية لإزالتها إما من خلال جراحة المنظار أو جراحة البطن.
  • تنظير البطن يحدث من خلال عدة جروح صغيرة فيها، ويتم استكمال العملية الجراحية من خلال شق في الجانب الأيمن السفلي منها لإزالتها.
  • قد يتزامن مع انفجار الزائدة الدودية إصابة في جدار بطانة الرحم وفي هذه الحالة يحتاج الطبيب إلى تنظيف البطن وبالأخص عن الجزء الداخلي منها تجنبًا لأي التهابات محتملة.
  • في حالات الالتهاب الخفيفة يكون العلاج المناسب هو المضادات الحيوية، مثل الأمبيسيلين، الجنتاميسين، الكلينداميسين.

لا يفوتك أيضًا:  أهم أعراض أعراض الزائدة عند النساء

أعراض التهاب الزائدة الدودية

هناك بعض الأعراض التي ستلاحظها إذا كنت مصاب بالزائدة الدودية، وتتمثل فيما يلي:

  • ارتفاع في درجات الحرارة مع احتمالية الزيادة مع تطورات الحالة.
  • ألم في المنطقة المحيطة بالسرة.
  • انتفاخات البطن.
  • ألم في الجزء الأيمن السفلي من البطن.
  • التلبك المعوي.
  • اضطرابات في المعدة تظهر على هيئة إسهال أو إمساك.

تشخيص التهاب الزائدة الدودية

أكلات تسبب التهاب الزائدة الدودية

حتى يتم تشخيص المريض بالتهاب الزائدة الدودية يسأله الطبيب عن الأعراض المختلفة التي يشعر بها، بالإضافة إلى الفحوصات التالية:

  • الفحص البدني للمريض من خلال الضغط على المنطقة التي تؤلمك وعند التوقف عن الضغط بشكل مفاجئ فإذا ساء الوضع يدل على الالتهاب الزائدة.
  • يستخدم الطبيب القفاز المدهون بمزلق حتى يفحص المستقيم أو حوض النساء للبحث عن الأمراض الأخرى المحتملة التي قد تسبب الآلام.
  • عند الضغط على المناطق الملتهبة يبحث الطبيب عن العضلات المتيبسة في هذه المنطقة.
  • اختبار الدم الذي يتم الكشف من خلاله عن ارتفاع خلايا الدم البيضاء، مما يدل على وجود عدوى.
  • اختبار البول للتأكد من أن مصدر هذا الألم بعيد عن التهاب الجهاز البولي أو حصوات الكلى.
  • يتم استخدام الاختبارات الصوتية كالأشعة السينية أو التصوير المقطعي المحسوب للفصل في سبب الألم والتأكد من الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية.

مضاعفات التهاب الزائدة الدودية

يصاحب الزائدة الدودية عدد من المضاعفات الصحية التي تتمثل فيما يلي:

  • انسداد الأمعاء التام.
  • في حالات الالتهابات الحادة يظهر خراج الزائدة الدودية وفي هذه الحالة فالمريض في حاجة إلى تصريف الخراج.
  • في الحالات المتطورة إذا لم يتم علاج الزائدة وانفجارها يظهر التهاب الصفاق وتتمثل أعراضه في الحمى، الغثيان، التقيؤ، ألم البطن.
  • يجب علاج التهاب الصفاق من خلال تنظيف المنطقة.

لا يفوتك أيضًا:  نقط بيكولاكس (Picolax) دواعى الاستخدام والجرعة المناسبة

عوامل تزيد من احتمالية الإصابة بالزائدة الدودية

هناك بعض العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بالزائدة الدودية، وتتمثل فيما يلي:

  • الفئة العمرية حيث يزداد انتشار هذا الالتهاب في عمر المراهقة والعشرينات.
  • التاريخ المريض فترتفع نسبة الإصابة لمن عانى من التهابات القولون، مرض كرون.
  • تزداد نسبة المصابين بهذا الالتهاب في فصل الصيف وعلى الرغم من أن السبب مجهول حتى الآن ولكن يُعتقد أن ارتفاع نسبة التلوث الجوي هو السبب.
  • الجينات الوراثية ترفع نسبة الإصابة بهذا الالتهاب.

هناك أكلات تسبب التهاب الزائدة الدودية وهناك أكلات تقلل من هذا التهاب وكل ما عليك فعله هو تحديد النظام الغذائي المناسب لك، واتباع التعليمات الطبية حتى تتجاوز هذه الأزمة الصحية.

  • عمرو عيسى
  • منذ 4 أسابيع
  • الصحة والطب

اسئلة شائعة

  • هل الأكل الحار يسبب الزائدة الدودية؟

    نعم.

  • ما هي طرق الوقاية من الزائدة الدودية؟

    لا يوجد طرق واضحة للوقاية منها.

  • هل ألم الزائدة يختفي ويرجع؟

    نعم.

  •  هل كثرة التبول تدل على الزائدة؟

    نعم، وصاحب كثرة التبول بعض الأعراض الأخرى.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.