أهم 3 شروط عن التجارة الإلكترونية في السعودية

شروط التجارة الإلكترونية في السعودية أمر مهم جدًا للسعوديين والمقيمين داخل المملكة الراغبين في زيادة دخولهم بالعمل في مجال التسويق على الإنترنت بشكل قانوني، دون التعرض لمساءلة قانونية أو إغلاق حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي مثل تويتر والسناب شات إضافة إلى الفيسبوك.

ما هي شروط التجارة الإلكترونية في السعودية

حرصًا من وزارتي التجارة السعودية والموارد البشرية على عدم تعرض المواطنين والمقيمين داخل المملكة للنصب بسبب ظهور سجلات تجارية غير حقيقية تضع شعارات شهيرة ولكنها تقوم بتزوير هذه الشعارات، حددت الوزارتين شروطًا لممارسة التجارة الإلكترونية داخل المملكة، تكمن هذه الشروط فيما يلي:

  1. أن يحصل الراغب في إنشاء متجرًا تجاريًا على رقم سجل تجاري صادر من وزارة التجارة أو يحصل على تصريح بالعمل الحر من المنصة المتخصصة في منح هذه التصريحات من وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودية.
  2. الجدير بالذكر أن وزارة التجارة رصدت حسابات عليها صور لبعض السجلات التجارية المزيفة مع الشعار الخاص بموقع معروف الخاص بالمتاجر الإلكترونية.
  3. لذلك حذرت المواطنين من التعامل مع أي متاجر إلكترونية غير موثوق فيها وأن يتأكدوا من السجل التجاري الخاص بالمتجر الإلكتروني قبل التعامل معه من خلال الموقع الخاص بوزارة التجارة أو الموقع الخاص بوزارة الموارد البشرية.

إمكانيات التجارة الإلكترونية السعودية

التجارة الإلكترونية في المملكة العربية السُعودية هي أقل الأسواق إذا قورنت بالولايات المتحدة أو الصين أو بريطانيا على الرغم من أنها تشهد تزايدًا كبيرًا، وبالرغم من ذلك فإن التجارة الإلكترونية لها مستقبل كبير داخل المملكة.

سبب التنبؤ بالمستقبل الباهر للتجارة الإلكترونية أو عبر الإنترنت في السعودية هو النمو الكبير الذي تشهده هذه التجارة بعد معاناة دول العالم من انتشار فيروس كورونا .

لهذا يتوقع أن يزيد عدد المشترين من خلال الإنترنت عن 20 مليون عميل وقد يزيد عددهم إلى 26.4 مليون شخص مع حلول سنة 2025 ميلاديًا.

عوامل تزيد من نسبة التجارة الإلكترونية السعودية

تشهد التجارة الإلكترونية السعودية تزايدًا كبيرًا بعد انتشار فيروس كورونا لتوفر عدة عوامل مساهمة في ذلك وهي:

  • توفير العديد من المنصات كمنصة ويلت المخصصة لعمل متاجر إلكترونية جاهزة مما سهل على التجار في عمل مَتاجرهم الإلكترونية بشكل ذاتي وبداية نشاطهم في وقت سريع مما أدى لزيادة عدد المتاجر الإلكترونية إلى ما يزيد عن 30 ألف متجرًا.
  • أصبحت المملكة العربية ضمن لائحة الدول الغنية التي رتبها البنك الدولي وذلك لأنها دولة لديها موارد مختلفة إضافة إلى وجود نسبة كبيرة من الأشخاص يمكنهم شراء السلع المختلفة.
  • بالإضافة إلى أن الحكومة السُعودية مهتمة بالتكنولوجيا لأنها ضمن رؤية السعودية 2030.
  • النمو الهائل في نسبة استخدام الإنترنت وأصبحت نسبة المواطنين في السعودية المتصلين بالإنترنت تبلغ نسبتهم 16.3% تقريبًا من النسبة الإجمالية لمستخدمي الإنترنت في العالم العربي.
  • وجود طرق مختلفة لسداد ثمن السلع الذي يشتريها العميل من الإنترنت لإتاحة بوابات مخصصة للدفع الإلكتروني بأمان تام مثل بطاقات الدفع الإلكترونية من خلال بوابات كثيرة للدفع الإلكتروني ذات الثقة.

ماذا يحتاج الفرد لدخول سوق التجارة الإلكترونية بالسعودية؟

أي شخص يرغب في دخول سوق التجارة الإلكترونية بالمملكة يجب أن يتخذ خطوتين محددتين هما:

  • أن يكون عالمًا بالقوانين الخاصة بالتجارة الإلكترونية السعودية التي وضعتها الحكومة السعودية سنة 2015 وتمت الموافقة عليه من مجلس الشورى سنة 2018 ثم عدلت هذه القوانين سنة 2019، كما يجب أن يعرف نظام التجارة الإلكترونية بالمملكة.
  • أن يصدر سجلاً تجاريًا سعوديًا من وزارة التجارة السعودية أو وثيقة لممارسة العمل الحر من وزارة الموارد البشرية السعودية.

كيفية التقدم بطلب للحصول على سجل تجاري إلكتروني سعودي

بعد التعرف على القوانين الخاصة بالتجارة الإلكترونية ونظامها يجب أن يحقق المواطن أو المقيم شروط التجارة الإلكترونية في السعودية وأهمها إصدار سجل تجاري، لذلك يجب أن يتبع الخطوات التالية:

  • أن يتوجه بشكل مباشر إلى الموقع الذي يقدم خدمة إصدار السجلات التجارية من خلال: ecr.mc.gov.sa
  • ينشأ حسابًا في الموقع.
  • يضغط على اختيار سجلاتي التجارية ثم يختار إصدار سجل تجاري.
  • يحدد مستوى نشاطه التجاري سواء كان الأول أو الثاني أو الثالث.
  • يختار مدة السجل التجاري والتي تتراوح من سنة إلى 5 سنوات.
  • أن يسجل البيانات الخاصة بنشاطه التجاري مثل رأس مال مشّروعه، عنوانه والبيانات الخاصة بالتواصل معه، السنة المالية.
  • يؤكد طلب الحصول على سجل تجاري.
  • يدفع تكلفة إصدار التجاري بعد استقبال رسالة موضح فيها هذه التكلفة على تليفونه المحمول.
  • يطبع السجل التجاري الذي صدر له على الموقع.

التجارة الإلكترونية في السعودية

التسجيل في معروف

وفرت الحكومة السُعودية تطبيقًا لخدمة العاملين في مجال التجارة الإلكترونية السعودية وفي اعتماد هذه المتاجر الإلكترونية التي ينشئها لكسب ثقة العملاء وزيادة التعامل معهم، وقد سمي هذا التطبيق بتطبيق معروف ويستطيع الشخص العامل في مجال التجارة الإلكترونية بالمملكة أو يحصل على علامة تجارية من هذا الموقع بمجرد إنشاء المتجر الإلكتروني.

كيف يسجل التاجر في معروف

بعد الانتهاء من الخطوات الخاصة باستخراج السجل التجاري وإنشاء المتجر الإلكتروني، يمكنه الآن أن يسجل في معروف من خلال اتباع الخطوات الآتية:

  • يسجل دخوله في تطبيق معروف بعد تحميله على التليفون من خلال الرابط التالي: apps.apple.com
  • من حسابه يقوم بإضافة عمل جديد.
  • يكتب البيانات الخاصة بعمله ويربطه بمواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.
  • يربط حسابه بالسجل التجاري للحصول على تميز متجره بالبشارة الذهبية.

اقرأ أيضاً:  ما هي العملات الرقمية تعرف عليها من خلال “بيتكوين العرب”

أسئلة عن التجارة الإلكترونية في السعودية

توجد أسئلة تتردد في ذهن المواطنين والمقيمين داخل المملكة العربية السُعودية مثل:

ما هي شروط الحصول على سجل تجاري الكتروني بالسعودية؟

  • عدم عمل المواطن في مؤسسات أو هيئات حكومية.
  • أن يكون عمره 18 سنة على الأقل.

هل يدفع الفرد أي رسوم للتسجيل في معروف؟

  • لا يتكلف المواطن أي رسوم للتسجيل في تطبيق معروف لأن التطبيق مجاني بشكل كامل.

ما هو سعر إنشاء متجر الكتروني بالسعودية؟

  • يتكلف التاجر 800 ريال سعودي كل عام لإنشاء متجره التجاري على موقع ويلت وسيعطيك الموقع مزايا عديدة منها أنه يستطيع أن يتحكم في المتجر ويديره بشكل كامل من خلال التليفون المحمول.
  • كما أنه سيجد الدعم الفني من موقع ويلت في حالة حدوث أي مشكلة لمتجره.

اقرأ أيضاً:  رابط موقع الغرفة التجارية خدمة سند الخدمات الإلكترونية

التزامات صاحب المتجر الإلكتروني السعودي يجب عليه أن يستوفيها

يجب أن يلتزم صاحب المتجر الإلكتروني السعودي بما يلي:

  • كتابة اسمه ورقم السجل التجاري الإلكتروني الخاص به وعنوانه وكيفية التواصل معه في آخر الموقع الخاص به في تصنيف (من نحن).
  • أن تكون المعلومات الخاصة بعملائه سرية ومحمية وعليه أن يكتفي بالمعلومات الأساسية اللازمة لعملية البيع والشراء بعد أن يوافق العميل على شروط وأحكام التسجيل في المتجر الإلكتروني.
  • يقدم العميل في تصنيف (من نحن) أو في الصفحة الخاصة بالأحكام والشروط التفاصيل الخاصة بالعقد مثل أي معلومات عن أسلوب عمل التاجر.
  • يعطي وصفًا دقيقًا للخدمة التي يقدمها أو للسلعة التي يبيعها وأن يوضح كيفية تسلم العميل مشترياته وما هي إجراءات سداد تكلفة السلع والتأكيد على وجود ضمان في حالة وجوده.
  • لا يجب تأخير تسليم السلعة للعملاء عن 15 يوم وفي حالة عدم الالتزام بذلك يستطيع العميل أن يستعيد أمواله كاملة.
  • إذا كانت البضاعة غير مطابقة للمواصفات يمكن للعميل أن يعيدها ويسترد أمواله أو يستبدل السلعة في غضون أسبوعين إلا في حالة مطابقة مواصفات المنتج للمواصفات المعلنة عن المتجر الإلكتروني.
  • أو بسبب سوء حيازة المشتري، أو إذا كانت السلعة أو الخدمة أسطوانات أو كتب أو صحف أو برامج معلوماتية.

اقرأ أيضاً:  رابط موقع الغرفة التجارية خدمة سند الخدمات الإلكترونية

هذا يعني أن شروط التجارة الإلكترونية في السعودية بسيطة وغير معقدة وأن الهدف منها حرص الحكومة على الثقة المتبادلة بين التاجر والعميل إضافة إلى حماية العميل من التعرض للنصب من الأشخاص، الذين ينشئون متاجر إلكترونية مزيفة ويحصلون على أموال المواطنين والمقيمين داخل المملكة العربية دون إرسال أي بضائع أو خدمات لهم.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن شروط التجارة الإلكترونية في السعودية، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

  • Sarah Rezk
  • منذ شهرين
  • المال والاعمال

اسئلة شائعة

  • كم متجر الكتروني في السعودية؟

    36447 متجراً إلكترونياً

  • هل احتاج سجل تجاري لفتح متجر إلكتروني؟

    نعم بالتأكيد للحفاظ على العلامة التجارية الخاصة بك من السرقة أو عمليات الاحتيال

  • ما هي التجارة الإلكترونية في السعودية؟

    هي عملية بيع وشراء البضائع والخدمات عبر الإنترنت

  • كم تكلفة تصميم متجر الكتروني؟

    بداية من 10000 دولار إلى 100000 دولار حسب المواصفات

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.