صيغة التكبير في العشر الأوائل من ذي الحجة

يريد الكثيرون معرفة صيغ التكبير في العشر من ذي الحجة من أجل تطبيقها يوميًا في تلك الأيام، وفي الواقع ذكر الله يرفع قدر العبد علاوة على ذلك يحفظ الرحمن المسلم الذي يردد الأذكار ويتلو القرآن باستمرار، ومن الجيد اغتنام أوقات النفحات والتزود من الأجر فيها، وتعتبر الأيام العشر بالإضافة إلى يوم عرفة أهمها، والعبد التقي هو من يفرغ نفسه للطاعات والعبادات فيها ويتخلى عن ارتكاب المعاصي.

صيغ التكبير في العشر من ذي الحجة

التكبيرات تجعل قلب المسلم يضيء، ومن جهة أخرى تزيد من حسناته، والنفس البشرية لا تتطهر إلا بذكر الله، وفي الحقيقة الإنسان الغافل الذي يبتعد عن ربه دائماً ما يشعر بالاختناق والضيق، وفي الواقع يردد المسلمون التكبيرات في العشر من ذي الحجة بأكثر من طريقة تتمثل في التالي:

صيغ الأيام العشر

  • الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد.
  • الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد.
  • الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر الله أكبر ولله الحمد.

صيغة العيد

  • الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر الله أكبر ولله الحمد، الله أكبر كبيرا والحمد لله كثيرا وسبحان الله بكرة وأصيلا، لا إله إلا الله وحده صدق وعده ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده.
  • لا إله إلا الله ولا نعبد إلا إياه مخلصين له الدين ولو كره الكافرون، اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد وعلى أصحاب سيدنا محمد وعلى أزواج سيدنا محمد وعلى ذرية سيدنا محمد وسلم تسليما كثيراً.

صيغ التكبير في العشر من ذي الحجة

أنواع التكبيرات في العشر من ذي الحجة

تعتبر الأيام العشر من ذي الحجة من أبرز الأيام التي يتزود فيها المسلمون من الأجر والثواب، لذا يتعين على العباد عدم تركها تولي دون الحصول على علو المنزلة والمغفرة من الله، ومن الجيد الإكثار من الذكر والتكبير فيها، وفي الواقع يوجد نوعين من التكبير في العشر من ذي الحجة؛ وهم كالتالي:

التكبير المطلق

  • بدايةً هذا النوع من التكبير يكون مع هلال شهر ذي الحجة، ويستمر إلى غروب شمس اليوم الـ 13 من نفس الشهر أي في ثالث أيام التشريق.
  • يمكن للمسلم أن يطلق التكبيرات في أي مكان وأي وقت خلال تلك الأيام، فقد كان الصحابة يرددون التكبيرات في الأسواق وبين الناس، وكان المسلمون يقلدونهم في ذلك.
  • أُطلق على أول ذي الحجة الأيام العشر، مع أنها 9 فقط وذلك للتغليب، والتكبير المطلق تم تسميته وفقاً لهذا اللقب، لأنه لا يتقيد بوقت محدد ويمكن قوله ليلاً أو نهارًا أو عند النوم.

التكبير المقيد

  • تكون بداية التكبير المقيد للأشخاص العاديين الذين لا يؤدون فريضة الحج، مع انطلاق فجر اليوم الـ 9 من ذي الحجة، ويستمر حتى زوال الشمس في آخر أيام التشريق.
  • أُطلق على التكبير المقيد هذا الاسم لأنه مقيد بميقات محدد، فلا يطبقه المسلم إلا إثر صلاة الفرائض، وفي الواقع يبدأ الحاج في تطبيق هذا النوع من التكبير مع ظهر يوم النحر.

مشروعية التكبير في عشر ذي الحجة

يعتبر التكبير في العشر من ذي الحجة من الأفعال التي يستحب فعلها، حيث يدخل ضمن الأعمال الصالحة التي تعد الأفضل في تلك الأيام، وقد استدل الفقهاء على دلائل من السنة والقرآن تثبت صحة هذا الكلام؛ كالتالي:

قَال النبي صلى الله عليه وسلم : “ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه الأيام العشر، فقالوا: ولا الجهاد في سبيل الله؟ قَال: ولا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج يخاطر بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء”.

قال تعالي : ” ويذكروا اسم الله في أيام معلومات” وبذلك يعتبر التكبير ضمن الأعمال الصالحة التي يقوم بها المؤمن.

تخصيص العشر من ذي الحجة بالتكبير

يفضل أن يترقب المسلم أيام العشر من ذي الحجة ويكثر فيها من العبادات التي تثقل الميزان، علاوة على ذلك يعوض ما فاته من طاعات طوال العام ويكثر من الدعاء، لعل الله يستجيب له، وقد أشار النبي إلى صحابته بتطبيق الأعمال الصالحة، علاوة على التكبير في العشر من ذي الحجة والتهليل فيها؛ كالتالي:

  • تعتبر الأيام العشر من أعظم أيام الدنيا فقد قال عنها النبي صلى الله عليه وسلم: “ما من أيام أعظم عند الله ولا أحب إليه من العمل فيهن من هذه الأيام العشر، فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد”.
  • قال النبي صلى الله عليه وسلم: “ألا أنبئكم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم، وخير لكم من إعطاء الذهب والورق، وخير لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم؟ قالوا: وذلك ما هو يا رسول؟ قال: ذكر الله عز وجل، رواه أحمد.

اقرأ أيضاً:  هل بكره ذي الحجة متي اول يوم من ذي الحجة

فضل التكبير في عشر من ذي الحجة

يعد التكبير في العشر من ذي الحجة وكل صور الذكر من الأعمال التي يحبها الله وتقرب العبد منه وتجعل مكانته أعلى بين العالمين، وفي الواقع التكبير له فضل كبير عند المسلمين؛ كالتالي:

عبادة عظيمة التكبير من الطاعات العظيمة التي يتعين على المسلمين فعلها في الأيام العشر، فهو ضمن الأذكار التي تزيد الحسنات.
إظهار فضل الله يظهر العبد الفرحة والسعادة بواسطة التكبير حينما ينعم الله عليه بالنعم، وقد قال تعالى: ” ولتكبروا الله على ما هداكم”.

اقرأ أيضاً:  ما هو فضل عشر ذي الحجة للشيخ ابن عثيمين

يعد التكبير في العشر من ذي الحجة من أهم الأعمال الجيدة التي يفعلها المسلم وتجعله قريب من الخالق، علاوة على ذلك يعد من الذكر الذي أوصى النبي بفعله في تلك الأيام، ويعد من العبادات العظيمة التي تجعل المؤمن يظهر فضل الخالق عليه وعلى البشرية بالكامل، ومن الجيد أن يصوم المسلم ويفعل عموم العبادات التي تِطهره من الذنوب في الأيام العشر، بالإضافة إلى ذلك عليه أن يصل رحمه.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن صيغ التكبير في العشر من ذي الحجة، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

  • Sarah Rezk
  • منذ شهر واحد
  • معلومات إسلامية

اسئلة شائعة

  • ما هي صيغ التكبير؟

    الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله والله أكبر ولله الحمد. الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله والله أكبر، الله أكبر ولله الحمد

  • لماذا نكبر في هذه الأيام العشر من ذي الحجة؟

    يعد التكبير من العبادات العظيمة التي يُستحب الإكثار منها خلال العشر الأوائل من ذي الحجة

  • ما هي صيغة التهليل والتكبير؟

    لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحي ويميت وهو على كل شىء قدير

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.