متى يبدأ وقت ذبح الاضاحي ومتى ينتهي

بعد العد التنازلي وبعد المضحين يتساءلون متى يبدأ وقت ذبح الاضاحي ومتى ينتهي، فمن أجل أداء الأضحية بشكل صحيح لابد من معرفة كل الأمور المتعلقة بها، فالأضَحية واجبة على كل مسلم مستطيع قادر وهي تقرب لله تعالى امتثالًا لأوامر الله واتباع سنة الرسول صلى الله عليه وسلم.

متى يبدأ وقت ذبح الأضاحي

هناك اختلاف بين الفقهاء وأهل العلماء حول بداية ونهاية وقت الأضحية، فالاتفَاق بينهم على أن الأضحية تكون بعد صلاة عيد الأضحى ولكن الاختلاف بين أي توقيت  هو أصح وذلك ما نعرضه من خلال الكلمات الآتية:

مذهب الشافعية  الأضحية تكون بعد صلاة العيد مباشرةً والانتهاء من الخطبة أيضًا، على أن ينتهي وقتها عصر اليوم الرابع قبل غروب الشمس والله اعلم.
علماء الحنفية يبدأ وقت الأضحية عقب صلاة عيد الأضحى المبارك ولا يشترط أن تنتهي الخطبة، على أن ينتهي وقتها قبل غروب شمس اليوم الثاني من أيام التشريق الأربعة.
مذهب المالكية  وقت الأضحية يبدأ بعد انتهاء الصلاة وخطبة العيد، أما عن انتهاء وقتها يكون باليوم الثاني من أيام التشريق.
مذهب الحنابلة الأضحية من بعد الانتهاء من صلاة العيد أي بعد الانتهاء من الخطبة، على أن ينتهي وقت الذبح باليوم الثاني من أيام التشريق، وذلك بمثابة اليوم الثالث من أيام العيد.

ما هو أفضل وقت لـ ذبح الأضحية

ذبح الأضحية من أهم المناسك الخاصة بعيد الأضحى، وأفضل وقت الذبح كما ورد عن العلماء أول يوم العيد بعد صلاة العيد وتحديدًا بعد دخول وقت الشروق، أي بعد الانتهاء من الصلاة، ومن الأفضل أن تكون الأضحية وقت الصبح ويستمر حتى وقت الغروب وبعدها.

وذلك الوقت مستحب عند أغلبية أهل العلم والفقهاء، ولكن كان لأهل الشافعية رأي آخر وهو أنه يُتاح للمضحي أن يقيم النحر ليلًا ما دام في أيام التشريق، أما عن علماء الحنابلة فرأوا أن ذلك غير مستحب والأفضل بعد صلاة العيد مباشرةً.

وقت ذبح الاضاحي

رأي العلماء في آخر وقت لـ ذبح الأضحية

من المعروف أن الأضحية تستمر طوال أيام التشريق، وذلك يعني أن الأضحية تبدأ من بعد صلاة العيد وحتى غروب شمس اليوم الرابع التشريق.

هناك اختلاف في آراء العلماء حول نهاية وقت الاضحية فقد اتفق أهل العلم لمذهب المالكية والحنابلة إلى أن آخر وقت لـ ذبح الأضحية يكون قبل غروب شمس اليوم الثاني، أما عن مذهب الشافعية فقد أكدوا على أن الذبح ينتهي قبل غروب شمس اليوم الرابع من التشريق.

طريقة ذبح الأضحية

يوجد طريقة محددة لذبح الأضاحي وردت في الشريعة الإسلامية، فالذبيحة لا تذبح هباءً وإنما ذبحها يكون من باب الرحمة والرفق بالأضحية وتتمثل هذه الطريقة مع الأغنام والأبقار في التالي:

  • لابد من تجهيز الذبيحة ووضعها على الجانب الأيسر ومن ثم تُثبت رأس الذبيحة عند قدم الجزار ويقوم بذبحها ويجب أن تكون أرجل الذبيحة مربوطة كي لا تفر ومن الجدير بالذكر أن تكون السكينة المستخدمة في الذبح.
  • يجب أن تكون حادة حتى لا تعذب الأضحية ولا تشعر بذبحها، كما يجب التسمية على الأضحية قبل ذبحها والدعاء بالقبول من الله تعالى نسأل الله أن يتقبل منا ومنكم صالح الأعمال.
  • الأغنام والعجول بأنواعها من أشهر الأضاحي التي يقوم المسلمين بذبحها، لذلك طريقة ذبحها متعارف عليها.
  • أما عن طريقة ذبح الإبل فتختلف عنها، فتذبح الإبل عن طريق الطعن باستخدام رمح أو سكين بجانب طعن الجزار لها في منطقة أسفل العنق وتحديداً فوق الترقوة وهذه المنطقة تعرف بـ هريس الإبل.
  • بمجرد ضرب الإبل في هذه المنطقة تموت كما يجب قبل البدء في الذبح ذكر اسم الله عليها بالتسمية والدعاء بالقبول.

اقرأ أيضاً:  ماذا يقال عند ذبح الأضحية عن الميت ؟ وما هي الأضحية

حكم الأضحية

هناك اختلاف بين آراء الفقهاء حول حكم الأضحية وهذه الأحكام راجعة لمَذهبين وهما:

الرأي الأول لجمهور أهل العلم من مذهب الحنابلة والشافعية وهو أن الأضحية هي سنة مؤكدة يجب اتباعها، فقد روي أن الرسول قام بالأضحية وذكر ذلك بالسنة النبوية وروى هذا عن سنة الصحابة لقول أبي بكر وعمر وأبي مسعود البدري وبلال وسويد بن غفلة وغيرهم من الصحابة.

كما استند أهل الفقهاء على أن هذه الأضحية سنة لما ورد عن أم المؤمنين أُمِّ سَلَمَةَ رضي الله عنها أَنَّ النبي صلى الله عليه وسلم قَالَ: «إِذَا دَخَلَتِ الْعَشْرُ وَأَرَادَ أَحَدُكُمْ أَنْ يُضَحِّىَ فَلاَ يَمَسَّ مِنْ شَعَرِهِ وَبَشَرِهِ شَيْئًا»، أخرجه مسلم في صحيحه.

فاقتبس الفقهاء من الحديث قول رسول الله صلى الله عليه: «وأراد أحدكم» فهذه بمثابة تأكيد واجب على الأضحية، كذا قام بذكر أهم الأعمال التي يلتزم بها المضحي وهي «فلا يمس من شعره شيئا حتى يضحي».

الرأي الثاني من أهل العلماء ذكروا أنها أمر واجب على المسلم وذلك طبقًا لمذهب الحنفية، واستناداَ أهل المذهب على ما ورد في الروايتين عن ربيعة والليث بن سعد وغيرهم من الصحابة.

اقرأ أيضاً:  ما هي تفاصيل توزيع الأضحية الشرعي؟ وما آداب توزيع الأضحية

شروط الأضحية

يوجد مجموعة من الشروط لابد من توافرها في الأضحية لكي تكون صحيحة كما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم وهي:

  • يجب أن تكون الأضحية من بَهيمة الأنعام مثل { الغنم أو البقر أو الإبل أو الجاموس أو معزًا} فهذه البهائم الأضحية غير ذلك لم يعد أضحية، كما لا يجوز أن يضحي المسلم بأحد أنواع الطيور فهذا غير صحيح.
  • يجب أن تكون الأضحية قد بلغت سن الأضحية، أو السن المتعارف عليه شرعًا الأضحية وتكون سنتين أو زيادة الأبقار أو المعز، أما بالنسبة الأغنام فتكون فوق الجذعة.
  • المسن من الإبل هو أن تكون قد أتمت 5 سنوات وبدأت بالسنة السادسة، ويكون عمر الأبقار والجاموس قد أتم عامين وبدء بالعام الثالث، وبالنسبة المعز أن تكون أتمت عامها الأول وبدأت بالعام الثاني حتى تكون أضحية.
  • ولكن عن الأغنام لابد وأن تكون أتمت ستة أشهر وبدأت بالشهر السابع، حيث تعد هذه الأعمار المحددة للذبائح من بهيمة الأنعام.
  • من أكثر شروط صحة الأضحية أن تكون خالية من أي عيوب مثل إصابة الأضحية بالعمي أو العوراء، ومن الجدير بالذكر أن تكون الأضحية صحيحة سليمة كي تعد أضحية وذلك ما ورد عن أهل العلم.

اقرأ أيضاً:  ماذا يقال عند ذبح الأضحية ؟ دعاء ذبح الاضحية مكتوب

بهذه الكلمات البسيطة تم إيضاح متى يبدأ وقت ذبح الاضاحي ومتى ينتهي فيجب أن يكون كل مضحي على أتم الاستعداد وعليه معرفة كل المعلومات عن الذبيحة حتى ينال الآخر والثواب من الله تعالى كاملًا، فهذه الأضحية تنفيذ لأوامر الله واتباع سنة الرسول صلى الله عليه وسلم، نسأل الله الإخلاص والقبول.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن متى يبدأ وقت ذبح الاضاحي ومتى ينتهي، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

  • Sarah Rezk
  • منذ شهر واحد
  • معلومات إسلامية

اسئلة شائعة

  • متى ينتهي وقت ذبح الأضاحي؟

    ينتهي بآخر أيام التشريق

  • متى تذبح الأضحية عند المالكية؟

    تبدأ بعد الصلاة والخطبة

  • هل ذبح الأضحية في اليوم الأول أفضل؟

    اتّفق الفقهاء على أنّ أفضل وقتٍ لِذبح الأضحية أن يكون بعد شروق شمس يوم النّحر

  • هل يجوز ان اضحي ثالث أيام العيد؟

    لا يجوزُ ذَبحُ الأضْحِيَةِ قبل طُلوعِ الفَجرِ في يومِ النَحرِ

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.