سبب تسمية يوم التروية بهذا الاسم

يسأل المسلمون عن سبب تسمية يوم التروية بهذا الاسم، وفي الحقيقة يطلق عليه هذا المسمى لأن الحجاج يرتون فيه من الماء، كما أطلق عليه اسم آخر وهو يوم النقلة، يتعين على كل عبد أكرمه الله بزيارة بيته تطبيق كافة المناسك مثلما فعلها النبي الكريم، حتى يتم حجه بسلام ويتقبله الله، علاوة على ذلك عليه أن يخلص النية لرب العباد ويبتعد عن الرياء وعمل أي منكر يغضب الجبار.

تسمية يوم التروية بهذا الاسم

يسأل الكثيرون عن سبب تسمية يوم التروية بهذا الاسم، وفي الواقع يعد يوم التروية هو ثامن أيام ذي الحجة، وقد أطلق عليه هذا المسمى لعدة أسباب؛ وهي كالتالي:

ارتواء الحجاج يرتوي الحجاج فيه بالماء علاوة على ذلك يسقون الإبل الخاص بهم، لأن المناطق التي جاءوا منها لا توجد بها عيون للشرب.
يوم الذبح يقال أنه أطلق عليه هذا المسمى لأن سيدنا إبراهيم شاهد رؤية الذبح الخاصة بابنه إسماعيل في ذاك اليوم.
يوم النقلة ينتقل الحجاج في يوم التروية من مكة المكرمة متجهين إلى منى.

فضل يوم التروية

سمي اليوم الثامن بيوم التروية لأن الحجاج يرتون فيه علاوة على ذلك يسقون إبلهم، وهذا اليوم من الأيام الفاضلة، ويعود فضله لما يلي:

من الأيام العشر

  • يعتبر يوم التروية من الأيام التي أقسم الخالق بها في القرآن، فقد قال تعالى: “والفجر وليال عشر”.

أيام ذكر

  • يكثر المسلم من ذكر الخالق وبالأخص التكبير في يوم التروية، علاوة على بقية الأيام العشر.

مضاعفة الأجر

  • يتضاعف أجر المسلم في يوم التروية، والعمل فيه وفي الأيام العشر له فضل كبير، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: ” ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام العشر، فقالوا: يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ولا الجهاد في سبيل الله إلا رجلا خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء.

أعمال يوم التروية

سمي اليوم الثامن بيوم التروية وهناك الكثير من الأعمال التي يتعين على حجاج بيت الله عملها، وهي كالتالي:

الاغتسال والتطيب

  • يفضل أن يغتسل الحاج ويتطيب، علاوة على ذلك عليه أن يطبق ما عمله عند الميقات.

النية

  • أن ينوي الحج لنفسه ويقول لبيك حجًا، وإن كان يحج عن غيره يقول لبيك حجا ويذكر اسم الشخص، وعليه أن يكمل التلبية لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك حتى ينتهي منها.

التوجه إلى منى

  • يستحب أن يتجه الحاج إلى منى مع ضحى يوم التروية، وعليه الاستمرار في التلبية.

الصلاة

  • يصلي الحجاج الظهر والعصر قصراً في منى، علاوة على العشاء، أما الفجر والمغرب لا قصر فيهم.

المبيت

  • يفضل أن يبيت الحاج في منى ويظل هناك حتى تشرق الشمس، ويتجه من منى إلى عرفات وهو يطلق التلبية والتكبيرات.

سمي اليوم الثامن بيوم الترويه

أخطاء يقع فيها الحجاج يوم التروية

سمي اليوم الثامن بيوم التروية وهناك أخطاء يقع فيها البعض منهم في ذلك اليوم؛ تتمثل فيما يلي:

الإحرام من المسجد الحرام

  • يعتقد بعض الحجاج أنه يجب عليه الإحرام من المسجد الحرام، وفي الحقيقة يمكنه فعل ذلك من منى.

اختلاف الثياب

  • يرى بعض الحجاج أن عليه ارتداء ثياب تختلف عن ثياب العمرة التي أحرم فيها فيما مضى، وفي الواقع يمكنه ارتداء نفس الثوب.

الاضطباع حتى النهاية

  • يقول البعض أن الاضطباع يكون مع بدء الحج وحتى الانتهاء، وفي الحقيقة يكون عند طواف القدوم.

اقرأ أيضاً:  متى يبدأ يوم عرفة ومتى ينتهي 

سبب تسمية يوم التروية بهذا الاسم لأن الحجاج يرتون فيه من الماء، علاوة على ذلك يسقون الإبل الخاصة بهم، ويعد يوم التروية من الأيام العشر التي لها فضل كبير عند الرحمن، ويجب على الحاج الاغتسال والتطيب فيه علاوة على تقديم نية الإحرام، كما يجب عليه المبيت في منى والتحرك منها الي عرفات عقب شروق شمس يوم عرفة.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن سبب تسمية يوم التروية بهذا الاسم ، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

  • Sarah Rezk
  • منذ شهر واحد
  • معلومات إسلامية

اسئلة شائعة

  • لماذا سمي يوم الثامن من ذي الحجة بيوم التروية؟

    لأن الناس يتروون فيه من الماء

  • هل يوم عرفة هو يوم التروية؟

    يوم التروية هو اليوم الثامن من ذي الحجَة

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.