حقيقة اعتناق ديانا حداد الاسلام

حقيقة اعتناق ديانا حداد الإسلام، انتشرت أخبار حول اعتناق الفنانة اللبنانية الدين الإسلامي بعد نشرها صورة بالحجاب على مواقع التواصل الإجتماعي من أمام الكعبة المشرفة، كما أنها صرحت ببعض التصريحات التي أثارت الجدل في اللقاءات التلفزيونية، وخاصةً بعد حذفها كل صورها ومقاطع الفيديو على حسابها الشخصي انستجرام، سوف نذكرها خلال السطور التالية.

ما هي حقيقة اعتناق ديانا حداد الإسلام

من المعروف عن ديانا حداد تصريحاتها المستمرة خلال لقائتها التلفزيونية، أنها ولدت لأب مسيحي وام مسلمة، ومن هنا تعلمت اختلاف العقائد وتقبل البعض، كما يلي:

  • أثر ذلك في تعاملها مع زوجها حيث كانت متسامحة معه رغم اختلاف ديانتهما، فهي اعتنقت ديانة والدها وزوجها كان مسلمًا.
  • عندما انتقلت ديانا مع زوجها لدولة الكويت ارتبطت بالمجتمع الخليجي، وهذا ما جعلها تعرف الكثير عن الدين والعادات الإسلامية.
  • رغم ذلك لم تفكر حينها في الدخول للإسلام إلا بعد تعرضها لصدمة وفاة والدتها قد اعتنقت الديانة الإسلامية.
  • كما أكدت أنها انفصلت عن زوجها رجل الأعمال الإماراتي سهيل العبدول، بعد زواج استمر 14 عامًا.

اعتناق ديانا حداد الإسلام وظهورها بالحجاب أمام الكعبة

صرحت الفنانة ديَانا حداد خلال البرامج التلفزيونية أنها تحترم م كل الأديان وكل إنسان له الحرية في قناعاته، وأنها اعَتنقت الإسلام منذ فترة كبيرة، وشكرت جمهورها على المحبة والسؤال عنها، كما أوضحت ما يلي:

  • كشفت ديانا حداد قصة اعتناقها الدين الإسلامي، وكانت متعجبة من تداول صورها بالحجاب من الحرم المكي، وأكدت أنها أعلنت إسلامها منذ خمس سنوات.
  •  كما أوضحت أنها في الأصل ابنة لأبوين ذا ديانات مختلفة، فأمها مسلمة ووالدها مسيحي وقد تعلمت تقبل الآخر والكثير عن الديانتين وتعرف كيف تختار ما يناسبها.
  • وقد صرحت بأنها خلال زواجها من رجل مسلم وخاصة عندما سكنت دولة الكويت تأثرت بشكل كبير بالمجتمع الخليجي والعادات الإسلامية.
  • كما أنها تحب أن تمثل المرأة قوية الشخصية التي تعرف ما تريد، وتحب الدفاع عن الحق.

اعتناق ديانا حداد الاسلام

أول تعليق من ديانا حداد حول قصة اعتناقها الإسلام

قالت ديانا حداد بأن صورتها ترجع ل٢٠١٧ كما أنها اعتنقت الإسلام من زمن طويل جدًا، ويعرف هذا المقربين منها، وقد أكدت على ما يلي وضعها في صدارة قوائم ترند مواقع التواصل:

أنه يجب على من حولها ومن يتابعها بأن يدعوا الخلق للخالق، كما وجهت رسالة لبعض الناس الذين يتداول أي خبر، من ضرورة التأكد من صحة ما ينقلون، كما يجب أن يكون هناك مرجعية لصاحب العلاقة، لأن هذا الخبر قديم، ولكن في جميع الأحوال الحمد لله”.

  • كان قد أثار ظهور المطربة اللبنانية ديانا حداد، بالحجاب أمام الكعبة المكرمة، التساؤلات حول اعتناقها الديانة الإسلامية.
  • حيث ولدت اللبنانية ديانا حداد، لأب مسيحي هو جوزيف حداد وأم مسلمة، كما سبق، وكان هذا التصريح خلال ظهورها منذ 4 سنوات مع الإعلامي السعودي علي العلياني، تحدثت عن قصة اعتناقها الإسلام.
  • كما أنه بعد وفاة والدتها في عام 1999، قررت أن تلبس ثيابها التي تصلي فيه وتجرب، ثم استعانت بمن يعلمها عن القرآن الكريم والصوم، قبل اتخاذ قرارها بدخول الإسلام.
  • كانت هذه التجربة لها تأثير كبير على ديانا، كما أن ذلك كان قبل شهر رمضان بتوقيت بسيط، حيث قامت بالصيام والعادات الإسلامية بمشاركة جيرانها في دولة الكويت.
  • كما صرحت بأنها تشعر بارتياح كبير ويجب أن يحترم الآخرين قرارها دون فتح الباب لمناقشات وصفتها بالسخيفة، وقد تركت تعليق على صورتها في الحرم كما يلي: ” تقبّل الله طاعتنا وعمرتنا، الحمد لله الذي بنعمته تتمّ الصالحات، دعيتلكم كلكم”.

اقرأ أيضاً:  صفحة ديانا حداد على الانستغرام

في نهاية مقالنا حول حقيقة اعتناق ديانا حداد الإسلام، نوضح أنها قد شكرت كل من ساهم في تعليمها الأمور التي تجعلها حول الدين الإسلامي، كما أنها اختارت الدين الإسلامي لنفسها كما اختارته مسبقًا لابنتها مع زوجها وبذلك سوف تشارك أسرتها المناسك كاملة كما تحب، كما أنها سعيدة بانتشار صورها بالحجاب حول الكعبة.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن حقيقة اعتناق ديانا حداد الاسلام، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

  • Sarah Rezk
  • منذ شهر واحد
  • مشاهير

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.