كيف أتكلم مع حبيبي وهو زعلان

كيف أتكلم مع حبيبي وهو زعلان؟ و كيف أصالحه بكلام جميل في التليفون؟ مهما كبر حجم الحب بينك وبين حبيبك ستجدين أن هناك بعض المشاكل تحدث بينكما حتى ولو كانت صغيرة، فلا علاقة خالية تمامًا من الخلافات، لكن عند محاولتك تصليح الأمر عليكِ التذكر أن طبيعة الرجل تختلف عنكِ بعض الشيء، لذا من خلال السطور التالية سوف نعرفك كيف تتجاوزي المشاكل بأفضل الطرق وأكثرها اختصارًا بشكل يليق مع طبيعة الرجل.

كيف أتكلم مع حبيبي وهو زعلان؟

كيف أتكلم مع حبيبي وهو زعلان

يوجد الكثير من النساء التي تحاول مصالحة الحبيب الزعلان فتجد أن الأمر قد ازداد سوءًا، قد لا تعلم سبب حدوث ذلك في كثير من الأحيان، لكنه يرجع إلى قيامها بتصرفات خاطئة أثناء محاولتها مصالحة حبيبها.

وذلك لأن طِباع الرجل تختلف عن طِباع المرأة تمامًا، لذا إن حاولتِ مصالحة الرجل بنفس الطريقة التي ترغبين في أن يقوم بمصالحتك بها فلن ينجح الأمر في الأغلب.

سواء كان سبب حدوث المشكلة مبرر كافي بالنسبة لكِ أم لا عليكِ أن تتحلي بالصبر والذكاء في حال كنتِ المخطئة في حقه، وذلك لأن غضب الحبيب يعميه في كثير من الأحيان عن حبه لكِ خاصةً إذا تعلق سبب المشكلة بأمر يخص كرامته وطبيعته الذكورية أو يعتقده هو أنه مهين له، مثل أمور الغيرة التي تجعلك في موقف غير قابل لتقديم التبريرات.

فقط عليكِ توضيح الأمر له أنك لم تقصدي أن تشعريه بما يشعر به الآن، أما إذا كان الأمر متعلق بأسباب أخرى عليكِ اتباع الخطوات التي تُجيب على سؤالك كيف أتكلم مع حبيبي وهو زعلان، وهي الموضحة في النقاط التالية:

  • عليكِ الاستعانة بالله قبل إتمام أي خطوة تجاه مصالحة حبيبك الزعلان، وأن تستودعي قلبك وقلبه بين يدي الله، وتدعيه ألا يضيع جُهدك في مراضاة حبيبك هدرًا.
  • اختاري الوقت المناسب للحديث بالنسبة لحبيبك، وهو أمر يختلف من رجل إلى آخر، لذا عليكِ التركيز لاختيار وقت يكون هو قادر على استيعابك وسماعك بهدوء فيه، لذا تجنبي تمامًا وقت عمله الذي سوف يجعلك تستقبلين منه رد فعل معاكس تمامًا لما تعتقدي في عقلك.
  • في حال وجود إمكانية رؤيته دون أن يعلم إياكِ أن تقومي بإعداد مفاجأة له قبل أن تصالحيه تمامًا، فهو لن يتقبل الأمر وينسى المشكلة مثلما نفعل نحن النساء، وإنما قد يصدمك برد فعل غير متوقع، وذلك وفقًا لفطرته الذكورية التي لا تقبل تجاوز الأمور دون المناقشة فيها وحلها.
  • تأكدي أن نسبة كبيرة جدًا من الرجال يعتبرون اعترافهم بما يُزعجهم إهانة لهم، أي أنه أمر يُظهرهم ضعفاء، لذا عليكِ التحلي بالصبر وعدم الإلحاح على أن يعترف بما يُزعجه بشكل مباشر، بل تعرفي على ذلك بشكل غير مباشر من خلال حديثك معه.
  • ابتعدي تمامًا عن قول العبارات التي تُشبه (أنت أيضًا فعلت..) ثم تقصي عليه موقف مشابه، فهو لن يتقبل فكرة المساواة بينك وبينه على الإطلاق، خاصةً إذا كان ما فعلتيه من خطأ يؤثر به كثيرًا، لذا لا تستعينِ بهذه الطريقة إلا إذا كانت بغرض توضيح أمر ما أو تقديم تبرير.
  • من أهم ما يجب عليكِ تذكره أثناء مصالحة حبيبك هو ألا ترفعي صوتك عليه مهما حدث، لن يغير ذلك الأمور إلى الأفضل، بل إنه حتمًا سيُزيدها سوءًا دون أن تشعري بذلك في حين تحدثك.
  • تجنبي الردود المستفزة التي تُزيد من غضبه واستبدليها بعبارات لطيفة تهدئ من روعه وتُنسيه المشكلة.
  • احرصي على أن تكون طريقتك في التحدث جيدة حتى ولو استقبلتِ رد فعل منافي لما في عقلك، كأن لا يقبل اعتذارك فتحولي طريقتك إلى الأسوأ، لن يُفيد ذلك في أي شيء.
  • أخيرًا تأكدي من أن الرجل سيقبل اعتذارك إذا أراد ذلك، لذا لا تلحين في اعتذارك، وذلك حتى لا يعتاد الأمر، وأيضًا حتى لا يمل منكِ، فالرجل لا يُفضل أبدًا المرأة التي تُشعره بأنها لن تكون شيئًا إذا ابتعد عنها.

لا يفوتك أبضًا:  كيف أراضي شخص زعلان مني بكلام حلو

كيف أصالح حبيبي في التليفون؟

كيف أتكلم مع حبيبي وهو زعلان

بعد أن أجبناكِ على سؤالك كيف أتكلم مع حبيبي وهو زعلان عليكِ العلم أنه في حالة كلامك مع حبيبك في هذا الوقت من خلال التليفون سيصعب أمر المصالحة قليلًا، وذلك لأنه سيكون عليكِ تحمل ردود أفعاله بشكل أكبر، وقد لا تستطيعين السيطرة عليه في بعض الحالات.

لكن مع التحلي بالصبر والعلم أن للكلام الطيب تأثير كبير على الرجال ستتمكنين من تجاوز المشكلة وجعله يتجاوزها معكِ، وذلك إذا استعنتِ بأحد العبارات التي تجعل الابتسامة ترتسم على وجهه بسهولة، وفيما يلي حرصنا على ذكر أجمل العبارات البسيطة التي يُمكنك استخدمها لمصالحة الحبيب الزعلان في التليفون:

  • أعلم أنني أخطأت في حقك لكني لا أقدر على غيابك، اشتقت إليك كثيرًا وأتمنى أن تسامحني.
  • لا أستطيع النوم وأنا أعلم أنني كنت سبب في حزنك وإزعاجك بهذا الشكل، أنا آسفة لقد ندمت على ما فعلت.
  • أقسم لك أنني أشعر بنفس مقدار ما تشعر به من ضيق وأكثر، وذلك لأني قُمت بفعل خطأ في حقك، أعتذر منك وأرجو أن تسامحني.
  • لا أتذكر أنني أحببت شخص ما في حياتي مثلما أحببتك أنت، آسفة على ما صدر مني وأزعجك.
  • بالرغم من أنني أخطأت في حقك لكنك ما زلت أهم شخص في حياتي، ولا يستطيع أي شخص آخر أن يأخذ مكانتك عندي، سامحني على ما فعلت.
  • لا أرضى أن تظل حزينًا هكذا بسببي، أقسم لك أن قلبي يؤلمني عندما أراك بهذا الشكل، سامحني وأعدك ألا يتكرر ذلك مرة أخرى.
  • أؤكد لك أن ما حدث كان دون قصد مني، كيف لي أن أقصد مضايقة نصفي الآخر وشريك حياتي؟!
  • لأنك تعني لي الكثير ولا أستطيع العيش بدونك جئت اليوم أعتذر منك وأتمنى أن تقبل اعتذاري.
  • لا أريد شيئًا الآن سوى مراضاتك، جئت لك وأنا معترفة بخطأي وأطمع في مسامحتك.
  • أعلم أن ما حدث جعلك تتردد في علمك بأنني أحبك، لكني والله لا أحب شيء في الدنيا بقدر ما أحبك.
  • لا أستطيع تقبل حقيقة أنني السبب في حزنك، جئت أتأسف لك اليوم لأنني لا أريد أن أخسرك أبدًا.
  • لم أستطيع النوم منذ أن تحدثنا آخر مرة وعلمت ما فعله بك تصرفي السيء، أعتذر منك وأرغب في رؤيتك سعيدًا مرة أخرى.
  • من الآن أعدك أنني لن أكرر هذا الموقف مرة أخرى، وأنني سأحاول جاهدة تغيير نفسي إلى الأفضل.
  • لقد كنت الشخص الوحيد الذي يرغب في إصلاحي وتغيير ما بي من طِباع سيئة إلى الأفضل، أتمنى أن تقبل أسفي وتعود إليّ مرة أخرى.

حتى ولو كان الحب بينك وبين حبيبك قد وصل إلى السماء لا بد من ظهور بعض المشكلات التي تكون بمثابة عائق بينكما، في هذا الوقت عليكِ فقط التصرف بذكاء حتى تتمكنِ من تجاوز المشكلة دون خسائر.

  • ماريهان أحمد
  • منذ شهرين
  • أدم وحواء

اسئلة شائعة

  • هل اعتذاري لحبيبي يقلل من شأني أمامه؟

    لا.. بل إن الإنسان الضعيف هو من لا يستطيع الاعتذار إذا أخطأ، فقط تأكدي من أنك كنتِ مخطئة بالفعل وسيكون اعتذارك إثبات على شخصيتك القوية.

  • كيف أستقبل رد فعل حبيبي أثناء مصالحتي له بهدوء؟

    فقط اعلمي أنه مهما كان مقدار غضبه سيظل بإمكانك احتوائه بالصبر والحكمة والحنان.

  • ما هي أفضل طريقة لمصالحة الحبيب؟

    إرسال له رسائل صباحية.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.