كيف أشغل نفسي عن زوجي بعد زواجه

كيف أشغل نفسي عن زوجي بعد زواجه؟ وكيف يُمكنني التعايُش معهُ؟ إن الزواج الثاني للزوج لا ينتج عنه توقف حياة الزوجة الأولى، بل يجب أن تقاوم المشاعر التي تسيطر عليها والحزن الدفين بداخلها وتتوجه لمواجهة الواقع، فهناك العديد من المسؤوليات يجب أن تتحملها خاصةً إذا كان لديها أولاد .

كيف أشغل نفسي عن زوجي بعد زواجه؟

كيف أشغل نفسي عن زوجي بعد زواجه

تعرُض المرأة لمشكلة زواج زوجها مرة أخرى يجعلها تعاني نفسيًا، خاصةً أنها تظل تفكر في أسباب زواجُه مرة أخرى وأنها غير كافية خاصةً إذا كنت امرأة لا تعاني من مشكلة مثل العقم وغيره.

هنا تحاول أن تشغل نفسها لتقلل من التفكير في هذا الشخص، فإن انشغالها معظم الوقت يساعدها في التخلص من المشاعر السلبية التي تسيطر عليها، خاصةً في الفترة الأولى من زواجه فتشعر أن حياتها توقفت بل وتدمرت، لذا سنُجيب على سؤال كيف أشغل نفسي عن زوجي بعد زواجه باستفاضة فيما يلي:

1- الاهتمام بنفسك

في البداية تظل المرأة تسأل نفسها “ماذا بالزيجة الثانية ولا يتواجد بي؟ فما ينقصني حتى يهجرني ويتزوج بأخرى؟” لكن يجب أن تستبدل هذه الأسئلة بأخرى مثل: “ما الأشياء التي أحتاج للقيام بها؟”

فمثلًا يمكن تجربة قصة شعر جديدة أو نوع مختلف من الملابس وهكذا، فهذا سيكون له دور في تغيير مظهرك الخارجي وبالتالي سوف يلعب دور بارز في تحسن حالتك النفسية.

لا يفوتك أيضًا:  علامات كره الزوج لزوجته الأولى والثانية

 2- تربية الأطفال تربية صالحة

إن أطفالك أولى بوقتك فحاولي ألا تُشعريهم بالمشاكل التي بينك وبين والدهم ولا تجعليهم طرف بها، بل حاولي بكل جهدك أن تساعديهم ألا يكرهوا والدهم وأن يتعايشون مع الأمر، لأنهم سوف يشعرون بالخذلان وأنه قد تخلى عنهم.

بل كوني أنتِ القوية التي لا تُشعرهم بحزنها وأنكِ تحترمين قرار والدهم لهذا يجب أن يحترمون هم أيضًا القرار، فعليكِ التقرب منهم ويفضل الخروج معًا للتنزه للتخلص من المشاعر السلبية.

3- الالتقاء بأفراد الأسرة

زيارتهم سوف تشعركِ بالأمان، حيث تتذكرين ذكريات الطفولة الممتعة وقضاء وقت ممتع معهم من شأنه أن يخفف من حدة التفكير السلبي، بل ويمكن أن يساهم حديثهم في جعلك تفكرين بطريقة أفضل وتقبُل الأمر وهكذا.

4- الالتقاء بالأصدقاء

لأن الحياة الزوجية مليئة بالأحداث التي قد تشغل المرأة عن أصحابها مثل الأبناء والواجبات المنزلية وغيرها، ولكن هذا الأمر يجب أن يتوقف منذ هذه اللحظة لأن الأصدقاء هم الداعم الأول لكِ، فهم ما يطلق عليهم أسلحة المرأة التي بدونها لا يُمكنها عيش حياة سوية.

لذلك في سياق الإجابة على كيف أشغل نفسي عن زوجي بعد زواجه، فإن الأصدقاء هم السند والداعم لكٍ وقد يكونوا هم الأحق من الأقارب؛ لأنهم على قدر كافٍ من المعرفة التي تجعلهم يتفهمون ما تعاني منه، وبالتالي يساعدونكِ على تخطي هذه الفترة بأقل الخسائر.

5- تطوير الذات

دائمًا ما تكون المرأة في مجتمعنا الشرقي هي “الشمعة التي تحترق من أجل الآخرين” ولكن بالرغم من ذلك لا يقدر الآخرين هذا وخاصةً الزوج، لذا يجب اغتنام الفرصة لتسعي لتطوير ذاتكِ من خلال اكتساب معلومات جديدة عبر الإنترنت.

البدء في مشروع خاص سواء صغير أو كبير، تجربة تصميم الأزياء إذا كنتِ من محبي هذا المجال، وغيرها من التطورات التي تجعلكِ امرأة أخرى ناجحة.

لا يفوتك أيضًا:  كيف أتقبل فكرة الزوجة الثانية

6- تجنب التفكير في الزوجة الثانية

عندما تعلم المرأة بخبر زواج زوجها الثاني تبدأ في مقارنة نفسها بهذه المرأة نظرًا لشعورها بعدم الكفاية، مما يجعل هذه المشكلة تستحوذ على تفكيرها وبالتالي يكون لهذا الأمر تأثير سلبي مُدمر حالتها النفسية والمحيطين بها.

لهذا يجب أن تأخذ خطوة مُحاولة تجاهُل المُشكلة والتفكير في أمور أخرى مثل كيفية بدء حياة جديدة بدون الحاجة إلى الاعتماد على الزوج، وكيفية تقويم الأبناء بطريقة تجعلهم قادرين على تخطي هذه الأزمة.

7- التجارب الجديدة

نقصُد هُنا أنه يجب أن تقومي بأنشطة لم تقومي بها من قبل، فإذا كانت لديك القدرة المادية يُفضل السفر إلى دولة جديدة لم تزوريها من قبل، والقيام بأشهر الأنشطة والمغامرات التي تتميز بها الدولة، أو زيارة أماكن مختلفة في مدينتكِ والذهاب إلى الملاهي وتجربة ألعاب جديدة وهكذا.

كل هذه الأمور من شأنها أن تُخفف من حدِة الألم الذي يُسيطر عليها، ويمكنكِ النظر إلى زواجه الثاني بإيجابية، سوف يساعد ذلك على تخصيص وقت لكِ تقومين به بكل ما ترغبين فيه.

8- معرفة أسباب زواجُه الثاني

يظل من حق الزوجة أن تعرف السبب الذي دفع الزوج ليتزوج عليها مرةً أخرى، فإذا كان ناتج تقصير منها فيجب علاج هذا التقصير وتقبُل زواجُه الثاني لأنها الطرف المُقصر بالنهاية، “قد يكون من الأسباب عدم الاهتمام بالمظهر الخارجي أو الفتور العاطفي وهكذا”.

لكن إذا كان الزواج لإرضاء ذاتُه وتحقيق غرائزه دون وجود أي مشكلة لدى المرأة هُنا يحق لها طلب الطلاق وإن استمرت في الزواج فيجب أن تُحدد شروط لا يتخطاها الزوج.

لا يفوتك أيضًا:  ماذا يقال عن الزوجة الثانية؟

كيف أتعامل مع زوجي بعد زواجه الثاني؟

كيف أشغل نفسي عن زوجي بعد زواجه

تتابعًا لحديثنا عن كيف أشغل نفسي عن زوجي بعد زواجه، فإن من أكبر العوائق التي تواجهها المرأة هو كيفية التعامل مع الزوج مرة أخرى بعد زواجه من امرأة أخرى، لذا سوف نتعرف على أفضل طريقة للتعامل فيما يأتي:

أول لقاء به حاولي التعامل بهدوء واستقبالُه بالترحاب وبطريقة جيدة.
التغيير من شكلِك والاهتمام بمظهركِ يجعله يشعُر بالندم الشديد.
لا تظهري له حُزنِك بل يجب أن يُدرك أنه هو من فقدكِ وليس أنتِ.
احرصي على إرضائُه بطريقة ذكية ولا تحاولي التحدث عن زواجه الثاني.
التعامل على طبيعتك لدرجة تُشعره بالخوف مما تخططين له.
الاهتمام بالمنزل والأطفال وتوفير راحته.
تجنب تمامًا اللوم أو التعنيف فهذا الأمر لن يغير شيء فقد حدث الزواج.
تجاهله أحيانًا بطرق ذكية تجعله يتمنى الوصول لكِ.
تطوير الذات والاهتمام بالنفس يجعله يتمنى العودة لكِ بل يمكن أن يصل الأمر إلى طلاق المرأة الثانية.
يُفضل عدم طلب الطلاق بل جعلُه يشعر بالندم على فعلتهِ هذه.
هذه المشكلة تتطلب أن تفكر المرأة بعقلها وليس بعاطفتها للتعامل الصحيح مع الزوج.

 إن المرأة لديها قدرة عالية على التخطيط بعبقرية تجعل الزوج يتمنى لو يعود به الزمن، وهذا ما يجب عليكِ القيام به فالندم وحدُه هو القادر على جعل الزوج يستغنى عن الزوجة الثانية.

  • ماريهان أحمد
  • منذ شهر واحد
  • المشاكل الزوجية

اسئلة شائعة

  • هل طلب الزوجة للطلاق بعد زواجُه مرة أخرى أمر صائب؟

    في بعض الأحيان يكون صائب، وأحيانًا أخرى يكون خطأ كبير، خاصةً إذا كان هُناك أطفال.

  • هل زواج الرجل على زوجته نابع من تقصير الزوجة؟

    لا، بل في كثير من الأحيان يكون لتحقيق لغريزته مما يجعله يشعر بالندم بعد ذلك.

  • هل على المرأة أن تجعل الأبناء يأخذون موقف من الأب ليشعر بالندم؟

    لا، يجب استخدام الأطفال لتحقيق أهدافك لتجنب التأثير السلبي على نفسيتهم.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.