التخطي إلى المحتوى

ما هي المخاطر من عمليات تجميل العين و الجفون؟ انتشرت مؤخرا عمليات التجميل المختلفة وخاصة العين والجفون لما تمثله من أهمية كبيرة و انعكاس لجمال وجاذبية المرآة فلا توجد سيدة لا ترغب في الحصول على عيون مشعة وتتسم بالشباب والحيوية والذي يعيقه مع تقدم العمر ظهور الترهلات والتجاعيد والانتفاخ حول العين .

وهو ما أضطر عدد كبير من السيدات التي يعانين من تلك المشاكل اللجوء لإجراء جراحة تجميلية لها ومع حساسية المنطقة وخوف المقبلين علي إجراء عمليات تجميل العين من الآثار المترتبة عليها وما قد تمثله من مخاطر مستقبلية وحرصا من موقع محتوى على الإجابة على كافة تساؤلاتكم سواء المتعلقة بالبشرة والصحة العامة أو غيره من المواضيع الهامة سوف يقدم الموقع لحضرتكم فيما يلي الرد علي :

ماهي المخاطر من عمليات تجميل العين و الجفون؟

هناك عدة أسباب تؤدي لضرورة إجراء تلك النوعية من العمليات أبرزها إزالة التورمات الموجودة تحت وفوق الجفون وتحسين المظهر العام وأيضا تصحيح الخلل في الأبصار خصوصا إذا كان الترهل يؤثر على الرؤية علما بأن معظم الأسباب السابق ذكرها تنتج عن التقدم في العمر وما يصحبه من ضعف عضلات العين مما يؤدي وتراخيها وترهلها وتكوين أكياس دهنية حول العين والتأثير علي الشكل الجمالي مما يحتم القيام بعملية تجميلية للتخلص من المشكلة سريعا ولكن يظل التساؤل حول الضرر الذي قد يحدث بعدها هو الشاغل الفكر المقدمين على إجرائها وهو ما سوف تقوم بإطلاع حضرتكم عليه فيما يلي :

مخاطر عملية شد الجفون

قد يربط البعض حساسية منطقة العين والجفون بالمخاطر أو الأثار التي قد تترتب علي إجراء جراحة تجميلية بها إلا أنه في الواقع تعتبر الأعراض المصاحبة للعملية غير خطيرة ونسبة التعرض لأي مشاكل أومضاعفات لها لا تتخطى كونها عملية جراحية بسيطة ومن الممكن علاج معظمها من خلال عمل كمادات باردة على العين والنوم مستندة لأعلى في الأسابيع الأولى من إجراء الجراحة تحديدا وتتمثل تلك المضاعفات في :

  • احمرار والتهابات العينين بنسب قليلة وحدوث جفاف وحساسية في العين ويمكن علاجها من خلال أستخدام المضادات الحيوية والقطرات المعقمة والمراهم كما ينصح بعمل فحوصات شاملة للعين لتجنب أي من الأعراض السابقة .
  • قد يحدث نزيف بسيط يمكن إيقافه عبر الضغط عليه بضمادة معقمة لمدة عشر دقائق .
  • من المحتمل أن يكون فتح وغلق العين بصورة أضيق من المعتاد بسبب الأنتفاخ المصاحب للعملية .
  • هناك أثار للشقوق والكدمات التي تحدث أثناء العملية ومكان الجراحة والأبر ولكنها تختفي عادة مع مرور الوقت .
  • بعض الحالات قد تعاني من الحكة والشعور بالتنميل في الجفون يستمر لعدة أسابيع بعد العملية .
  • من النادر جدا ويكاد يكون منعدم حدوث تغير في درجة النظر بعد إجراء العملية .
  • المخاطر العامة التي قد تحدث في أي عملية نتيجة لعدم التعقيم السليم لغرفة العمليات أو الأدوات المستخدمة والذي يؤدي إلى تجلط الدم والتلوث لذلك يجب الحرص على أن تتم العملية داخل عيادة شرعية وعلى يد طبيب متمرس وإجراء فحوصات احترازية للحالة بوجه عام .
  • قد يحتاج المريض في بعض الأحيان إلى إجراء جراحة تجميلية للعملية الأولى فمن الوارد أن يحدث بعد فترة طويلة جدا من العملية أن تعود ترهلات الجفون مرة أخرى .
  • تغير لون البشرة بعد العملية مباشرة نتيجة للصبغات المستخدمة في التعقيم أو شد الجلد والذي يتم معالجته بوضع كريمات ودهانات معينة بعد مرور وقت كافي علي العملية .

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *