التخطي إلى المحتوى
كيف أجعل طفلي يحب الطعام
كيف أجعل طفلي يحب الطعام

كيف أجعل طفلي يحب الطعام ذاك السؤال الذي تطرحه كل أم وتسعي جاهدة للحصول علي أجابة عليه بعد أن تفشل كل محاولاتها في أسترضاء طفلها وجعله يتناول أطعمته وخاصة حين يتعلق الأمر بالوجبات الصحية والتي يحتاج إليها جسمه في مرحلة نموه وقد تتفاقم المشكلة وتصل لأبعد من مجرد فقدان الأطفال لشهيتهم وتصل إلي حد الأمتناع عن تناول الأطعمة الصحية والذي يؤثر سلبا علي صحتهم ومناعتهم ويجعلهم عرضة للأمراض المختلفة والضعف وعدم التركيز وغيره .

الطفل الذي لا يأكل

للوصول لحل جذري وسريع لمشكلة الطفل الذي لا يأكل يجب أولا التعرف علي الأسباب المؤدية لذلك والتي تتنوع مابين :

أسباب مرضية

قد يكون السبب في فقدان طفلك لشهيته راجع إلي أصابته بمرض عضوي مثل أضطراب ما في المعدة أو الجهاز الهضمي أو الديدان وهو ما يجعلها مشكلة عرضية تزول بزوال السبب والذهاب إلي طبيب مختص ومعالجة المرض .

أسباب نفسية

تتأثر شهية الطفل بنفسيته أكثر من الكبار وهو ما يجعله عند الشعور بالخوف والقلق ينشغل فكره كليا عن تناول الطعام ويميل للعزلة وعدم ممارسة حياته طبيعته لذلك يجب الأسراع في معالجة المسببات وخاصة إذا كانت ناتجة عن مشاكل أسرية إما في حال تدهور الحالة يتوجب اللجوء فورا لأستشاري أو طبيب مختص وأطلاعه علي المشكلة وتنفيذ تعليماته .

إكراه الطفل علي تناول الطعام

مما يجعله يشعر بالنفور ويزيد من عناده ويأتي بنتائج عكسية ويدفعه إلي تفضيل اللعب والجوع علي تناول الطعام .

الأكثار من تناول الأطعمة الغير صحية

يعتبر تناول الأطفال للأطعمة الغير صحية مثل الحلويات والشيبسي وغير من الأنواع التي تحتوي علي مواد حافظة وغير مفيدة للجسم من أكثر الأسباب وراء فقدان الأطفال لشهيتهم وأمتناعهم عن تناول الأطعمة المنزلية الصحية لذلك يجب التقليل من شرائها ومحاولة إلهاء الطفل عنها قدر الأمكان .

كيف أجعل طفلي يحب الطعام

يمكنك أتباع النصائح والطرق التالية لجعل طفلك يحب تناول الطعام الصحي دون أي ضغط ويتم ذلك من خلال :

  • أولا : معالجة السبب الرئيسي وراء عدم تناوله الطعام والذي سبق وأشارنا إليه .
  • ثانيا : أحرصي علي تقديم الطعام لطفلك بطريقة جذابة بأستخدام المعالق والصحون ذات الأشكال والألوان المحببة للأطفال مع رسم رسومات متنوعة بالأطعمة نفسها قدر الأمكان .
  • ثالثا : أعملي علي توازن الأطعمة المقدمة لطفلك ونوعيها بين ما يحب وما ترغبين في أن يتناوله بطريقة غير مباشرة وفي حال رفض تناوله لا تجبريه علي ذلك بل أتركيه أمامه وعند شعوره بالجوع سوف يتناوله .
  • رابعا : أشركيه في التسوق وشراء الأطعمة الصحية معاكي وخاصة الفواكه والخضروات وحين الوصول إلي البيت حاولي الثناء علي أختياره مما يحببه في تناولها .
  • خامسا : دعيه يساعدك في أعداد الطعام بأن يجلب لك الخضروات المستخدمة أو بقوم بغسل الفواكه حتي يشعر برغبته في تذوقها .
  • سادسا : قدمي له طعامه في مكان جيد التهوية ويفضل في الهواء الطلق وهو ما يزيد من شهية الطفل وقابليته لتناول الطعام .
  • سابعا : حاولي أن تربطي الأطعمة المقدمة بقصص ممتعة علي أن يكون أبطالها هم الأنواع الموجودة ضمن وجبته وأن تغيري صوتك أثناء سردها مما يجذب عقل الطفل لتناولها .
  • ثامنا : تناولي الطعام مع طفلك فالأطفال بطبيعتهم يسعون لتقليد أبائهم وهو ما سوف يدفعه لتجربة ما تتناوليه من طعام ويشعره بأنه كبير وغير مفروض عليه مع مراعاة عدم تناول الأباء أو الأمهات للوجبات الغير صحية أمام أطفالهم .
  • وأخيرا يمكنك أستخدام فاتح الشهية أو مكملات الغذاء والفيتامينات إذا لاحظتي عدم أستجابة طفلك لأي من النصائح السابقة ولكن تحت أشراف طبيب مختص ووفقا لما يراه مناسب .

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن