هل المسيحي الشهيد يدخل الجنة؟

مريم درويش حسن

هل المسيحي الشهيد يدخل الجنة؟ وما حكم الشهادة لغير المسلمين؟ في الحقيقة تعد تلك التساؤلات من الأسئلة الشائكة على الكثير من الأشخاص، لذا تطرق أغلب العلماء للتحدث في هذا الأمر.

هل المسيحي الشهيد يدخل الجنة؟

إن الشهادة من أعلى المنازل التي يحصل عليها المسلم الموحد بالله سبحانه وتعالى، الذي يشهد أن الله واحد لا إله إلا هو، ومن خلال ما جاء في الدين الإسلامي، علينا أن نعرف بأن المسيحي الشهيد ليس له دخول الجنة.

إن الشخص المصرح له بالدخول إلى الجنة هو الشخص الذي يموت في سبيل الله، وهو مسلم مستسلم لأمر الله سبحانه وتعالى، ويكون له منزلة كبيرة وعالية، لا يحصل عليها سواه، إذًا فالإجابة من المسيحي الذي يموت في سبيل وطنه ليس شهيدًا.

لماذا لا يدخل المسيحي إلى الجنة؟

إن المسيحي هو الشخص الذي لم يتخلى عن الديانة المُحرفة، وبالتالي فهو لم يؤمن بالقرآن الكريم معجزة الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام.

وبذلك فهو لم يؤمن بوجود رسول الله محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، بعد علمه جيدًا بقدوم الدين الإسلامي وتحريف المسيحية.

حكم الشهادة لكل شخص غير مسلم

من الجدير بالذكر أن المسيحي ليس وحده الذي لن يدخل الجنة بالشهادة، ولكن أيضًا كل شخص على أي ديانة محرفة غير الدين الإسلامي، فهو يعتبر شخص خارج عن ملة الإسلام، سواءً كان يهودي، أو مسيحي، أو نصراني، أو بوذي.

لأنه بذلك يكون على ديانة أخرى لا تصدق بوجود نبي الله محمد عليه الصلاة والسلام، الذي أتى ليدعو إلى الدين الإسلامي، والدين الإسلامي وحده هو الذي يمنح الجنة إلى الشهيد، فكيف إذن يكون الشخص الذي على ديانة أخرى غير الإسلام أن تحق له الجنة!

إن هذه الرخصة تمنَح فقط لكل شخص مسلم يسير على الدين الإسلامي ويتبعه، وكل شخص لا يؤمن بوجود الرسول عليه الصلاة والسلام فلا يحق له دخول الجنة، حتى لو مات في معركة شريفة.

إن الله تعالى يقول في سورة التوبة عن هذه القضية الآية الكريمة: “اتِلُوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّىٰ يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ”

قال أيضًا في الآيتين التاليتين في سورة التوبة: “وَقَالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌ ابْنُ اللَّهِ وَقَالَتِ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ اللَّهِ ذَٰلِكَ قَوْلُهُم بِأَفْوَاهِهِمْ يُضَاهِئُونَ قَوْلَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن قَبْلُ ۚقَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّىٰ يُؤْفَكُونَ* اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا إِلَٰهًا وَاحِدًا لَّا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ”.

ما المانع من دخول المسيحي الجنة إن استشهد؟

في إطار الحديث عن السؤال هل المسيحي الشهيد يدخل الجنة؟ علينا أن نتحدث عن السبب الذي يمنعه من دخول الجنة أيضًا، وهو أنه يدعي بأن نبي الله عيسى عليه السلام هو ابن الله، وبالتأكيد هذا يخالف المعتقدات الدينية الإسلامية.

لأن الله تعالى ليس له ابن ولا زوجة، كما جاء في القرآن الكريم في سورة الإخلاص، فقد قال الله تعالى: “قل هو الله أحد* الله الصمد، لم يلد ولم يولد، ولم يكن كفوًا أحد”.

هل المسيحي الشهيد يدخل الجنة؟

حكم الترحم على المسيحي

جميع أهل العلم أجمعوا بأن إطلاق الرحمة على المسيحي أو اليهودي أو البوذي هو أمر غير جائز، لأن الرحمة تطلق فقط على المسلم، ولا تطلق على أي فرد آخر يعتنق أي عقيدة أخرى مخالفة للدين الإسلامي.

الدليل على ذلك قول الله تعالى: “مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ”.

حكم الصلاة على الكفار

إن الكافر هو الشخص الغير مؤمن بالدين الإسلامي، وبالتالي فإن الكافر لا يعرف للصلاة معنى، فكيف إذن يصلى عليه عند الموت!

ومن خلال ذلك نقول بأن الصلاة على الكفار لا تجوز، وهي محرمة من الله تعالى، وورد ذلك في القرآن الكريم في الكثير من المواضع. [1]

حيث يقول الله تعالى: “وَلَا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَدًا وَلَا تَقُمْ عَلَى قَبرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ”.

هذه بعض الأدلة الدينية من أقوال العلماء التي تدل على عدم جواز الصلاة على الكافر عند موته:

قول الإمام النووي في المجموع: “وأجمعوا على تحريم الصلاة على الكافر”.
قول ابن العربي في أحكام القرآن: “قوله تعالى: وَلاَ تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِّنْهُم.. الآية: نص في الامتناع من الصلاة على الكفار”.
قول الشافعي في مذهبه الفقهي: “وإن مات كافر لم يصلَّ عليه”.

وقال أيضًا: “لأن الصلاة لطلب المغفرة، والكافر لا يغفر له فلا معنى للصلاة عليه”

لا يفوتك أيضًا: ما حكم النذر لله تعالى

في نهاية هذا المقال نكون قد عرضنا الإجابة الوافية حول هل المسيحي الشهيد يدخل الجنة؟ وتعرفنا على أن الجنة هي حق للمسلم الموحد بالله فقط.

أسئلة شائعة
  • ما القول المناسب عند موت المسيحي؟

    يقال: إنا لله وإنا إليه راجعون، أو أعظم الله أجرك، أو البقاء لله وحده.

  • هل يمكن إطلاق حكم الكافر على المسيحي؟

    من المعروف أن كل شخص غير مسلم كافر، ولكن لا يحق للمسلم التكفير أو غير ذلك، لأنها من الأمور التي تحق لله وحده فقط.

  • هل للمسيحي حساب في القبر؟

    ثبت في الدين الإسلامي أن كل الخليقة سوف تتعرض للحساب في القبر، ومن ثم في الدار الآخرة على كل أعمالها.

  • هل يعتبر تارك الصلاة كافر ولا تجوز الصلاة عليه؟

    اجتمع أهل العلم على أن تارك الصلاة هو مسلم موحد بالله تعالى، وبالتالي فهو ليس كافر

المراجع
  1. https://www.desiringgod.org/articles/where-do-christians-go-when-they-die

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *