علاج حموضة المعدة بالأعشاب

علاج حموضة المعدة بالأعشاب من موقع محتوى، والتي تعتبر من أكثر المشاكل الشائعة والتي يواجهها كل المجتمع، ويمكن تعريفها على أنها زيادة في نسبة حمض الهيدروكلوريك فى المعدة، وهذا الحمض الذي له دوره الأساسي في تفتيت المواد الغذائية التي يتم تناولها إلى إجزاء صغيرة يسهل امتصاصها من قبل الجسم، وفى بعض الحالات من الممكن أن تزيد نسبة هذا الحمض وبالتالي يشعر الشخص بالحرقة والألم في المعدة.

من أعراض حموضة المعدة

تتمثل أهم الأعراض المصاحبة لحموضة المعدة في النقاط التالية:

  • حرقان في المريء والمعدة.
  • الإحساس بالتخمة.
  • الشعور بعسر الهضم.
  • ألم في البطن.
  • الرغبة في القيء.

أهم الأسباب المؤدية لحموضة المعدة

يمكن تلخيص أهم الأسباب المؤدية لهذه المشكلة على النحو التالي:

  • الأكل الدسم.
  • عدم اتباع طريقة صحيحة أثناء تناول الطعام.
  • النوم بعد تناول الأكل مباشرة.
  • تعرض المعدة للإصابة بالبرد الشديد.
  • الأكل بين الوجبات.
  • عدم الانتظام في الأكل.
  • حالات التوتر النفسى والعصبي.
  • التدخين.
  • الإفراط في تناول المشروبات الغازية.
  • السمنة وفرط الوزن الزائد.
  • الإفراط في تناول بعض أنواع الأطعمة وبخاصة الأطعمة المتبلة والحارة.
  • تناول الأسبرين.

كيفية الوقاية من الإصابة بحموضة المعدة

يمكن تلخيص أهم طرق الوقاية من حموضة المعدة فى النقاط التالية:

  • تجنب تناول الطعام قبل الذهاب إلى النوم مباشرة، بل يجب آن يكون قبلها بساعتين على الأقل.
  • الابتعاد عن التوتر النفسى والعصبي قدر المستطاع.
  • تناول وجبات خفيفة ومضغ الطعام بصورة جيدة قبل بلعه.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الدسمة والتوابل والدهون والحمضيات.
  • تجنب تناول المأكولات أو المشروبات الساخنة أو الباردة جدا.
  • ضرورة أخذ قسط كافي من الراحة.
  • تجنب عادة التدخين.
  • القيام ببعض الأنشطة الرياضية.

علاج حموضة المعدة بالأعشاب

  • الخس

ويتم استخدامه من خلال خلطه مع كمية من الماء فى الخلاط حتى يصبح عصيرا ومن ثم تناوله بصورة يومية.

  • اللوز

والذى يعتبر من العلاجات الفعالة للتخلص من هذه المشكلة، لذا ينصح بتناول مقدار عشرة حبات منه بصورة يومية.

  • خلطة الكرنب والبطاطا

زيت الزيتون، وذلك بتناول ملعقة منه يوميا قبل تناول الوجبات، ومن الممكن استخدامه فى الطبخ كبديل عن أنواع الزيوت الآخرى.

  • عرق السوس

ويتم تحضيره من خلال غلى كمية مناسبة منه مع لتر من الماء لمدة عشرة دقائق، وبعد ذلك يتم تركه لمدة خمسة ساعات تقريبا، ومن ثم تناوله بصورة يومية لمدة 21 يوما بما يعادل ثلاثة مرات يوميا.

  • ماء جوز الهند

والذي يعمل على التخفيف من حرقة المعدة والحد من الشعور بالألم، لذا ينصح بتناوله مرتين يوميا.

  • الريحان

والذي يعد من أفضل العلاجات المستخدمة للحد من هذه المشكلة، حيث انه يعمل على ارتخاء عضلات المعدة، ويتم تحضيره من خلال وضع بعض أوراقه في كوبا من الماء المغلي وتركه لمدة عشرة دقائق ومن ثم شربه.

  • الكزبرة الخضراء

والتي تلعب دورا كبيرا في تحسين عملية الهضم كما أنها تساعد على زيادة قدرة وفعالية الكبد على القيام بوظائفه ومهامه المكلف بها.

  • الكمون

والذي أثبتت الدراسات فعاليته في التخلص من مشاكل عسر الهضم والحد من حموضة المعدة.

  • اليانسون

والذي يعد من الأعشاب التي لها العديد من الفوائد الصحية على الجسم وبخاصة الجهاز الهضمى، لذا  فهو يساعد بشكل كبير على التخلص من حموضة المعدة.

  • أوراق البسلة

والتي تحتوى هي الأخرى على العديد من العناصر التي تعمل على تحسين عملية الهضم والتخلص من الغازات والحد من حموضة المعدة، لذا ينصح بمضغ خمسة ورقات من أوراق البسلة عقب تناول كل وجبة.

هذا إلى جانب مجموعة من الأغذية الأخري المستخدمة والمتمثلة في الآتي:

  • الخيار.
  • البطيخ .
  • الأناناس.
  • السبانخ.
  • الجزر.
  • التفاح.
  • الكرفس.
  • الحمص.
  • سمر السيد البدوى
  • منذ 5 سنوات
  • الصحة والطب

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.