التخطي إلى المحتوى

معاقبة الأطفال من غير ضرب وهو ما ينصح به خبراء واستشاريي العناية بالطفل لعدم التأثير سلبا على شخصية الطفل وسلوكياته المستقبلية وجعله أكثر عنادا و استخداما للعنف ويمكنك استبدال الضرب بالطرق العقابية العلمية والتي تتضمنها الطرق التربوية السليمة في تنشئة الطفل وتعديل سلوكه وإخراج عضو فعال وسوي للمجتمع .

مع مراعاة المرحلة العمرية التي يمر بها الطفل وحجم الخطأ وتكراره له وأختيار أسلوب العقاب المناسب بناءا على ذلك دون تضخيم ورد الفعل العالي الذي قد يلجأ إليه بعض الأهل إعتقادا منهم بالخطأ بأنه يأتي بنتيجة سريعة ويرهب الطفل من تكرار فعلته خوفا من العقاب دون النظر للعواقب الوخيمة المترتبة عليه .

معاقبة الأطفال من غير ضرب

قد يضطر الأهل في كثير من الأحيان لمعاقبة أبنائهم علي تصرفاتهم الخاطئة خاصة مع تكرار الخطأ والتحذير من الوقوع فيه دون جدوى مما يستدعي عقابهم حتى يتعلموا التفرقة بين الصواب والخطأ ويربطون فعلهم السيئ بالمعاقبة عليه ويجعلهم أكثر حرصا على عدم ارتكابه لذلك التصرف الخاطئ مرة أخرى ولكن الأهم من العقاب هو الأسلوب المتبع في القيام بذلك لذلك وجد موقع محتوى من واجبه أن يقدم لقرائه الاعزاء فيما يلي :

طرق عقاب الطفل في المراحل العمرية المختلفة

للحصول على التقويم والتعديل المطلوب في سلوكيات طفلك عليكي أختيار طريقة العقاب التي تتناسب مع عمره حيث تختلف وتتنوع طرق العقاب مرورا بمراحل الطفل العمرية المختلفة وفقا للآتي :

عقاب الطفل في الأشهر الأولى لعمر عامين

يتميز الطفل في تلك المرحلة بالفضول الشديد ولا يستطيع التفرقة بين الضار والنافع لذلك يقوم الأهل بإبعاد الأغراض الصغيرة والأدوية وأدوات التنظيف وفي حال ملامسة الطفل لتلك الأدوات يجب منعه بأستخدام كلمة لا وعند قيامه بأي ردة فعل توحي بالرفض مثل ضربك أو عضك عليكي بتركه يجلس بمفرده لدقيقة أو دقيقتين ليشعر بتصرفه الخاطئ .

عقاب طفل 3 سنوات

يتميز الطفل البالغ من العمر ثلاث سنوات إلى خمس سنوات في إدراك العلاقة بين العقاب وارتكاب الأفعال الخاطئة لذلك يعد التحدث مع طفلك من أهم المقومات الواجب أتباعها في تحسين سلوكياته وينصح الخبراء بتعليمه قواعد المنزل ومعاقبته في حال مخالفتها ولكن مع مراعاة أن تقومي أولا توضيح ما قام به من خطأ وتحذيره من الوقوع فيه مجددا مع التشديد علي أنه إذا تكرر منه ذلك مرة أخرى سوف يلاقي عقاب أكبر حزم وفي المقابل عليكي بمدحه والثناء عليه عند قيامه بالأفعال الإيجابية .

عقاب الطفل من سن 6 إلي 8 سنوات

يعتبر ترك الطفل بمفرده في غرفته ولكن مع الحرص على عدم وجود تلفاز أو ألعاب أو أي من الوسائل الترفيه حتى يتاح له فرصة الجلوس وحده ومراجعة ما ارتكبه من تصرف خاطئ واحذري من التراجع عن العقاب فيجب أن تكوني حازمة في قراراتها أمام طفلك لعدم فقدان سلطتك عليه مع الحرص الشديد علي أختيار عقاب تستطيعين تنفيذه فورا والبعد عن القرارات الغير ممكنة .

عقاب الطفل من سن 9 الي 12 عام

ويجب في هذه المرحلة أن يتعلم الطفل تحمل مسئولية ونتيجة أفعاله على سبيل المثال إذا لم ينه فروضه المدرسية لا تساعديه في إنهائها قبل الذهاب إلى المدرسة بل أتركيه يذهب بدونها حتى يلاقي جزاء ما فعل ويتعلم للمرات المقبلة .

عقاب الطفل فوق 13 عام

والتي تعد من أكثر المراحل خطورة لبداية المراهقة والتذمر لذلك يجب عليكي أن تكوني أكثر صرامة وحزم في تطبيق العقوبة ليشعر الطفل بسلطتك عليه فهو يستوعب تماما عواقب التصرفات السيئة وتأثيرها عليه وعلى المجتمع المحيط لذلك احرصي علي وضع قواعد وحدود يجب الالتزام بها مثل مواعيد عودته للمنزل أو زياراته للأصدقاء .

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *