علاج بحة الصوت بأحدث الطرق العلاجية

كتب : سمر السيد البدوى

علاج بحة الصوت من موقع محتوى، والذي يعنى وجود اختلاف في الصوت الطبيعي للإنسان ودرجة صفائه وقوته ونبرته، بحيث يكون غير واضح أو مسموع،  وذلك نتيجة حدوث تورم أو التهاب في الأحبال الصوتية فلا تهتز بصورة طبيعة ويصاحب ذلك الشعور بالألم عند التحدث.

وفى بعض الحالات تكون هذه البحة عارضة تنتهى سريعا، وفى أحيان آخري تستمر مع الشخص لفترة زمنية طويلة وفى هذه الحالة يتطلب الأمر مراجعة الطبيب المعالج حتى لا تتفاقم المشكلة بصورة أكبر، ومن خلال المقالة التالية نتعرف سويا على أهم الأسباب المؤدية لبحة الصوت والطرق المتبعة للعلاج، وإليكم التفاصيل.

أهم أسباب بحة الصوت

هناك ثمة أسباب متعددة لحدوث بحة الصوت والتي يمكن تلخيصها فى النقاط التالية:

  • الصراخ المستمر أو التحدث لفترات زمنية طويلة.
  • تعرض الشخص للإصابة بمرض الإنفلونزا أو نزلات البرد والزكام.
  • وجود التهاب في الجهاز التنفسي للإنسان.
  • الإصابة بالتهاب الحلق.
  • سرطان الحنجرة.
  • الحساسية المفرطة.
  • التدخين.
  • الارتداء المريئي المزمن.
  • التعرض لاستنشاق بعض المواد الكيميائية أو الأبخرة أو غيرها من المواد الآخرى المهيجة للحنجرة.
  • تهتك الحنجرة نتيجة التعرض لبعض أنواع الجروح.
  • ابتلاع مواد حارقة وكاوية عن طريق الخطأ.
  • كثرة البكاء.
  • تضخم الغدة الدرقية.
  • التقدم فى العمر.
  • الاضطرابات النفسية التى يتعرض لها الشخص.

نصائح عامة للوقاية من بحة الصوت

هناك مجموعة من الأمور الواجب مراعاتها لتجنب بحة الصوت والتي يمكن ذكرها على النحو التالي:

  • تجنب تطهير الحلق، لأن ذلك يعد من الأمور الخاطئة التي ستؤدى إلى تفاقم المشكلة لا علاجها.
  • تجنب التدخين والابتعاد عنه بصورة نهائية باعتباره أحد المسببات الرئيسية المسئولة عن بحة الصوت.
  • الابتعاد عن تناول المشروبات الكحولية والتى تؤدى الى جفاف الحلق وبالتالي تفاقم المشكلة.
  • استعمال مرطب غرفة النوم.
  • الحرص على تناول المياه الدافئة بصورة منتظمة على مدار اليوم.
  • الاستحمام  بالماء الساخن، نظرا لأن البخار يساعد بصورة كبيرة في فتح الممارات الهوائية.
  • تجنب مسببات الحساسية.
  • الابتعاد عن استخدام مزيلات الاحتقان والتي تؤدى إلى جفاف الحلق وبالتالي حدوث هذه المشكلة.
  • تجنب الصراخ قدر الإمكان.
  • الحرص على غسل اليدين والنظافة الشخصية.
  • الحرص على تناول الأطعمة الصحية التى تحتوى على كافة العناصر الغذائية التي يحتاجها جسم الإنسان.
  • شرب كميات كافية من الماء.
  • الحرص على ممارسة بعض أنواع التمارين الرياضية بصورة منتظمة.
  • تجنب التحدث لفترات زمنية طويلة لأن ذلك يؤدى إلى إجهاد الصوت.

علاج بحة الصوت

  • العلاج الطبى

إذا استمرت البحة لأكثر من أسبوعين على الشخص المصاب مراجعة الطبيب المختص على الفور والذي بدوره يقوم بفحص الحنجرة للوقوف على السبب الأساسي وراء هذه البحة والذي عقب تحديده يتم تحديد نوع العلاج المناسب لكل حالة مرضية على حدة.

علاج بحة الصوت بالأعشاب

هناك مجموعة من الأعشاب المستخدمة لعلاج بحة الصوت والتي نذكر منها الآتي:

  • الفلفل الأسود

والذي يعتبر واحدا من العلاجات المستخدمة قديما، وهو من العلاجات الفعالة جدا ويتم استخدامه من خلال أخذ ملعقة صغيرة منه وإضافتها إلى ملعقة كبيرة من الزبدة ومزجهما جيدا مع بعضهما البعض ومن ثم تناول هذا الخليط  مرتين بصورة يومية لحين التخلص من بحة الصوت، كما أنه من الممكن إضافته إلى كوب من عصير الليمون الدافىء وتناوله يوميا.

  • الثوم

والذي يعد من العلاجات الفعالة جدا، حيث يساهم بصورة كبيرة فى التخلص من البكتيريا والالتهابات، لذا ينصح بتناول فصين منه يوميا.

  • العسل الطبيعي

والذي يعد من أهم العلاجات التي يمكن الاعتماد عليها للعلاج العديد من الأمراض المختلفة والتي يأتي في مقدمتها بحة الصوت، لذا ينصح بتناول ملعقة كبيرة منه يوميا.

  • خل التفاح

ويتم استخدامه من خلال خلط معلقة صغيرة منه مع كوبا من الماء الدافىء ومن ثم تناوله للحد من هذه المشكلة.

  • البصل

والذي له أهميته الكبيرة في التخلص من بحة الصوت، لذا ينصح بتناوله بصورة مستمرة.

  • الملح

ويتم استخدامه من خلال إضافة ملعقتين منه إلى كوبا من الماء والغرغرة به، أو إضافة ملعقة منه إلى كوب من عصير الليمون وتناوله بصورة يومية للتخلص من هذه المشكلة.

هل كان المقال مفيداََ ؟

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.