التخطي إلى المحتوى
كلمات وأشعار عن الجيش المغربي
كلمات وأشعار عن الجيش المغربي

أشعار عن الجيش المغربي يعد الجيش المغربي أحد الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة الملكية المغربية والتي تعد أساس وركيزة المؤسسة العسكرية في المملكة المغربية وتضم إلى جانب الجيش عدة فروع أساسية أخرى وتشمل “القوات الجوية، و البحرية، و الدرك الملكي، لحرس الملكي”.

وتلعب القوات المسلحة الملكية المغربية دور هام ورئيسي دور هام ورئيسي في حماية حدود وأركان الدولة من الإعتداءات الخارجية كما تعمل على حماية حياة وأرواح المواطنين المغربين والدفاع عن ممتلكاتهم، وتخضع القوات الملكية المغربية لقيادة الملك محمد السادس وشعارها هو “الله، الوطن، الملك”، ونستعرض من خلال السطور التالية أبرز قصائد المدح عن الجيش المغربي وتاريخ الجيش المغربي المعاصر وأبرز المعارك والحروب التي خاضها.

تاريخ الجيش المغربي المعاصر

قبل البدء في عرض قصائد المدح والشعر الخاصة بالجيش المغربي لابد من معرفة تاريخ الجيش المغربي المعاصر حيث يرجع تاريخ العسكرية في المغرب إلى القرن السادس وتم تأسيس الجيش المغربي المعاصر عام 1956 عندما حصلت المغرب على الإستقلال من الإحتلال الفرنسي وتشكلت البحرية الملكية المغربية عام 1960.

وفي عام 1972 أصبح الملك هو القائد الأعلى للقوات المسلحة المغربية ومن ثم بدأ تسليح الجيش بأحدث الأسلحة والمعدات الحربية كما بدأ تدريب الجنود وتأهيلهم في الأكاديميات العسكرية على كيفية إستخدام تلك الأسلحة.

أبرز المعارك والحروب التي خاضها الجيش المغربي

سجلت الكثير من القصائد والأشعار المغربية الملاحم الحربية والمعارك الضارية التي خاضها جنود وضباط الجيش من أفراد القوات المسلحة الملكية المغربية ومن أبرز تلك الحروب والمعارك.

  • قامت قوات الجيش المغربي في عام 1957 بمهاجمة قوات الإحتلال الأسباني في الصحراء الغربية وأستمرت الحرب لمدة عام وأنضمت فرنسا إلى حليفتها أسبانيا ضد المغرب ورغم خسارة المغرب للحرب إلا أنها نجحت في إستعادة أقليم رأس جوبي (طرفاية) عام 1975 فيما يعرف بالمسيرة الخضراء.
  • شاركت القوات المسلحة المغربية بالعتاد والجنود إلى جانب دولتي مصر وسوريا في حرب أكتوبر 1973 ضد دولة إسرائيل.
  • ساهمت قوات الجيش المغربي في حرب الخليج الثانية بنحو أكثر من 13 ألف جندي ساهموا في حماية المناطق المحررة في الكويت.
  • حرب الرمال ضد محاربي المرتزفة في الصحراء المغربية .

أبرز القصائد الشعرية للجيش المغربي

تتنوع القصائد التي تصف شجاعة وصلابة وقوة الجيش المغربي وقدرته على التصدي بقوة وحزم لمن يحاولون التعدي على الأراضي المغربية ولكافة إعداء الوطن ومن أبرز تلك القصائد قصيدة محمد الحلوى.

ذكـرتـنـا يـا أنــزار مــلاحـمـــا خـضـرا وأيـامـا بـهـن طـــوالا
مـن ضـل عـن وادي المـخــازن يلقنـا فـي سـاح أنــوال و فـي أمـغــالا
جــاؤوا يـجــرون الحـديـد بجحـفـل يمشـي الهـوينـي شـامخـا مخـتـالا
فتجـرعــوا كــأس المنـأيـا متـرعـا واستقبلــوا مـن جيشنــا أعـــوالا
و لـولا فـلـولا خـلـفـت أثـقـالـهــا ومضـت بسـابـق خطـوهـا الآجـالا
تـركـوا ضحـايـاهـم و جـروا خلفـهـم فوق الثـرى – مـن عارهـم – أذيـالا
مـا كـان أشـأمـه لـقـاء زلــزلــت فـيـه طـلائــع شـرهـم زلــزالا
إنـا قــلاع شـامـخـــات لـم تــزل تعـي الخطـوب وتقهــر الأهــوالا
و حـدودنـا مـن يقـتـحـم أبـوابـهــا يلـق الحـمـام مـكـشـرا صـوالا
والنعــل حـاضـرة إذا عــادوا إلـــى صحـرائـنـا ليكـسـروا الأقـفـالا
والحـرب لا تـفـنـي الشـعـوب وإنـمـا تفنـى إذا لـم تنـجـب الأبـطـالا

قصائد مدح للجيش المغربي في حروب الصحراء الغربية

تكثر قصائد المدح والشعر التي تصف صلابة وقوة جنود الجيش المغربي في حروب الصحراء الغربية التي وقعت بين جبهة البوليساريو والمغرب في الفترة ما بين 1975 و1991 فبعد أن أنسحبت أسبانيا من أقليم الصحراء الغربية قامت المغرب شعباً وضباط بالمسيرة الخضراء إلى الصحراء الغربية لإعلان السيادة ولكنها واجهت الكثير من الصراعات والحروب التي أستمرت لفترة حتي نجحت المغرب في فرض السيطرة على معظم أقاليم الصحراء الغربية.

ومن أبرز القصائد التي تصف شجاعة وعزيمة الجيش المغربي في تلك المعارك قصيدة أحمد عبد السلام البقالي.

أتـوا بـجنـودهـم بيـضــا و ســـودا وسـاقـوا مـن عبيـدهـم حشــودا
أحـاطـوا بـالـسـمـارة مــن ثــلاث وصـبـوا الـنـار فيهـا والحـديـدا
وقـد ربـطـوا إلـى الآلات ربـطــــا ليبقـوا صـامـديـن لكـم صمـودا
أتـوا ليـحـقـقـوا حـلـمـا قـديـمــا  لأسيـاد لـهـم كـانـوا عـبـيـدا
فـلـمـا أفـرغـوا مـا فـي جـعــاب لهـم تـرمـي الصواعـق و الرعودا
تصـديـتـم لـهـم فـحـصـدتـمـوهـم  طـلائـــع أو قـــوادم أو ردودا
خـرجـتـم يـا جـنــود اللـه فـيـهـم خناجـر منهمـو تفـري الجـلــودا
وإذا كبـرتمـو وجـفــت قـلــــوب عنـاد الكفـر جمـدهـا جمـــودا
فـولـوا والصـواعـق تـقـتـفـيـهــم ويمـم منهمـو النـاجـي الحــدودا
وصلــى جيشـنــا للــه شـكـــرا وخـر المـؤمنــون لـه سـجـودا
وكـلـل بـالفـخـار مـجـاهــدونــا وشيعـت الـزغـاريـد الشـهـيـدا

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن