التخطي إلى المحتوى

دعاء لبس الثوب الجديد مكتوب يعد من أكثر الدلائل على أن الدين الإسلامي ليس ديناً يخص العبادة. أو علاقة العبد بِربه والآخرة فقط إنما هو ديناً يهتم بِكل شيء في حياة الإنسان. طالما يستفاد منه حتى الأمور الدنيوية البسيطة، وبينما يرى الكثير منا أن ارتداء الملابس وخلعها من أتفه الأشياء! التي يفعلها الإنسان في حياته بِصورة يومية ومستمرة.. نجد أن الإسلام قد أهتم بهذا الفعل.. بما جعل الرسول الكريم سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم- يترك لنا مجموعة من الأدعية.. التي يجب أن نرددها عند ارتداء الملابس في اي وقت.

عن أنس بن مالك رضي الله عنه، قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: «ستر ما بين أعين الجن، وعورات بني آدم إذا وضعوا ثيابهم أن يقولوا: بسم الله».

دعاء لبس الثوب الجديد

الكثير من المسلمين يغفلون عن دعاء لبس الثوب الجديد، والبعض الآخر لا يعلم هذا الدعاء على الرغم من أنه من السنة النبوية الشريفة ومتفق عليه بين جميع العلماء.. أي أنه ليس فيه أي شك أنه ضعيف أو منسوب إلى رسولنا الكريم -صلى الله عليه وسلم-..خاصة أن السنة النبوية لم يتواجد فيها دعاء واحد فقط يخص هذا الموضوع بل تتواجد فيها أكثر من صيغة لعدد من الأدعية.. التي يمكن ترديدها عند ارتداء الملابس الجديدة، وجميع صيغ هذه الأدعية سهلة الحفظ.. بما يتيح لجميع المسلمين قراءتها وحفظها والدعاء بها في يومهم.

عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه، قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا استجد ثوبا سماه باسمه عمامة، أو قميصا، أو رداء، ثم يقول: «اللهم لك الحمد أنت كسوتنيه أسألك من خيره وخير ما صنع له، وأعوذ بك من شره، وشر ما صنع له».

دعاء لبس الثوب الجديد

دعاء لمن لبس الثوب الجديد

أهم ما يجب معرفته عن الدعاء لمن لبس الثوب الجديد أنه ليس المقصود الدعاء به عندما يرتدي الإنسان ثوب ما لأول مرة بعد شرائه.. إنما قال العلماء أن هذا الدعاء يجب الاستعانة به في كل مرة يقوم الإنسان بِتغير من أحد الملابس لأخرى.. أي أن كلمة الجديد المقصود بها كل مرة يقوم فيها الإنسان بارتداء ثوب بِخلاف الذي كان يرتديه أسوةً بالحبيب المصطفى -عليه أفضل الصلاة والسلام-.. الذي ثبت عنه أنه كان يدعو بهذا الدعاء في كل مرة ارتدى عباءة وعمامة وأتبعه كلِِ من أمهات المسلمين وأصحابه -رضوان الله عليهم أجمعين-.

  • عن سهل بن معاذ بن أنس، عن أبيه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «من لبس ثوبا فقال: الحمد لله الذي كساني هذا ورزقنيه من غير حول مني ولا قوة، غفر الله له ما تقدم من ذنبه».

دعاء لبس الثوب الجديد

حديث ليس الثوب الجديد

دعاء لبس الثوب الجديد من الأدعية المأثورة الثابتة عن لسان خاتم المرسلين جميعاً سيدنا محمد -صلوات الله عليه وتسليمه-؟ والتي إن سار عليها المسلم واتبعها وجعلها من عادته اليومية أوجر عليها وإن تركها لا يجازى عليها.. لأنها سنة وليست فرض منزل من الله -سبحانه وتعالى-، ومثلما وردت جميع الأدعية السابق ذكرها في أحاديث شريفة نقلها صحابة رسول الله عنه.. فإن حديث ليس الثوب الجديد في هذه الفقرة أيضاً من الأحاديث الصحيحة.. التي كان يدعو بها رسول الله عندما يرتدى ملابسه الشريفة -صلى الله عليه وسلم-.

قال عمر رضي الله عنه: سمعت رسول الله =صلى الله عليه وسلم- يقول: «من لبس ثوبا جديدا فقال: الحمد لله الذي كساني.. ما أواري به عورتي، وأتجمل به في حياتي، ثم عمد إلى الثوب الذي أخلق _ أو أبقى _.. فتصدق به كان في حفظ الله عز وجل، وفي كنف الله عز وجل، وفي سبيل الله حيا وميتا، مرتين».

دعاء لبس الثوب الجديد

دعاء لبس الثوب الجديد للأطفال

لن تختلف صيغة دعاء لبس الثوب الجديد للأطفال كثيراً عن باقي الصيغ التي عرضناها في الفقرات السابقة.. إلا أن ما يميز الدعاء الوارد في الحديث الشريف هذا هو أنه دعاء سهل للغاية ويمكن أن يحفظه الأطفال حتى أصحاب السن الصغير للغاية. كلما زاد عمر الطفل نقوم بِتحفيظه دعاء جديد من أدعية لبس الثوب الجديد.. وبذلك نكون قد ساعدنا الأطفال من صغرهم على السير على سنة الحبيب المصطفى -صلى الله عليه وسلم-.. منذ الصغر بما يضمن نشأة جيل كامل يعلم دينه ويحب رسوله ويحب السير على خطاه الشريفة.

  • عن أبي أمامة قال: لبس عمر رضي الله عنه ثوبا جديدا، فقال: «الحمد لله الذي كساني.. ما أواري به عورتي، وأتجمل به في حياتي».

دعاء لبس الثوب الجديد

شرح دعاء لبس الثوب الجديد للاطفال

أهم ما يجب أن يتعلمه الطفل في صغره ألا يفعل شيئ في حياته دون أن يدركه ويفهمه جيداً أو يدرك قيمته، وهو ما يسهل عليهم حفظه جيداً وفعله عن إقناع تام دون ضيق أو ملل منه.. خاصة إن كان في مصلحته ويفيده ولا يضره لهذا سوف نقدم في هذه الفقرة شرح دعاء لبس الثوب الجديد للاطفال بِصورة مبسطة وسهلة تساعدهم على فهم الدعاء الذي يجب أن يرددوه دائماً عندما يرتدون أي ثوب على أن نقوم بِتقسيم الدعاء إلى عدد فقرات حتى نشرح كل منهم على حداه بِسهولة تامة.

  • الحمد لله الذي كساني: يبدأ هذا الدعاء بِحمد الله وشكره على أحد النعم التي أنعم بها على عباده وهو الملابس.. التي يرتديها الإنسان ويكتسي بها وتغطيه كاملاً.
  • ما أواري به عورتي: معروف أن جسد الإنسان به عورات يجب ان يداريها.. ليس فقط لِكون محرم على الآخرين رؤيتها إنما من باب الحياء، ولولا الثوب الذي يرتديه الإنسان لظهرت هذه العورات.. لهذا يحمد الإنسان ربه على نعمة الثوب الذي جعلته يستطيع مداراة عوراته عن الآخرين.
  • وأتجمل به في حياتي: استمرارا الحمد الذي جاء في بداية الدعاء.. يحمد الإنسان ربه على أحد المزايا الجديدة التي توفرها نعمة الملابس، وهي أنها سبباً في أن يتجمل الفرد أمام الآخرين.. ويتباهى بالملابس الجميلة المختلفة التي يرتديها في كل المناسبات بما يجعل الناس ينظرون إليه ويحبون ما يرتدي باختلاف الأذواق.

دعاء خلع الثوب من السنة

مقولة أن الدين الإسلامي دين يختص بالحياة الدنيا والآخرة معاً ليس مقولة من هباء، ويوجد على ذلك الكثير من الأدلة.. منها عنوان موضوعنا هذا وهو دعاء لبس الثوب الجديد مكتوب، ولم تقتصر الأدعية المأثورة عن الرسول -عليه أفضل الصلاة وأجل التسليم- على اللبس فقط.. بل يوجد في أيضاً دعاء خلع الثوب من السنة.

والذي يستحب الذي يدعو بها المرء.. كلما خلع ثوبه في أي مرة في اليوم، ولكن بِالطبع لا يتم الدعاء به في الحمام عندما يذهب الإنسان لِقضاء حاجته؟ لأنه لا يجوز ذكر الله في أي مكان غير طاهر ومنه الحمامات.

قال رسول الله –صلى الله عليه وسلم-: «اللهم أحسنت خُلقي.. فأحسن خَلقي».

دعاء لبس الثوب الجديد

فوائد دعاء لبس الثوب الجديد

يقول الرسول -صلى الله عليه وسلم- في الحديث الشريف.. «تَركتُ فِيكم الثَّقلين، ما إن تمسَّكتُم بهما، لن تضلُّوا: كِتابَ اللهِ، وسنتي».. والمسلم الحق لا يكتمل إيمانه إلا بالإيمان بالله ورسوله بقلبه وجوارحه، ولكن هذا لا عني أن يفعل المسلم كل ما يؤمر به دون أن يفهم أهميته أو قيمته خاصة أن الإسلام دين يخاطب العقل البشري.. نعم هناك أمور يجب أن يفعلها المسلم دون جدال مثل الفروض إلا أن فوائد دعاء لبس الثوب الجديد كثيرة وتجعل المرء يدعو بهذا الدعاء باقناع تام ويعلم أنه في مصلحته الشخصية.

  1. حمد الخالق -سبحانه وتعالى- أنه أنعم على العبد بِملبس جديد يستطيع أن يرتديه ويكسو به نفسه.
  2. اعترافاً من العبد لِربه على هذا الصنع الذي اصطفاه به عن غيره من الفقراء والمحتاجين الذين لا يجدون هذا الثوب لارتدائه.
  3. شكر الله وحمده باستمرار على واحدة من النعم في حياته.. حتى يحفظها الله له ويزيدها تطبيقاً للآية الكريمة التي تقول: (وإذ تأذن ربكم لئن شكرتم لأزيدنكم ۖ. ولئن كفرتم إن عذابي لشديد).
  4. هو من صيغ الذكر للمولى -سبحانه وتعالى-.. بما يجعل لسان المسلم معطر دائماً بِذكر الله حتى يطمئن قلبه وتهدأ نفسه.. لأنه -سبحانه وتعالى- هو القائل: (الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ۗ ألا بذكر الله تطمئن القلوب).
  5. السير على خطى الرسول -صلى الله عليه وسلم- واتباع سنته النبوية الشريفة.
  6. يستر الإنسان نفسه بين أعين الجن وبين جسده مما يحميه ويحفظه من المس.
  7. يساعد هذا الدعاء على حفظ المرء من أعين الناس من الحسد والحقد.
  8. هذا الدعاء يحفظ المرء من أضرار الثوب الذي يرتديه! من جراثيم وميكروبات قد تكون سبباً في إصابته بالأمراض أو تؤذي جسده.

دعاء لبس الثوب الجديد

في الختام؛ السنة النبوية الشريفة زاخرة بالكثير من الأدعية والأمور التي إذا اتبعها الإنسان المسلم في حياته.. استفاد منها في حياته الدنيا وفي الآخرة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *