التخطي إلى المحتوى
كيفية التعامل مع الطفل المشاغب (المزعج)
الطفل المشاغب

طريقة التّعامُل مع الطِّفل المُزعِج مِن الأشياء الّتي يُعاني مِنها الأهل وتواجِهُهُم صُعوبة كبيرة في التّعامُل معها هي الطِّفل المُشاغِب وفي تِلك الحالة نجِد أنّ أغلب الطُّلاّب في المدارِس المُشاكِسين قد تعرّضوا إلى مشاكِل سُلوكيّة أو نفسيّة ، حيْث يُعاني بعض المُدرِّسين في المدارِس مِن الطِّفل المُشاغِب ولكِنّ ليْس المقصود بِالطّالِب المُشاغِب هو الّذي يتصرّف بِسُلوك سلبيّ أو غيْر طبيعيّ وأنما يوجد بعض الصِّفات الّتي يكتسِبها الطّالِب المُشاغِب والّتي نعرِضُها الآن .

صفات الطفل المشاغب

أن الطفل المشاغب دائم التصرفات التي تؤثر علي سلوكه ويجد الأهل عائق في التعديل لتلك السلوكيات ، ومن ضمن تلك التصرفات أو الصفات التي يكتسبها الطفل المشاغب في المدارس وفي حياته العادية تتلخص في بعض النقاط التالي :

  1. كثرة الانفعال : دائماً يكون الطالب المشاغب كثير الانفعال في تصرفاته سواء في المدرسة أو في المنزل .
  2. اعتداؤه علي المدرسين : يقوم الطالب المشاغب بالاعتداء علي المدرسين دون تفكير أو تردد عن ذلك التصرف .
  3. دائم الاستهزاء وكثير اللامبالاة .
  4. الرد علي الأسئلة بطريقة غير لائقة .
  5. يتعامل مع زملاءه بشي من العنف .
  6. داخل الفصل يقوم بأعمال تخريبية .

يجب التعامل مع الطفل المشاغب بكل حزم وصرامة لتصرفاته التي يقوم بها وإجبار الطفل أن يلتزم ببعض القوانين التي تضعها الأم في المنزل ، وذلك من اجل أن يرغمه في البعد عن التصرفات التي تؤدي إلى جعله طفلاً مشاكس فيما بعد وان لا تتجاهل الأعمال الحسنة التي يقوم ، بها وان لا تفرق بينة وبين أخوته وان تحاول بان تأخذه معها عندما تخرج من المنزل.

يوجد بعض المشاكل التي تواجهنا في كيفية التعامل مع الطفل المشاغب ومن ضمن تلك الأسباب التي تؤثر علي الطفل وتجعله مشاغب الغيرة من إخوته ، حيث يوجد دائماً عنده الرغبة بان يلفت انتباه من حوله بفعل بعض التصرفات ومنها أن يتصرف بطريقة عدوانية ومزعجة ويوجد بعض الطرق التي تٌساعد في التعامل مع الأطفال والطلبة المشاغبين .

كيفية التعامل مع الطالب المشاكس

  • تشجيع الطالب ومجاملته

من الطرق الهامة في التعامل مع الطفل المشاكس هي التشجيع والمجاملة حيث أنها من الأسباب التي تجعل الطفل يتعامل بإزعاج وبشقاوة هو عدم الإحساس بالأمان ، ولذلك فيجب عن تشجع الطفل المشاغب دائماً بتقدير مجهودة وكل التصرفات الإيجابية التي يقوم الطفل بها .

  • رقابة من الوالدين

يجب علي الأهل أن تعطي مساحة كبيرة من الحرية وإن يأخذ الطفل المشاغب فرصة في الأختيار شرط أن يكون ذلك تحت مراقبة حازمة وإلا سوف يزيد الطفل المشاغب في العناد أكثر من ذلك .

  • هدوء عند التعامل مع الأولاد

يحب عند التعامل مع الأبناء أن يكون الأهل حذرين من الأنفعال فإن العصبية تؤدي إلى زيادة الطفل في العناد وان التعامل معه بهدوء يكون له نتيجة إيجابية في التصرفات مع الطفل المشاكس .

  • فرصة للشرح والتبرير

عند قيام الطفل بأي تصرف أو سلوك سيء يجب أن نعطي مساحة له قبل أن نعاقبه لأبداء بعض الأسباب التي تؤدي إلى تبرير ما حدث ، وأيضاً عندما نكافي الطفل يجب أن نشرح له سبب مكافأته .

حلول للتعامل مع الطالب المشاكس

معاملة الطالب المشاكس في الفصل من الأشياء الصعبة التي يواجهها المدرس ويجب علية أن يتعامل مع كل حالة بأنها حالة منفردة في النوع والدوافع ودرجتها وكيفية السيطرة علي تلك الحالة بشكل إيجابي وتتلخص في بعض النقاط التالية :

  1. أن يدرس المدرس حالة الطفل المشاغب لمعرفة الدوافع التي تؤدي إلى ممارسة ذلك السلوك ” الظروف الأسرية ، مشكلاته ” .
  2. فان كانت المشكلة في تصرفات الطالب تتلخص في حرمانه من العطف والاهتمام يجب علي الطالب حل تلك المشكلة من خلال تصرفاته معه .
  3. يتصرف المدرس بذكاء تجاه الطفل المشاغب فيكلفه ببعض المهام في الفصل وخارجة حتي يشعر بانه مهم وبذلك يبتعد عن تصرفات الشغب التي يقوم بها .
  4. من الممكن التحدث مع الطالب علي انفراد وتوجيه النصيحة له والتعديل من سلوكه في محاولة من المجرس لمساعدته وبتقديم يد العون إليه والتغير إلى الأحسن .
  5. في بعض الأحيان يقوم الطالب المشاغب بتصرفات غير لائقة فيجب علي المدرس بان ينبه الطالب إليها عن طريق اللوم أو التوبيخ ولكن مراعاة في التدرج في استعمال الشدة معه .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *