التخطي إلى المحتوى
الفرق بين العقم الطبيعي والعقم بسبب السحر أو المس
الفرق بين العقم الطبيعي والعقم بسبب السحر

الفرق بين العقم الطبيعي والعقم بسبب السحر من موقع محتوى، والعقم يعد أحد أبرز المشكلات الشائعة التي تعانى منها العديد من الأسر، وهو يعنى استمرار الزواج لأكثر من سنة دون حدوث حمل، وقد يعود السبب لهذه المشكلة لأحد الزوجين أو كليهما أو لأسباب آخري غير مشخصة، وتختلف الآراء حول هذا الأمر فهناك من يرجح أن التلوث البيئي سببا من أسباب هذه المشكلة، وهناك من يرجح أن السبب يكمن في السحر والمس، ولذا سنتعرف سويا من خلال المقالة التالية الفرق بين كلا من العقم الطبيعي والعقم نتيجة السحر.

أسباب العقم عند الرجال

أسباب العقم عند الرجال

تختلف أسباب العقم من شخص لآخر، وبالنسبة لأسباب العقم عند الرجال فهي تختلف اختلاف كليا عن تلك الخاصة بالنساء، فهي إما تتعلق بالغدد أو بالعضو التناسلي أو تتعلق بمرض عضوي أو أسباب خلقية، فبالنسبة للغدد فإن تأخر النضوج والبلوغ للرجل قد يكون أحد اهم الأسباب المسئولة عن ذلك، فضلا عن حدوث تلف في الغدة النخامية أو ارتفاع في نسبة هرمون الحليب أو انخفاض في إنتاج هرمون الذكورة.

وفيما يتعلق بالعضو التناسلي، فيكون ذلك بسبب حدوث عاهة أو عيب خلقي به، أما الأمراض العضوية فيكون سبب العقم في هذه الحالة تعرض الشخص للإصابة ببعض الأمراض المزمنة في الكلى أو الكبد أو نتيجة حدوث تشوهات في القنوات المنوية أو وجود خلل في الجهاز المناعي.

وقد يرجع العقم إلى وجود خلل في عملية الجماع وعدم القدرة على الانتصاب لأسباب مختلفة قد تكون نفسية أو نتيجة استخدام بعض أنواع الكريمات التي تقلل الحيوانات المنوية أثناء الجماع، وقد يكون السبب بعض الأمراض الأخري والتي منها السكرى، أو نتيجة الإدمان والتدخين وغيرها من الأسباب الأخري.

أسباب العقم عند النساء

أسباب العقم عند النساء

  • أسباب مهبلية، والمتمثلة في سماكة غشاء البكارة أو وجود بعض الالتهابات في المهبل والتي تمنع إتمام العملية الجنسية بصورة سليمة وصحيحة.
  • أسباب تتعلق بعنق الرحم، والتي منها التشوهات الخلقية أو وجود أورام ليفية به، أو تضخم الرحم أو التصاقات الرحم أو وجود زوائد لحمية به فكل هذه الأسباب تؤدى لحدوث هذه المشكلة.
  • انسداد القنوات نتيجة الالتهابات أو الالتصاقات، الأمر الذي يمنع مرور الحيوانات المنوية أو البويضة.
  • التهابات الحوض، وجود أورام، تكيس المبايض، الاضطرابات الهرمونية.

الفرق بين العقم الطبيعي والعقم بسبب السحر أو المس

الفرق بين العقم الطبيعي والعقم بسبب السحر أو المس

على الرغم من تواجد العديد من المسببات المسئولة عن العقم، إلا أنه في بعض الحالات لا تتواجد أسباب ومع ذلك لا يحدث الحمل، وهنا رجحت الكثير من الآراء أن يكون السبب نتيجة السحر والمس، ولذا حاولنا أن نلقى نظرة سريعة عن أهم أعراض العقم بسبب الجن والتي يمكن تلخيصها في النقاط التالية:

  • الشعور بضيق كبير بالصدر وخاصة من بعد العصر.
  • الشرود الذهني.
  • الشعور بالألم أسفل فقرات الظهر.
  • اضطرابات النوم والأرق.
  • رؤية أحلام مخفية في المنام “الكوابيس”.
  • ينتاب الشخص حالة من الخوف والتوتر من كل شيء حوله.
  • وفى بعض الأحيان يحلم الشخص وكأنه سقط من علو شاهق ويقع بقوة.
  • الجلوس وحيدا وكره التجمعات العائلية والانعزال عن الأشخاص.
  • الم شديد يصاحب الزوجة أثناء ممارسة العلاقة الحميمة.
  • عدم قدرة الزوج على إتمام الجماع وشعوره بالضعف.
  • شعور المرأة بالألم أسفل منطقة البطن.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • الصداع الشديد والم الرأس.
  • تكتم في الأذن والمرتبط بسماع القرآن الكريم.

سحر العقم عند الرجال والنساء

سحر العقم عند الرجال والنساء

كما سبق القول فالعقم نوعان، الأول هو العقم العضوي الذي قد يعالجه الأطباء إن استطاعوا علاجه، والنوع الثاني بسبب المس والسحر وفى هذه الحالة يتم العلاج من خلال الإكثار من قراءة القرآن الكريم والأدعية والأذكار، وكذلك العقم عند المرأة نوعان، الأول العقم الطبيعي الذي خلقها الله سبحانه وتعالى به، والثاني هو العقم بسبب الجن المستوطن برحمها حيث يقوم بإفساد البويضات فلا يتم الإخصاب، أو يترك الإخصاب يتم ويكتمل الحمل ولكن بعد عدة شهور من الحمل تتعرض المرأة لنزول الجنين، والجدير بالذكر أن حالات الإجهاض المتكرر كثيرا ما يكون سببها الجن.

علاج العقم بسبب السحر أو المس

علاج العقم بسبب السحر أو المس

إن تأخر الإنجاب دون وجود سبب عضوي، فغالبا ما يكون السبب هو الإصابة بأحد أنواع السحر أو المس الشيطاني، وهو عبارة عن مارد شيطاني يسكن رحم المرأة ويقوم بإفساد البويضات ويسبب حالة من الفتور والبرود الجنسي ويمنع العلاقة الزوجية بصورة طبيعية، وفى هذه الحالة يمكن علاج هذا السحر أو المس من خلال إتباع الخطوات التالية:

  • القيام بقراءة ” لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير ” مائة مرة.
  • قراءة الفاتحة، آية الكرسي، آخر 3 آيات من سورة البقرة، أول 10 آيات من سورة الصافات، الآية 246 من سورة البقرة، الآية 181 من آل عمران، الآية 77 من النساء، الآية 27 من المائدة، الآية 16 من الرعد، على جسد المصاب.
  • قراءة نفس الآيات السابقة على ماء أو مشروب بالإضافة إلى آيات الشفاء وأبطال السحر المعروفة في القرآن ومن ثم شرب الزوجة من المياه أو العصير بما يعادل كوب واحدا يوميا على الريق.

1
اترك تعليق

1 Comment threads
0 Thread replies
0 Followers
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
1 Comment authors
  Subscribe  
نبّهني عن
راويه محمد

ادعولى بالذريه الصالحة نفسي ابقي ام