التخطي إلى المحتوى

أمثال شعبية مغربية اختلفت وتعددت معاني كلمة مثل وكذلك ما تدل عليه فهناك العديد من التعاريف التي تختلف من حيث سياقات الكلام التي يستعمل فيها فقد تم تعريفه بأنه الشئ الذي يقوم وينتصب لكي يتعظ به الناس وكذلك تم تعريفه بأنه الشئ الذي يضرب لشئ ما فيجعله مثله لذلك فالمثل لا يعتبر شئ مجرد بقدر ما هو عبارة عن إرتباط بشئ ما قد يكون موقف أو حدث ويتم ذكره ليعبر عنها وعن ما تحتويه، كما إنه يعتبر تعبيرا يحمل في داخله مضامين معينة يستعملها الإنسان لكي يلبي بعض الرغبات النفسية .

فالمثل هو عبارة عن تجربة قديمة قد تكون فردية أو جماعية تمت صياغتها في قالب فني وذلك بسبب تكرارها في الحاضر نتيجة لوجود تجربة مشابهة لها وبسبب وجود تلك التجربة في الماضي وتكرار قولها في الحاضر فإنها تصبح قول يتسم بحقيقه مبنية علي التجربة فيتم إستخدامه كأحد أشكال المواجهة يستغله الإنسان الشعبي أثناء المواجهة كنوع من التسليح وذلك بهدف تدعيم رأيه، وأبسط مثال يدل علي وجود هذه الأمثلة كنتيجة لتجارب إنسانية متجددة ومستمره عبر الزمن هو بقاء عدد كبير منها حتي وقتنا هذا .

مصدر الأمثال الشعبية المغربية

بالنسبة للأمثال الشعبية المغربية فهي تعبر عن ذاكرة أجدادنا والتي ظلت تنتقل من جيل إلي أخر عن طريق الكلمة وتحتفظ تلك الأمثال الشعبية المغربية بدورها كأداة تواصل فعالة تستخدم في الأحاديث والتجمعات العائلية والقبلية بالرغم من طابعها القديم وصعوبة كلماتها والكثير من المحاولات الصعبة لحفظها فهي مازالت تستخدم في الكثير من المناطق والأحياء الشعبية والحضرية .

أمثال شعبية مغربية

تعتبر أغلب الأمثال الشعبية مجهولة المصدر ولم يستدل علي أصولها ويصعب إيجاد إسنادا لشخصية قيلت علي لسانها ولكن يبدو إنها كانت نتيجة لإتفاق جماعي علي صياغتها وإخراجها للناس بإسلوب معين فهي تعتبر إنعكاسا لرؤي عميقة وخبرات لما يعتري الإنسان من عقبات وما يستنتجه من تجارب سواء كانت هذه التجارب في علاقته مع الأخرين أو كانت في محيط عمله فهناك العديد من الأمثال التي ينتجها المجتمع وترتبط به فهناك أمثله خاصة بالقري التي تحيط بها الطبيعة وهناك أمثله أخري خاصه بالمدن ويطغي عليها الطابع الحضري بكافة إشكالاتها وتعقيداتها .

الأمثال الشعبية المغربية تعتبر من التراث المغربي فلا يخلو قلب مغربي واحد من مثل شعبي وهو التحدي الصعب الذي سوف يواجهه الجيل الجديد فهل ستطوي صفحة الأمثال الشعبية المغربية للأبد وهل ستستمر أم سيتم خلق بعض الأمثال الجديدة في شكل صور جديدة لتنتشر عبر وسائل التواصل الإجتماعي الجديد ويتم تكوين تراث جديد ،نقدم لكم بعض الأمثال الشعبية المغربية .

أمثال شعبية مغربية

  • بغى يهز الدجاج ما لقى غا لعجاج .
  • حاول على حمارك تحج عليه .
  • اللي فاتك خليه لبناتك .
  • الله ينجيك من المشتاق الا داق ومن الناعس الا فاق .
  • دوز على الواد الهرهوري و لا دوز على الواد السكوتي .
  • مول التاج و كيحتاج .
  • اللي عضو الحنش كيخاف من الحبل .
  • خدم يا التاعس لسعد الناعس .
  • اللي كيربي ولاد الناس بحال اللي كيدق الما فالمهراز .
  • نوضوها تشطح دارتها بصح .
  • اتاي العشية خير من بقرة مشوية .
  • الي ما عندو هم كتولدو لو حمارتو .
  • يد في الطبق و عين على من زهق .
  • تعلمو يا الحجاما فروس ليتاما .
  • بحال الي تيسعى بولدو على كتفو هو تيقول انت على الله و ولده تيقول الله يجيب .
  • جبنا القرع ينوسنا عرى راسو و هوسنا .
  • دابزو يا الفيران على خميرة الجيران .
  • اللي فاتك بليلة فاتك بحيلة .
  • راك لبس سلهام و عمامة وانت قليل اللفهامة .
  • الشابة زينة وماعرفاش لعجينة .
  • الزين في بناتنا سلالة, من العمة للخالة .
  • امدح صاحبك مع الناس, و لومو الراس فالراس .

الأمثال الشعبية المغربية عن المرأة

الأمثال الشعبية رغم عفويتها وبساطتها فهي تعتبر من أهم الموروثات الشعبية الشفهية وذلك لأنها تعبر عن المجتمع ببساطة وقد تم تحويل تلك الأمثال من مجرد خبرات متوارثة إلا أنها تحولت لقوانين واجبة الإتباع في الكثير من المناطق فهي تعتبر أحد الوسائل المتبعة لتنظيم الحياة ورسم حدود للعلاقات بين الأفراد، أما بالنسبة للمرأة فقد تم تخصيص العديد من الأمثال الشعبية التراثية لها في كل الدول العربية إلا أنها حازت علي الكثير من الإهتمام في المغرب فقد صورت تلك الأمثال المرأة بالمخلوق الناقص الذي لا يكتمل ولا يكتفي بذاته بل يحتاج وبشدة لزوج وأطفال حتي تستمر العلاقات وحتي لا ينظر لها نظرة إحتقار ودونية، ولذلك حازت المرأة المغربية علي إهتمام الكثير من الباحثين المغاربة أثناء الحديث عن الثقافة الشفهية وبالأخص في الأمثال الشعبية ،أما الأن نعرض لكم من خلال موقع محتوي بعض الصور عن الأمثال الشعبية المغربية .

صور عن الأمثال الشعبية المغربية

أمثال شعبية مغربية

أمثال شعبية مغربية

أمثال شعبية مغربية

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *