التخطي إلى المحتوى
دعاء يريح القلب والنفس ( أدعية راحة القلب والبال)
دعاء يريح القلب والنفس

دعاء يريح القلب من موقع محتوى، يبحث الكثير من الأشخاص عن الراحة النفسية التى تعد مسعى كل إنسان فى هذه الحياة والمحرك الأساسى لكافة أفعاله وتصرفاته، فالجميع لديه الرغبة القوية فى الإستمتاع بملذات الدنيا ونعيمها، ولكن المشكلات والأزمات التى يتعرضون لها بين الحين والأخر تجعلهم يفقدون الشعور بالراحة والسعادة التى طال البحث عنها.

فهذه المشكلات تخلق جوا من قلة الراحة والشعور بالقلق والتوتر الدائم من المستقبل وماذا يحمل من أشياء مجهولة، ويطول التفكير فى هذا الأمر حتى تمر الأيام والسنين سريعا ويجد الشخص نفسه قد بذل الكثير من الوقت والمجهود فى التفكير فى أشياء لا يعلم سرها سوى الله سبحانه وتعالى الذى يعلم كل شىء.

والأشخاص الراغبين فى كسب رضا المولى سبحانه وتعالى والحصول على نعيم الأخرة، يكثرون من كافة أشكال الطاعات والعبادات التى يتقربون بها إلى الله ويبتعدون عن المنكرات والمحرمات والمعاصى التى لا تجلب سوى غضب الله، وسواء كان الإنسان يرغب فى الإستمتاع بنعيم الدنيا أو نعيم الأخرة فهو يسعى فى النهاية إلى الوصول الى الراحة والإستقرار النفسى ويبحث عن السعادة.

أسباب عدم الشعور بالراحة

يعتبر عدم الشعور بالراحة من أكثر المشاعر السائدة عند قطاع عريض من الأشخاص، وبخاصة أن الأيام التى نتعايشها فى هذا العالم لا تسير على النحو الأمثل فى كافة الأوقات والأحوال بل تحمل العديد من المشكلات والأزمات التى يمكن مواجهتها والتى تفقدهم الشعور بالراحة والإستقرار الداخلى، وتتلخص أسباب قلة الشعور بالراحة والسكينة الداخلية فى النقاط التالية:

  • الإنغماس فى الماضى ودوام التفكير فيه لفترات طويلة من الزمن، فهذا الأمر له أثره السلبى على حياة الإنسان وبخاصة إذا كان الماضى مؤلم وملىء بالعديد من الأحداث السيئة، لذلك يجب عدم التفكير فى الماضى لأن الأيام لا يمكن أن تعود للخلف، فالماضى سيبقى مجرد ذكريات يتذكرها الإنسان ليتعلم منها ويكتسب الخبرات.
  • قلة التسامح، فمن أهم أسباب عدم الشعور بالراحة أن يكون الإنسان قليل التسامح مع غيره من الأشخاص، لأنه سينمو بداخله المشاعر السلبية تجاه الأخرين وبالتالى يكون أكثر كراهية لهم، لذلك يجب التخلص من هذه الصفة السيئة والتناسى قدر الإمكان المواقف السيئة لأن الله سبحانه وتعالى يحب التسامح والمودة.
  • خيبة الأمل وعدم إلتماس أية قدرات أو إمكانيات لدى الأشخاص، فهذا الأمر يولد شعور قوى بعدم الراحة، حيث يرى الإنسان فى نفسه عدم القدرة والعجز عن تحقيق الأشياء والوصول الى ما يأمل ويتمنى.
  • الثقة فى البشر أكثر من اللازم، فالبشر هم فى النهاية بشر ليسوا ملائكة لذلك يجب عدم منح الثقة الزائدة للأشخاص قد يكونوا لا يستحقون لها.
  • الإبتعاد عن طريق الله سبحانه وتعالى.
  • الكثير من المشكلات النفسية والإجتماعية التى يتعرض لها الأشخاص.

كيفية الحصول على الراحة النفسية

هناك الكثير من العوامل التى تساعد الإنسان على الشعور بالراحة النفسية والوصول إلى السعادة التى يآملها والتى تتخلص فى النقاط التالية:

  • تجنب الهروب من المشكلات ومواجهتها والتأكد من أن كل صعب يزول ولكن الأمر يتطلب العمل والإستعداد والتحلى بالصبر حتى تتذلل العقبات وتزول الأزمات.
  • يجب أن يكون الإنسان صادقا تماما مع ذاته ومع الأشخاص المحيطين به، لأن هذا الأمر سيولد بداخله الشعور بالذنب.
  • التقرب من الله سبحانه وتعالى والإكثار من العبادات والأعمال الصالحة والإكثار من الإستغفار، فالتقرب من الرضا من أكثر الأمور التى تشعر الإنسان بالراحة النفسية التى يآمل الوصول اليها.
  •  إختيار الصحبة الطيبة، لأن الصديق الجيد هو أفضل ما يمكن أن يعتمد عليه فى الحياة حيث يقدم له المساعدة ويدله على طريق الخير والصواب ويشد من أزره ويقويه، ويجب الإبتعاد عن أصدقاء السوء.
  • تجنب ملاحقة الكلام الفارغ الذى لا يجدى ولا يفيد، لأنك فى أغلب الأحوال ستكون معرضا للتحدث عنك بغيابك.
  • مسامحة الأخرين ممن أرتكبوا أخطاء فى حقك قبل النوم، وأجعل الطيبة هى الشعور الكائن بقلبك تجاه كافة الأشخاص حتى تنال رضا الله.
  • ضرورة أن تكون الإبتسامة هى عنوان كافة الأشخاص فى تعاملاتهم اليومية، بإعتبارها الطريق الأوحد الذى يصل إلى قلوب الجميع لذلك يجب أن تكون هى العنوان الرئيسى فى الحياة.

دعاء يريح القلب والنفس

  • اللّهم إنّي أسالك إيماناً دائماً، وأسألك علماً نافعاً، وأسألك يقيناً صادقاً، وأسالك ديناً قيّماً، وأسألك العافية من كل بليّلة، وأسألك تمام العافية وأسألك دوام العافية، وأسألك الشكر على العافية.
  • يا فارج الهمّ ويا كاشف الغمّ فرّج همي ويسرّ أمري، وأرحم ضعفي وقلة حيلتي وارزقني من حيث لا أحتسب يارب العالمين.
  • اللّهم لك الحمد اللّهم خذ روحي وأنا ساجد بين يديك وقلبي ينبض بخشيتك وذكرك اللّهم أحسن خاتمتي، اللّهم أعنّي على طاعتك.
  • اللّهم إنّي أعلم أنّك تحبني لأنّي عبدك المسكين الذي لا يوجد له أحد سواك في كل وقت اللّهم أبكني من خشيتك اللّهم أعني اللّهم أغثني.
  • فوضت أمري إليك وجهت وجهي إليك لا ملجأ إلّا إليك اللّهم إنك تعلم ما بحياتي كله الظاهر والباطن ما إعلمه وما أنت اعلم به مني إستغفرك وأتوب إليك.
  • الحمد لله الحمد لله، الحمد لله الحمد لله، الحمد لله حمداً كثيراً طيباً مباركاً كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه، وصلّى الله على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
  • اللّهم إنّي أسألك أن لك الحمد لا إله إلّا أنت، الحنّان المنّان بديع السماوات والأرض، ذو الجلال والإكرام برحمتك يا أرحم الراحمين.
  • بسم الله أصبحنا وأمسينا، أشهد أنّ لا إله إلّا الله وأن محمد رسول الله وأنّ الجنة حق والنار حق وأنّ الساعة آتية لا ريب فيها، الحمد لله الذي لا يرجى إلّا فضله ولا رازق غيره.
  • اللّهم أنت الحليم فلا تعجل، وأنت الجواد فلا تبخل، وأنت العزيز فلا تذل، وأنت المنيع فلا ترام، وأنت المجير فلا تضام، وأنت على كل شيء قدير.
  • اللّهم آتِ نفسي تقواها، وزكّها يا خير من زكّاها، أنت وليها ومولاها يا رب العالمين، اللّهم إنّي أسألك مسألة البائس الفقير وأدعوك دعاء المفتقر الذليل.
  • اللهم استر عورتي واقبل عثرتي واحفظني من بين يدي ومن خلفي، وعن يميني وعن شمالي، ومن فوقي ومن تحتي، ولا تجعلني من الغافلين.

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن