التخطي إلى المحتوى

دعاء شفاء الأم والأب 2019 من موقع محتوى، إن من سنة الحياة أن لا يظل الإنسان على حالته طيلة العمر، فهو يحزن ويسعد ويغنى ويفقر ويصح ويمرض، إلا أن مرحلة المرض تعتبر من المراحل الأكثر تأثيرا في حياته باعتباره اعتلال للصحة يسيطر علي الجسد ويعيقه من الاستمتاع بالكثير من تفاصيل الحياة، ومع ذلك فإن المرض يعتبر نعمة من نعم الله سبحانه وتعالى على عباده، يكفر بها الذنوب والسيئات المقترفة ويمحو بها الخطايا ويرفع بها الدرجات، كما أنه قد يكون سببا لأن ينال العبد آجر الشهادة، وقد يكون سببا من أسباب دخول الجنة.

وقد يكون المرض عقوبة من رب العالمين على العبد على ذنب أو آثم قد أقترفه في حياته، حيث يبتليه بالمرض في جسده عقوبة له على ذلك الذنب، ليعافى ولا يؤأخذ به في الآخرة، فالله عزوجل إذا أراد بعبده الخير عجل له العقوبة في الحياة الدنيا، وإذا أراد به شرا آجله له إلى يوم القيامة، وقد يكون المرض من باب محبة الله للعبد لتعظيم الأجر والثواب الذي يحصل عليه عندما يصبر ويحتسب على هذا البلاء العظيم مثلما حصل الأنبياء والرسول، ومثال ذلك حينما ابتلى سيدنا آدم عليه السلام بالإخراج من الجنة، وسيدنا يونس الذي ابتلى بالغرق في بطن الحوت وسيدنا أيوب وآخرون غيرهم، فرفعهما الله عزوجل بهذا البلاء لصبرهما واحتسابهما الثواب من عنده سبحانه.

كيف يصبر المسلم على ابتلاء المرض

كيف يصبر المسلم على ابتلاء المرض

يجب على المريض آلا يشغل نفسه بسبب المرض هل هو عقوبة من الله أو ابتلاء له، بل عليه أن يرضى بقضاء الله وقدره وآلا يسخط أبدا لما أصابه وعليه بالصبر والاحتساب، فإنما يوفَّى الصابرون أجرهم بغير حساب، كما عليه أن يأخذ بالأسباب التي يحصل بها على الشفاء سواء من خلال استعمال الرقية الشرعية أو استشارة الطبيب المختص وتناول الأدوية والعقاقير، وعليه أيضا أن يكثر بالتقرب من الله سبحانه وتعالى وأن يجتهد في الدعاء، فالمولى وحده هو الشافي والمعافى.

كما يجب على المريض أن يتذكر دوما أن هناك في الدنيا من هو أعظم بلاء منه، مع ضرورة تذكر عظيم الأجر والثواب الذي اعده الله عزوجل لأهل البلاء في الآخرة، إن صبروا على ابتلائهم، وعليه أن يشاهد حق الله في هذا البلاء الذي تعرض له، فالله عزوجل هو السيد ومن حقه أن يفعل في عباده ما يشاء وفى أي وقت يشاء، وعليه أيضا أن يدرك أن ما أصابه هو اختيار الله له ورضاه به، ولذلك عليه بالرضا بما قضيه الله فهو  الرحيم الذي يرحم عباده بأن يبتليهم ببعض المصائب والمحن التي تكون سببا من أسباب تكفير السيئات عنهم حتى يردوا يوم القيامة مطهرين طيبين ليس فيهم دنس أو خبث، أو أن يرفع من شأنهم ويعلى من منازلهم.

فأرحم الناس بالإنسان من يشق عليه لكى يدفع عنه الضر ويقرب إليه المصالح والمنافع، كمثل الأب الذي يطلب من الطبيب أن يقطع قدم ابنه حتى لا ينتشر المرض الخطير إلى سائر أجزاء جسده، فهو يقطع عضوا  من اجل رحمة أبنه والمحافظة عليه، لذلك يجب على المسلم أن يصبر على تجرع الدواء حتى وإن كان مرا، فهو من عند الرحمن الرحيم الذي هو ارحم بالعباد من سائر المخلوقات البشرية.

أسباب الصبر على المرض

أسباب الصبر على المرض

هناك مجموعة من الأسباب التي تعين الإنسان  على الصبر على ابتلاء المرض، نذكر منها الآتي:

  • العلم بأن المرض مقدر لك من عند رب العالمين سبحانه وتعالى.
  • اليقين بأن الله سبحانه وتعالى أرحم بك من نفسك ومن سائر الناس أجمعين.
  • يجب أن يدرك المريض بأن الحياة الدنيا دار فانية مهما طالت، وأن هناك دارا أعظم منها وآجل قدرا.
  • الإدراك بأن الله قد أختار لك المرض لمصلحة وخيرا لا يعلمها إلا هو، فالمولى هو الحكيم الذي يضع الأمور في مواضعها الصحيحة.
  • تذكر بأن الابتلاءات دليل على محبة الله للعبد.
  • التأسي بالنظر إلى من هو أشد بلاء وأعظم مرضا.

دعاء شفاء الأم والأب 2019

دعاء شفاء الأم والأب 2018

اللهمّ اشفه شفاءً ليس بعده سقماً أبداً، اللهمّ خذ بيده، اللهمّ احرسه بعينيك التّي لا تنام، واكفه بركنك الّذي لا يرام، واحفظه بعزّك الّذي لا يُضام، واكلأه في الّليل وفي النّهار، وارحمه بقدرتك عليه، أنت ثقته ورجاؤه، يا كاشف الهم، يا مُفرج الكرب، يا مُجيب دعوة المُضطرين.

اللهم يا مسهّل الشديد، ومليّن الحديد، ويا منجز الوعيد ويا من توكل كل يوم في أمر جديد .. أخرج مرضانا ومرضى المسلمين من حلق الضيق إلى أوسع الطريق.

إنّي أسألك من عظيم لطفك وكرمك وسترك الجميل أن تشفيه وتمده بالصحة والعافية .. إلهي لا ملجأ ولا منجا منك إلّا إليك .. إنّك على كل شيء قدير.

اللهمّ ألبسه ثوب الصحّة والعافية عاجلاً غير آجل يا أرحم الراحمين، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ آمين.

بسم الله أرقيك من كلّ شيء يؤذيك، من شر كلّ نفس أو عين حاسد، بسم الله أرقيك الله يشفيك، ما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن ولا حول ولا قوة إلّا بالله، أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك ويشفي مرضى المسلمين.

اللهمّ ألبسه ثوب الصحّة والعافية عاجلاً غير آجلٍ يا أرحم الرّاحمين.

اللهم ربّ الناس مذهب البأس، اشفه أنت الشّافي لا شافي إلّا أنت.

اللهمّ إنّا نسألك بكلّ اسمٍ لك أن تشفيه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *