التخطي إلى المحتوى
طرق علاج إدمان الهيروين بالتفصيل

علاج إدمان الهيروين من موقع محتوى، أصبح المجتمع يعانى كثيرا في الفترة الحالية من مشكلة المخدرات والتي ينجم عنها الكثير من العواقب الوخيمة، وتعود أسباب انتشارا المخدرات بين الشباب إلى الكثير من الأمور والتي يأتي على رأسها غياب النازع الديني والفضول وحب التجرية ورفقاء السوء ووجود بعض المشاكل الاجتماعية ومنها التفكك الأسرى وغيرها من الأسباب والعوامل الأخري.

فاليوم أصبحت مشكلة الإدمان على المخدرات من اهم المشاكل المنتشرة حاليا والتي تحتل نصيب الأسد في البحوث والدراسات التي يتم إجراؤها على مستوى العالم، فهذه الظاهرة من أخطر الظواهر التي تستوجب اقتلاعها من جذورها حتى لا تتسبب في انهيار المجتمع بشكل كامل، فآفة المخدرات وإدمانها بين جيل الشباب دفع الكثير من الدول لدق ناقوس الخطر لحماية هؤلاء الشباب من هذه الآفة المدمرة لما يترتب عليها من آثار سلبية سواء على الفرد أو المجتمع.

إدمان الهيروين

إدمان الهيروين

يعد الهيروين أحد مشتقات المورفين والاسم الكيميائي له هو أستيل المورفين، وهذا المركب له تأثيرا كبيرا على المستقبلات العصبية لجسم الإنسان، وبالتالي يعمل على التقليل من الشعور بالألم ورفع الحالة المزاجية، ويتم استخراجه من نبات الخشخاش، وهو يعتبر من المواد المخدرة ويتواجد على العديد من الأشكال فمنها ما هو بودرة والتي يميل اللون الخاص بها إلى اللون الرصاصي، ومنها ما هو على هيئة حقن، ولكن الهيروين النقي يكون على هيئة بودرة تحمل اللون الأبيض مذاقها مر، والأفيون هو الشكل الأولى للهيروين، فالمادة التي يتم استخلاصها من الخشخاش يطلق عليها الافيون وبعد أن يتم معالجتها بهدف زيادة تركيزها تصبح هيروينا.

طرق علاج إدمان الهيروين

طرق علاج إدمان الهيروين

يجب على المدمن أن يكون لديه استعداد داخلي حتى يكون قادرا على اتخاذ القرار بترك الهيروين، وعليه أن يقتنع بأهمية هذا القرار، فهذه هي النقطة الأهم في العلاج، وقبل البدء بالعلاج، هناك مجموعة من الاعتبارات الهامة والمتمثلة في الآتي:

  • تقليل جرعات الهيروين بصورة تدريجية وليس التوقف عنه مباشرة، وذلك بهدف التخفيف من أعراض الانسحاب.
  • يتطلب العلاج أيضا تقديم الدعم النفسى والمعنوي للمدمن من قبل الأشخاص المقربين له مثل الأهل والأصدقاء والأقارب.
  • يحتاج المدمن إلى رعاية طبية مباشرة، وهذا ما يستوجب ذهابه لمركز تأهيل صحي.
  • ضرورة إبعاد المدمن عن رفقاء السوء من متعاطي الهيروين.

مراحل العلاج من إدمان الهيروين

مراحل العلاج من إدمان الهيروين

تختلف صعوبة العلاج وشدة أعراض الانسحاب من حالة لآخري، وهذا يتوقف على مرحلة الإدمان التي وصل لها الشخص المتعاطي، بمعنى إذا كان في مرحلة مبكرة أو متأخرة، والفترات التي تفصل بين كل جرعة وآخري والكمية المتعطاه، ويشتمل العلاج على عدة مراحل والتي يمكن ذكرها على النحو التالي:

أولا: العلاج النفسى، يجب في هذه المرحلة أن يتم توضيح  بعض الأمور الهامة للمدمن والتي منها مخاطر الاستمرار في الإدمان وفوائد تركه، وشرح المراحل التي سوف يمر بها لحين تماثله الشفاء، حتى يكون  على دارية ووعى بما سوف يمر به وحتى يتمكن من وضع افق لتفكيره عند التعرض لنكسة صحية دون الرجوع للإدمان مرة آخري.

ثانيا: الرعاية الطبية المتخصصة، إن الأعراض الخاصة بالانسحاب تبدأ بالظهور بعد فترة زمنية محددة تتراوح ما بين ستة ساعات إلى يوما كاملا وفقا لطبيعة الجرعات التي كان يقوم المدمن بتعاطيها، وتصل إلى ذروتها في اليوم الثالث، إلى أن تتراجع بعد ذلك، ومن الممكن أن تتلاشى وتزول في اليوم العاشر، إلا أن البعض قد تستمر الأعراض معه لمدة قد تصل إلى ستة شهور، وتشمل آلام شديدة في العضلات، ويصاحبها بعض الأعراض الأخري ومنها الغثيان والقيء والمغص وخروج أفزازات من الأنف وغيرها من الأعراض الأخري، مما يجعل المدمن في حالة من الضعف والوهن الشديد، ويطلب الهيروين بشدة، وهنا يأتي دور الطبيب المعالج في أعطاؤه بعض أنواع الأدوية التي تعمل على التخفيف من حدة هذه الأعراض.

مراحل العلاج من إدمان الهيروين

ثالثا: تخطى الانتكاسات، وهذه المرحلة تجمع بين المرحلتين السالف ذكرهما، فمن الممكن أن يتعرض المدمن إلى انتكاسات صحية مما يدفعه للعودة لطريق الإدمان مجددا وبصورة أكبر من التي كان عليها، وهذا ما يستوجب على الأشخاص المقربين منه تقديم كافة أشكال الدعم النفسى والمعنوي له، وكذلك الحصول على استشارة طبية من قبل الطبيب المعالج، كما يتطلب الأمر أيضا إبعاده عن الرفقة السابقة حتى لا يعود إلى الإدمان مرة آخري.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *