التخطي إلى المحتوى
بحث كامل عن حرب أكتوبر 1973
بحث عن حرب أكتوبر 19731

بحث عن حرب أكتوبر 1973 من موقع محتوى، والتي تعد واحد من اهم المواجهات التاريخية ضد قوات الاحتلال الصهيوني، وقعت هذه الحرب بين القوات الإسرائيلية من ناحية وسوريا ومصر من ناحية آخري، وحدثت في اليوم السادس من شهر أكتوبر للعام الميلادي 1973، وقد كان حاكم مصر آنذاك الرئيس الراحل محمد أنور السادات، فيما كان الرئيس حافظ الأسد هو حاكم سوريا وقتها، وتعتبر هذه الحرب أحد النجاحات التي حققتها الجيوش العربية ضد قوات الاحتلال الصهيوني، حيث أثبتت أن الجيش الإسرائيلي يمكن هزيمته والتغلب عليه دون صعوبة بالغة مثلما كان يظن البعض.

حرب 6 أكتوبر 1973

حرب 6 أكتوبر 1973

بعد الهزيمة العسكرية التي لحقت ببعض الدول العربية والتي يأتي في مقدمتها مصر وسوريا في نكسة 1967، حاولت هذه الدول استعادة المناطق التي كانت قد قامت القوات الإسرائيلية باحتلالها، وهى منطقة شبه جزيرة سيناء وهضبة الجولان السورية، وقد انتاب القوات الإسرائيلية  الشعور بنشوة النصر في هذه المعركة، واعتقدت أن جيشها هو الجيش الوحيد الذي لا يمكن أن يقهر أو يغلب، وقد كان للدعم الأمريكي لإسرائيل دورا كبيرا في تحقيق الانتصار في هذه المعركة.

التخطيط لحرب 6 أكتوبر 1973

التخطيط لحرب 6 أكتوبر 1973

بعد انتهاء هذه المعركة “نكسة 1967″،  ظلت القوات العربية تفكر في كيفية استعادة المناطق المحتلة، ورد الاعتبار لهيبة الجيوش العربية التي فقدت هيبتها في هذه الحرب، وقد بدأت التحضيرات العسكرية لحرب أكتوبر في وقت مبكر، وتم التخطيط لها بشكل محكم وبتنظيم بارع، وقد اتفقت كلا من القوات السورية والمصرية على أن تقوم بالهجوم على القوات الإسرائيلية بصورة مفاجئة في منطقتين استراتيجيتين وهما خط بارليف الذي أقامته إسرائيل في الضفة الشرقية لقناة السويس المصرية، وخط آلوان الموجود في هضبة الجولات السورية.

بدء حرب 6 أكتوبر 1973

بدء حرب 6 أكتوبر 1973

قامت القوات الإسرائيلية بإحكام سيطرتها على خط بارليف وتدعيم دفاعاته بصورة كبيرة، وقد بدأت الجيوش المصرية والسورية بمباغته الجيش الإسرائيلي في اليوم السادس من أكتوبر، وتمكنت القوات المصرية من تدمير خط بارليف واختراقه في وقت قياسي، وقد فوجئت قوات الاحتلال بهذا الهجوم واستفاقت من الغرور الذي أصابها على وقع صوت الانفجارات حيث كان هذا اليوم هو يوم عيد الغفران بالنسبة لهم، وقد تزامن هجوم الجيش المصري مع الهجوم الذي قامت به القوات السورية على هضبة الجولان، حيث تمكنوا من مباغتة القوات الإسرائيلية هناك وتكبيدها خسائر كبيرة في المعدات والأراوح.

مجريات حرب 6 أكتوبر 1973

مجريات حرب 6 أكتوبر 1973

استمرت الحرب لمدة أياما تمكنت فيها القوات المصرية من استعادة شبه جزيرة سيناء المحتلة، كما نجحت القوات السورية في استعادة هضبة الجولان، وقد ساهم سلاح النفط بصورة كبيرة في نجاح هذه الحرب، حيث كانت دول النفط العربي قد قامت بالاجتماع وقررت تخفيض إنتاج النفط ورفع السعر الخاص به حتى ضافت على الولايات المتحدة الأمريكية ذرعا بهذا الإجراء المتخذ، فقامت بإرسال مبعوثها ووزير خارجيتها ليقوم بمساعي صلح بين الدول المتنازعة والتي انتهت بالتوصل إلى اتفاق بوقف إطلاق النار بصورة نهائية وذلك في اليوم الثاني والعشرون من شهر أكتوبر للعام 1973، حيث قام مجلس الأمن بإصدار قرارا يقتضى يقتضى بذلك.

أهم المعلومات عن حرب 6 أكتوبر 1973

أهم المعلومات عن حرب 6 أكتوبر 1973

يمكن تلخيص أهم المعلومات حول حرب السادس من أكتوبر 1973، على النحو التالي:

  • يطلق عليها في مصر أسم “حرب العاشر من رمضان”، وفى سوريا فقد عرفت بحرب تشرين، أما في إسرائيل فتسمى بحرب يوم الغفران.
  • قام الجيش المصري والسوري بشن هجوما مفاجئا في الساعة الثانية من ظهر اليوم السادس من أكتوبر على الجيش الإسرائيلي، ونجحت الحرب في تحقيق النتائج المرجوة بعد الانتصار على إسرائيل وتكبدها خسائر فادحة.
  • قام الاتحاد السوفيتي وقتها بتقديم الدعم لكلا من مصر وسوريا وعمل على تزوديهم بالأسلحة والمعدات العسكرية، وفى المقابل ساعدت أمريكا إسرائيل في هذه الحرب.
  • قام وزير الخارجية الأمريكي بالتوسط بين الأطراف وتم عقد هدنة سلام شامل بين مصر وإسرائيل.
  • قام مجلس الأمن الدولي بإصدار قرار بوقف إطلاق النار، ولكن سوريا لم تقبل بهذا القرار واستمرت بحرب جديدة والتي اطلق عليها حرب الاستنزاف واستمرت لمدة اثنان وثمانون يوما، تم التوصل من خلالها إلى اتفاق لوقف القتال والاشتباكات العسكرية مقابل استعادة عددا من المدن التي قامت إسرائيل باحتلالها.
  • شاركت العديد من الدول العربية في هذه الحرب والتي منها العراق والكويت وتونس والسودان وغيرها.
  • انتهت بشكل رسمي في شهر مايو من العام الميلادي 1974.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *