التخطي إلى المحتوى

لقن منتخب الأوروغواي الأكوادور نظيره منتخب الأكوادور درساً قاسياً بعدما نجح في الفوز عليه في المباراة التي جمعت بينهما اليوم الأحد 17 من شهر يونيو الجاري بأربعة أهداف مقابل لا شيء.

وكانت مباراة الأوروغواي والأكوادور قد أُقيمت على ملعب جوفيرنادور ماجاليس في فعاليات الجولة الأولى ضمن منافسات المجموعة الثالثة والأخيرة في الدور ال16 من بطولة كوبا أمريكا 2019.

ونجح منتخب الأوروغواي في الحصول على الثلاثة نقاط كاملة من هذا اللقاء ليتقدم في خطوة هامة نحو التأهل إلى الدور ال8 من البطولة القارية بعدما اعتلى صدارة المجموعة الثالثة لحين لعب المباراة الأخرى بين تشيلي واليابان.

أما منتخب الأكوادور فقد فشل في الحصول على أي نقطة من هذه المباراة بعد هزيمته أمام الأوروغواي مما يجعل يتذيل المجموعة خاصة بعد النتيجة الكبيرة التي تعرض لها في لقاء الليلة.

ملخص مباراة الأوروغواي والأكوادور

باغت منتخب الأوروغواي المنتخب الأكوادوري بأداء مميز للغاية وهجومي من الدرجة الأولى منذ بداية المباراة مما أربك من دفاعات الأكوادور وجعلتها تتلقى هدف مبكر للغاية في هذه المباراة بالتحديد في الدقيقة 6 عن طريق اللاعب نيكولاس لوديرو.

وبعد هذا الهدف سيطرت الأوروغواي على الكرة بصورة كبيرة وحاصرت الأكوادور في وسط ملعبها كما أنها هددت مرماها في العديد من الكرات التي كانت بمثابة الأهداف المحققة لولا تألق الحارس في التصدي لهذه المحاولات.

ولم يتوقف لاعبي الأوروغواي طوال الشوط الأول من المباراة حتى نجحوا في تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 33 عن طريق المهاجم ادينسون كافاني، وقبل نهاية هذا الشوط بدقائق معدودة تمكن لويس سواريز الذي أضاع الكثير من الهجمات من تسجيل هدف منتخب بلاده الثالث لتخرج الأوروغواي متقدمة بثلاثة نظيفة في هذا الشوط.

وشهد الشوط الثاني استمرار الاستحواذ لصالح الأوروغواي إلا أن الفاعلية الهجومية قد قلت بصورة كبيرة على مرمى الأكوادور التي حاولت تقليص النتيجة في بعض الهجمات التي لم تشكل خطورة حقيقة على مرمى الخصم.

وفي الدقيقة 78 سجل سواريز الهدف الثاني له في اللقاء والرابع لمنتخب بلاده إلا أن الحكم قد ألغاه بداعي التسلل، وقبل نهاية اللقاء بدقائق معدودة وبالتحديد في الدقيقة 80 أحرز أرتورو مينا هدف بالخطأ في مرماه لينتهي اللقاء بفوز مستحق للأوروغواي برباعية نظيفة.