التخطي إلى المحتوى

يعتاد الكثير منا استخدام شبكات الواي فاي المجانية في الفنادق والأماكن السياحية التي نقوم بزيارتها في الأجازات الصيفية لقضاء وقت ممتع، ويعتمد البعض على شبكات الواي فاي للإتصال بالإنترنت بدلاً من الباقة نظرًا لسرعته في التصفح ومشاهدة مقاطع الفيديو.

وفي ضوء ذلك حذرت بيكي فروست مديرة تعليم المستهلكين في شركة “ProtectMyID” من الإعتماد على شبكات الواي فاي في الفنادق والمصايف وذلك لأهداف تتعلق بالحماية والآمان والخصوصية حيث قد يتسبب استخدام شبكات الواي فاي في سرقة هواتفهم عن طريق اختراقها وسرقة بياناتهم.

وأضافت فروست إن الأمر يزداد خطورة عند القيام بالتعاملات المالية عبر الهاتف المحمول خلال وقت العطلة حيث يساعد هذا الأمر الهاكرز في إيجاد المواقع اللاسيلكية العامة من خلال استخدام جهاز “استنشاق شبكة واي فاي”، ومن ثم يستطيعون رؤية ما يقوم به المستخدمين على هذه الشبكات.

وقدمت فروست عدد من النصائح للمستخدمين لحماية هواتفهم عند الذهاب إلى عطلة أو مصيف منها الإستعلام من إدارة الفندق عن إذا كانت الشبكة آمنة أو لا كما يجب الاستفسار عن طريقة حماية معلوماتك.

وحذرت فورست من إجراء أية معاملات مالية أو قانونية أو إرسال أية رسائل حساسة أثناء الإتصال بالواي فاي خلال فترة العطلة كما نصحت بالإعتماد على الباقة بدلاً منها.

ووجهت فورست بضرورة تحديث النظام والبرامج قبل مغادرة الفندق أو الوجهة السياحية كذلك نصحت بضرورة تسجيل الخروج من كافة البرامج بعد كل استخدام لها للحماية من الثغرات الأمنية.