التخطي إلى المحتوى

في أطار رؤية المملكة العربية السعودية لتحسين سبل الحياة الترفيهية؛ تستعد المنطقة الجنوبية بالمملكة للمرة الأولى لتنظيم معرض للرقص الشعبي بمشاركة نسائية.

وفي ذات السياق كشف معهد مسك للفنون عن إطلاق معرض للرقص الشعبي وذلك من خلال تأدية العديد من الرقصات المختلفة التي تشتهر بها المنطقة مما يساعد في إحياء التراث الشعبي.

ومن المقرر أن تشارك فرقة نسائية في المعرض من خلال تأدية رقصات شعبية عائدة إلى تراث المنطقة الجنوبية في المملكة والتي تشمل مناطق جازان وعسير ونجران.

وقد تولى القائمون على تنظيم المعرض نشر العديد من مقاطع الفيديو والصور للفرق المشاركة في الفاعلية وذلك لحث الجمهور على المشاركة وجذب الأنظار للمعرض الذي يُقام لأول مرة في هذه المناطق.

وقام القائمون على المعرض بالتنويه والإعلان عن التفاصيل عبر صفحتهم على موقع التواصل الاجتماعي تويتر وذلك في تغريدة جاء بها ” “بوصلتُنا تُشير باتجاه الجنوب، في الحدث الأول مِن نوعه في تاريخ المملكة العربية السعودية، موثقًا تُراثًا فنّيًا أصيلًا وعريقًا بصورة جديدة ومختلفة”.

ومن الجدير بالذكر إنه كان يحظر اقامة الحفلات الغنائية والمعارض والفعاليات الثقافية المختلفة في السعودية على مدار أربع عقود مضوا استنادًا إلى تفسيرات الشريعة الإسلامية ولكن بدء التخلي عن ذلك منذ فترة قليلة وتم اقامة الفعاليات الثقافية والفنية في جدة والرياض كما استضافت المملكة عدد من الحفلات لكبار الفنانين مثل محمد حماقي وشيرين عبد الوهاب ونانسي عجرم وغيرهم.

ومن المعروف إن المملكة العربية السعودية هي أكبر بلدان الخليج من حيث المساحة وعدد السكان القاطنين فيها حيث تجمع على أراضيها مزيج مختلف من المواطنين والمقيمين كما تتنوع بها الثقافات واللهجات.