قصة عن الأمانة

قصة عن الأمانة عبر موقع محتوى, الأمانة واحدة من اجمل وافضل الصفات ومن يتحلى بالأمانة يحبه الناس جميعا ويثقون به، ويقدم لكم موقع محتوى افضل القصص عن الأمانة، فهي قصص مفيدة للجميع سواء الصغار او الكبار.

قصص عن الامانه

قصة أمانه الصديق

عامر ويحيى جيران وأصدقاء منذ زمن، وكانا يعيشان في أحد القرى، يحبون الخير لبعضهما و ﻻ يتأخر أحد منهم على الآخر، عامر لديه الكثير من الأراضي و الأموال، و يحيى لديه قطعة أرض واحده فقط و المنزل الذي يعيش فيه فقط.

وكانت خالة عامر تعيش في المدنية وطلبت منه أن يأتي إلى المدينة لحل مشكلة كبيرة، جلس عامر يفكر أين يضع ماله، حيث كان لديه الكثير من المال يضعه في منزله، فجاءته فكرة أن يضع هذا المال في بيت يحيى حتى يعود من السفر، فهذا أكثر مكان يطمئن على ماله فيه.

سفر عامر

ذهب عامر إلى يحيى وأعطاه المال وأخبره أنه سيعود بعد شهر، وتركه ورحل، وضع يحيى المال في مكان آمن في منزله، وذهب  للعمل في أرضه، و مر ثلاثة أسابيع.

ضياع الأمانة

لم يدخل يحيى الغرفة التي بها المال أبدا منذ أن وضعه فيها، بينما كان يحيى جالسا يتناول طعامه سمع صوتا داخل الغرفة التي بها المال، فذهب ليرى مصدر الصوت، فوجد نافذة الغرفة مفتوحة والغرفة بها فئران والمال مبعثر في جميع أنحاء الغرفة وممزق من أسنان الفئران.

لم يعرف يحيى ماذا يفعل، فالمال كثيرا وليس ماله وأمانة لديه، وباقي أسبوع واحد فقط على عودة عامر من السفر، باع يحيى أرضه وبيته، وسكن في منزل صغير جدا بجوار منزله القديم، ووضع المال في صندوق و أغلق الصندوق جيدا حتى ﻻ تدخل له الفئران.

عودة عامر

مر الشهر وعاد عامر من السفر، وذهب إلى أرض يحيى أن ذلك وقت العمل ومن المفترض أن يجد يحيى هناك، ولكنه لم يجده هناك، فذهب إلى بيته، و طرق الباب ففتح له شخصا آخر، فتعجب عامر و سأله أين يحيى؟ فأخبره الرجل أنه أشترى هذا البيت وﻻ يعرف أين يحيى.

فذهب إلى أرض يحيى مرة أخرى ليرى أين هو فوجد رجلا غير يحيى يزرع الأرض، فسأله أين يحيى صاحب هذه ارض؟ فأخبره الرجل بمكان سكن يحيى الجديد، فذهب إليه عامر وطرق الباب ففتح له يحيى.

سأل عامر يحيى عن سبب بيعه لبيته وأرضه، لم يعرف يحيى ماذا يقول له ونظر أرضا، فأقسم عليه عامر أن يقول له ما حدث، وبعد أن علم عامر بما حدث، ترك عامر يحيى و انصرف و ذهب إلى صاحب الأرض ليشتريها مرة أخرى و ذهب إلى بيت يحيى القديم ليشتريه و يعيده إلى يحيى، و أقسم عليه أن يأخذهما أو ﻻ يعرفه مرة أخرى، عاد يحيى إلى بيته و أرضه، و أعطاه عامر جزاء كبيرا من المال لأمانته.

قصص عن الامانه

قصة السائح والسائق

ركب سائح مع سائق سيارة أجرة وطلب منه أن يوصله إلى فندق وسط المدينة، و بعد أن وصل نزل من السيارة و نسى أحد الحقائب التي كانت معه في السيارة، ذهب السائق إلى بيته و كان الوقت متأخر، و قبل أن ينزل من السيارة وجد بها حقيبة السائح، لم يفكر بفتحها حتى، و عاد مرة أخرى إلى الفندق الذى ذهب إليه السائح، و أعطاها له، شكره السائح لأمانته و أعطاه المال مكافأة لأمانته. قصص عن الامانه

  • مروة أحمد
  • منذ 4 سنوات
  • قصص وحواديت

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.