التخطي إلى المحتوى

تمثالا ممنون من أكثر التماثيل الفرعونية جمال كما ارتبط بهما قصة طريفة اطلقها اليونانيون قديماً ويشهد التمثالين العديد من الزوار العرب والأجانب على حد سواء وهما من تحف العمارة الفرعونية القديمة ، واليكم المزيد من المعلومات عن تمثالا ممنون من موقع محتوى.

معلومات عن تمثالا ممنون

التمثالين يصل ارتفاعها قرابة 19 متر ونصف للتمثال الواحد وهما يجلسان للملك أمنحتب الثالث أحد ملوك الاسرة الثامنة عشرة ومن المعروف أن الأسرة الثامنة عشر من أهم الأسر الفرعونية في مصر القديمة كما شهدت مصر خلالها تطورات اقتصادية وفنية ومعمارية ضخمة للغاية فقد أولى أمنحتب الثالث اهتماما بالغا بالفنون والعمارة.

تمثالا ممنون

ومن المعروف أن المعماري الشهير أمنحتب بن حابو هو من أشرف على بناء التمثالين الذي كانا يطلان على معبد جنائزى قديم للملك أمنحتب الثالث.

اين يقع تمثالا ممنون

يوجد التمثالين في مدينة طيبة الغربية او البر الغربي وقد قام ببنائها المهندس المعمارى الفرعون أمنحتب بن حابو في القرن الأول قبل الميلاد.

سبب تسمية تمثالا ممنون

من المعروف ان التمثالين تم انشائها تخليداً للملك أمنحتب الثالث كما ذكرنا سالفا ولكن التسمية من عهد الإغريق من العصور القديمة حيث حدث شرخ او تصدع في التمثال الشرقي لامنحتب الثالث وعندما كانت تهب الرياح او الهواء الشديد يبدو الأمر وكأن التمثال يصدر أصوات تشبه أصوات الأنين والحزن.

وتشير دراسات تاريخية الى حدوث زلزال كبير أدى الى وقوع الشرخ في التمثال فيما اختفت الأصوات التي تصدر من التمثال بعد أعمال الترميم في الفترة من بين 193 – 212 بعد الميلاد.

وظن الاغريق وابتدعوا الاسطورة الخاصة بتسمية التمثالين وهي ان الصوت الذي كان يصدر من التمثال كان صوت ممنون الذي تم قتله في حرب طروادة الشهير اله الفجر كما قالت الاسطورة الاغريقية القديمة بأن ايوس والدة ممنون كانت تبكى عليه كل صباح وان دموعها كانت قطرات الندى.

القيمة التاريخية تمثالي ممنون

يعتبر تمثالين من تحف العمارة الفرعونية القديمة حيث حرص على زيارته العديد من العظماء من الملوك وغيرهم من حول العالم وربما يكون من اشهرهم الإمبراطور الرومانى وزوجته الذين جاءوا من بلادهم بهدف سماع الصوت الحزين الذي يصدره التمثالين .

كما قام العديد من المشاهير ممن زاروا التمثالين بتدوين أسمائهم على أسفل التمثال ووقت زيارتهم ومنهم أباطرة رومانيين ويونانيين والعديد من الأباطرة من حول العالم.

تمثالا ممنون

وضحنا لكم عدد من المعلومات الخاصة بتثمالي ممنون درة العمارة الفرعونية في الأسرة الثامنة عشر من عهد الأسرات والتي يزورها الألاف من الزوار من السياح الأجانب النبهرين بروعة التصميم ودقته والتاريخ الفرعوني الذي أبهر العالم بأسره.

زوروا التمثالين لأنهما جديران بالزيارة والاهتمام.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *