قصص اطفال جديدة (الاسد المغرور)

قصص اطفال جديدة (الاسد المغرور) عبر موقع محتوى، تحكي القصة عن الاسد ملك الغابة الذي كان له ابن صغير مغروراً ولم ينصت لكلام ابيه ويفعل عكس ما قال له ابيه ونتعلم من هذه القصة ان الغرور يأخذنا الى الطريق الخاطئ وان التواضع مع الناس وحبهم لبعضهم يجعل الحياة أسهل وخاليه من المشاكل.

قصص اطفال

ملك الغاب

كان هناك اسد كبير وله ابن صغير وفي يوما من الايام قال الاسد الكبير للأسد الصغير اسمع يأبني انت سوف تصبح ملك للغابة من بعدي وحان الوقت لتتعلم كيف تكون ملك وتحمي كل من يعيش في الغابة .

نصائح الاسد الكبير لابنه

قاله له اخرج من العرين الى المروج الاخضر لا تكن مغروراً وكن شجاعاً ولا تظلم احدا واسمع للناس وكان لهم اخاً يقف بجانبهم وقت الشدائد قال الاسد الصغير سوف افعل يأبي ان شاء الله.

خروج الأسد الجديد لحيوانات الغابة

خرج الاسد الصغير الى المروج الخضراء وفرحوا به كل من في الغابة كن حيوانات وطيور وغيرهم ولكن كان هناك حماراً يجري بشده ويتنفس بصعوبة ومرهق من الجري سأله الاسد الصغير ما بك ايها الحمار ؟

قال الحمار: يا مولاي الانسان حملني بالواح كثيره من الخشب وكان ثقيل جدا وضربني بالعصا لكي امشي فالقيت الالواح وهربت منه واني اخاف ان يمسك بي ويضربني مرة اخرى .

الاسد الصغير وغروره

قال الاسد الصغير هل هو اكبر منك ومني؟ قال الحمار لا بل انه اصغر حجماً منك قال الاسد الصغير، لا تخف سوف انتقم لك منه قال الحمار، احذر يا مولاي برغم ان جسمه صغير لكن عقله كبير ويمكن ان يهزمك فضحك الاسد الصغير وقال بغرور هههههه انا ملك الغابة لن يهزمني احد.

قصص اطفال

أوامر الأسد الصغير

واثناء الحديث بينهم جاء أحد النجارين وهو يحمل الواحاً من الخشب ومنشاراً فقال الحمار للأسد الصغير بخوف، احذر يا مولاي انه هو قال الاسد، سوف تشاهد ما افعله به ثم التفت الى النجار وقال له هل انت الانسان؟ قال النجار وهو في خوف انا انسان فقير يا مولاي وانا ذهب الي بيت الذئب لأصلحه له ويكون له بيتاً جميلا من الخشب.

الحوار بين الرجل والاسد

قال الاسد الاصغير بتعصب للنجار كيف تصنع جميلا لذئب وتتركني انا ولا تصنع لي بيت فانا ملك الغابة وقال النجار عندما صنع بيت الذئب سوف اعود يا مولاي واصنع لك بيتاً أجمل من بيته ان شاء الله فقال الاسد الصغير في شده بل تصنع بيتي انا اولا فانا ملك الغابة فقال النجار السمع والطاعة لك يا مولاي.

قصص اطفال

ذكاء الانسان ومصير الاسد المغرور

وأسرع النجار في صناعة المنزل وكان يخشى من ان يأكله بعد الانتهاء من صنع البيت فصنع صندوقاً محكم الغلق شكله جميل وجعل له باب قال النجار هذا هو بيتك يا مولاي نظر الاسد الصغير الى بأعجاب وقال الاسد لكنه ضيق فقال النجار جربه يا مولاي فدخل الاسد الصغير في الصندوق وبسرعه قفل النجار عليه باب الصندوق ثم حفر له حفره والقا الصندوق فيها وبهذا دفع الاسد الصغير ثمن غروره وعدم عمله بوصيه ابيه الاسد الكبير وتعلمنا ان نهاية المغرور تكون غامضه.

وفي النهاية أود من حضراتكم أن تشاركونا بأرائكم حول هذا الموضوع بوضع تعليق في أسفل المقال.

  • مروة أحمد
  • منذ 4 سنوات
  • قصص وحواديت

تعليقات (1)

1 تعليقات
  • احمد
    منذ 4 سنوات

    جميله

    رد