التخطي إلى المحتوى

قصة السفينة المتقاعدة عبر موقع محتوى, تعد قصص الخيال العلمي من انواع الفن الأدبي الذي يعتمد على الخيال، وغالباً ما تتناول تلك القصص مغامرات رواد الفضاء والمركبات الفضائية وتلك المخلوقات الفضائيه، واليوم نقدم لكم عبر موقع محتوى قصة من قصص الخيال العلمي القصيرة بعنوان السفينة المتقاعده.

قصة السفينة المتقاعدة

قصتنا اليوم عن سفينة ظلت سنوات طويلة في خدمة رواد الفضاء، وخاضت معهم العديد من التجارب الاستكشافية الرائدة وتعرضت للمتاعب والمشاكل، بعد كل هذا أرسل مركز المراقبة الأرضي رسالة الى رائد فضاء المركبة الكولونيل ماهر تتضمن الآتي: ((…. ومن المقرر التخلي عن هذه المركبة خاصة بعد أن استنفذت مهامها ولم يعد لها دور أساسي، والآن عليك النزول بها بسلام الى الأرض مع الحرص على تجنب اصطدامها بالحيز العمراني حتى لا تتسبب في تلفيات جديدة نحن في غنى عنها، فرجاءاً المحافظة عليها حتى توضع بمتحف الفضاء الكوني، بإعتبارها أول مركبة فضائية مر عليها عقدين من الزمان في التجارب الفضائية، وشكراً))

اثار مضمون تلك الرساله غضب الكولونيل ماهر كثراً، وانتباه شعور فقدان أحد اقاربه، خاصة وقد علم ان هذه المهمة هي الأخيرة له في مجال التجارب الفضائية ومن بعدها سيتم احالته للتقاعد بعد إهدائه ميدالية البطولة الفضائية للرواد المتميزين، أخذ يفكر الكولونيل في الكيفية التي سيهبط بها الى الأرض مع مركبته الفضائية، وقال لنفسه: على أية حال لا مجال آخر للهبوط سوى الهبوط في أحد الصحاري ومحاولة القفز منها بسلام.

قصص خياليه عن الفضاء

قصص خياليه عن الفضاء

وكان أكثر ما أثار ازعاج ماهر هو وصوله مؤخراً الى معلومات جديدة هامه بعد انقطاع اتصاله مع المحطات الأرضية من خلال انترنت الفضاء، وتتمثل تلك المعلومات في عودة النجم الذي تم رصده من مئة وخمسين عاماً للتوازن كالبركان وأصبح متوهجاً بشكل ينبأ بحدوث ألعاب فضائية نارية مثيرة في القريب، بالإضافة الى ان منظاره الفضائي قد استطلع سحابة فضائية مُكونه من الغاز والغبار تدور حول كتلة صغيرة وكأنها تقيم دوامة حلوها، وهو ما يبشر بأنها ستبرد وتتكثف وتتحول فيما بعد الى كوكب جديد.

كما انه وصل لملاحظة جديدة داخل مختبره الفضائي، فعينة التربة المريخية التي أحضرها أحد الرواد من المريخ بدأت تظهر فيها تحرك ونمو سريع الأشكال جديدة نوعاً ما من البكتيريا، وهو ما يدعم الاحتمال القائل بأن هناك حياة على كوكب المريخ.

تنهد في ضيق وفكر في ان تلك المعلومات قد لا تصل الى الأرض، ومنها ما قد يصل ولكن في وقت متأخر، وأخذ يفكر حتى وصل الى تجنب فكرة الانتحار واليأس، وأن يقفز من المركبة قبل اصطدامها بالأرض.

قصص من الخيال العجيب

قصص من الخيال العجيب

وفي اطار محاولته للحفاظ على معلوماته واستكشافته الجديدة، قام بمحاولة يائسة لتسجيل تلك المعلومات على قرص مدمج بعد عدة تجارب سابقة، بذل قصارى جهده في تسجيل تلك المعلومات وهو يقول: يا الله ساعدني في تلك المهم، فلابد ان يتم تسجيل معلوماتي، وبالفعل نجح اخيراً في التسجيل ولمع الزر مجدداً.

ثم انطلق بمركبته مُتجهاً الى الأرض وفي عينيه دموع حارة ، وبعد لحظات كبس على زر الهبوط وانطلق مقذوفاً من مركبته وهو ينظر اليها بحسرة وهي تبتعد عنه، نظر اليها وهو يترحم عليها، ولكن عندما تذكر انه بحوزته الآن قرصاً مدمجاً يحتوي على معلومات ذهبية قيمة، تأكد ان الحياة يجب ان تستمر، وبعد أيام جاءت اليه فكرة العودة الى العمل ولكن من خلال القاء المحاضرات حول تجاربه الفضائية.

يسر فريق عمل موقع محتوى معرفة آرائكم في القصة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *