التخطي إلى المحتوى

ما هو عذاب يوم الظلة عبر موقع محتوى، أرسل الله عز وجل الأنبياء والمرسلين إلى بني البشر حتى يخرجونهم من دائرة الكفر إلى الإيمان بالله عز وجل، وقد أمن القليل بهؤلاء الأنبياء ولكن أغلبهم كذب بآيات الله وكان جزاء كفرهم وتكذيبهم الأنبياء والرسل وجحودهم بآيات الله أن أرسل الله عليهم العذاب الدنيوي.

وقد ذكر الله عز وجل في كتابه العزيز الأقوام المكذبون لأنبياء الله والعقاب الذي حل بهم في الحياة الدنيا، ولنا في ذلك عبرة وعظة وهذا هو الهدف الحقيقي من ذكر القرآن الكريم لها حتى نأخذ العبرة من هذه الأقوام ولا نقع فيما وقعوا فيه، ومن بينهم قوم شعيب تابع معنا المقال التالي لمعرفة العذاب الذي حل بعد جزاء كفرهم بالله عز وجل.

عذاب يوم الظُّلة

قوم مدين وعذاب يوم الظلة

عاش قوم مدين في أرض مدين بالأردن ولذلك أطلق عليهم هذا الاسم نسبة إلى الأرض التي عاشوا بها، كان قوم مدين يغشون في الكيل والميزان ولا يعطون كل ذي حق حقه، ولهذا ارسل الله لهم نبي الله شعيب عليه السلام حتى يدعوهم إلى البعد عن البخس في البيع والشراء ويدعوهم إلى عبادة الله الواحد الأحد (1).

رد قوم مدين على دعوة شعيب عليه السلام

وكان رد قوم مدين على رسالة الله التي بعثها إليهم من خلال نبي الله شعيب عليه السلام الكفر والعصيان وأصرّوا على المضي قدما فيما يتبعه اباؤهم، وتطاولوا على سيدنا شعيب عليه السلام بقولهم له هل صلاتك هي التي تأمرك أن نترك دين آباؤنا، فقد عرف سيدنا شعيب عليه السلام بأنه كان كثير الصلاة.

عذاب يوم الظُّلة

شاهد أيضا:

عذاب يوم الظُّلة لقوم مدين

وكان جزاء الكافرين المكذبين دعوة سيدنا شعيب عليه السلام العذاب الدنيوي فهذه هي العدالة الإلهية أن ينصر الله عز وجل نبيه شعيب وأتباعه، فقد أرسل الله لهم الحر الشديد حتى يرجعوا إلى الحق ويأمنوا بالله عز وجل ولكنهم أصروا على الكفر.

حل بقوم مدين عذاب الله وهو الحر الشديد الذى لا يتمكنوا من تحمله، فقد استمر هذا الحر الشديد لمدة سبعة ليال وهذا ما جعلهم يخرجون من بيوتهم إلى الصحراء ظنا أنها ستكون أقل حرارة، ولكن خيب الله ظنهم بأن كانت الصحراء كالنيران بالنسبة لهم حرارة شديدة لا يتحملها أحد.

شاهد أيضا:

عذاب يوم الظُّلة

وجاء العذاب بأن ارسل الله لهم سحابة فاعتقدوا أنها الخلاص من الحر الشديد وها هم يجتمعون تحتها تظلهم من الحر الشديد واشعة الشمس الحارقة، وها هي السحابة تتساقط منها النار الحارقة والتي تسببت في هلاكهم جميعا، ولذلك سمي العذاب الذي حل بقوم مدين عذاب يوم الظلة، نسأل الله أن يظلنا برحمته يوم لا ظل إلا ظله اللهم تقبل يارب.

ما ورد في المقال من آيات قرآنية

(1) قال تعالى:”وَإِلَى مَدْيَنَ أَخَاهُمْ شُعَيْباً قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُواْ اللَّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ وَلاَ تَنقُصُواْ الْمِكْيَالَ وَالْمِيزَانَ إِنِّيَ أَرَاكُم بِخَيْرٍ وَإِنِّيَ أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ مُّحِيطٍ‏” سورة هود الآية 84.

(2) قال الله تعالى:”فَكَذَّبُوهُ فَأَخَذَهُمْ عَذَابُ يَوْمِ الظُّلَّةِ إِنَّهُ كَانَ عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ‏” سورة الشعراء الآية 189.

يمكنكم ارسال تعلقياتكم الخاصه باي استفسار عن عذاب الظله وكل مايخص الموضوع من تساؤلات واراء الائمه الاربعه فيه وسيتم الرد عليكم.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *