التخطي إلى المحتوى

تطبيق معايير الجودة فى التعليم, يسعى النظام التعليمي إلى تحقيق الجودة وتوظيف الكثير من العمليات والأنشطة من أجل الوصول لمعايير الجودة المتفق عليها.

مفهوم جودة التعليم

  • عرف الكثير من الخبراء والمختصين مفهوم الجودة في التعليم على أنها نظام يتضمن بداخلة مجموعة من المبادئ والمهارات اللازم تنفيذها من أجل الحصول على تحسن في أداء المؤسسات التعليمية والوصول بها لأعلى كفاءة وجودة.
  • يرتبط مفهوم جودة التعليم بالكثير من المؤسسات التعليمية أو الأكاديمية في مختلف المجالات وليس مرتبط بالعملية التعليمية فحسب.

 معايير الجودة في التعليم

هناك مجموعة من معايير الجودة في التعليم الواجب اتباعها من أجل الوصول إلى جودة تعليمية وأداءات وكفاءات جيدة وتتمثل في الأتي:

  • البيئة المدرسية تتضمن مجموعة من الأهداف المسبقة الواجب اتباعها والعمل على تحقيقها من أجل الوصول لجودة التعلم.
  • الحرص على جودة المواد والمقررات الدراسية.
  • البنية التحتية الجيدة التي تؤثر بدورها في تطبيق نظم ومعايير الجودة.
  • تهيئة الأفراد والأشخاص داخل المنظمة والتي يتضمن عملهم إدارياً أو أعمال تنفيذية.
  • توفر مجموعة من أساليب التقويم والقياس اللازمة لمعرفة مستويات الطلاب ومدى تقدمهم.

 متطلبات الجودة الشاملة

للجودة الشاملة مجموعة من المتطلبات الواجب توافرها عند التطبيق والتنفيذ حيث أن تلك المتطلبات تتمثل في إجراءات وخطوات يجب اتباعها في الأتي:

1-التدريب والممارسة

  • للتدريب والممارسة دور فعال في تطبيق الجودة الشاملة في التعليم حيث أن تدريب المتعلمين والكوادر البشرية بشكل عام والتمكن من اتباع مبادئ الجودة ومعاييرها.

2-الثقافة المنظومية

  • ثقافة المنظومة تتمثل في اتباع الإجراءات والسياسات المتفق عليها ومعرفة القيم الراسخة والعمل على بناء قيم جديدة تناسب العصر.

3-تدريب العاملين وتشجيعهم

  • من أهم متطلبات تطبيق الجودة الشاملة هي مشاركة العاملين والعمل على توجيههم بطريقة محفزة.
  • كما أن تحفيز العنصر البشري أثناء تطبيق معايير الجودة يزيد من كفاءتهم المهنية والتنفيذية.

4- زيادة الإهتمام بالعملاء داخل المنظومة

  • يعد الإهتمام بالعملاء داخل المنظومة هو الهدف الأساسي من تطبيق الجودة والعمل على توفير متطلبات العملاء وسد إحتياجاتهم.

5-ترصد الأخطاء قبل وقوعها

  • من معايير المنظومة الجيدة التي تسعى لتحقيق الجودة هي متابعة الأخطاء وترصدها والعمل على تجاوزها قبل وقوعها داخل المؤسسة.

 أليات تطبيق الجودة في التعليم

لتطبيق معايير الجودة في العملية التعليمية مجموعة من الأليات الواجب اتباعها بطريقة صحيحة من أجل الوصول إلى مستوى من الكفاءة الجيدة التي تناسب طرق التعلم الحديثة واستراتيجياتها:

العمل على تجديد وتحديث المناهج والمقررات التعليمية

  • من الواجب التركيز على تحديث المواد والمقررات الدراسية في جميع الفئات والأعمار لتناسب معايير الجودة الحديثة والإعتماد فيها على تحقق الأهداف السابق وضعها.

اتباع مبدأ تكافؤ الفرص التعليمية

  • لكل فرد الحق في نيل التعلم والإلتحاق بالتعليم حيث أن مبدأ تكافؤ الفرص التعليمية يعتمد بشكل كبير على معايير الجودة التي تسعى لتوفير تلك الفرص للجميع.

الإهتمام بالعنصر البشري وإعداده

  • من أهم أليات تطبيق الجودة في التعلم هي الإهتمام والتركيز على العنصر البشري وإعداد كوادر مؤهلة بما يتناسب مع المقابل المادي والدعم.

التمويل والميزانية

  • التمويل وإعداد الميزانية من أهم المبادئ والشروط الواجب توافرها في تطبيق مبادئ الجودة والإلتزام بالإمكانات المادية والبشرية المتاحة.

الإعتماد على خبرات الأجانب والإستفادة منهم

  • لا يقصد بذلك الأخذ بدون وعي ولكن الإستفادة من تجاربهم وخبراتهم السابقة في تطبيق الجودة في التعليم والعمل على تنمية المنظومة التعليمية بما يتوافق مع تلك الشروط والمبادئ المتفق عليها.

مبدأ اللامركزية

يقصد به العمل التعاوني وعدم الإعتماد على فرد واحد حيث أن الجودة ما هي إلا منظومة تسعى لتحقيق أهداف منظومات فرعية فعلى الجميع التشارك من أجل الوصول لأهدافها.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *