التخطي إلى المحتوى

هل تعرفين أسباب حدوث برودة اليدين والقدمين عند الرضع ؟ وهل عندك خلفية عن كل الأسباب المحتملة المؤدية لبرودة أطراف رضيعك؟، سوف تعرفين من خلال هذا المقال أن برودة الأطراف لا تعتبر دليلاً قطعياً على وجود مشكلة أو مرض ما بجسم الطفل، لكن الأمر قد يكون طبيعي للغاية ويحتاج فقط إلى اتخاذ بعض الإجراءات لتفادي تعريض الطفل لبرودة الأطراف، وفي حالة كانت برودة الأطراف ناتجة عن مرض ما فسوف تعرفين أيضاً في السطور التالية الاحتمالات المرضية وكيفية التعامل معها بشكل صحيح.

اسباب حدوث برودة اليدين والقدمين عند الرضع 

ما هي أسباب حدوث برودة اليدين والقدمين

  • تنقسم أسباب حدوث برودة الأطراف إلى أسباب طبيعية وأسباب مرضية.
  • غالباً ما يتعرض الأطفال وحديثي الولادة لبرودة الأطراف بنسبة أكبر في فصل الشتاء.
  •  تعتبر برودة الأطراف والتعرق عند الأطفال عرض شائع على وجه العموم وحديثي الولادة على وجه الخصوص.
  • لا تستدعي برودة الأطراف القلق على الإطلاق لأنها غالباً ما تكون أسبابها طبيعية خاصة بالنسبة للرضع.

تعرفي معنا في السطور التالية على سبب حدوث برودة اليدين والقدمين عند الرضع الطبيعية والمرضية لتتمكني من تحديد حالة طفلك ومعرفة سبب برودة أطرافه والاطمئنان عليه.

أولاً: أسباب حدوث برودة اليدين والقدمين الطبيعية

يمكنك اعتبار برودة اطراف طفلك طبيعية إذا كان لا يعاني من أي مشاكل صحية تتسبب في ظهور هذا العرض، سوف تتعرفين في السطور التالية على الأسباب الطبيعية التي قد تؤدي إلى برودة أطراف طفلك.

  • في البداية، يجب أن تعلمي أن أسباب برودة اليدين والقدمين الطبيعي هو اختلاف الجو المحيط الذي أصبح الطفل يعيش به خارج رحم الأم.
  • لم يتعود جسم الطفل بعد على تدفئة نفسه بنفسه بعد أن كان يعيش داخل الرحم الدافئ الذي يمده بالتدفئة الطبيعية المستمرة.
  • ضعف الدورة الدموية بشكل عام وهذا بدوره يؤدي إلى توجه الدورة الدموية بأكملها لتغذية وتشغيل الأعضاء الحيوية الموجودة داخل الجسم.
  • الأطراف تعتبر بعيدة عن مجرى تدفق الدم لذا غالباً ما لا تصل الدورة الدموية إليها بالصورة المثالية.
  • هذا بالإضافة إلى عدم قدرة أجسام الرضع على توزيع الحرارة داخل أجسامهم بشكل متساوي.
  • وبناء عليه يحدث برودة لأطراف الرضيع الصغير، وفي هذه الحالة لا داعي للقلق على الإطلاق.
  • وبالإضافة إلى ذلك، فإن الأطراف هي آخر أعضاء في الجسم تحصل على التروية الدموية في جسم الرضيع خاصةً في الثلاثة أشهر الأولى من عمره، وهذا يعتبر سبب آخر من أسباب حدوث برودة اليدين والقدمين عند الرضع والأطفال.
  • نمو الجهاز العصبي لا يزال غير مكتمل، وهذا أحد أسباب حدوث برودة الاطراف الرضع الأساسية وقد يتسبب أيضاً في حدوث رعشة خفيفة بالأطراف ورعشة أيضاً في منطقة الذقن وهذا أمر طبيعي للغاية.

ثانياً: أسباب حدوث برودة اليدين والقدمين للرضع المرَضية

تعرفي على أهم وأول الأسباب المرضية المؤدية إلى برودة الرضيع وأطرافه وخاصةً حديثي الولادة:

الإصابة بالحمى

  • غالباً ما تحدث برودة أطراف الطفل مع الحرارة عند الإصابة بالحمى.
  • إذا كان ارتفاع درجة حرارة الجسم ناتج عن إصابة الرضيع بعدوى التهابية فإن برودة الأطراف سوف يكون أول الأعراض التي تصيبه.

متلازمة رينود

  • تعتبر متلازمة رينود واحدة من الأمراض النادرة التي يصاب بها الأطفال الرضع.
  • لكنها تتسبب وبشكل أساسي في تضييق الأوعية الدموية، وهذا بدوره يؤدي إلى برودك أطراف الطفل وقد يتسبب أيضاً في شعوره بخدر في يديه وقدميه.
  • على الرغم من أن متلازمة رينود من الأمراض النادرة إلا أنها يمكن أن تتطور بصورة سريعة مسببة الكثير من المشاكل الأخرى للطفل.
  • لذا ينصح بزيارة الطبيب مباشرة فور ملاحظة أي أعراض أخرى على الطفل ناتجة عن الإصابة بمتلازمة رينود إضافة إلى البرودة والخدر في الأطراف.

لا تفوت أيضا فرصة مشاهدة: ادوية علاج برودة الاطراف

التعرض لصدمة قوية

  • في حالة تعرض الطفل لصدمة قوية، سوف يتسبب ذلك على الفور في ضعف الدورة الدموية وانخفاض معدل ضخ الدم عن المعدل الطبيعي إلى أعضاء الجسم المختلفة والأطراف.
  • يمكنك معرفة ما إذا كان السبب هو التعرض لصدمة وحدوث اضطراب شديد للطفل أم لا إذا لاحظت مصاحبة الأعراض التالية لبرودة اليدين والقدمين:
    • ازدياد معدل التنفس عن المعدلات الطبيعية.
    • شحوب الجلد وميل لونه إلى اللون الأزرق.

الأنيميا (فقر الدم)

  • ينتج فقر الدم عند الرضع عن نقصان معدل خلايا الدم الحمراء الموجودة بالجسم عن المعدل الطبيعي.
  • ويحدث بسبب نقص نسبة الحديد بالدم أو نقص فيتامين ب12 أو حمض الفوليك بالإضافة إلى الكثير من الأسباب الأخرى.
  • يتسبب فقر الدم بشكل مباشر في ضعف الدورة الدموية بالجسم وبالتالي صعوبة وصولها بالصورة المثالية إلى الأطراف.

الإصابة بمرض السكري

  • يوجد نسبة من الأطفال يتعرضون للإصابة بالسكري منذ الصغر لعوامل وراثية أو عوامل أخرى مرضية.
  • عند الإصابة بالسكري وارتفاع مستوى السكر في الدم فإن ذلك يؤثر على حجم الشرايين وتصبح أكثر ضيقاً.
  • هذا يتسبب في انخفاض مستوى تدفق الدم إلى الأنسجة بالجسم وبالتالي يلاحظ برودة الأطراف لدى الطفل الرضيع المصاب بالسكر.

قصور الغدة الدرقية

  • عند إصابة الطفل بقصور في الغدة الدرقية فإن ذلك يتسبب في أن جسمه يصبح أكثر حساسية للبرد وخاصةً الأطراف.
  • يتسبب القصور في هذه الغدة في التأثير على عملية التمثيل الغذائي الناتج عن عدم انتظام إفراز الهرمونات منها.

اضطرابات الأعصاب

يوجد الكثير من المسببات المؤدية إلى الاضطرابات العصبية، حيث أنها تؤثر على الأعصاب وبالتالي على برودة الجسم والأطراف بصورة مباشرة ومنها:

  • نقص فيتامين ب.
  • العوامل الوراثية.
  • الاعتلال العصبي الناتج عن الإصابة بعدوى.
  • برودة الجو الشديدة أو الصقيع.
  • أمراض الكلى.
  • أمراض الكبد.

اسباب حدوث برودة اليدين والقدمين عند الرضع

كيفية تجنب برودة الأطراف عند الرضع والأطفال

يمكنك اتباع الكثير من الطرق المناسبة لطفلك الرضيع لتجنب تعريض أطرافه الصغيرة للبرودة، وأهمها:

  1. تدفئة جسم الطفل جيداً بشكل يتناسب مع درجة حرارة الجو الخارجي والحرص على جعله يرتدي الجوارب في الجو شديد البرودة.
  2. التركيز على التدفئة بشكل مكثف لحديثي الولادة لأن جسمهم يفقد حرارته بسرعة.
  3. تدفئة المنزل بأكمله في فصل الشتاء.
  4. نقع قدمي ويدي الطفل في الماء الدافئ قبل النوم ولمدة تتراوح بين 10 إلى 15 دقيقة يساعد كثيراً في عملية التدفئة وتجنب حدوث برودة الأطراف عند الرضع.
  5. يساعد تدليك الأطراف وعمل مساج لها في تحسين تدفق الدورة الدموية بها مما يجعلها دافئة أكثر.
  6. استخدام الترمومتر أو جهاز قياس درجة الحرارة بصورة دورية ومراقبة درجة حرارة جسم الطفل.
  7. تقديم الطعام والشراب الساخن للطفل دائماً.
  8. تجنب الخروج كثيراً في فصل الشتاء والأجواء الباردة على وجه العموم.
  9. الحركة المستمرة على مدار اليوم تنشط الدورة الدموية وتمنع الأطراف من أن تصبح باردة.

بعد القيام بكل هذه الخطوات مع الطفل وملاحظة عدم تأثر أطرافه بالتدفئة، يجب حينها التوجه إلى الطبيب مباشرة ومعرفة نوع المشكلة التي يعاني منها طفلك الصغير.

في حالة تعرض طفلك للإصابة بدور من الأنفلونزا تسببت في رفع درجة حرارته، يجب حينها زيارة الطبيب على الفور لاتخاذ الإجراءات المناسبة في العلاج.

قد يهمك أيضا التعرف على: طرق حديثة للعناية بالأطفال الرضع

مضاعفات برودة الأطراف عند الرضع

يوجد مضاعفات خطيرة لبرودة الأطراف، ويجب حينها التصرف بشكل صحيح والتوجه لاستشارة الطبيب على الفور، وأهم هذه المضاعفات:

  • فقدان الوزن.
  • ظهور تقرحات على أصابع اليدين والقدمين.
  • إحساس الطفل بوخز أو ببرد داخلي في الأطراف.
  • ظهور أعراض الحمى على الطفل.
  • القيء.
  • حدوث تغيرات في الجلد تتمثل في الطفح الجلدي والقشور.
  • ظهور آلام في مفاصل الطفل.
  • تحول لون أطراف الرضيع إلى اللون الأزرق.
  • تحول لون الشفاه أيضاً إلى اللون الأزرق.

بعد أن تعرفت على أسباب برودة اليدين والقدمين عند الاطفال الرضع المحتملة، وتأكدت من أن أسبابها قد تكون طبيعية أو مرضية، أصبح الآن بإمكانك التعامل بصورة صحيحة دون الخوف عند تعرض طفلك الصغير لبرودة في أطرافه. يجب أيضاً ألّا تنسي ولا تهملي زيارة الطبيب في الحالات التي تستدعي ذلك كما وضحنا سابقاً في المقال.

قد كان هذا كل شيء عن أسباب حدوث برودة اليدين والقدمين عند الرضع ، نرجو أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف نحاول الرد عليكم في خلال أقرب وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *