التخطي إلى المحتوى

متى تم تأسيس نادي الوصل الإماراتي؟ .. نادي الوصل هو واحدا من أشهر الأندية الإماراتية وأقدمها على الإطلاق. نجح في حصد العديد من الألقاب طوال مشواره الكروي، وأصبح من أقوي الفرق المعروفة على مستوى العالم بأكمله. حقق أكبر فوز له على فريق رأس الخيمة بنتيجة عشرة أهداف مقابل هدف وحيد، يقع المقر الرئيسي له في دبي.

تم تأسيس نادي الوصل الإماراتي للمرة الأولى عام 1960.

تأسيس نادي الوصل الإماراتي

على الرغم من الشهرة الكبيرة التي يتمتع بها نادي الوصل الإماراتي سواء على النطاق المحلي أو الدولي. إلا أن الكثير منا لا يعرفون متى تم تأسيسه؟، ومن أين جاءت الفكرة الرئيسية لإنشائه؟. ومن هو المؤسس الحقيقي له؟، وما هي المراحل التي مر بها طوال تاريخه؛ ليتمكن من تحقيق جميع الإنجازات الكروية التي حصدها؟.

يعتبر من أقدم الأندية الإماراتية التي تم اعتمادها بصورة رسمية من قبل وزارة الشباب والرياضة. تم تأسيسه للمرة الأولى عام 1960، لعب في البداية في الدوري الدرجة الثانية. ولكن، بسبب مستواه الكبير، نجح في الصعود إلى الدوري الدرجة الأولى بعد وقت قليل؛ مقارنة بغيره من الفرق التي ظهرت وتواجدت معه على الساحة الرياضية والكروية في نفس التوقيت.

تأسيس نادي الوصل الإماراتي

مؤسس نادي الوصل الإماراتي

قرر بعض الأشخاص في البداية اللجوء إلى بخيث سالم؛ من أجل الاستعانة به في تأسيس نادي الوصل الإماراتي. يتمكنوا فيه من ممارسة كافة هوايتهم، وخاصة كرة القدم. وبالفعل، استجاب لطلبهم؛ ليكون هو المؤسس الفعلي والحقيقي لنادي الوصل الإماراتي.

ولكنه، في نفس الوقت لم يكن بمفرده فقط، بل ساعده في ذلك مجموعة من الأشخاص الذي كانوا لهم دور فعال في ظهوره بشكله المتعارف عليه في الوقت الراهن. وتحمل بخيب معظم التكاليف المادية في البداية، واستمر الوضع على ما هو عليه حتى عام 1974.

فكرة إنشاء الوصل الإماراتي للمرة الأولى

جاءت فكرة إنشاء نادي الوصل الإماراتي للمرة الأولى؛ من خلال تواجد العديد من الفرق على مستوى العالم. وتمكنهم من المنافسة بقوة على كافة البطولات، ورغبة بعض الأشخاص في وجود دوري يجمع بين مختلف الفرق الإماراتية. ومحاولة الاستفادة من الوجوه الشابة في المنتخب، والنهوض بهم إلى مستويات عالية.

بالإضافة إلى اتجاه الكثير من الناس في هذا التوقيت لممارسة كرة القدم، التي أصبحت هواية أساسية بالنسبة للكثير منهم. ورغبتهم الشديدة في تواجد مقر رئيسي.

يمكنهم من خلاله ممارسة هوايتهم. فضلا عن بحثهم عن شخص معين، يمكنه أن يتحمل تكلفة إنشاء فريق رياضي صغير؛ في ظل معاناتهم من مشكلات مادية كبيرة، فـ قرورا الاتجاه إلى بخيت سالم الذي رحب بتلك الفكرة.

تاريخ تأسيس الفريق

انتشرت لعبة كرة القدم والرياضات المختلفة في معظم أنحاء العالم في بداية الخمسينات، ولكنها كانت مقتصرة على بعض الفرق الضعيفة في دولة الإمارات. فـ لم يهتم بها المسؤولين في هذا التوقيت، وعلى الرغم من ذلك، إلا أن الشباب كانوا يجتمعون مع بعضهم البعض في بعض الأحياء؛ لممارسة هوايتهم.

وانتقلت هذه الفكرة بعد ذلك إلى الأحياء المجاورة التي أرادت أن تسير على نهج الآخرين، وتمارس معهم تلك الرياضات. ومع هذا الاتساع الكبير.

كان لابد من تواجد مقر رئيسي يضم هؤلاء المواهب. بالإضافة إلى توفير إمكانيات مادية، يمكنهم من خلالها توفير كافة المستلزمات الخاصة بهم. بدأ تاريخ إنشاء الوصل الحقيقي عندما ذهب مجموعة من الشباب إلى منزل بخيت سالم؛ ليطلبوا منه توفير مقر في منطقة زعبيل.

وبالفعل، رحب سالم بهذه الفكرة، وقرر استئجار منزل عبارة عن غرفتين، يتمكن لهؤلاء الشباب من ممارسة هوايتهم فيه. وبعد مرور فترة بسيطة، شهد هذا المقر قدوم العديد من الأشخاص الذين أرادوا الانضمام إليه.

فـ قرر المسؤولين عنه الحصول على مبلغ مالي من كل مشترك. وصل في هذا الوقت إلى عشرة دراهم، أطلق عليه في البداية اسم نادي الزمالك الرياضي.

ومع زيادة عدد الأعضاء بشكل كبير، قرر المسؤولين نقل المقر الرئيسي للفريق إلى منزل تابع للشيخة مدية بنت سلطان. واستمر الأمر على ما هو عليه؛ حتى عام 1972. وبالتحديد عندما تبرع راشد بن سعيد آل مكتوم بمبلغ مالي ضخم؛ لإنشاء نادي رياضي إماراتي جديد.

تعاون معه عدد كبير من الأعضاء الذين كان لهم دور بارز في ظهوره لنا بشكله المتعارف عليه في الوقت الحالي. على رأسهم كلا من أحمد بن راشد آل مكتوم وبطي بن مكتوم آل مكتوم ومحمد بن عبيد آل مكتوم وبخيت سالم وسيف فارس. تم إنشاء هذا المقر في منطقة زعبيل المتواجدة في إمارة دبي. ظل يحمل اسم الزمالك حتى أوائل الثمانينات، وبعد ذلك، تم دمج نادي العروبة والزمالك معا، وأطلقوا عليهما اسم الوصل.

أرقام قياسية حققها الفريق طوال تاريخه

يعد نادي الوصل الإماراتي واحدا من أقوى الأندية التي تمكنت من تحقيق أرقام قياسية كثيرة طوال تاريخها الكروي حتى الآن في مختلف البطولات سواء المحلية أو القارية. من بينها ما يلي:

  • نجح في تحقيق أول بطولة رسمية خاصة به عام 1966، وهي بطولة شركة كندا دراي. والتي حصدها على حساب غريمه الشباب، بعد أن انتهى اللقاء الذي جمع بينهما بعد انتهاء الوقت الإضافي.
  • يعتبر أول فريق إماراتي يتمكن من تحقيق مركز قوي ومتقدم على الساحة الكروية الآسيوية. وبالتحديد عندما حقق المركز الثالث على المستوى القاري؛ ليكون بذلك أول فريق يحصل على ميدالية كروية داخل الدولة.
  • يعد الفريق الإماراتي الوحيد الذي شارك في جميع النسخ التي أقيمت في بطولة الدوري الإماراتي الممتاز، ولم يغيب عن أي نسخة نهائيا.
  • حقق أكبر عدد من الانتصارات المتتالية مقارنة بباقي الأندية الإماراتية؛ برصيد 12 مباراة كاملة، وكان ذلك في موسم 1988.
  • أكثر فريق خاض مباريات داخل بطولة الدوري الإماراتي حتى هذه اللحظة.
  • حصد لقب أقوي خط هجوم في مختلف البطولات لمدة سبعة مرات كاملة، وهذا الرقم لم يتم تحقيقه في أي نادي إماراتي آخر حتى الآن.
  • حقق رقم قياسي مكنه من الاستمرار على صدارة الدوري والوصافة، وعدم الابتعاد عنهم نهائيا في 11 موسم متتالي.
  • يعتبر الهداف التاريخي في دولة الإمارات بأكملها هو لاعب أساسي في الوصل، وهو اللاعب السابق فهد خميس الذي تمكن من تسجيل 166 هدف كامل.
  • تم تصنيف لاعبي فريق الوصل كأكثر لاعبي يتمكنوا من تسجيل أهداف لمنتخبهم؛ مقارنة بغيره من الفرق الأخرى.
  • حقق أكبر نتيجة في تاريخ الأندية الإماراتية خارج أرضه؛ عندما تمكن من تحقيق الفوز على وهيب الباكستاني بنتيجة عشرة أهداف نظيفة دون رد في بطولة آسيا موسم 1999.
  • احتفلت جماهير نادي الوصل الإماراتي بحصد بطولة الدوري بعد مرور 11 جولة فقط؛ عندما تمكن الفريق من تحقيق الفوز على الشارقة الذي يعتبر المنافس الوحيد له. فـ اعتبرت الجماهير أنه لا يوجد أي فريق في البطولة يتمكن من إلحاق الهزيمة به نهائيا.

البطولات التي حصدها الفريق على مر التاريخ

تمكن من حصد العديد من البطولات طوال تاريخه؛ حتى الآن، من بينهم بطولات محلية، وأخرى قارية، تم تقسيمها كالآتي:

  1. الدوري الإماراتي: سبعة مرات.
  2. كأس رئيس الدولة: مرتين.
  3. كأس الاتحاد: مرة واحدة فقط.
  4. بطولة دبي الدولية: مرة واحدة فقط.
  5. دوري أبطال الخليج للأندية: مرة واحدة فقط.

ألقاب خاصة بنادي الوصل الإماراتي

حصل نادي الوصل الإماراتي على عدد من الألقاب الخاصة به، والتي جعلته مميزا بين باقي الأندية الإماراتية، من بينهم ما يلي:

  • الفهود: حصل على هذا اللقب؛ بسبب وجود العديد من اللاعبين الذين مروا في تاريخه يحملون اسم فهد. بالإضافة إلى تربعه على المراكز الأخيرة في بطولة الدوري بعد صعوده إليها مباشرة، وتمكنه بعد ذلك من حصدها، والتواجد في المراكز الأولى.
  • الإمبراطور: جاء هذا اللقب بعد نجاحه الكبير في تحقيق العديد من الإنجازات والبطولات ليس فقط في كرة القدم، بل في معظم الرياضات.
  • برازيل الإمارات: حصل على هذا اللقب بعد تمكنه من المشاركة في كافة النسخ الخاصة ببطولة الدوري، ولم يغب عنها لحظة واحدة. مثله مثل منتخب البرازيل الذي شارك في كافة النسخ الخاصة ببطولة كأس العالم منذ انطلاقها للمرة الأولى؛ حتى الآن.
  • شمس البطولات: حصد هذا اللقب من قبل الجماهير؛ وخاصة أنه يغيب فترات طويلة عن تحقيق البطولات. ثم يعود مرة أخرى، ويحقق العديد من الإنجازات، مثله مثل الشمس التي تغيب، ثم تشرق مرة أخرى.
  • نادي الوطن: حصل عليه مؤخرا؛ وخاصة أنه يمتلك قاعدة جماهيرية عريقة في مختلف أنحاء دولة الإمارات، وليس في منطقة بعينها.

الملاعب الرئيسية الخاصة بالفريق

يمتلك نادي الوصل الإماراتي ملعب رئيسي وحيد خاص به، يقع المقر الرئيسي له في منطقة الزعبيل المتواجدة في دبي. يشمل العديد من المرافق، من بينهم ما يلي:

  1. يضم مدرجات، تتسع أكثر من 9 ألاف متفرج.
  2. يحتوي على ثماني رياضات مختلفة، هم كرة القدم وكرة اليد والكرة الطائرة وكرة السلة وكرة الطاولة وألعاب القوى والسباحة والتنس الأرضي.
  3. يضم عدد كبير من اللاعبين، وصل عددهم أكثر من 1200 لاعب كامل.
  4. يحتوي المبنى الإداري فيه على صالة كبيرة مغلقة للاجتماعات وثماني غرف منفصلة ومطعم.
  5. صالة رياضية متكاملة المرافق والخدمات.
  6. مسبح أوليمبي به أحدث الإمكانيات.
  7. يحتوي على عشرة ملاعب خارجية خاصة بكرة القدم فقط.
  8. يضم 13 صالة مغطاة؛ لممارسة ألعاب اليد والطائرة والسلة.
  9. يحتوي على ثلاثة عيادات، ومسجدين.
  10. يضم مطعم كبير من حيث المساحة متواجد في المبنى الإدارى.

البطولات والمباريات التي أقيمت على استاد الوصل

أقيم على استاد الوصل الرئيسي العديد من البطولات والمباريات الخارجية، واستضاف عدد من المهرجانات، من أشهرهم ما يلي:

  • مهرجان اعتزال بعض اللاعبين الكبار مثل فهد خميس وزهير بخيت.
  • بطولة الأمير فيصل العربية.
  • المباراة الودية التي جمعت بين الوصل الإماراتي وهامبورغ الألماني عام 2011.
  • المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال الخليج مرتين عام 2010 و 2012.
  • قام نادي يوفنتوس الإيطالي بعمل معسكر مغلق داخل مقر النادي، استمر لمدة أربعة أيام كاملة.

أشهر المدراء الفنيين للفريق على مر التاريخ

تولي مهمة تدريب الفريق على مر التاريخ عدد كبير من المدراء الفنيين من مختلف أنحاء العالم، جاء على رأسهم كلا من:

  1. إسماعيل الجرمن.
  2. خليفة مبارك.
  3. إبراهيم عبد الله.
  4. أنتونيو لوبيس دوس سانتوس.
  5. حسن شحاتة.
  6. كامبوس.
  7. محمد المنزلاوي.
  8. زكي عثمان.
  9. ميجيل باسكيلدو.

مجالس إدارة نادي الوصل الإماراتي

تم اختيار عدد كبير من رؤساء مجلس إدارة الوصل الإماراتي منذ تأسيسه للمرة الأولى؛ حتى الآن. تمكن كلا منهما من المساهمة في تطوير مستوى الفريق بشكل ملحوظ، من بينهم كلا من:

  • أحمد بن راشد آل مكتوم.
  • أحمد الشعفار.
  • الحاج خميس سالم.
  • عبد الله حارب.

تأسيس نادي الوصل الإماراتي

ومن هنا، نكون قد انتهينا من كتابة المقالة كاملة، نتمنى أن نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل والمعلومات التي ترغبون في التعرف عليها، وفي انتظار كافة تعليقاتكم واستفساراتكم التي تسعدنا دائما.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *