التخطي إلى المحتوى

متى تم تأسيس نادي مارسيليا الفرنسي؟ .. هو واحدا من أشهر وأقوى الأندية الرياضية التي ظهرت وتواجدت منذ أكثر من مائة عام كامل. ومازالت متواجدة؛ حتى هذه اللحظة. تمكن من التتويج بالعديد من البطولات المختلفة سواء على النطاق المحلي أو القاري، شارك في معظم النسخ التي أقيمت في بطولة الدوري الفرنسي الممتاز.

يمتلك قاعدة جماهيرية عريقة ليس فقط في فرنسا، ولكن أيضا في كافة دول العالم. استطاع المنافسة على لقب دوري أبطال أوروبا عدة مرات، وحصل عليه مرة واحدة فقط. ينتمى إلى ميناء مارسيليا المتواجد في فرنسا، ويعتبر النادي الوحيد الذي يعبر عنه. وعن آمال وطموحات المقيمين فيه، الذين ساندوه في كافة المباريات السابقة التي خاضها.

تم تأسيس نادي مارسيليا للمرة الأولى في تاريخه عام 1899.

تأسيس نادي مارسيليا

نادي Marseille، والشهير باسم أولمبيك مارسيليا يعتبر واحدا من أشهر الأندية الفرنسية المتواجدة على الساحة الكروية والرياضية حاليا. نجح في منافسة كبار فرق أوروبا على معظم البطولات التي شارك فيها، قدم موسم قوى في النسخة السابقة من بطولة الدوري الفرنسي. وأنهي هذا الموسم، وهو متواجد على المرتبة الخامسة.

زادت نسبة الأعضاء الحاليين له بصورة كبيرة خلال الفترة القليلة الماضية، بالإضافة إلى حضور العديد منهم كافة المباريات التي خاضها. قام بإبرام العديد من الصفقات الناجحة طوال تاريخه الكروي، والتي كان لها آثر واضح في تطور مستوى الفريق بشكل ملحوظ. جاء على رأسهم اللاعب الكبير غونار أندرسون.

ولكن، على الرغم من كل هذه الأشياء السابقة. إلا أن الكثير منا لا يعرفون متى تم تأسيسه؟، وكيف؟. ومن أين جاءت الفكرة الرئيسية لإنشائه؟، ومن هو المؤسس الحقيقي والفعلي له؟. وما هي المراحل الرئيسية التي مر بها خلال عملية إنشائه، حتى ظهر لنا بشكله المتعارف عليه في الوقت الراهن؟.

يعتبر من أقدم الأندية التي ظهرت وتواجدت في العالم بأكمله، حيث تم اطلاقه كـ نادي رياضي رسمي، معترف به من قبل الاتحاد الفرنسي لكرة القدم منذ أكثر من مائة عام كامل. وبالتحديد عام 1899، كانت بداياته أشبه بمراكز الشباب المتواجدة حاليا، نجح في الانضمام إلى مجموعة الفرق التي شاركت في النسخة الأولى من بطولة الدوري الفرنسي.

تأسيس نادي مارسيليا

مؤسس نادي مارسيليا

على الرغم من أن معظم الأندية التي ظهرت وتواجدت على مستوى العالم بأكمله، جاءت من خلال مجهود جماعي. حيث تعاون مجموعة من الأشخاص مع بعضهم البعض في هذا الأمر؛ وخاصة في ظل عدم قدرة واحدا منهم فقط على القيام بتلك المهمة بنفسه. والتي تستغرق أموال طائلة، بالإضافة إلى الحاجة دائما إلى شراء لاعبين جدد، يمكنهم المساهمة في تطوير الفريق.

إلا أن نادي مارسيليا تم تأسيسه في البداية؛ من خلال مجهود فردي واضح. وذلك عن طريق قيام رينيه دي فور دي مونت ميرال بالقيام بتلك المهمة بنفسه. وخاصة في ظل حبه الشديد لـ هواية كرة القدم، ورغبته في التطوير فيها في فرنسا بأكملها. التي كانت تعانى؛ حتى منتصف القرن العشرين من عدم تواجد عدد كبير من الفرق. فضلا عن عدم قدرة بعضا منهم على المشاركة في البطولات القارية التي كانت متواجدة خلال هذه الفترة، ومنافسة الفرق الكبيرة.

فكرة تأسيس نادي مارسيليا

انتشرت هواية كرة القدم بكثرة في مختلف أنحاء العالم؛ وخاصة في الدول الأوروبية. واتجاه العديد من الشباب إلى ممارسة هذه الهواية الجديدة في الشوارع والحارات، تبنت بعض الشخصيات العامة بعد ذلك فكرة تأسيس مقر رئيسي لها. ومن هنا، جاءت الفكرة الرئيسية لـ تأسيس Marseille.

ظهر في البداية كـ فريق هاوي لـ لعبة الرجبي، ثم تمكن رينيه دي فور دي مونت ميرال من توفير كافة الإحتياجات الخاصة به. من مقر رئيسي، وزي رسمي، يعبر عن النادي الجديد. فضلا عن تمكنه من شراء عدد من اللاعبين، الذين كان لهم دور كبير وفعال في ظهوره لنا بشكله المتعارف عليه حاليا.

تاريخ تأسيس نادي مارسيليا

جاء تاريخ تأسيس نادي مارسيليا الفرنسي؛ من خلال رغبة عدد من الشخصيات العامة المتواجدة في فرنسا في إنشاء نادي رياضي متكامل تابع لها. في ظل تواجد وانتشار العديد من الألعاب التي اتجه معظم الناس إلى ممارستها في نهاية القرن التاسع عشر، وبداية القرن العشرين. جاء على رأسهم ألعاب القوى والرجبي وكرة القدم.

كانت بدايات النادي الفعلية في لعبة الرجبي التي كانت منتشرة بكثرة في دول أوروبا، وخاصة فرنسا. ولم يكن المسؤولين عنه في ذلك الوقت يفكرون في إدخال كرة القدم إلى جدران الفريق نهائيا؛ في ظل تمكن لاعبي الرجبي من تقديم مستوى جيد. نال إعجاب وإشادة من قبل الجميع، وفي غضون سنوات قليلة، شهد وجود العديد من الأشخاص المتقنين لها.

وكانت كرة القدم بالفعل متواجدة ومنتشرة في فرنسا، ولكن، كانت مقتصرة على الألمان والإنجليزي المتواجدين داخل ميناء مارسيليا. وكانوا يمارسونها، ويقيمون بعض اللقاءات والمباريات فيما بينهم. فـ انضم عدد من المقيمين داخل هذه المدينة إليهم، وبدأوا يمارسون هذه الهواية معهم.

ظل الوضع على ما هو عليه قرابة سنة كاملة، ثم انتشرت اللعبة الجديدة في كافة أرجاء المدينة. وأصبحت بمثابة اللعبة الأكثر شعبية؛ بدلا من الرجبي التي كانت منتشرة من قبل. قام النادي بالإعلان رسميا عن تحوله إلى كرة القدم؛ بداية من عام 1902. تمكن من الظهور بسهولة على الساحة الكروية والرياضية. وخاصة أنه يعتبر الفريق الأول الذي يعبر عن المدينة بأكملها.

تم تنظيمه بنجاح، فضلا عن تعيين مدير فني على أعلى مستوى. قام بعد ذلك بالاستعانة بعدد من كبار اللاعبين المعروفين في تلك الفترة، زاد عدد المشجعين له بعد مرور فترة بسيطة على تأسيسه. تم توفير مقر رئيسي له، وهو ملعب هوفمان الذي أصبح بمثابة الملعب الرسمي له، كان يخوض عليه كافة مبارياته وتدريباته الجماعية.

مراحل مختلفة في تأسيس نادي مارسيليا

مر النادي بعد ذلك بالعديد من المراحل المختلفة بين تطور وانهيار، واستمر في تقديم مستويات هائلة. حصل من خلالها على دعم وتأييد ومساندة كبيرة من قبل جماهيره العريقة، يمكن تلخيص تلك المراحل في النقاط التالية:

  1. نجح في المشاركة ضمن الفرق المنضمة إلى النسخة الأولى من بطولة الدوري الفرنسي الممتاز، التي انطلقت عام 1932. قدم فيه مستوى هائل، وحصد من خلاله قاعدة جماهيرية عريقة. ولكنه، لم يتمكن من التتويج باللقب، وحصل عليه نادي ليل الفرنسي. استمر في محاولة الحصول على أول بطولة محلية؛ حتى عام 1937، حيث توج بأول بطولة دوري رسميا.
  2. تمكن بعد ذلك  من الحصول على نفس البطولة السابقة لمدة سبعة مرات أخرى؛ حتى عام 1992.
  3. تعرض النادي في منتصف فترة التسعينات، وبالتحديد عام 1994 لإنهيار كبير؛ بسبب مروره بأزمة مالية. أدت في النهاية إلى هبوطه إلى الدوري الدرجة الثانية، وكاد الفريق يعلن إفلاسه نهائيا، وإغلاقه. لولا تدخل من قبل بعض الشخصيات العامة والمعروفة في فرنسا.
  4. لم يستمر في الهبوط سوى عامين فقط، حيث تمكن من العودة من جديد إلى الممتاز عام 1996. عندما حصد بطولة الدوري الدرجة الثانية، وقدم فيها مستوى إستثنائي.
  5. أصبح من أقوى الأندية المتواجدة على مستوى العالم بأكمله منذ عام 2000؛ حتى الآن. حيث تعتبر تلك الفترة بمثابة العصر الذهبي للنادي؛ وخاصة بعد أن تمكن من إنهاء بطولة الدوري، وهو متواجد على المراكز الأولى.
  6. وصل إلى الدور النهائي في بطولة كأس الاتحاد الأوروبي عام 2004، ونجح في تحقيق الانتصار على كبار أندية العالم المعروفة في الوقت الراهن. على رأسهم كلا من إنتر ميلان الإيطالي وليفربول الإنجليزي.
  7. حقق ثنائية في موسم 2010، حيث توج ببطولة كأس إنترتوتو وكأس الدوري الفرنسي.
  8. كانت آخر البطولات التي يحصل عليها؛ حتى الآن عام 2012 الماضي. وهي بطولة كأس الرابطة الفرنسية التي حققها ثلاثة مرات متتالية.

ألقاب نادي مارسيليا

نجح نادي مارسيليا الفرنسي من أن يصبح واحدا من أقوى الأندية المتواجدة على مستوى العالم منذ أكثر من عشرين عام كامل. وخاصة بعد أن قام المسؤولين عنه بإبرام العديد من الصفقات الناجحة التي ساهمت في تقدم مستوى الفريق بشكل ملحوظ. وزيادة عدد الأعضاء الحاليين له.

فضلا عن حصد قاعدة جماهيرية عريقة في مختلف الدول. قاموا بإطلاق عدد من الألقاب عليه، جعلته مميزا بين باقي الأندية الموجودة حاليا، من بينهم ما يلي:

  1. الفوكايا Les Phocéens.
  2. الأولمبيون Les Olympiens.

شعار نادي مارسيليا

شعار نادي مارسيليا

يعتبر شعار نادي Marseille واحدا من الشعارات المميزة في تاريخ الأندية الفرنسية بأكملها، حيث أنه لم يحتوي سوى على أشياء بسيطة للغاية. ولم يتغير عبر التاريخ كثيرا، حيث تضمن ألوان الأزرق والأبيض. متواجد فيه دائرة صغيرة، في منتصفها حرف الإم M، الذي يعد بمثابة الاختصار الخاص بالفريق، مكتوب بخط كبير.

بطولات وإنجازات حصدها الفريق طوال تاريخه

على الرغم من أن نادي مارسيليا ظهر منذ أكثر من مائة كامل، إلا أنه لم يتمكن من الحصول إلا على عدد قليل من البطولات. مقارنة بغيره من الأندية الأخرى التي ظهرت وتواجدت بعده بسنوات كبيرة.

جاءت معظمها على الصعيد المحلي. ويعود فيها الفضل إلى بعض اللاعبين الكبار الذين كان لهم دور واضح في تتويجه بها. على رأسهم كلا من جارزينيو وإريك كانتونا ومارسيل ديساييه وديديه دروغبا وفرانك ريبيري. تم تقسيمها كالآتي:

  • دوري أبطال أوروبا: حصل على هذه البطولة مرة واحدة فقط طوال تاريخه، وحل في مركز الوصيف مرة أخرى.
  • الدوري الفرنسي: حصل عليه تسعة مرات كاملة طوال تاريخه؛ حتى الآن.
  • كأس فرنسا: توج به لمدة عشرة مواسم كاملة.
  • كأس الرابطة الفرنسية: حصل عليه ثلاثة مرات كاملة.
  • بطولة كأس إنترتوتو: حصد هذه البطولة مرتين فقط.
  • كأس الأبطال الفرنسي: توج بهذه البطولة مرتين طوال تاريخه.

الهداف التاريخي داخل الفريق

تمكن اللاعب غونار اندرسون من أن يصبح الهداف التاريخي داخل الفريق خلال المواسم السابقة؛ بعد أن نجح في المشاركة في العديد من المباريات المختلفة. في كافة البطولات التي خاضها الفريق، سجل خلالهم عدد 194 هدف كامل.

اللاعبين الأكثر مشاركة في تاريخ النادي

أصبح اللاعب ستيف مانداندا هو الأكثر مشاركة في تاريخ نادي مارسيليا الفرنسي؛ بعد أن لعب مباراته الـ 520. ولم يتمكن أحد من اللاعبين نهائيا من الوصول إلى هذا العدد من قبل.

ملاعب تابعة لنادي مارسيليا

تم تأسيس ملعب خاص بـ نادي مارسيليا، يتمكن من خلاله الفريق الأول لكرة القدم من خوض كافة مبارياته وتدريباته الجماعية عليه. وهو ستاد فيلودروم، تم تطويره خلال السنوات القليلة الماضية؛ حتى أصبح يتسع أكثر من 60 ألف مشجع كامل. قام بإستضافة العديد من المباريات المختلفة في بعض البطولات سواء للمنتخب الفرنسي أو لباقي أندية العالم.

لاعبي نادي مارسيليا

يمكنكم الاستفسار عن أي معلومة أخرى لم ترد نهائيا في تلك المقالة؛ عن طريق ترك تعليق اسفل الشاشة. في انتظار كافة تعليقاتكم واستفساراتكم التي تسعدنا دائما، ونذكركم بأننا جاهزون للرد على كافة التعليقات في جميع الأوقات على مدار اليوم الواحد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *