التخطي إلى المحتوى

متى تم تأسيس نادي الجيش الملكي المغربي ؟ .. Association Sportive des Forces Armées Royales هو واحدا من أشهر الأندية المغربية، وأقواها على الإطلاق. تمكن من تكوين قاعدة جماهيرية عريقة على مستوى العالم بأكمله خلال فترة قصيرة؛ وخاصة بعد تحقيقه العديد من الإنجازات والبطولات سواء على الصعيد المحلي أو القاري.

يمتلك باقة من كبار اللاعبين المعروفين حاليا في الوطن العربي، والذين ساهموا بشكل واضح في ظهوره لنا بشكله ومستواه المعروف في الوقت الراهن. يعتبر قطب أساسي من الأقطاب الثلاثة الرئيسية المتواجدة في المغرب بجانب كلا الوداد الرياضي والرجاء الرياضي، حصد المراكز الأولى في التصنيفات التي جاءت من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم داخل إفريقيا :ـ أفضل نادي.

تم تأسيس نادي الجيش الملكي للمرة الأولى في تاريخه عام 1959.

تأسيس نادي الجيش الملكي

يعتبر نادي الجيش الملكي المغربي واحدا من الفرق الحديثة التي ظهرت وتواجدت على مستوى العالم بأكمله، قام بإبرام العديد من الصفقات الناجحة على مدار المواسم القليلة الماضية. والتي كان لها دور كبير وفعال في صعوده إلى الدوري الممتاز في غضون سنوات قليلة؛ مقارنة بغيره من الفرق.

استطاع أن يحقق إنجاز كبير في الدوري النسخة السابقة، حيث تمكن من إنهاء هذا الموسم، وهو متواجد على المرتبة الثالثة بعد الوداد صاحب اللقب، والرجاء الوصيف. ضمن المشاركة في النسخة المقبلة من بطولة كأس الكونفدرالية الإفريقية، ويسعى خلال هذه الفترة؛ لاستغلال قدوم الميركاتو الصيفي؛ من أجل الاستغناء عن بعض اللاعبين، والتعاقد مع البعض؛ ليتمكن من المنافسة بقوة على كافة البطولة الموسم القادم.

ولكن، على الرغم من الشهرة الكبيرة التي يتمتع بها في الوقت الراهن في معظم أنحاء العالم. إلا أن الكثير منا لا يعرفون متى تم تأسيسه للمرة الأولى؟، وكيف؟. ومن هو المؤسس الحقيقي والفعلي له؟، وما هي المراحل الرئيسية التي مر بها أثناء عملية إنشائه؟.

تم إطلاقه على الساحة الكروية والرياضية منذ سنوات قليلة؛ مقارنة بغيره من الأندية الأخرى. حيث ظهر للمرة الأولى في تاريخه عام 1959، كان في البداية عبارة عن فريق صغير، يشارك في الدوري الدرجة الثالثة. ولكنه، في خلال سنوات قليلة، نجح في الصعود إلى الممتاز.

تأسيس نادي الجيش الملكي

مؤسس نادي الجيش الملكي المغربي

على الرغم من أن تأسيس الأندية على مستوى العالم بأكمله من الأمور الصعبة على الكثير منا؛ وخاصة أنها تحتاج إلى تكاليف مالية عالية. بالإضافة إلى ضرورة القيام بشراء أو تصميم زي رسمي يعبر عنه، ويميزه عن باقي الأندية المتواجدة معه على الساحة الكروية والرياضية.

ولذلك، لجأ العديد من مؤسسيه إلى التعاون مع مجموعة من الأشخاص؛ ليتمكنوا من تنفيذ هذه المهمة. ولكن، بالنسبة لـ مؤسس نادي الجيش الملكي المغربي، جاء عن طريق شخص واحد فقط، وهو مولاي حسن القائد الأعلى للقوات المسلحة.

فكرة تأسيس نادي الجيش الملكي

انتشرت هواية كرة القدم بكثرة على مستوى العالم بأكمله في نهاية القرن التاسع عشر، وبداية القرن العشرين. ولكن، على الرغم من ذلك، إلا أن المغرب، ظلت تعاني من نقص تواجد عدد الأندية؛ حتى منتصف القرن الماضي. بالإضافة إلى عدم وجود بطولات محلية، يمكن للفرق المغربية المنافسة فيما بينهم عليها، فضلا عن ضعف مستوى المنتخب المغربي إلى حد ما.

وعدم قدرته على المنافسة على الألقاب التي كان يشارك فيها. ظهرت عدد من الفرق خلال السنوات القليلة الماضية، وبالتحديد أثناء احتلال طنجة من قبل فرنسا. وكانت معظم الأندية التي يتم تأسيسها من قبل قيادات الاحتلال، وفي فترة الخمسينات، وبالتحديد بعد حصول المغرب على حريتها. اتجه مولاي الحسن إلى فكرة تأسيس نادي رياضي جديد، يكون تابع في الأساس إلى هيئة القوات المسلحة، ويعبر عنها، وعن آمال وطموحات المتواجدين فيها.

تاريخ تأسيس نادي الجيش الملكي المغربي

جاء تاريخ تأسيس نادي الجيش الملكي بعد إنهاء احتلال المغرب من قبل السلطات الفرنسية مباشرة، حيث قرر مولاي الحسن القيام بإنشاء نادي رياضي جديد يعبر عن الجيش. وبالفعل، تمكن من تأسيسه للمرة الأولى عام 1959، بدأ بإختيار عدد من الشباب الموهوبين، الذين يمتلكون خبرات كبيرة، تمكنهم من المنافسة على كافة البطولات التي كانت متواجدة خلال هذه الفترة.

قام مولاي الحسن بإنتقاء هؤلاء الشباب بنفسه؛ وخاصة في ظل حبه الشديد ومتابعته الدائمة للرياضة بصفة عامة، وكرة القدم بصفة خاصة. بالإضافة إلى تعرفه على كافة شروط وقوانين اللعبة كاملة، ومتابعة كافة الدوريات الأوروبية.

قرر تجهيز مجموعة من الشباب؛ للمشاركة مع المنتخب في بطولة كأس العالم. شارك الفريق للمرة الأولى في الدوري الدرجة الثانية؛ بعد أن الالىرررررررررررررءئتم حل فريق أمل مراكش، وكان لابد من تعويضه بفريق آخر. فـ قام المسؤولين عن الجيش الملكي بتقديم طلب الانضمام إليه، حصل على معارضة شديدة في البداية من قبل فريق سلا. انتهى الأمر في النهاية بإقامة مباراة فاصلة بين الفريقين، انتهت؛ بنتيجة هدف نظيف دون رد لصالح الزعيم.

نجح بعد ذلك في الاشتراك في هذه البطولة على حساب غريمه التقليدي، خاض أول لقاء رسمي له أمام اتحاد أسفي. قدم فيه مستوى هائل، حصل من خلاله على إشادة كبيرة من قبل الجميع. انتهت المواجهة بفوز العساكر؛ بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدف وحيد. سجل اللاعب عزوز بلفايدة أول هدف في تاريخ النادي، في الدقيقة الرابعة من عمر المباراة.

بعد مرور أربعة شهور فقط على تأسيسه، وبالتحديد في موسم 1958/1959، تمكن العساكر من حصد أول لقب رسمي خاص بهم. وهو بطولة كأس العرش، على الرغم من أنه لم يكن مسجلا في الفرق المشاركة في بطولة الدوري الدرجة الأولى، حيث تمكن من التغلب على غريمه الوداد البيضاوي؛ بنتيجة هدف نظيف دون رد.

في الموسم التالي على التوالي، نجح في الصعود إلى الممتاز؛ بعد أن أنهى موسمه الأول، وهو متواجد على المرتبة الأولى؛ بفارق 12 نقطة كاملة على أقرب منافسيه. وتمكن من تقديم مستوى هائل، حيث حقق الفوز في عدد 22 مباراة، ولم يتلقى الهزيمة سوى في مباراة واحدة فقط.

مراحل مختلفة في تأسيس نادي الجيش الملكي

مر النادي بعد ذلك بالعديد من المراحل المختلفة بين ازدهار وتدهور؛ حتى ظهر لنا بشكله المتعارف عليه في الوقت الحالي. يمكن تلخيص هذه المراحل في النقاط التالية:

  1. تمكن من التتويج بأول بطولة رسمية في الدوري الدرجة الأولى عام 1961، ثم حققها بعد ذلك لمدة ثلاثة مرات متتالية.
  2. غابت بطولة كأس العرش المغربي عن جدرانه لمدة 12 عام كامل؛ حتى نجح في حصدها من جديد عام 1971.
  3. استطاع أن يحقق بطولة كأس السوبر المغربي لمدة ثلاثة مرات متتالية عام 1961 و 1962 و 1963.
  4. على الرغم من تذبذب مستواه المعروف والمعتاد بالنسبة لجماهيره العريقة، إلا أنه لم يهبط نهائيا إلى الدوري الدرجة الثانية؛ حتى هذه اللحظة.
  5. حقق إنجاز كبير له في موسم 1985؛ حينما وصل إلى بطولة دوري أبطال إفريقيا، ونجح في التتويج بها.
  6. شارك في بطولة كأس الكونفدرالية الإفريقية عدة مرات، نجح في الوصول إلى المباراة النهائية مرتين متتاليتين عام 2005، وتمكن من التتويج بها، وعام 2006، وجاء في مركز الوصيف.

العصر الذهبي في تاريخ نادي الجيش

على الرغم من أن نادي الجيش الملكي المغربي يعتبر واحدا من أحدث الأندية التي ظهرت وتواجدت على مستوى العالم. إلا أنه تمكن من أن يصبح من أكثر الفرق المغربية حصد للألقاب، وبالتحديد في فترة الستينات، والتي تعتبر بمثابة العصر الذهبي في تاريخ النادي.

حيث تمكن من تقديم موسم رائع؛ بعد صعوده إلى الممتاز مباشرة، وجاء في مركز الوصافة عام 1960. تمكن بعد ذلك من إحراز اللقب لمدة أربعة مرات متتالية بين عام 1961 و 1964، غابت عن جدرانه لمدة ثلاثة سنوات فقط، ثم حصدها للمرة الخامسة في تاريخه عام 1967. شارك في بطولة دوري أبطال إفريقيا ستة مرات كاملة، ولكنه لم ينجح في الحصول على اللقب سوى مرة واحدة فقط. وودع معظمها من الدور الثمن نهائي والدور التمهيدي.

شعار نادي الجيش الملكي المغربي

شعار نادي الجيش الملكي

يعد شعار نادي الجيش الملكي المغربي واحدا من الشعارات المميزة في العالم بأكمله؛ حيث يتضمن الشعار الذي يعبر عن الجيش الملكي في دولة المغرب. شهد بعض التغييرات منذ أن تم تأسيسه للمرة الأولى؛ حتى الآن. كان أولها إضافة ثلاثة حروف باللغة اللاتينية، متواجدة أسفله.

ثم تم استبداله بعد ذلك بثلاثة حلقات أولمبية، تضمن ألوان الفروع المتعددة الخاصة به. أضيف إليه ثلاثة خطوط أفقية مؤخرا؛ بمناسبة مرور 60 عام كامل على إنشائه. تم إضافة نجمة ذهبية أعلي الشعار على مدار السنوات القليلة الماضية؛ بسبب حصول الفريق على بطولة الدوري للمرة العاشرة في تاريخه.

ألقاب الجيش الملكي

حصد عدد من الألقاب منذ أن تم تأسيسه للمرة الأولى؛ حتى الآن من قبل جماهيره العاشقة له، من بينهم ما يلي:

  1. الزعيم.
  2. العساكر.
  3. الجيش الأسود.

بطولات حصدها الفريق طوال تاريخه

تمكن نادي الجيش الملكي من الحصول على عدد كبير من البطولات طوال تاريخه الكروي والرياضي؛ حتى الآن. وصلت إلى 30 بطولة كاملة، تم تقسيمها كالآتي:

  • الدوري المغربي الممتاز: حصل عليه لمدة 12 مرة كاملة، وجاء في الوصافة في سبعة مرات أخرى.
  • كأس العرش: حصده لمدة 11 مرة كاملة، وجاء في مركز الوصافة في خمسة مرات كاملة.
  • كأس السوبر المغربي: توج به لمدة أربعة مرات كاملة.
  • الدوري المغربي الدرجة الثانية: حصده مرة واحدة فقط.
  • كأس الكونفدرالية الإفريقية: توج به لمدة مرة واحدة فقط، وجاء كـ وصيف في مرة أخرى.
  • كأس السوبر الإفريقي: جاء في مركز الوصافة في مرة واحدة فقط.
  • بطولة كأس الكؤوس الإفريقية: حصل على مركز الوصيف مرة واحدة فقط.
  • الكأس الأفروأسيوية: حصل على مركز الوصيف مرة واحدة فقط.

ملاعب تابعة لنادي الجيش الملكي المغربي

يمتلك نادي الجيش الملكي المغربي ملعب وحيد خاص به، يتمكن من خلاله من خوض جميع مبارياته وتدريباته الجماعية. وهو ملعب المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله، تم افتتاحه للمرة الأولى 1983. يقع المقر الرئيسي له في الجهة الجنوبية للعاصمة الرباط.

يتسع أكثر من 53 مقعد ومتفرج كامل. خضع لعدد من التعديلات والتطورات عام 2000 الماضي، قام بإستضافة العديد من البطولات مثل كأس العالم عام 2006. أصبح واحدا من أفضل الملاعب المتواجدة في المغرب، ويعد بمثابة تحفة فنية.

أرقام قياسية حققها نادي الجيش الملكي

تمكن نادي الجيش الملكي من تحقيق العديد من الأرقام القياسية طوال مسيرته الكروية والرياضية؛ حتى الآن. حقق بعضها على الصعيد المحلي، والأخرى على الصعيد القاري، من بينهم ما يلي:

  1. حقق أكبر عدد انتصارات في موسم واحد فقط 1986/1987، حيث تمكن من تحقيق الفوز في 18 لقاء كامل.
  2. تمكن من تحقيق أكبر فوز له في مباراة في بطولة كأس العرش المغربي على غريمه نادي اتحاد تارودانت، حيث انتهت إحدى المباريات التي جمعت بينهما؛ بنتيجة 16/1.
  3. حقق أكبر فوز خارج أرضه في بطولة الدوري المغربي على غريمه التقليدي شباب الساقية الحمراء؛ بنتيجة خمسة أهداف نظيفة دون رد.
  4. حصد أكبر عدد من النقاط في موسم 1986/1987، حيث أنهاه، وهو يمتلك عدد 89 نقطة كاملة، سجل خلال هذا الموسم عدد 54 هدف.
  5. حصل على لقب أفضل دفاع في الدوري المغربي في 16 مرة كاملة.
  6. حصل على ثالث أفضل خط هجوم في بطولة الدوري لمدة سبعة مرات كاملة.

قائمة المدراء الفنيين عبر التاريخ

تمكن نادي الجيش الملكي من أن يتعاقد مع باقة من أشهر المدراء الفنيين المعروفين على مستوى العالم، والذين كان لهم دور كبير في ظهوره لنا بشكله المتعارف عليه في الوقت الراهن، فضلا عن تتويجه بمعظم الألقاب. من بينهم كلا من:

  • سابينو باريناغا.
  • بلاغوي فيدينيتش.
  • أنول دوس سانتوس.
  • سيف الدين عمار.
  • سابينو باريناغا.
  • إدريس باموس.
  • غي كليزو.
  • سابينو باريناغا.
  • ميرسيا دريديا.
  • المهدي فاريا.
  • أنطونيو فالنتين أنجليلو.

ألعاب متواجدة داخل نادي الجيش الملكي

يعتبر نادي الجيش الملكي واحدا من الأندية الرياضية المتكاملة التي لا تقتصر على رياضة واحدة فقط، بل يضم العديد من الرياضات المعروفة على مستوى العالم سواء الفردية أو الجماعية. تمكن من تحقيق ألقاب كثيرة في كلا منهم، من بينهم ما يلي:

  1. كرة السلة.
  2. الكرة الطائرة.
  3. النبالة أو القوس والسهم.
  4. التايكواندو.
  5. ألعاب القوى.

أرقام وإحصائيات تتعلق بلاعبي الجيش الملكي

هناك بعض الأرقام والإحصائيات التي تتعلق ببعض لاعبي نادي الجيش الملكي ؛ من حيث الأكثر مشاركة في عدد المباريات. بالإضافة إلى الأكثر تسجيلا للأهداف في تاريخ النادي، إليكم هذه الأرقام والإحصائيات:

  • علال بن قصو: يعتبر اللاعب الأكثر مشاركة في جميع البطولات في تاريخ نادي الجيش الملكي المغربي، حيث تمكن من المشاركة في عدد 500 مباراة كاملة.
  • عبد السلام الغريسي: يعد الهداف التاريخي داخل النادي، حيث لم يتمكن أي لاعب؛ حتى هذه اللحظة من كسر الرقم الذي قام بتسجيله نهائيا.

لاعبي نادي الجيش الملكي

ومن هنا، نكون قد إنتهينا من كتابة المقالة كاملة .. نتمنى أن نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل والمعلومات التي ترغبون في التعرف عليها، في انتظار كافة تعليقاتكم واستفساراتكم التي تسعدنا دائما.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *