التخطي إلى المحتوى

هناك العديد من الإصابات التي تتسبب في وجع الجنب الشمال، والتي يجب أن يتعرف عليها من يعانون من ذلك الألم المتفاقم.. حتى يتمكنوا من الوصول إلى العلاج المناسب من خلال التشخيص والإشراف الطبي.. لذا دعونا نتعرف على أسباب الألم في الجانب الأيسر من الجسم، وكيفية معالجته.

يتعرض الجسم على مدار المراحل العمرية المختلفة إلى العديد من التغيرات والإصابات.. منها البالغة، ومنها الطفيفة، لكن يجب حين يتعرض إلى أي من أنواع الآلام المختلفة عدم إهمالها.. حتى لا تؤدي إلى عواقب يصعب حلها.

فمما لا شك فيه أن شعور المرء بوجع الجنب الشمال دلالة على إصابته بأحد المشكلات الصحية.. لكن لا يوجد هناك ما يستدعي القلق.. فاكتشاف المشكلة يعتبر قطع نصف الطريق الخاص بعلاجها.

1- تورم الطحال من أسباب ألم الجنب الشمال

وجع الجنب الشمال

في بعض الأحيان يشعر المرء بألم جسيم في منطقة الجنب الأيسر العلوية من البطن.. مما قد يشير إلى وجود مشكلة في الطحال، ألا وهي تضخمه نتيجة التعرض لالتهاب الكبد أو المفاصل، ويمكن التأكد من ذلك إن ظهرت بعض الأعراض المتمثلة فيما يلي:

  • الشعور بالتعب جراء أقل مجهود.
  • كثرة الشكوى من آلام الجنب الأيسر.. بشكل مبالغ فيه.
  • الإصابة بمرض فقر الدم، مما يؤدي إلى الشعور بالغثيان والرغبة في التقيؤ.
  • تناول الكميات القليلة من الطعام، وذلك بسبب الشعور السريع بالشبع.. حيث يعمل تورم الطحال على ضغط المعدة، مما يجعل الشخص يشعر بامتلائها بعد تناول كمية صغيرة من الطعام.

لا يفوتك أيضًا: أسباب ألم الكتف الأيمن والصدر والرقبة

2- حصوات الكلى وألم الجانب الأيسر

من أهم أسباب وجع الجنب الشمال هو معاناة المرء من وجود الحصوات مختلفة الأحجام في إحدى الكليتين أو كلتيهما، حيث يبدأ الأمر بالحصوات الصغيرة التي يمكن تداركها.. ويتم تناول العلاجات المناسبة مما يجعلها تخرج عن طريق البول متسببة في الشعور الطفيف بالألم في الجنب الشمال.

أما في حالة كبر حجم الحصوات.. فإن الألم يتفاقم بشكل ملحوظ، كما أنها في تلك الحالة تتسبب في العديد من الأعراض.. أهمها ما يلي:

  • ألم غير محتمل في الظهر والبطن.
  • نزول الدم في البول.
  • الرغبة في القيء نتيجة الإصابة بأعراض الغثيان.. الناتج عن النزيف الذي يخرج مع البول.

الجدير بالذكر أنه يجب على الشخص الذي يعاني من أي نوع من أنواع الحصوات.. سواء الكلوية أو البولية أن يقوم بتناول كمية مناسبة من الماء بشكل يومي تخول له تخفيف أعراض الإصابة وتقليص حجم الحصوة إلى أن يتم التدخل الجراحي أو تلقي العلاجي الفعّال.

3- التهابات الكلى وألام الجنب الشمال

من الممكن أن يكون ألم الجنب الشمال إشارة إلى إصابة الكلية بأحد أنواع العدوى التي تؤدي إلى التهابها.. ويمكن التأكد من ذلك إذا ظهرت الأعراض التالية:

  • الشعور بالدوار وأعراض الغثيان.
  • أعراض الحمى، والتي تتشكل في ارتفاع درجة الحرارة والشعور بالقشعريرة.
  • ألم قوي في منطقة الفخذ والظهر.
  • وجع أثناء القيام بالتبول.
  • التردد على المرحاض أكثر من المعتاد بهدف التبول.

إذا تم التأكد من الإصابة بالتهابات الكلى من خلال ظهور الأعراض السابق ذكرها والتحاليل والفحوصات الطبية المعنية بالأمر، فلا داعي للقلق.. حيث يتم معالجة التهاب الكلى من خلال تناول بعض المضادات الحيوية تحت إشراف الطبيب المختص.. ولا يأخذ الأمر سوى أيام معدودة.

4-الإصابة بالالتهاب المعوي

من شأن إصابة المعدة بأي من الآفات أن يتسبب ذلك في ألم الجانب الأيسر من البطن.. حيث تنتج تلك الإصابات عن عدة عوامل أهمها تناول الأطعمة غير النظيفة.. والتي تحتوي على البكتيريا النشطة.

كما أنه من الممكن أن تتسبب العلاجات الإشعاعية على منطقة البطن للقضاء على أحد أنواع السرطانات التي تصيبها في إصابة المريض بوجع الجنب الشمال.

لذا بعد التأكد من الأمر.. على المصاب أن يرضخ إلى طرق العلاج البسيطة، والتي يمكن من خلالها تجاوز الإصابة بكل سهولة.. إذا تم الالتزام بتعليمات الطبيب، وتناول الأطعمة الصحية السليمة.

لا يفوتك أيضًا: أسباب حدوث ألم في الضرس المحشو عند الضغط عليه

5- وجع الجنب الشمال بسبب التهاب البنكرياس

وجع الجنب الشمال

البنكرياس هو العضو المسئول عن إنتاج مادة الأنسولين في الجسم.. والتي تحميه من خطر الإصابة بمرض السكري، لذا فإن إصابته بأي من أنواع البكتيريا المختلفة من شأنه أن يؤثر على الصحة العامة للجسم.

كما أنه من الممكن أن يشير ألم الجنب الشمال إلى إصابة البنكرياس بأحد أنواع الفيروسات إذا وجد الطبيب أن هناك ارتفاع في معدل نبضات القلب بجانب ألم الجانب الأيسر.

الجدير بالذكر أنه في تلك الحالة يتم اللجوء إلى بعض المضادات الحيوية التي تتكفل بالأمر.. إلا أن هناك بعض الحالات التي تستدعي التدخل الجراحي في أسرع وقت، كالإصابة بسرطان البنكرياس.

6- إصابة التامور وألم الجانب الشمال

التامور هو الغشاء الذي يحيط بالقلب.. والذي إن أصابه أي من الإصابات الفيروسية تسبب ذلك في الشعور بالألم الجسيم في الجانب الأيسر، ومن أعراض التهاب التامور ما يلي:

  • الإصابة بأعراض الحمى.
  • الشعور بالتعب وعدم القدرة على بذل أي مجهود.
  • زيادة معدل خفقان القلب بشكل ملحوظ.
  • الشعور بالوخز في الجانب الأيسر من الجهة العلوية.

في حالة الشعور بتلك الأعراض، على المصاب التوجه إلى الطبيب المختص لتدارك الأمر في بدايته قبل أن يتضاعف.. ويصل إلى ما لا يحمد عقباه.

7- وجع الجنب الشمال بسبب إصابة الرتج

يعد التهاب الرتج من الالتهابات التي تصيب جزء معين في الأمعاء، حيث يتشكل الالتهاب على هيئة أكياس متناهية الصغر تلتصق بالجدار المعوي.. والتي تتسبب في الشعور بالحرقة والألم في الجانب الأيسر من البطن، ومن أهم أعراضه ما يلي:

  • التعرض إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل ملحوظ.
  • القيء وأعراض الدوخة والغثيان بصورة متكررة.
  • الشعور بانتفاخ البطن.

في حالة الإصابة بالتهاب الرتج ما على المريض سوى التوجه إلى الطبيب الذي سيصف له بعض أنواع المضادات الحيوية.. كما سيقوم بنصحه بتناول الكمية الكافية من السوائل بشكل منتظم.

لا يفوتك أيضًا: أسباب ظهور بقع حمراء في الجسم بدون حكة

8- إصابة القولون العصبي

وجع الجنب الشمال

من الأمور المتعارف عليها هو إصابة الشخص بمتلازمة القولون العصبي، والتي تأتي على هيئة نوبات متقطعة وليست متصلة.. حيث تتشكل أعراض الإصابة بها على النحو التالي:

  • تغير ملحوظ في الحركة المعوية.
  • الشعور بالتقلصات الواضحة في المعدة.
  • التعرض إلى انتفاخ البطن الذي ينتج عنه الغازات.
  • مخالطة البراز بالمخاط أبيض اللون.
  • الإصابة بالإمساك.

للحد من أعراض الإصابة بالتهاب القولون العصبي، يجب الابتعاد عن كل ما يتسبب في الشعور بالقلق والتوتر.. فضلًا عن تناول كميات كافية من الخضراوات الغنية بالألياف، والتي تساعد على التخلص من الإمساك.

الجدير بالذكر أن هناك بعض العلاجات الطبية التي من شأنها أن تفي بالغرض وتحد من الأعراض.. ولكن لا يجب تناولها إلا تحت الإشراف الطبي الكامل.

لا تتردد في التوجه إلى الطبيب حال الشعور بأي ألم مستمر في الجسم.. فربما ينذر هذا الألم عن الإصابة بمرض ما ينبغي علاجه قبل تفاقم أعراضه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *