التخطي إلى المحتوى

هناك العديد من أسباب كثرة التبول التي يجهلها الرجال والنساء.. حيث تعتبر كثرة التبول من الأعراض المزعجة لدى الجنسين، لما تسببه من مواقف محرجة في بعض الأحيان.. لذا دعونا نتعرف على كل ما يدور حول مسببات هذا العَرَض بشكل عام.. بجانب المضاعفات التي تخص تلك الحالة.

فرط نشاط المثانة

كثرة التردد على المرحاض من الأمور التي تصيب صاحبها بالشعور بالإحراج، لكنه لا يملك من الأمر شيء.. حيث يفسر البعض كثرة التبول على أنه أمر اعتيادي.. بينما يقول البعض أنها علامة على إصابة الشخص بمرض السكري.

لكن في حقيقة الأمر هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى كثرة التبول بشكل عام.. ومنها أسباب تتعلق بالرجال فقط.. كما أن هناك الأسباب التي تخص النساء بعينهن دون الرجال :

1- شرب الكثير من السوائل يسبب كثرة التبول

أول أسباب كثرة التبول هو أن يقوم المرء بالإفراط في تناول المشروبات دون حاجة الجسم إلى ذلك، حيث تعمل أجهزة الجسم على التخلص من السوائل الزائدة عن طريق إخراجها عبر المثانة لعدم حاجة الجسم إليها.

كما أن المشروبات التي تحتوي على كمية كبيرة من الكافيين من شأنها أن تعمل على إدرار البول بشكل أسرع مما يؤدي إلى التردد المفرط على المرحاض بهدف التبول لمرات إضافية.

شاهد أيضا:

2- الإصابة بمرض السكر من أسباب التبول المتكرر

لم يكن من الخطأ تفسير البعض أنه من أهم أسباب كثرة التبول هو الإصابة بمرض السكري، إلا أنه ليس السبب الوحيد لذلك.. حيث يحدث التبول جراء محاولة الجسم للتخلص من النسبة الزائدة من الجلوكوز عن طريق البول.. مما يؤدي إلى الشعور بالرغبة في الذهاب للمرحاض عدة مرات.

3- الحمل من مسببات كثرة التبول

في فترة حمل المرأة يقوم الجنين بالضغط على المثانة مما يتسبب في تقلص حجمها.. وعدم قدرتها على استيعاب كمية كبيرة من البول.. مما يضطر المرأة إلى التردد بكثرة على المرحاض.

4- تناول العقاقير المدرة للبول

فرط نشاط المثانة

هناك بعض العقاقير والعلاجات الطبية التي من شأنها أن تعمل على إدرار البول أكثر من المعتاد.. كعلاج ارتفاع مستوى ضغط الدم، والعلاجات التي تحفز الكلى على العمل.. كما أن علاجات تسمم الكبد لها نفس التأثير على الجهاز البولي.

الجدير بالذكر أنه في تلك الحالة وعدم قدرة المريض على تحمل الأمر، يمكنه التوجه إلى الطبيب لتغيير نوع العلاج الذي يتلقاه.. على أن يكون أقل ضررًا من الأنواع التي يتناولها بصفة مستمرة.

5- التعرض للسكتات الدماغية وإدرار البول

تتسبب السكتات الدماغية المتكررة في تلف الأعصاب المتحكمة في البول.. مما يضعف دقة الإشارات التي تتلقاها المثانة قبل القيام بالتبول.

الأمر الذي يؤدي إلى فقدان الشخص القدرة على السيطرة بشكل كامل على المثانة.. مما يتسبب في كثرة التبول.

أسباب شائعة لكثرة التبول

من المعروف أنه في حالة كبر السن والوصول إلى مرحلة الشيخوخة.. يحدث فقدان السيطرة بشكل كامل على المثانة والجهاز البولي.. مما يتسبب في معاناة الشخص من كثرة التبول.

كما أنه في حالة الإصابة بأي من الأورام في منطقة المثانة من شأنه أن يحدث التغيير الملحوظ في عملية التبول.

لا يفوتك أيضًا: أسباب وطرق علاج صديد البول بالتفصيل

أسباب كثرة التبول عند الرجال

هنالك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى كثرة التبول على الأخص لدى الرجل، والتي تتمثل فيما يلي:

  • التعرض إلى العلاج الإشعاعي لعلاج أحد أنواع السرطانات التي تصيب البروستاتا وما حولها.
  • الإصابة بسدد في مجرى البول.. مما يتسبب في ضيقه وشعور الرجل في الرغبة في التبول لمرات عديدة.
  • الإصابة بعدوى في الكلى، والتي تنتقل إلى مجرى البول متسببة في فقدان السيطرة على المثانة بشكل كامل.
  • الإصابة بالتهاب البروستاتا الذي يؤدي إلى تورمها وتضخمها، مما يأخذ حيز من حجم المثانة ويتسبب في الشعور بامتلائها في وقت قصير.
  • الإصابة بمرض سلس البول الذي يفقد الرجل القدرة على التحكم الكامل في التبول.
  • إصابة الرجل بحصوات المثانة التي تتسبب في اضطرابها وخلل وظائفها.
  • وجود كتلة حميدة في منطقة الحوض. حيث تشكل ضغطًا على الجهاز التناسلي.. مما يجعل الرجل في حاجة إلى التردد المتكرر على المرحاض.
  • الإصابة بالنوبات العصبية جراء عدم قدرة الرجل على تمالك أعصابه.. ما يؤدي إلى تلف الخلايا العصبية المتصلة بالمثانة.
  • تناول الكثير من المواد الكحولية الضارة التي تعمل على إدرار البول بصورة غير صحية تمامًا.

مضاعفات كثرة التبول عند الرجال

بعد التعرف على مسببات كثرة التبول المتعلقة بالرجال.. ينبغي علينا أن نعرف أنه في حالة إهمال الأمر وعدم الاكتراث إليه، فإن هذا من شأنه أن يتسبب في عدة مخاطر تتمثل فيما يلي:

  • الشعور بالألم الجسيم في منطقتي أسفل الظهر والأجناب.
  • الرغبة في القيء جراء الشعور المتفاقم بالغثيان.
  • اشتهاء شرب الكثير من المياه أو السوائل.
  • الشعور بالبرد، أو التعرض للإصابة بأعراض الحمى المتمثلة في ارتفاع درجة الحرارة.
  • خروج بعض الإفرازات من القضيب.. والتي تميل في لونها إلى اللون البني أو الأحمر.
  • يشعر الرجل بصعوبة أثناء القيام بالتبول على الرغم من وجود الرغبة في ذلك.
  • عدم القدرة على السيطرة على المثانة بشكل نهائي.
  • البول المخالط للدم في بعض الأحيان.. وهو إنذار بوجود مشكلة جسيمة على المرء أن يعمل على حلها من خلال التوجه إلى أحد الأطباء المختصين.
  • عدم الشعور بالراحة أثناء القيام بعملية التبول.

أسباب كثرة التبول عند السيدات

كما توصلنا إلى أن هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى كثرة التبول لدى الرجال.. فهناك أيضًا من الأسباب التي تعمل على زيادة معدل التبول عند النساء، حيث تتمثل فيما يلي:

1- التهابات المهبل

قد تحدث من ممارسة العلاقة الحميمة أو تكاثر بعض أنواع الفطريات في المنطقة المهبلية.

2- فرط نشاط المثانة

فرط نشاط المثانة

من الأسباب الشائعة لدى النساء.. حيث تتميز المرأة بقوة عضلات المثانة مما يجعلها في رغبة مستمرة للقيام بتحريك تلك العضلات من خلال القيام بالتبول.

3- ضعف عضلات الحوض

خاصةً من تعرضت إلى الولادات المتكررة.. مما قد يؤدي إلى إضعاف عضلات الحوض فيتسبب ذلك في عدم قدرتها على التحكم الكامل في المثانة، ويظهر من خلال كثرة المرات التي تتردد فيها على المرحاض رغبةً في التبول.

مضاعفات كثرة التبول لدى السيدات

عند تعرض المرأة إلى كثرة التبول دون أن تبدي أي اهتمام وتحاول معالجة الأمر، عليها أن تعرف أنها على وشك الإصابة بأحد المخاطر الآتية:

1- التبول الليلي

حيث نجد أن إهمال تلقي علاج كثرة التبول يؤدي إلى تردد المرأة على المرحاض في الفترة الليلية، مما يحول بينها وبين الحصول على مدة النوم الكافية.

لا يفوتك أيضًا: علاج التبول الليلي عند الأطفال بالأدوية

2- التهابات المهبل

إن لم تتم معالجتها، من الممكن أن تتسبب في مخالطة الدم إلى البول، فيظهر البول أحمر اللون.. بالإضافة إلى الشعور بالألم الذي لا يمكن تحمله خلال القيام بممارسة العلاقة الجنسية.

إن كثرة التبول من الأعراض الشائعة.. ولا يُمكن اعتباره مرضًا بذاته إلا في حالة تفاقم العَرَض أو مصاحبته لبعض المشكلات الأخرى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *