التخطي إلى المحتوى
محتويات

تُعد أدوية البرود الجنسي للنساء هي الحل الأمثل للسيدات اللائي يعانين من نقص الرغبة الجنسية أو انعدامها؛ وتعاني من يصيبها البرود الجنسي من صعوبة في الاندماج في العلاقة الجنسية أو الاستمتاع بها، وربما تفقد رغبتها في الجنس بشكلٍ عام، وتقوم الأدوية بدور فعال في إحداث تغيرات في النشاط الهرموني باعتباره العامل الأساسي في حضور الرغبة الجنسية، كما تتباين الأدوية المستخدمة لهذا الشأن فيما بينها من حيث آلية العمل وطول المفعول.

أدوية البرود الجنسي للنساء

تعتبر الأدوية هي أحد أهم طرق التعامل مع البرود الجنسي لدى السيدات، والتي أغلبها من الأدوية الهرمونية، والتي تعتمد على هرمون الاستروجين، والذي بدوره يزيد من سريان الدم تجاه المهبل؛ مما يقوي النسيج المهبلي.

كما تتعدد أنواع الأدوية التي يمكن استخدامها لزيادة رغبات النساء الجنسية، وفيما يأتي أسماء أفضل الأدوية المتوافرة للبرود الجنسي في النساء، وهي:

  1. بريميلانوتايد.
  2. فليبانسرين.
  3. هيرسوليوشن.
  4. بروفسترا.
  5. فيجالاين.
  6. ليديجرا.

حقن بريميلانوتايد للبرود الجنسي للنساء

يُعد بريميلانوتايد من الأدوية ذات الفعالية في الحد من البرود الجنسي لدى السيدات، وهو من الأدوية التي تستخدم عن طريق الحقن تحت الجلد، كما يجب استخدام الدواء قبل الحصول على علاقة جنسية بساعة على الأكثر، والجدير بالذكر أن الدواء يعمل على تحسين الرغبة الجنسية للمرأة من خلال زيادة نسبة الميلاتونين في جسم السيدة.

اقرأ أيضاً: أفضل أدوية لزيادة الرغبة للنساء من الصيدلية

استخدامات حقن بريميلانوتايد

  • يستخدم بريميلانوتايد لعلاج البرود الجنسي للمرأة التي لم تبلغ بعد سن اليأس.
  • كما أنه لا يوصى باستخدام الدواء للنساء اللاتي فقدن الرغبة الجنسية على إثر مشاكل يعانين منها في العلاقة الجنسية.
  • كما أن الدواء غير مناسب لعلاج البرود الجنسي المتسبب عن تناول أنواع معينة من الأدوية أو وجود مشكلات صحية.

موانع استخدام bremelanotide

يجب وقف تناول بريميلانوتايد للنساء إذا كان لديهم أحد المشكلات التالية:

  • التحسس من المادة الفعالة للدواء أو أي مكون آخر فيه.
  • كذلك الأمراض القلبية.
  • أيضًا الضغط  المرتفع.
  • كما لا يناسب الدواء من أعمارهن دون الثامنة عشر.
  • بالإضافة إلى أمراض الكبد أو الكلى.
  • إلى جانب الحمل والرضاعة.

كيف يستخدم بريميلانوتايد؟

يتم استخدام بريميلانوتايد عن طريق حقنة تحت الجلد قبيل الانخراط في العلاقة بحوالي ساعة أو أقل، كما لا ينبغي الحقن بأكثر من جرعة في اليوم الواحد، أو أن تستخدم السيدة أكثر من 8 جرعات خلال الشهر الواحد، مع العلم أن الجرعة تساوي أمبول واحد فقط من الدواء.

اقرأ أيضاً: كيفية زيادة هرمون التستوستيرون عند الرجال بالأدوية

آثار بريميلانوتايد الجانبية

ربما يسبب الحقن بدواء بريميلانوتايد بعض الآثار الجانبية والتي في حال ظهور أياً منها يجب استشارة الطبيب على الفور ومنها:

  • الغثيان الحاد مع القيء.
  • كذلك الحساسية من الدواء التي قد ينجم عنها أعراض تنفسية حادة مع تورم الحلق والشفاه.
  • كما قد تحدث زيادة في ضربات القلب أو نقص.
  • أيضًا الصداع  والضغط المرتفع.
  • إلى جانب تشوش الرؤية.
  • بالإضافة إلى لون اللثة المتغير وكذلك الجلد.
  • كذلك انسداد الأنف والسعال.
  • كما أن هناك أعراض أخرى مثل الإجهاد والدوخة، والوخز والحَكة، والنزيف والكدمات.

أقراص فليبانسرين للبرود الجنسي للسيدات

  • يعالج فليبانسرين مشاكل البرود الجنسي عند السيدات.
  • والجدير بالذكر، أن فليبانسرين يزيد الرغبة الجنسية عند النساء المصابات بالبرود الجنسي.
  • كما أنه يعمل على علاج البرود الجنسي من خلال إنقاص منسوب السيروتونين الذي يؤدي زيادته إلى نقص الرغبة في الجنس لدى النساء.

أدوية البرود الجنسي للنساء

لماذا يستخدم فليبانسرين؟

يستخدم الدواء من أجل علاج الحالات التالية:

  • علاج البرود الجنسي للنساء بشكل عام.
  • كذلك علاج النساء من البرود الجنسي عند اقتراب سن اليأس والذي يبدأ من 40 عاماً.
  • أيضًا يعالج الدواء البرود الجنسي الغير ناجم عن مسببات عضوية أو خلل العلاقة الجنسية.

مع العلم، أن أقراص فليبانسرين لا تناسب علاج البرود الجنسي للنساء عند انقطاع الطمث، لأنه في حالة توقف نزول الدورة الشهرية ذلك دليل على عدم إفراز بعض الهرمونات الأنثوية وغالباً ما يحدث في سن اليأس.

موانع تناول دواء فليبانسرين

يجب أن تمتنع النساء من الفئات الآتية عن تناول فليبانسرين:

  • النساء اللائي يتحسسون للدواء أو لأحد عناصر تركيبه.
  • كذلك من يتعاطون الأدوية المثبطة للإنزيمات.
  • كما لا يجب تناول الدواء لمريضات اعتلال الكبد.
  • أيضًا النساء المداومات على تعاطي المشروبات الكحولية.
  • بالإضافة إلى مريضات الضغط الانقباضي للدم في مراحل معينة.
  • كذلك الحمل والرضاعة.

اقرأ أيضاً: ما هي أفضل أنواع الفياجرا وأسعارها

محاذير تناول أقراص فليبانسرين

هناك بعض المحاذير الواجب أخذها في الاعتبار عند العلاج بدواء فليبانسرين، وهذه المحاذير هي:

  • لا يجب أن تقود المرأة السيارة تحت تأثير مفعول الدواء، حتى يزول أثره بعد ست ساعات من تناوله.
  • كما أن تناول الكحوليات مع هذا الدواء يزيد من المخاطر التي قد يتعرض لها الجسم، ومن هذه الأضرار التالي:
    • انخفاض ضغط دم المريضة.
    • كذلك الإغماء أو فقدانها للوعي.

الأعراض الجانبية لأقراص الـ فليبانسرين

قد تتعرض السيدات اللاتي يتعاطين أقراص فليبانسرين إلى بعض هذه الآثَار الغير مرغوبة:

  • الحساسية من فليبانسرين ومادته الفعالة.
  • كذلك انخفاض الضغط.
  • أيضًا التعرض  لأمراض الكبد.
  • إلى جانب اختلال الجهاز العصبي المركزي.
  • وأخيرًا، الدوار.

أقراص HerSolution لعلاج البرود الجنسي للنساء

تعتمد أقراص الهيرسوليوشن في تركيبها على عناصر من الطبيعة، وتُعد هذه الأقراص مناسبة لزيادة جاهزية السيدة للاستمتاع بعلاقة جنسية مع الشريك، والوصول لمستوى المتعة المُرضي، كما أن HerSolution تحقق نتائج متأخرة قليلاً، حيث تحتاج تقريبًا لأسبوع واحد للشعور بتأثيرها على الرغبة في الجنس، والجدير بالذكر أن الحصول على أفضل نتيجة للعلاج في غضون 3 شهور من بدء تناوله، وذلك بواقع قرص واحد يوميًا فقط.

كيف تعمل أقراص HerSolution؟

يعتمد عمل أقراص هيرسوليوشن على التناسل للسيدة؛ وذلك بهدف تحسين مستوى الاستثارة، وتقوية الاستجابة للاستمتاع بالجنس مع الشريك.

اقرأ أيضاً: أدوية لزيادة قوة القذف

مميزات أقراص هيرسوليوشن

تتمتع أقراص هيرسوليوشن بالعديد من الفوائد، ومنها نذكر ما يأتي:

  • علاج جفاف المهبل أو الحد منه.
  • تنشيط الدورة الدموية في المناطق التناسلية الأنثوية، وذلك من خلال تمديد الأوعية الدموية.
  • كما يساهم الدواء في زيادة المتعة للسيدة أثناء العلاقة الجنسية، عن طريق جعل مناطق الإثارة أكثر حساسية للمداعبة أثناء العلاقة.
  • يساهم الدواء في تحقيق الشبق وحصول هزة الجماع.

أقراص بروفسترا لعلاج البرود الجنسي للمرأة

تستخلص مكونات أقراص بروفسترا من أعشاب ونباتات طبيعية لها القدرة على تحفيز الرغبة الجنسية لدى النساء اللائي يعانين من برود جنسي.

دواعي استخدام أقراص بروفسترا

يتكون بروفسترا من مجموعة أعشاب قادرة على الموازنة بين مستويات الهرمونات بالجسم وكذلك المغذيات التي تتعلق بالرغبة في الجنس لدى السيدات.

كما يستخدم الدواء للأغراض التالية:

  • استرداد صحة الجهاز التناسلي والحفاظ عليه.
  • علاج الاضطرابات الهرمونية.
  • يعمل بروفسترا على ترطيب منطقة المهبل حتى لا يسبب ألم في الجماع.

اقرأ أيضاً: معادن وفيتامينات هامة للصحة الجنسية

الآثار الجانبية لأقراص البروفسترا

أما عن آثار بروفسترا الجانبية فلم يسبق تسجيل أي نتائج ضارة ترتبت على تناول هذا الدواء.

كيف يعمل بروفسترا؟

يقوم بروفسترا بتصحيح الاضطراب الواقع لدى السيدة، والذي يسبب نقص استمتاعها بالعلاقة للجنسية ونفورها من الخوض في العلاقة الحميمة مع الشريك.

أدوية البرود الجنسي للنساء

جرعة دواء بروفسترا

يمكن تناول قرص واحد من أقراص بروفسترا يوميًا، وسوف يبدأ تأثير الأقراص في الظهور في أقل من أسبوع علاج.

فيجالاين للتخلص من البرود الجنسي للنساء

تحقق كبسولات فيجالاين الشعور بالرضا التام عند ممارسة الجنس، كما يتميز الدواء بكونه آمنًا في الاستخدام، كذلك يساهم فيجالاين في تحقيق هزات جماع متعددة في العلاقة الحميمة؛ مما يربي شعور السيدة بالمتعة والرضا والإقبال على العلاقة الجنسية.

آلية كبسولات فيجالاين في العمل

تتكون كبسولات Vigaline من مستخلصات مواد طبيعية ونباتية تم حصولها على تصريح من منظمات الدواء والهيئات الصحية، ويقوم الدواء بتركيبته السحرية تعمل على تنشيط الهرمونات الأنثوية لدى السيدات، وخاصةً الاستروجين والتستوستيرون، والتي تعتبر مسؤولة عن رغبة السيدة في ممارسة الجنس والاستمتاع به.

كما يزيد Vigaline مستويات تلك الهرمونات، وكذلك تحسين حركة الدورة الدموية في المهبل والأعضاء التناسلية مما يزيل البرود الجنسي ويحسن الاستجابة للجنس، بالإضافة إلى احتواء تركيبة Vigaline على مستخلص نبات الهليون، والذي يُعد من  أفضل المنشطات الجنسية للسيدات.

وأخيرًا، يعالج فيجالاين جفاف المهبل، كما يمنع حدوثه، ويقوي الهزات أثناء الجماع، والجدير بالذكر أن فيجالاين لا يسبب أي أعراض مزعجة، وذلك لأنه مكون من عناصر طبيعية تمامًا.

اقرأ أيضاً: علاج الشهوة الزائدة عند الرجل المتزوج

استخدامات كبسولات فيجالاين

تستخدم كبسولات فيجالاين لعدة أسباب أهمها ما يلي:

  • استثارة رغبة السيدة في الجنس.
  • تخفيف جفاف المهبل.
  • تحسين شدة هزات الجماع، وزيادة عدد مرات تكرارها، وبالتالي زيادة الاستمتاع بالعلاقة الحميمة.

جرعات فيجالاين

تتكون عبوة فيجالاين من 60 كبسولة يتم تناولها مرتين يوميًا، بحيث تكفي العبوة علاج شهر للسيدة التي تشتكي من البرود الجنسي، كما أن الحصول على النتائج المرجوة من تناول الدواء يحتاج للاستمرار على الدواء لثلاثة أشهر على الأقل.

أدوية البرود الجنسي للنساء

ليديجرا للبرود الجنسي النسائي

  • تعد ليديجرا أقراصًا لعلاج البرود الجنسي عند النساء اللاتي أصابهن الفتور في العلاقة الجنسية.
  • كما يعمل Ladygra-100 على زيادة سرعة الاستجابة للمداعبات الجنسية؛ من أجل الوصول على مستوى المرجو من المتعة والإشباع الجنسي.
  • إن تناول الدواء قبل 45 دقيقة، تقريبًا من العلاقة، كما يطول مفعوله حتى 6 ساعات تقريبًا.
  • يمكننا القول أن ليديجرا يُعد من أكثر الأدوية المفضلة في علاج الفتور الجنسي للسيدات.

كيف تعمل أقراص ليديجرا؟

أشارت بعض الدراسات أن ضعف وصول الدم إلى الجهاز التناسلي في الأنثى يُعد من أكبر مسببات البرود الجنسي؛ لذا يعتمد ليديجرا في عمله على تنشيط الدورة الدموية وزيادة الدم المتدفق بالجهاز التناسلي للمرأة.

جرعة أقراص ليديجرا

يمكن تناول قرص واحد من ليديجرا في اليوم بتركيز 100 مجم.

محاذير تناول ليديجرا

يجب الحذر من عدة عوامل عند تناول ليديجرا، وأهم هذه المحاذير الآتي:

  • يفقد تناول الكحول بعد الدواء مفعوله، وكذلك يفعل التدخين.
  • كذلك لا ينبغي تناول وجبات ترتفع فيها نسبة الدهون مع تناول ليديجرا؛ وذلك حتى لا يتأخر مفعول الدواء في الظهور.
  • كما أن الدواء لا يتم تناوله إذا كانت الرغبة في الجنس متوفرة أو تحت تأثير الإثارة الجنسية.
  • لا يجب على الأطفال أو الرجال تناول الدواء.

الآثار الجانبية المحتملة لدواء ليديجرا

قد يسبب تناول أقراص ليديجرا بعض الأعراض المزعجة، ومنها الآتي:

  • الإسهال وآلام بالمعدة.
  • دوار والخدر.
  • كما يمكن الشعور بالشد العضلي.
  • القيء والغثيان.
  • بالإضافة إلى الإصابة بالحمى.
  • إلى جانب الحكة.
  • فقدان البصر.
  • بالإضافة إلى صعوبة التنفس.

موانع تناول دواء ليديجرا

ينبغي عدم تناول أقراص ليديحرا في الحالات الآتية:

  • مع الحمل أو الرضاعة.
  • أيضًا في حالة الحساسية لمكونات الدواء.
  • من سبق لهم الإصابة بالصدمة الجنسية.
  • بالإضافة إلى أمراض الدم.
  • إلى جانب أمراض الكلى واختلال الكبد.
  • كذلك مشاكل ضغط الدم.
  • كما في حالات السكتة الدماغية.
  • أيضًا قرح المعدة والإثنى عشر.
  • كذلك الأمراض القلبية، ومشاكل الأوعية الدموية.
  • إلى جانب مشاكل الجهاز العصبي.
  • كما مع احتقان الشبكية.
  • كذلك في حالة تناول عقاقير أخرى بها مادة النيتروجليسرين أو النترات.

مخاطر أدوية البرود الجنسي على الصحة

قد تتباين المخاطر المترتبة على أدوية البرود الجنسي باختلاف الدواء وتركيبته؛ ولهذا السبب لابد أن يكون العلاج تحت إشراف طبيب مختص، وبالجرعات التي يحددها، كما يجب أن يكون الطبيب على دراية بأي أدوية أخرى تتناولها السيدة؛ وذلك لتفادي مخاطر التداخلات الدوائية.

كيف تعمل أدوية البرود الجنسي لدى النساء؟

تتباين الآليات التي تعتمدها أدوية البرود الجنسي في عملها، لكن على الأرجح إن هذه الأدوية تقوم بالتحكم في مستوى هرمونات الأنوثة، وبناءً على ذلك تستطيع هذه الأدوية أن تحفز الرغبة الجنسية عند المرأة، وتجعلها سهلة الاستثارة وسريعة الاستجابة لمتعة الجنس.

أدوية البرود الجنسي للنساء

تعريف البرود الجنسي لدى السيدات

  • يمكن تعريف البرود الجنسي للنساء بأنه مشكلة جنسية تصيب الكثيرات من بنات حواء.
  • كما أثبتت الدراسات العلمية أن نسبة الإصابة بالبرود الجنسي في النساء أكبر من نظيرتها في الرجال.
  • كما يترتب على هذه المشكلة صعوبة وصول المرأة للشبق عند ممارسة الجنس.
  • قد يؤدي الأمر إلى نفور المرأة من العلاقة الحميمة َ، وتجنب الخوض فيها.
  • كما يصيب البرود الجنسي النساء الأكبر في السن أكثر من غيرهن؛ وذلك بسبب انخفاض مستوى التستوستيرون، إلى جانب بعض التغيرات الهرمونية المصاحبة لاقترَاب انقطاع الطمث.
  • كما قد يحتاج علاج البرود الجنسي للسيدات في بعض الأحيان، إلى علاج سلوكي وعلاج نفسي، وذلك مع تناول الأدوية أو بدونها.

أنواع البرود الجنسي في النساء

يمكن تقسيم البرود الجنسي في النساء إلي نوعين مختلفين، وهما كالتالي:

  • النوع الأول: وهو الذي يصيب المرأة في أى سن، ويكون بصورة مؤقتة، وسرعان ما يختفي مع العلاج.
  • بينما النوع الثاني: فهو الذي يصيب السيدة بصورة دائمة.

لماذا يحدث البرود الجنسي؟

تتعدد الأسباب التي تؤدي للبرود الجنسي وتتباين بين ما هو جسماني، وما هو نفسي أو هرموني، بالإضافة لأسباب أخرى، وهي:

الأسباب الجسمانية للبرود الجنسي

قد يؤدي الإصابة ببعض الأمراض إلى البرود الجنسي، مثل:

  • سرطان الثدي.
  • الأمراض القلبية.
  • الاكتئاب.

كما قد تسبب أدوية بعض الأمراض فتورًا جنسيًا، مثل أدوية الضغط، والعلاج الكيميائي، وأدوية الاكتئاب وغيره من الأمراض النفسية.

الأسباب النفسية للبرود الجنسي

تسبب بعض المشكلات النفسية نفورَا من العلاقة الجنسية، مثل التوتر والقلق والاكتئاب والشعور بالحزن، وكذلك الضغوط النفسية، وغيرها، كما تؤثر الخلافات الزوجية المتكررة على الصحة النفسية للزوجين؛ وبالتالي تفقد المرأة رغبتها في مشاركة الزوج في الكثير من أنشطة الحياة وخاصةً العلاقة الجنسية، وتصبح استجابتها ضعيفة للملاطفة.

الأسباب الهرمونية للبرود الجنسي

يعمل انخفاض مستوى هرمون الاستروجين على وجود خلل في بطانة المهبل، ويصاحب ذلك الخلل شعورًا بالألم أثناء ممارسة الجنس؛ مما يؤدي إلى النفور من العلاقة الجنسية، كما يسبب نقص الاستروجين ضعفًا في سريان الدم إلى منطقة الحوض؛ مما يترتب عليه الإصابة بالبرود الجنسي.

أعراض الإصابة بالبرود الجنسي في النساء؟

تظهر أعراض الإصابة بالبرود الجنسي على النساء في صور مختلفة، أبرزها ما يلي:

  • تراجع ملحوظ في رغبة السيدة الجنسية.
  • كذلك الشعور بألم في المهبل أثناء  الجماع.
  • كما تشعر السيدة بنفور من شريكها وعدم الرغبة في مشاركته الجنس.
  • لا تستطيع المرأة أن تصل للشبق أو هزة الجماع عند ممارسة الجنس.

أساليب علاج البرود الجنسي لدى النساء

يمكن علاج السيدات المصابات بالبرود الجنسي وفقدان الرغبة بعدة طرق متباينة؛ حتى تستعدن رغبتهن في الحصول على علاقة ممتعة ونتائجها مُرضية للطرفين، ومن أشهر أساليب علاج البرود الجنسي في السيدات العلاج بالأدوية، والعلاج النفسي، بالإضافة إلى العلاج السلومي الذي يتطلب تغيير بعض الأمور في نمط الحياة، مثل:

  • ممارسة الرياضة البدنية.
  • كذلك الامتناع عن تعاطي الكحوليات.
  • كما يجب الابتعاد عن التدخين.
  • بالإضافة إلى ضرورة تجنب أسباب الضغوط والتوتر قدر الإمكان.

بالرغم من وجود آليات متنوعة لعلاج البرود الجنسي عند السيدات، إلا أن استخدام أدوية البرود الجنسي للنساء هو الأسلوب الأكثر شيوعًا في علاج هذه المشكلة، بالإضافة إلى أنه أكثر الأساليب فعالية في التخلص من الفتور الجنسي، واستعادة الرغبة الغريزية للحصول على علاقة جنسية مريحة وممتعة لطرفي العلاقة على حدٍ سواء.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن أدوية البرود الجنسي للنساء، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *