كم يعيش مرضى متلازمة داون و العوامل التي تؤثر في حياتة ؟

كم يعيش مرضى متلازمة داون ؟ وما هي العوامل التي تؤثر في حياة المريض؟ حيث إن الإحصائيات الطبية التي تجرى كل مدة زمنية أثبتت أن التدخل الطبي والجراحي السريع للمريض له دور في تحديد مدة حياته، وهذا لوجود بعض العوامل هي من تتحكم في حالة المريض الجسدية والعقلية والنفسية، لذلك لا غنى عن أداء الفحوصات اللازمة بعد الولادة.

نبذة عن متلازمة داون

كم يعيش مريض متلازمة داون

نلاحظ أن الأطفال المصابين بمتلازمة داون لهم ملامح تجعلهم مميزين عن غيرهم، وهذا نتيجة التغير الجيني الذي تعرض له الجنين في الثلث الأول من الحمل، مما جعل الطفل يظهر عليه بعض الأعراض الجسدية والسلوكية الناتجة عن التأخر العقلي الذي تعرض له.

من هنا يجب على الوالدين أن يقومون بالفحوصات اللازمة للاطمئنان على صحة جسد الطفل ليكون له الفرصة في العيش لسنوات أطول، وتحديد نوع إصابته للتعامل معها بالطريقة الصحيحة، فإن لمتلازمة داون ثلاثة أنواع كالآتي:

  • التلازم الثلاثي: هو النوع الشائع وينتج من زيادة عدد الكروموسومات للخلية الواحدة ليصل إلى 47، حيث إن الإنسان الطبيعي يمتلك 46 كروموسوم بالخلية.
  • تبدل وضعية الكروموسوم: يصاب به 4% فقط وينتج من الانفصال الصبغي 21 والتصاقه بأخر، مما يؤدي إلى اختلاف تكوين الجسد.
  • موازييك: يصاب به 3% فقط ويتم الكشف عنه بوجود نوعين من الخلايا بجسم واحد، مما يجعل جسد الجنين ينمو بشكل غير طبيعي.

لا يفوتك أيضًا:  مخاطر الحمل في سن 39

مدة عيش مريض متلازمة داون

عندما تعلم المرأة الحامل أن جنينها من مرضى متلازمة داون تشعر بالخوف الشديد من أن تفقده بعد الولادة بفترة قصيرة، ولكن لا داعٍ للقلق فمع التطور الطبي الحالي أصبح من الممكن أن يكون لديه الفرصة في الحياة لسنوات طويلة، مما يجعل الإجابة عن مدة عيش مريض متلازمة داون تزداد.

يجب أن يعلم الوالدان أن الأطباء لا يمكنهم تحديد أيام الحياة التي سيحظى بها طفلهم، فتلك إرادة الله ولكن يمكن تحديد المدة التقريبية من خلال حالته الصحية ونسبة التشوهات الخلقية التي ولد بها.

يمكن أن تجيب الإحصائيات والدراسات الطبية التي تجرى كل 10 أعوام، فإن بأوائل التسعينات لم يكن الأطباء بالمهارة التي تجعلهم يحافظون على حياة المريض لفترة أطول من الوقت، ولكن حاليًا هناك فحوصات وإمكانيات وأطباء يقومون بإجراء عمليات جراحية دقيقة لها نسبة نجاح عالية للحفاظ على حياة المريض، وتتمثل الإحصائية في الآتي:

إحصائية العام سنوات الحياة
1960م 10 سنوات
1970م ما بين 10 إلى 20 عام
1980م أكثر من 20 عام
1990م أكثر من 30 عام
2000م 40 عام
2010م 50 عام
2020م أكثر من 60 عام

عوامل تؤثر في مدة حياة مريض متلازمة داون

عدم قدرة الأطباء على تحديد إجابة معينة لسؤال كم يعيش مريض متلازمة داون، تعود إلى بعض العوامل التي تتحكم في تكوين جسم الجنسين ومقدار نموه الذي يسمح له بالاستمتاع بأيام حياته لفترة أطول، فليس جميع المرضى لهم نفس الظروف الصحية والجينية، ويظهر ذلك في العوامل الآتية:

1- وزن الطفل بعد الولادة

يتراوح وزن الطفل الطبيعي من 2.5 كجم حتى 4 كجم، وهذا يثبت أن احتمالية الوفاة للأطفال المصابة بمتلازمة داون ترتفع كلما كان وزنهم أقل من الطبيعي، وجاء في دراسة سابقة أن الأطفال الأقل بالوزن من 1.5 كجم لا يستمرون بالعيش أكثر من شهر بعد الولادة، وهذا مقارنةً بالأطفال المصابين الذين كانت أوزانهم طبيعية عند الولادة.

2- مقدار التأخر العقلي مع تقدم السن

من التغيرات السريعة التي يتعرض لها مصابو متلازمة داون هي التقدم السريع في العمر، مما يؤثر على قدراتهم الوظيفية والمعرفية والجسدية والعقلية وغيرها، فأغلب المرضى يصابون بالزهايمر بعد عمر 40 عام.

إن تعرض المريض لذلك فإن هذا دليل على اقتراب وفاته خلال 5 سنوات كحد أقصى، حيث إن العلاقة بين التأخر العقلي واحتمالية الوفاة طردي، فكلما تأخر ظهور الزهايمر كان للمريض فرصة في استمرار الحياة لفترة أطول.

3- اكتشاف الإصابة بتشوهات القلب

في أغلب الأحيان يتعرض مرضى متلازمة داون إلى تشوهات خلقية، لذلك يجب أن يخضع الطفل إلى فحوصات لجميع أجزاء الجسم تحديدًا القلب، فإن كان الطفل مصاب بتشوه من الصعب علاجه عندها تكون فترة حياة مريض متلازمة داون لا تتعدى عام بعد الولادة، وذلك ما حددته الدراسات والإحصائيات التي أجريت على مجموعة من الأطفال المصابين.

لا يفوتك أيضًا:  متى يبدأ الطفل بالكلام والمشي

4- فترة التواجد تحت الرعاية والملاحظة الطبية

اكتشف الأطباء أن الأطفال المصابة بمتلازمة داون الذين تم خضوعهم إلى رعاية طبية ومكثوا فترة طويلة من الوقت في المستشفى بعد ولادتهم، كان لهم فرصة في استمرار حياتهم لفترة أطول.

ذلك لأنه أخذ ما يكفيه من الاهتمام الطبي منذ لحظة الولادة، مما جعله يتفاعل مع المجتمع ويكون شخص فعال، لأن عدد مرات دخوله للمستشفى ستقل تدريجيًا كلما تقدم بالعمر.

5- العمليات الجراحية التي خضع لها

قيام الأطباء بتنفيذ الإجراءات الطبية اللازمة حسب رغبة الوالدين، تكون سبب هام في الكشف عن التشوهات الخلقية التي تعرض لها الجنين في رحم الأم، مما يعطيه الفرصة في معالجة التشوهات والعيوب الخلقية عن طريق تنفيذ العمليات الجراحية وهذا ما يعطيه فرصة للحياة مدة أطول.

إصابات تزيد احتمالية وفاة مريض متلازمة داون

كم يعيش مريض متلازمة داون

التغير في الجينات والكروموسومات الذي يتعرض له الجنين أثناء تواجده في رحم الأم يكون له دور في إصابته بتشوهات خلقية بأعضاء الجسم، وهذا ناتج عن قصور أو فرط بنشاط الخلايا والأعصاب، لهذا لا غنى عن إجراء الفحوصات اللازمة للاكتشاف حالته الصحية.

إن تم ذلك بالشكل الصحيح سيتمكن الأطباء من إيجاد الطريقة المناسبة التي يتم علاجه بها، حتى يكون له فرصة في أن تطول فترة عيش مريض متلازمة داون، ومن أهم الأمراض التي يجب أن يتم الكشف عنها ما يلي:

  • الإصابة بتشوهات خلقية بالقلب.
  • التعرض للإصابة بمشكلة في الجهاز التنفسي، مما يطلق عليها الأخماج التنفسية.
  • الإصابة بمرض هيرشبرنغ.
  • الإصابة برتق العفج.
  • الإصابة بسرطان بالدم.
  • الإصابة برتق المريء، وأحيانًا ما يصاحبه ناسور بين منطقتي الرغامي والمريء.
  • التعرض إلى الصرع.
  • حدوث انسداد بالأمعاء.
  • وجود مشكلات صحية بالجهاز المناعي.
  • اضطرابات الغدة الدرقية.
  • حدوث تشوهات بالعمود الفقري ناتجة عن خلل بالنخاع الشوكي.
  • التعرض إلى ضعف بالسمع أو الرؤية.

لا يفوتك أيضًا:  ثقب الغشاء المغلف للجنين

فحوصات يتم بها تشخيص متلازمة داون

للاطمئنان على صحة الجنين فلا غنى عن إجراء الفحوصات اللازمة للاطمئنان على صحته الجسدية، ويمكن أن يتم ذلك خلال فترة الحمل وبعدها، حيث إن إجراء الفحوصات باستمرار له دور في إنقاذ الطفل من فقدان حياته بشكل سريع قبل التعرض إلى مضاعفات، حيث تتمثل تلك الفحوصات في الآتي:

  • فحص تصويري عن طريق فحوصات الدم والموجات فوق الصوتية لدراسة البروتين الجيني.
  • فحص نووي يتم عن طريق الحصول على عينة زغابات مشيمية وأيضًا عينة من السائل الأمنيوسي.

للحفاظ على حياة الطفل المريض بمتلازمة داون، فيجب على الوالدين أن يقوموا بتهيئة الجو المناسب له للمعيشة، حتى تتم تنمية قدراته العقلية والإدراكية وأيضًا الصحية.

  • عمرو عيسى
  • منذ أسبوعين
  • الصحة والطب

اسئلة شائعة

  • هل مرضى متلازمة داون قادرين على الإنجاب؟

    إن احتمالية إصابة الذكور بالعقم أكثر من النساء.

  • هل هناك احتمال في إصابة الجنين بمتلازمة داون إن كان أحد الوالدين مصاب بها؟

    نعم بالطبع فقد تصل إلى 50%.

  • ما أشهر أعراض مصابي متلازمة داون؟

    قصر الأطراف والرقبة، وملامح الوجه ذات الأذن الصغيرة، والعين الواسعة والفم الصغير مع ارتخاء العضلات.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.