هل الإسهال من علامات حرق الدهون ؟ وما هي والطرق الطبيعية لعلاجه

هل الإسهال من علامات حرق الدهون؟ وما هي والطرق الطبيعية لعلاجه ؟ وما هي علامات الحرق من الأساس؟ فكما نعلم أن الأشخاص الذين يسعون من أجل إنقاص الوزن يكون لديهم تساؤلات عديدة حول العلامات التي تدل على أنهم يخسرون الوزن بالفعل، ويعتبر الإسهال أحد الحالات الصحية المزعجة التي لا بد من معرفة سببها وعلاجها.

هل من يعاني من الإسهال يحرق الدهون؟

هل الإسهال من علامات حرق الدهون والطرق الطبيعية لعلاجه

في البداية دعونا نقول إن السبب الرئيسي في حرق الدهون هو اتباع نظام غذائي متكامل وغني بالعناصر الغذائية التي تساعد في بناء الجسم، وهذا الأمر بالتأكيد يؤثر على حركة الأمعاء والجهاز الهضمي.

فيمكن القول إن من يعاني من الإسهال أثناء اتباعه حمية غذائية لإنقاص الوزن فهو يقل وزنه، أي أن الإسهال يعتبر من علامات حرق الدهون بالفعل، لكم تجدر الإشارة إلى أنه لا يعتبر علامة صحية.

فإنه يعني أن الجسم يفقد الكثير من المعادن والفيتامينات المهمة لبنائه، فإن الأشخاص الذين يستخدمون الملينات لإنقاص الوزن يرتكبون خطأ كبير في حق صحتهم.

لا يفوتك أيضًا:  أنواع أدوية الإسهال في مصر 

الطرق الطبيعية لعلاج الإسهال ؟

نظرًا لأن الإسهال يعتبر من الحالات الصحية المزعجة، لذلك لا بد من معرفة الطرق التي من الممكن الاعتماد عليها في تلك الحالة للتخلص من الإسهال تمامًا، وفيما يلي سوف نتناول بعض من الطرق الطبيعية التي يمكنها أن تعالج تلك الحالة:

1- بذور الحلبة

تحتوي تلك البذور على نسبة عالية من الصمغ مما يجعلها من المواد الطبيعية التي تعمل على التخلص من الإسهال.

لكن تجدر الإشارة إلى أن هذه الطريقة لا تكون مناسبة للأطفال، وفيما يلي سوف نتعرف إلى الطريقة المناسبة لاستخدامها في هذا الغرض:

  • من الممكن أن تبتلع ملعقة من الحلبة مع ملعقة من الحليب.
  • أو يمكن خلط ملعقة من الحلبة مع ملعقة من الكمون والحليب وتناوله مرتين أو ثلاث مرات في اليوم.

2- الزنجبيل البودرة

لا يوجد شك في أن الزنجبيل من أهم المواد الطبيعية المستخدمة في علاج الكثير من مشكلات الجهاز الهضمي.

فإنه من الخيارات الممتازة التي تعمل على علاج الإسهال، ولكن لا يجب استعمال تلك الوصفة للأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، وتتمثل طريقة الاستخدام فيما يلي:

المكونات

  • ملعقة من الزنجبيل البودرة.
  • ملعقة من القرفة البودرة.
  • 1 ملعقة من الكمون المحمص.
  • 1 ملعقة كبيرة من العسل الأبيض.

طريقة التحضير

  1. اخلط كل المكونات في وعاء.
  2. تناول ملعقة من هذا المزيج ثلاث مرات في اليوم.

من الممكن أن تتناول شاي الزنجبيل الطازج او البودرة كل يوم مرتين من أجل التخلص من الإسهال تمامًا.

أو قد تستطيع أن تخلط القليل من الزنجبيل وعصير الليمون وتناوله ثلاث مرات في اليوم حتى تقضي على الإسهال.

3- خل التفاح

يعتبر من ضمن الطرق الطبيعية التي تستخدم في التخلص من الإسهال، فإنه يحتوي على الكثير من المواد المضادة للجراثيم والبكتيريا.

مما يؤدي إلى القضاء على الإسهال، فإنه يشتمل على مادة يطلق عليها البكتين التي تعد طبقة حامية ضد التشنجات المعوية.

يمكنك استخدامه من خلال وضع ملعقة أو ملعقتين منه على كوب من الماء الفاتر وتناوله مرتين في اليوم حتى تشعر بتحسن.

4- تناول ثمرة الموز

من الجدير بالذكر أن الموز لديه القدرة على التخلص من البراز المائي لأنه يحتوي على نوع من الألياف التي تذوب في الماء، وبالتالي فهي تعمل على امتصاص السوائل الموجودة في الأمعاء، وبالتالي تقل كمية البراز المائي.

في الوقت ذاته يمد الموز الجسم بالعناصر الغذائية التي فقدها في الإسهال، فعليك أن تتناول ثمرة أو ثمرتين من الموز الطازج حتى تستطيع المحافظة على الجهاز الهضمي، أو تتبع الخطوات التالية:

  1. اهرس ثمرة موز طازجة مع ملعقة من لب التمر الهندي وضع القليل من الملح.
  2. اخلطه جيدًا وتناوله مرتين في اليوم حتى تشعر باستقرار في الجهاز الهضمي.

لا يفوتك أيضًا:  متى يكون الإسهال خطير عند الأطفال

5- قشر البرتقال

يعتبر قشر البرتقال من العلاجات المنزلية للتخلص من الإسهال والأعراض المصاحبة له، وفيما يلي سوف نتعرف إلى طريقة استخدامه لهذا العرض:

  1. اغسل البرتقالة جيدًا للتخلص من كل الميكروبات والجراثيم التي قد تكون عليها.
  2. قشر البرتقالة وافرم القشر في المفرمة الكهربائية.
  3. ضع القشر في الماء المغلي واتركه حتى يبرد.
  4. ثم ضع القليل من العسل أو السكر لتحسين المذاق.
  5. تناوله مرتين في اليوم أو ثلاث مرات.

6- الأرز الأبيض

مما لا شك فيه أن هذا الطعام يعمل على التخلص من الإسهال، لأن ما يحتوي عليه من نشا يعمل على امتصاص السوائل من الأمعاء.

فيمكنك تناول الأرز الأبيض المسلوق دون أي إضافات، أو تناول السوائل التي تحتوي على عنصر النشا مثل ماء جوز الهند أو ماء الأرز.

7- تناول ثمرة الجزر

يعتبر الجزر من أهم المواد الغذائية التي تحتوي على عنصر البكتين، هذا العنصر الموجود في الموز ويعني على التقليل من حدة الإسهال، ويمكنك تناوله بعدة طرق:

  • تناول عصير الجزر لكي تحصل على العناصر الغذائية التي فقدتها أثناء الإصابة بالإسهال.
  • يمكن تناول عصير الجزر مع الليمون أو البرتقال والسكر أو العسل.
  • اسلق الجزر واهرسه وتناوله مع العسل أو بدون.

مضاعفات الإسهال

هل الإسهال من علامات حرق الدهون والطرق الطبيعية لعلاجه

في حالة التعرض إلى الإسهال سواء كان علامة على حرق الدهون أم لا فلا بد من إيجاد طريقة طبيعية لعلاجه أو اللجوء إلى الطبيب إذا استمر الأمر، حيث إن هناك بعض المضاعفات التي من الممكن أن تتسبب فيها هذه الحالة مثل:

لون البول وكميته يتحول إلى اللون الداكن وتكون كميته قليلة جدًا نتيجة الجفاف.
حالة القلب يعاني المريض حينها من سرعة في ضربات القلب.
الحالة النفسية يتسبب في الإحساس بالضيق والهياج العصبي.
الرؤية التعرض إلى ضبابية الرؤية وتشوشها.

أسباب الإصابة بالإسهال

على الرغم من أن الإجابة عن سؤال هل يعد الإسهال دليل على حرق الدهون كانت بالإيجاب، إلا أن الأمر قد لا يكون كذلك طوال الوقت.

فمن الممكن أن يكون الإسهال إشارة إلى حالة صحية أخرى وفيما يلي سوف نتعرف إلى بعض الأسباب التي من المحتمل أن تكون سبب في الإصابة بالإسهال:

1- العدوى الفيروسية

غالبًا ما يكون هذا هو السبب في الإصابة بالإسهال، وذلك عن طريق الفيروس الذي ينتقل إلى الأمعاء وغالبًا ما يستمر الإسهال لمدة يومين.

2- العدوى البكتيرية

في بعض الأحيان يصاب الإنسان بعدوى بكتيرية ينتج عنها تسمم غذائي مما يؤدي إلى الإصابة بالإسهال، وفي تلك الحالة لا بد من تناول مضادات للبكتيريا سواء كانت طبيعية أو على هيئة علاجات طبية.

3- حساسية تجاه أحد الأطعمة

مما لا شك فيه أن تناول بعض الأطعمة التي لديك تحسس تجاهها يمكنها أن تكون سبب في الإصابة بالإسهال كأحد الأعراض الجانبية للحساسية.

4- تناول بعض الأدوية

ليس شرطًا أن يكون الإسهال إشارة إلى حرق الدهون، فمن الممكن أن يكون أثر جانبي لأحد الأدوية التي تتناولها.

5- العلاج الإشعاعي

بالتأكيد يعتبر العلاج الإشعاعي المستخدم في علاج الكثير من الأورام السرطانية من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالإسهال.

6- بعض أمراض الأمعاء

قد يصاب الشخص بأحد الأمراض التي تصيب الأمعاء مسببة الإسهال، ومن تلك الأمراض: مرض كرون ومرض التهاب القولون التقرحي.

7- سوء الامتصاص

من الممكن أن يكون الجسم غير قادر على امتصاص المعادن والفيتامينات والعناصر الغذائية الهامة لبناء الجسم بصورة كافية، وبالتالي يكون الإسهال رد فعل طبيعي لتلك الحالة.

لا يفوتك أيضًا:  دواعي استعمال دياسميكت لعلاج الإسهال Diasmect

8- فرط نشاط الغدة الدرقية

قد يكون الإسهال دليل على أن الغدة الدرقية تفرز الكثير من الهرمونات، تلك الهرمونات التي تتسبب في الإصابة بالإسهال.

9- إساءة استعمال الملينات

بعض الأشخاص لا يستخدمون الملين بالطريقة الصحيحة دون استشارة طبية مما يؤدي إلى إصابتهم بالإسهال الشديد وقد يؤدي الأمر إلى الإصابة بالجفاف.

10- تعاطي الكحول

تعتبر المشروبات الكحولية أحد الأسباب التي تعمل على زيادة احتمالية الإصابة بالإسهال، لذلك لا بد من التوقف عن تناول تلك المشروبات لأنها من الممكن أن تتسبب في إصابتك بالجفاف مما يترتب عليه مشكلات صحية كثيرة.

الأطعمة التي تسبب الإسهال

هل الإسهال من علامات حرق الدهون والطرق الطبيعية لعلاجه

في صدد الإجابة عن سؤال هل يعتبر الإسهال من دلالات حرق الدهون وإنقاص الوزن، فقبل أن تسأل عن الطرق الطبيعية لعلاجه.

لا بد من معرفة أن هناك بعض الأطعمة التي من شأنها أن تتسبب في الإصابة بالإسهال ولا يكون في تلك الحالة دليل على إنقاص الوزن، ومن تلك الأطعمة ما يلي:

1- الحليب

يعتبر الحليب ومنتجات الألبان بشكل عام من المواد الطبيعية المستخدمة في التخلص من الإمساك، ولكن إذا كان الشخص لا يعاني من الإمساك أو لديه حساسية تجاه اللاكتوز، فتكون تلك المواد هي السبب في الإصابة بالإسهال.

2- مشروبات الكافيين

تعمل مادة الكافيين على تسريع الكثير من الوظائف في الجسم، ومن تلك الوظائف عملية الهضم، وبالتالي فإن مشروبات القهوة والشاي من المشروبات التي تعمل على الإصابة بالإسهال.

3- المقليات

إن الأطعمة المقلية تحتوي على نسبة عالية من الزيوت والدهون، مما يؤدي إلى الإصابة بالإسهال، وذلك إذا تم تناولها بكميات كبيرة جدًا.

لا يفوتك أيضًا:  أسباب الإصابة بالإسهال وطرق علاجة

علامات حرق الدهون

إذا كنت تتساءل عما إذا كان الإسهال من العلامات الدالة على حرق الدهون وتريد معرفة علاج له، فبالطبع إنك تحاول أن تنقص وزنك وتريد معرفة العلامات التي تشير إلى حرق الدهون وتتمثل تلك العلامات فيما يلي:

  • رائحة كريهة في الفم: حيث إن جزء من الدهون التي يتم حرقها تحول إلى مواد رائحتها غير محببة تظهر في النفس والبول.
  • زيادة التركيز: فبعد مرور فترة قصيرة من اتباع نظام غذائي صحي يمكنك الحصول على المزيد من التركيز والمزيد من النشاط.
  • تقليل الشهية: فعندما تبدأ في فقدان الوزن وخسارة الدهون من الجسم فتجد نفسك تفقد الرغبة في تناول الطعام الدسم والحلويات.
  • العطش: فعندما تفقد الدهون فإنك تفقد معها كمية من الماء والسوائل في الجسم لذلك تجد نفسك تشعر بالعطش.

على الرغم من أن الإسهال من دلائل حرق الدهون إلا أنه لا يجب الاستهانة بالأمر ولا بد من إيجاد العلاج الطبيعي له، أو يمكن أن تلجأ إلى الطبيب حتى لا تتفاقم الحالة، أو يكون هذا دليل على الإصابة بمشكلة صحية.

  • عمرو عيسى
  • منذ أسبوعين
  • الصحة والطب

اسئلة شائعة

  • هل الإمساك يؤثر على حرق الدهون؟

    نعم فمجرى الدهون المفقودة هو البراز.

  • هل كثرة التبول دليل على حرق الدهون؟

    نعم، فإن التبول إشارة إلى التخلص من السموم والدهون.

  • متى يكون الإسهال خطر على الصحة؟

    في حالة أن كان البراز لونه داكن او مصحوب بالدم.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.