التخطي إلى المحتوى

مناطق أثرية في المغرب يعرف الكثيرون المغرب العربي بأنها واحدة من أهم المدن التراثية في العالم بأسره حيث تعاقب عليها عدد كبير من الحضارات والحكام الذين ينتمون لسلالات مختلفة مخلفين ورائهم العديد من المعالم الأثرية الخاصة بهم ، ولكن بلغ جمال المغرب وتاريخه إلى كون منظمة اليونسكو قد أدرجت عدد كبير من معالمه التاريخية على لائحتها للتراث العالمي ، في المقال القادم نوضح لكم عدد من هذه المعالم التاريخية .

فاس البالي (المدينة القديمة بفاس)

تعود المدينة لعام 808 حيث أسسها إدريس الأول وتعد مجمعا للعديد من الآثار الأندلسية القيروانية القديمة حيث سكن أحد ضفتي المدينة مجموعة من العائلات المسلمة واليهودية التي هربت من الجيش الصليبية وأطلق على تلك المنطقة اسم عدوة الأندلس ليسكن الضفة الأخرى من المدينة أكثر من 250 عائلة قيروانية وتسمى المنطقة باسم بعدوة القيروانية.

فاس القديمة

مراكش

من المعروف أن يوسف بن تاشفين هو من أسس تلك المدينة الجميلة في عام 1062 ويطلق عليه البعض اسم المدينة الحمراء وكلمة مراكش في اللغة الأمازيغية تعنى بلاد الله وكلمة مراكش كانت تطلق على المغرب بأسرها قديما من بداية عهدها كعاصمة لدولة المرابطين إلى فترة الاحتلال الفرنسي .

مدينة مراكش

قصر آيت بن حدو

على الرغم من بناء القصر من الطين إلا أنه يتميز بكونه قوة دفاعية كبيرة ويضم القصر عدد من النباتات المختلفة التقليدية أيضا ، يقع القصر في إقليم ورززات.

قصر آيت بن حدو القديم

مدينة مكناس

نظرا لموقعها الجغرافي المميز فقد كانت مكناس قديما من المدن التجارية التي يحرص الحكام باختلاف السلالات على حمايتها وتدعيمها ، وكلمة مكناس تعني المحارب في اللغة الامازيغية وتتكون من جزئين منفصلين وهما عمالة المنزه وعمالة الإسماعيلية. وتتميز المدينة بالتنوع الجغرافي والتضاريس بشكل عام .

 مدينة مكناس

مدينة وليلي

يضم موقع مدينة وليلي عدد من الأماكن الأثرية القديمة منها معبد الكابتول و قوس النصر بالاضافة الى عدد كبير من المنازل المزينة بلوحات الفسيفساء وتضم المدينة أيضا بقايا سور دفاعي شيد في عهد الإمبراطور مارك أوريل، فيما أشارت العديد من الحفريات التي تم العثور عليها داخل المدينة على أن المدينة تعود للقرن الثالث قبل الميلاد ، كما تحتل المدينة مكانة كبير في عهد الملك يوبا الثاني وابنه بطليموس الأمازيغي ما بين سنة 25 ق.م و40 م ، تقع المدينة بالقرب من مدينة مولاي إدريس زرهون.

مدينة وليلي الأثرية

تطوان

تجمع تلك المدينة التي أدرجتها منظمة اليونسكوعلى لائحتها للتراث العالمي في عام 1997 بين جمال العمرة المغربية والأندلسية معا، فقد بنى المدينة أولئك المغاربة الذين تركوا الأندلس بعد سقوطها في يد القشتاليين .

مدينة تطوان

موگادیر

تعاقب على تلك المدينة العديد من السلالات الحاكمة فقد جعلها في الفينيقيون قنطرة للرسو يسافروا عبرها الى الاكوادور ثم سكنها يوبا الثاني ملك موريتانية الطنجية لينشأ فيها معملا لصناعة الصباغات التي كان يصدرها للرومان ثم البرتغاليون والسلاطين السعديين حتى جاء السلطان العلوي سيدي محمد الثالث بن عبد الله وبني المدينة بشكلها الحالي ـ تطل المدينة على المحيط الأطلسي.

جمال مدينة موگادیر

الدار البيضاء أو كازابلانكا

إنها المدينة الأشهر والأكبر في المغرب والمدينة والثالثة في أفريقيا من حيث عدد السكان وربما تتميز تلك المدينة مبانيها وعمارتها القديمة التي تجمع ما بين المعارضة المغربية تارة والدمشقية تارة أخرى بالإضافة للمسات معمارية من ايطاليا والقدس وأسبانيا ، حقا إنها جنة المغرب.

 كازابلانكا

مازاغان البرتغالية

كانت المدينة من المدن الأولى التي استقر فيها البرتغاليون ليمروا منها الى القارة الأفريقية وتركوا بصمتهم الأثرية والمعمارية داخلها بوضوح ، سجلتها منظمة اليونسكو على لائحة التراث العالمي في عام 2004.

مازاغان البرتغالية

مدينة فڭيڭ

كانت المدينة في الماضي معبر للقوافل التجارية الهامة كما كانت عامرة بالتمور التي يتم تصديرها خارج المغرب وكان سكانها قبل أن يهجروها يعملون في بيع وجني التمور بمختلف أنواعها ولكن عقب موجات الجفاف التي أطاحت بالتمور هجرها أهلها ، تقع المدينة بالقرب من مدينة وجدة.

مدينة فڭيڭ

المنتزه الوطني لا خنيفيس

يتميز المواقع بكونه موطنا لعدد كبير من الطيور التى يتجاوز عددها 211 نوع من الطيور المختلفة كما تتميز منطقة المنتزة بالرطوب الشديدة كما يمتد المنتزه على مساحة 6500 هكتار وبطول 20 كيو متر ، يقع المنتزه بالقرب من الجماعة القروية أخفنير.

المنتزه الوطني لاخنيفيس

المدينة العتيقة بالرباط

أسس المدنية دول المرابطين الذين اتخذوا من المدينة رباط قوي ودفاعي عن المدنية وربما يكون هذا سبب تسمية بهذا الاسم وذلك لحمايته من الهجمات البرغواطية ، أدرجتها منظمة اليونسكو على لائحة التراث العالمي في عام 2012.

الرباط

منتزه تلاسمطان الوطني

أدرجت منظمة اليونسكو المحمية على قائمة التراث العالمي لما بها من تنوع نباتي وحيواني كبير حيث تضم عدد من النباتات والحيوانات النادرة مثل نبات دراسينا التنين أو دم الخالدات النادر والذي يعيش في المنتزه فقط، يمتد المنتزه على مساحة 227.6 ميل مربع و 589.5 كيلو متر مربع ، يوجد المنتزه في شمال المغرب في منطقة باب تازة.

منتزه تلاسمطان

زرهون

كانت المدينة عاصمة لأول دولة إسلامية في المغرب ويطلق أيضا مدينة مولاي إدريس زرهون، نسبة إلى مؤسس الدولة الإدريسية وتعد المدينة من المدن الأثرية التى ترتبط بتاريخ المغرب القديم بشكل كبير، تقع المدينة بالقرب من مدينة مكناس.

زرهون

معلمة الكور

وهو عبارة عن معلم جنائزي أمازيغي قديم يعود للقرن الرابع قبل الميلاد ، يعرف علميا باسم البازينا اى الحجارة المقطعة والمرصوصة بشكل دقيق للغاية ، كما يعتقد علماء التاريخ ان الضريح يعود لأحد الملوك أو الأمراء أوأحد من كبار الدولة ، يقع المعلم في منطقة سوق الكور.

ضريح الكور

مغارة تافوغالت

يعد هذا المكان من أم الأماكن الأثرية التى تم اكتشافها في العصر الحديث حيث تم العثور على عدد كبير من الحفريات والهياكل العظمية والحلي وأدوات الزينة التى تخص حضارات قديمة ربما يكون أشهرها الحضارة ” الإيبيرو موريسيو” التى كانت موجودة من آلاف السنين ، ومؤخرا اكتشفت أحد البعثات التاريخية مجموعة من الحلي يعتقد أنها الأقدم في العالم ، يقع المعلم في شمال غرب وجدة.

 مغارة تافوغالت

المسجد الأعظم

يختلف تصميم المسجد عن غيره من مساجد المغرب، حيث تتخذ الصومعة تصميما مستطيلا كما توجد وراء المحراب ، أسس المسجد الخليفة عبد المومن الموحدي عام 1153 ميلادية ويضم المسجد صحن مستطيل الشكل و تسع بلاطات عمودية ، يوجد المسجد في مدينة تينمل قرب مراكش.

المسجد الأعظم في المغرب

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *